مقــــــــالات فقهيــــــة

النوازل التطبيقية لفقهاء المـالكية بالغرب الإسلامي : إعداد الدكتـور عبد الكريم بناني خريج دار الحديث الحسنية الرباط

publié le 1 févr. 2013 04:48 par مجلة الفقه والقانون .   [ mis à jour : 1 févr. 2013 04:52 ]


الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على مولانا رسول الله، سيدنا محمد الناطق بلسان الكمال، وعلى آله وصحبه أجمعين، وعلى التابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين ، وبعد : فلقد جعل الله شريعته خاتمة لكل الرسالات السماوية، وصالحة لكل زمان ومكان، بما استوعبته من كليات شرعية تؤسس للبنات الفهم البشري لكل القضايا والتغيرات المستجدة في حياتهم، ولما أحدثته البشرية عبر القرون المختلفة والأماكن المتباينة، والظروف المتنوعة، والأعراف المتجددة من حوادث مستجدة.تبعا لهذا الصلاح ، استطاع الفقه الإسلامي أن يحمل راية هذا الاجتهاد، وفق ضوابط وشروط حددها أهل العلم. واستطاع - بفضل المولى جل وعلا - أن يلامس أحوال المكلفين، ويجد لها الحلول الناجعة ، ولم يتأخر عن حل مشكلاتهم، مهما دقّت النوازل أو جلّت ولقد قيّض الله لهذا التجديد (01/02/2013)…المزيد


سلطان العلماء.. العـز بن عبد السـلام : الدكتور محمد ديرا باحث في تـاريخ الأديان والفكر الإسلامي -المملكة المغربية-

publié le 1 févr. 2013 04:44 par مجلة الفقه والقانون .   [ mis à jour : 1 févr. 2013 12:16 ]


يعتبر الإمام العز بن عبد السلام من أبرز الشخصيات التي عرفها القرن السابع الهجري/الثالث عشر الميلادي، فهو الإمام والفقيه والعالم المتبحر في مختلف علوم الشريعة، وهو القائم في وجه الظلم والطغيان، وهو الذي لم يكن يخاف سلطانا ولا ملكا بل كانت السلاطين والملوك تهابه وتخشاه، وهو المحبوب لدى كل الناس. ولد الإمام العز (المغربي الأصل) بمدينة دمشق سنة 577 هجرية لأسرة فقيرة حيث فتح عينيه على حياة القلة والحرمان، كان أبوه فقيرا جدا وكان العز يساعده في أعماله الشاقة كإصلاح الطرق وحمل الأمتعة، توفي الأب وبقي الابن يتخبط في فقره الشديد فذهب ليعمل في نظافة الجامع الأموي بدمشق وحراسة نعال المصلين التي يتركونها أمام الباب، ولأنه لم يكن لديه بيت يأوي إليه فقد كان يتخذ من إحدى زوايا المسجد مكانا للنوم  (01/02/2013)...المزيد


الاستدانـة في الـفقه الإســلامي : سالم رقاقي باحث بسلك الدكتوراه في الفقه المقـارن جامعة الأميرعبد القادر قسنطينة

publié le 9 janv. 2013 03:16 par مجلة الفقه والقانون .   [ mis à jour : 9 janv. 2013 03:23 ]


بسم الله وكفى و الصلاة والسلام على المصطفى ، وبعد : تعتبر الاستدانة من أهم المعاملات الشائعة بين الناس لحاجة الناس دوما للمال الذي يعتبر عصب الحياة ،ولكن المال كما هو معلوم غاد و رائح مما يضطر الإنسان إلى الاقتراض من غيره،وقد توسع الناس في العصور المتأخرة في الاستدانة ، دون قيود مما أدى إلى فساد في البلاد والعباد لعدم التقيد بالضوابط الشرعية لعملية الاستدانة التي شددت الشريعة في أمرها ، بل جعلت نفس المؤمن مرهونة بدينه حتى يقضى عنه لذا ارتأيت أن أبجث في هذا الموضوع وفق المباحث الآتية : المبحث الأول : التداين حكما وحكمة : عالجت فيه حكم الشرع في الاستدانة , والحكمة من ذلك. المبحث الثاني :سداد الدين ومطل المدين :عرجت فيه على سداد الديون وكذا مسألة المماطلة في الديون وما يترتب عليها ، المبحث  (09/01/2013)…المزيد


تعدد الزوجات في الفقه الإسلامي : -رؤية حقوقية-: الأستاذ حميد مسرار دكتور في فقه الأسرة جامعة محمد الأول-وجدة

publié le 3 janv. 2013 11:31 par مجلة الفقه والقانون .   [ mis à jour : 3 janv. 2013 11:45 ]


