LA RHÉTORIQUE JURIDIQUE :Traduction de Fouzi RHERROUSSE Et D’Aïda BENNINI

publié le 29 nov. 2012 à 13:08 par مجلة الفقه والقانون   [ mis à jour : 5 déc. 2012 à 10:46 ]

فيما قبل كان القانونيون ينؤون بأنفسهم بعيدا عن فكرة البلاغة القانونية , إذ كانت تعتبر ضربا من الإغواء , فنا من فنون الكذب و اللبس ،خدعة من خدع المحامين و أخيرا فنا لا يتمتع بأسس الصرامة العلمية.إن القانون علم و في نفس الوقت موضوع لعلم أي انه une science et un objet de science.فإذا قدمنا القانون على انه "فن" فانه سيرمي القانونيين في الخلط و عدم الدقة كمثل الفنان الذي يلبس الحقيقة لباسا ليس لها ،أما القانون كعلم فهو مادة الرجل المنظم كالقانوني مثلا و الذي يسمح له بان يدعي امتلاك الحقيقة.*إقبال القانونيين على المنطق الأرسطي او الشكلي . لقد فرض المنطق الشكلي نفسه بسهولة لسببين : الأول: يعزى لإستراتيجية السلطة لدى القانونيين .فهذا المنطق يمنح لهم سلطة على القانون إذ يعطيهم الوسيلة للتفكير بدقة العلوم  (01/12/2012)…المزيد