بسم الله الرحمن الرحیم و به نستعین والصلاة والسلام على سيدنا محمد رحمة للعالمين وآله وصحبه أجمعين

الطريقة العلاوية : من اسمها وعنوانها يفوح شذاها, فهي علاوية علوية سماوية لا أرضية, جل بحثها عن ربها الأعلى, تسامت عن العالم الأدنى, وارتقت السماوات العلى, ليكون ربها هو وجهتها وهو مطلوبها, وهو بستان فكرها, ليس لها هدف سوى الله, هو مقصودها, ودليلها وبابها ووسيلتها هو سيد الدارين سيدنا محمد بن عبد الله الصادق الوعد الأمين صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم. أحباب الشيخ أحمد العلاوي.