سليم بولص

 

سليم بولص

وياله من لص

يتاجر بسمعه اخية الشهيد

وعينه في كل مكان تبص

بروليتاريا تركمانية!!

بروليتاريا اشورية !!

بروليتاريا عربية !!

منطق الحمق هذا

ام منطق القومية ؟!!

اين البروليتاريا العراقية؟؟

خذ يوسف الدعي

وامضي من هنا

ولا تدعي الماوية..

كلب واخر

يريدان ان يكونا شومايخر

في الانحطاط يتسارعان

سيعلنان الفائزان

بكل فخر وتبجل

في ذلك الركن من المزبلة

سيجلسان ويتسامران

وسأبول عليهما واسكر

******

شراشيب

 

 

شراشيب

متى تمل التملق؟

متى تكف التشرذم؟

يا قطعه قماش مزرية..

ما ذنبي؟؟

ان كنت قد مشيت

فسمعت..

صراخ صعلوك سمعت

تحت نعلي

سليم بولص وجدت

فما ذنبي؟؟

ان الصعلوك عشق نعلي..

ستدوس رجال الثورة

رؤوس الصعاليك

ذلك مكتوب

في جبين كل ثائر .. مكتوب

وفي القلوب..

نجمه حمراء تتجمر

فامضي ياشراشيب

امضي .. بأزدرائيتك

اياك تلتصق

بفرده نعلي العتيق

 

********

 

لحظة اندثار

عرفت العجز
من الدمع
وتلؤلؤ عين
ما كانت لتدمع
بلا اذن
او سابق انذار
اندت الاعين
مسبلة صوب الاقمار
الخوف حدق
وقلبي تمزق
تحت جنح الظلام
في اعماقي صرخة
تترجمها العين
يعجز عنها اللسان
عذراً.. ان وصفت
نفسي في لحظة اندثار

 

*********

 

الى تشودة

 

تشودة

الليل عزفني انشودة..

الخمر تمرد

السكر شرد..

اسهرني الشوق

فأنمت الليل ..

طال البعاد

قصرت الحيل ..

كم افتقد الاميرة

غاليتي ..

ثقتي ..

روحي لها الفدى ..

ناديتها

فارتد الصدى..

بكت الجدران

حين عانيت الهذيان ..

مازلت الرعد

مازلت الاعصار

مازلت نجم الماوية

لكنها حين غابت

باتت ايامي

ورقه احزان

 

هيا بنا للسلاح

 

احمل البندقية يا رفيق

وصح بأعلى صوتك

حد الزعيق

حرب شعبية حتى الشيوعية

لا تخفي مقاصدك

يرتعد لك الطريق

ذخر البندقية

واطلق رصاصاً

يكسر صمت الليل

ويكشف صلب الكفاح

يا رفيقي

هيا بنا للسلاح

فلا فجر

ان لم تشرق

شمس الماوية

*****************

ياعراق المجد

 

يا عراق المجد

لن تخمد

وضيائك الماوية توقد

خطوة ... خطوة

لا للوراء خطوة

خطوة التحرير

ترفض التبرير

تكن الماوية

شعله الغد

باعوك..

سماسرة ... دعاره

مزبله الغد

****************

الى كونزالوا

 

كونزالوا الاسد

لتشهد

بضع صراصير لندن

في المراحيض تجمع اسست..

يتهمون شبلك

وشبلك قد دك في اعينهم شوك

فاشهد

ماوية يدعون

ولا يعرفون للماوية سوى

بضع كلمات تردد..

نقاط الخلاف قد اوضحت

وبينت وبينت

فاختاروا طرق

السب والشتم

فاشهد

كيف الرد يخشون

وبغير الاتهام يعجزون..

من داخل العراق

لا من خارجة

شبلك يتحرك

واينما كان للنضال منفذ

تجد شبلك يتحرك

لا للثورة والتحرير

بديل

وسحق الصراصير

امر يقين

**************

هدية الى الحزب الشيوعي العمالي وخصوصا الى مؤسسهم

منصور يا بعرور
اهدي لك بصقة بعطر الزعرور
اكبح بها ريحك
ريح دبر
دنا فتدنا فكان منصور

 

*******************

 

تمسك بالماوية

 

خلف كواليس الحياة اليومية

توزع المناشير الثورية

من ظن ان صفحة الثورة مطوية؟!!

عباد الثورة

تولدهم الصراعات الطبقية..

تلك الابجدية

لا ترتمي للاميه..

من اليوم نصنع للغد اوقية

تلك هي الواقعية

لا ترتمي للغيبية..

الكلمات تكونها الحروف الاولية

والمعركة تبدأ بالصراعات الطبقية

فاترك التقاعس والتروتسكية..

انصاف البرجوازية

يخشون الحرب الثورية

بول على من انكر البندقية..

تمسك بالماوية

السلاح الارقى للبروليتارية

لنريهم كيف تكون النجوم ماوية

********************

الى رشيد الباز

 

كان لي رب

سقط في اروقة الروث ...

حين سمت البيارق الحمر

سقطت الخرافة ...

لينين قتل الرب!!

لينين سرق ما للرب!!

في المسيرة الكبرى

في الطريق العظيم

ماو هو الزعيم ...

صلابة الايام

تكسرها همة النضال

جيفارا هو الرمز ...

تحت الضغط

اعترفت بالعشق ...

مات بالرفضة الاولى

هكذا ظننت

قبل شهور ...

مضت الايام

بانت الحقيقة

حبها في ارجائي يندفع ...

في احمرار البيارق

في خطوات المسيرة

كالطفل ادون

احب صماء العشق ...

يارشيد

هب لي الرشد

قبل ان يتسبب حبي بكارثة

يا وردة الجيفار

 

يا وردة الجيفار

ان للحذر لزوم

في زمن تجميل الاحتلال

فيك الامل

ووعد الغد

يا صفعه في وجه الاحتلال

سنحترق..

وسيضاء لكي الطريق

فامضي به..

ليتجلى اسمك في الاقدار

واذكرينا ..

حين نصبح..

ذكرى للزمان

**********

املنا الازهار

 

وحوش البربرية

تكره الازهار..

والازهار تنبت

رغم الاعصار..

قد عهدنا ارواحنا

للنضال..

ووضعنا املنا

في الازهار..

وردة الجيفار

ذخر النضال

لخلاص شعب

في يوم..

هو قهر الاحتلال

*********

ماذا ارجوا

 

بيان واستبيان

كمحاكم صدام

قولبه تهم

جاهزة للنهم

اتهامه القذر

يكشف عمقه الاقذر

في الامس

كانا المقربين

في الكويت والاردن

اصبحا اليوم عرضه للشتم !!

يتخبط سليم

لايعرف اين يلقي التهم

مسكين .. مخنث

لايزال يشتم

ماذا ارجوا

ممن عاش في جاده العهر!!

*********

في النهاية

 

مضت ايام

كأنها احلام

صادقة بعين الحالم..

اسقيتها جهداً ووقت

وامل بنضال الغد..

سكنت برده وشتائه

اضفت فصوله لفصولي..

في تلك الرواية

حل الشك

حيناً وحين

ليصحيني

بعد  ان سقيت

كأس الواهمين..

لم ارتح له

منذ البداية..

لن احكي

غير مافي النهاية..

حامل الراية

للكذب اية