Saraha Initiative 


 


مبادرة صراحة



مبادرة المدونين والمبدعين المستقلين العرب للتجاوب مع مرض الأيدز في المنطقة العربية ورفع الوصم والتمييز عن المتعايشين مع فيروسه
صراحة


نحن مجموعه من المدونين والإعلاميين المستقلين في المنطقة العربية، اتيح لنا مؤخرا الاطلاع على جملة من الحقائق و المعلومات حول (فيروس نقص المناعة البشري/ الأيدز) ، كما توفر لنا فرصة معايشة عدد من المتعايشين مع هذا المرض، قررنا إطلاق مبادرة لدعم وحماية حقوق المتعايشين مع الأيدز في دولنا العربية .

وإنه مع ما نتمتع به من خصوصية امتلاك أقلام مستقلة، و منابر إعلامية حرة غير خاضعة لسلطان المؤسسات ورقابة الهيئات ، و مع اختلاف أرائنا ومشاربنا وخلفياتنا الفكرية والإبداعية والثقافية وكذا عقائدنا وقناعاتنا، وإدراكا منا لأهمية الاتفاق على بنود هذه المبادرة بما تمثله من نقطة التقاء حول ثقافة إزالة الوصم .

وإذ نثمن إعلان القاهرة للقادة الدينيين (2004) من مسلمين ومسيحيين من مختلف الطوائف في البلاد العربية وكذا إعلان طرابلس للقائدات الدينيات في البلاد العربية (2006) ونؤكد على ما جاء فيهما من نقاط مهمة بخصوص (فيروس نقص المناعة البشري / الأيدز) والأشخاص المتعايشين معه، وخاصة الفقرات التالية :

" إن الذين يعيشون مع فيروس نقص المناعة المكتسب الأيدز/السيدا وأسرهم، بصرف النظرعن كونهم مسئولين عن مرضهم أم لا، يستحقون الرعاية والعلاج والعناية والتعليم. وننادي بأن تمد مؤسساتنا الدينية لهم يد العون الروحي والنفسي وتأمين العون الإقتصادي لهم بالتعاون مع أطراف أخرى. كما نحضهم على عدم القنوط من رحمة الله، والإصرار على الحياة المنتجة المثمرة إلى آخر لحظة، ومواجهة المصير بقلب مؤمن شجاع" .... " التأكيد على ضرورة إزالة ورفض كل أشكال التمييز والإقصاء والتهميش والوصم عن الذين يعيشون مع فيروس نقص المناعة المكتسب الأيدز/السيدا، والتأكيد على ضرورة تمتعهم بكافة حقوق الإنسان والحريات الأساسية ."

وإننا إذ ندرك أن المتعايش مع الأيدز له كل الحقوق في العلاج والرعاية والتأهيل بإعتباره إنسانا ويجب أن يتمتع بكافة الحقوق الضامنة لكرامة الإنسان ورفاهته وحياته وحمايته من الوصم والتمييز والانتهاك أيا كان، وخصوصا إذا كان بسبب وضعه كمتعايش مع (فيروس نقص المناعة البشري/ الأيدز)، فلقد اتفقنا على إطلاق ميثاق خاص بالمدونين والمبدعين المستقلين في الوطن العربي ينص على الالتزام بالبنود التالية :
1. توعية من نستطيع الوصول إليه بحقيقة مرض الأيدز وتوفير المعلومات العلمية الصحيحة والإحصائيات الموثقة.
2. محاربة الوصم المتعلق بمرض الأيدز والدعوة المستمرة إلى ضمان الحقوق الإنسانية للمتعايشين معه.
3. التوعية بأوضاع الفئات الأكثر عرضة للإصابة وتيسير الوصول إليهم من أجل تقليل معدلات الإصابة بالمرض ومحاولة الحد من انتشاره.
4. اتقفت المجموعة على أن للإبداع خصوصية معينة وأنه وفي حالة التعرض أو تناول موضوع مرض الأيدز وكل ما يتعلق به من قضايا يجب أن نتحرى الدقة وصحة المعلومات ضمن النص الإبداعي.
5. إطلاق حملات مشتركة تأخذ طابع الاستمرارية ، حيث يتم الاتفاق على إطلاق حملات نوعية في حال حصول انتهاكات لمتعايشين مع الأيدز وخصوصا الانتهاكات الواصمة والتمييزية.
6. تبادل المعلومات الصحيحة فيما يخص مرض الأيدز و بما يخدم أهداف المبادرة .
7. أهمية توصيل حقيقة أن الأيدز مرض مثل سائر الأمراض يستطيع المتعايش معه العيش حياة طبيعية بما يكفل حقوق وواجبات المتعايشين مع المرض .
8. اتفق القائمون على المبادرة على أن تتولى إطلاق حملات ضغط ومناصرة عبر منابرها لدعم لقضايا المتعايشين على المستوى المحلي والقطري
9. يشجع القائمون على المبادرة كل شخص وأسرته على الذهاب إلى مراكز الفحص الطوعي للاطمئنان من خلوه من فيروس مرض نقص المناعة البشري .
10. يدعم القائمون على المبادرة أي ناشط في حال تعرضه للضرر نتيجة دعمه لحقوق المتعايشين مع الأيدز، من خلال التضامن معه والوقوف إلى جانبه .
11. نلتزم بالقيام كلنا بعمل الفحص الطوعي يوم الجمعة الموافق 4 من يوليو لعام 2008 وذلك في حضور زمرة من الإعلاميين والصحفيين ورجالات الدين، وندعو من خلال ذلك الحدث كل الشباب العربي ومن مختلف الفئات والأعمار بالقيام بالفحص الطوعي والمتوفر مجانا في كثير من الدول العربية وذلك بغية حماية أنفسهم ومن يحبون، ومن ثم التحصل علي العلاج في أحسن الظروف في حالة إصابتهم بالفيروس، كما نعلن الالتزام بالوقوف إلي جانبهم في كل الظروف.

والله الموفق
الرابع من يوليو لعام 2008 – القاهرة