الشاذلية المشيشية تاريخ و تراث

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على سيدنا محمد و آل سيدنا محمد



الشاذلية المشيشية... تاريخ وتراث ضخم ...تيار صوفي إسلامي,إسلامي صوفي,أسدى للتصوف 

الإسلامي خدمات جليلة.


أعطى له نفحة جديدة, أخرجه من طريقة المجاهدة الصعبة العسيرة إلى 

فسحات السلوك العرفاني الموسوم ب : طريقة الشكر , فكان الإمام الشاذلي أبو الحسن مجدد 

التصوف زمانه وفي كل زمان , وسار على نهجه الملايين من عشاق الحضرة الإلهية و طالبي

التزكية ورواد العرفان الإلهي .فكان لقائه بشيخه مولانا عبد السلام بن

مشيش قدس الله سره قطب المغرب الأقصى,مرحلة عظيمة وتحولا نوعيا في مسار التصوف

.الإسلامي 



والان يعود صوت مولانا عبد السلام بن مشيش و تلميذه مولانا الشيخ أبي الحسن الشاذلي عليهما 

السلام مع تلميذهما - رغم تراكمات الزمان والمكان ـ مولانا الشيخ المجدد للطريقة ونبراس 

الحقيقة ووارث القطبين ومجمع البحرين سيدنا الهمام الإمام العميد الأكبر السيد نور الهدى محمد 

نبيل الإبراهيمي الأندلسي الشاذلي قدس الله سره وأبقاه ذخرا وملاذا لطالبي وجه الله يعود ذلك الصوت الذي على من فوق جبل العلم , وظهر من شاذلة 

وتجلى على سواحل الإسكندرية, وعانق السماء والأرض في حميثرا. وهو بظهور السيد الإمام الشيخ نور الهدى أصبح تيارا مليونيا ضخما عظيما قدم 

ويقدم التصوف الحقيقي لملايين العشاق و المحبين لأولياء الله و الطالبين وجه الله على طريق رسول الله صلى الله عليه واله وسلم وآل بيته الأطهار 

.عليهم السلام , امتدادا إلهيا نبويا مأذونا مسندا لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل وتأييد وإيجاد من حكيم حميد


لهذا يبقى هذا المنبر دائما وأبدا لسان حال لهذا الموكب النوراني الصوفي الذي امتد من هناك حتى هنا رغم الحقد التاريخي .. والمؤامرة القرونية .. على 

.أولياء الله وآل البيت النبوي الشريف عليهم السلام … وعلى السادة الصوفية الكرام رضي الله عنهم .


تأتي هذه العطفة الإلهية النبوية لتسمع العالم كل العالم 

 .. نبرة الحق و الحقيقة 

لتسمع العالم نداء السلام و الإسلام .. بلسان حال من ذكر الله وطا ب بالله و أحب الله و وصل إلى الله ,فأحبه الله وأحب لله في الله 

.فكان من أولياء الله الذين لا خوف عليهم و لا هم يحزنون 
ĉ
الطريقة الشاذلية المشيشية العلاقات الخارجية,
02‏/03‏/2012 5:24 م
Comments