اعتنى الإسلام بنظام الزواج، وربطه بغايات وأهداف تحفظه من الخروج عن المنهج الإسلامي.ولما كان الأصل في بناء الأسرة هو الزواج بواحدة لأنه الأقرب للسعادة والاستقرار الأسري، يقول الشيخ رشيد رضا:" إن الأصل في السعادة والحياة البيتية هو أن يكون للرجل زوجة واحدة وأن هذا هو غاية الارتقاء البشري في بابه والكمال الذي ينبغي أن يربى الناس عليه ويقنعوا به" فقد أباح التعدد لمصالح اجتماعية واقتصادية عظمى يقول سيد قطب : التعدد مسألة اجتماعية في جوهرها، أسهمت في بلورتها مجموعة من العوامل والأسباب التي جعلت الإسلام يبيح هذا النظام، فالإسلام لم يأمر بالتعدد وإنما حدده ورخص فيه لمواجهة وقائع الحياة البشرية والضرورات الفطرية الإنسانية ونتيجة لتعسف بعض الأزواج في استعماله فقد طرحت مجموعة    (03/01/2013)…المزيد


استقلال الذمة المالية للزوجة من خلال الشروط الإدارية لعقد الزواج : الدكتور الجيلالي سبيع باحث في الفقه والأصول

publié le 22 déc. 2012 11:03 par مجلة الفقه والقانون .   [ mis à jour : 1 janv. 2013 04:03 ]


بسم الله الرحمان الرحيم.لقد نصت مدونة الأسرة المغربية على استقلال الذمة المالية لكلا الزوجين في المادة 49، كما يستفاد ذلك من ضمنا وتبعا من المواد 47 و48 وحتى المادة 40، وكلها تتحدث عن الشروط التي يشترطها أحد الزوجين لنفسه أو كلاهما، وهي شروط ممهدة للحديث عن استقلال الذمة المالية للزوجين. المادة 47 :الشروط كلها ملزمة، إلا ما خالف منها أحكام العقد ومقاصده وما خالف القواعد الآمرة للقانون فيعتبر باطلا والعقد صحيحا.اتفق الفقهاء على صحة الشروط التي تلائم مقتضى العقد، وعلى بطلان الشروط التي تنافي المقصود من الزواج أو تخالف أحكام الشريعة، واتفق الحنفية والمالكية والحنابلة على صحة الشروط التي يكون فيها تحقيق وصف مرغوب فيه، أو خلو المرأة من عيب لا يثبت الخيار في فسخ الزواج ، واختلفوا في الشروط  (01/01/2013)…المزيد


تقييد حرية المدين في الفقه الإسلامي : محمد عبد الرحمن بن محمد حسوني باحث بصف الدكتوراه قسنطينة - الجزائر

publié le 5 déc. 2012 14:00 par مجلة الفقه والقانون .   [ mis à jour : 22 déc. 2012 12:17 ]


بسم الله الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه ، وبعد قضايا الديون قضايا شائكة و معقدة؛ نظرا لارتباطها الوطيد و الكبير بحياة الناس ومعاملاتهم، فقلما يخلص إنسان من تبعية الديون، إما طالبا أو مطلوبا، أو نقول: دائنا أو مدينا، وعلى كلا المستوين تظهر مشاكل و أزمات تفرض نفسها في الواقع المعيش، لا سيما ما يتعلق بجانب المدين، فكثيرا ما يحصل التأخر منه في سداد ما عليه، إما بسبب عسر حالته المادية، أو إفلاسه، أو تماطله مع قدرته، إلى غير ذلك من الأسباب، وبالتالي سيقع الضرر على الدائن بسبب هذا التأخر، والقاعدة في شرعنا الحنيف أن "الضرر يزال" وأنه "لا ضرر ولا ضرار"وهذا يقتضي ضرورة البحث عن حلول واجتهادات لمعالجة هذه المشكلة، و في هذا المقال نحاول الوقوف عند مسألة  تقييد حرية المدين  (05/12/2012)…المزيد


الإســلام ودعوته للتعايش مع الآخـر : الدكتــور محمد ديرا باحث في تــاريخ الأديـان والفكر الإسلامي-المملكة المغربية-

publié le 1 déc. 2012 03:35 par مجلة الفقه والقانون .   [ mis à jour : 1 déc. 2012 03:41 ]


"المشكلة المهمة بالنسبة للغرب ليست الأصولية الإسلامية بل الإسلام، فهو حضارة مختلفة، شعبها مقتنع بتفوق ثقافته، وهاجسُه ضآلة قوته.. المشكلة المهمة بالنسبة للإسلام ليست المخابرات المركزية ولا وزارة الدفاع، المشكلة هي الغرب، حضارة مختلفة، شعبها مقتنع بعالمية ثقافته، ويعتقد أن قوته المتفوقة إذا كانت متدهورة فإنها تفرض عليه التزاما بنشر هذه الثقافة في العالم، هذه هي المكونات الأساسية التي تغذي الصراع بين الإسلام والغرب".إذا كانت هذه بعض المبررات التي جعلت المفكر الأمريكي الراحل صمويل هنتجتون يرشح الإسلام كمركز للصدام مع الغرب، فإن هناك أسبابا أخرى ظل يروج لها أصحاب نظرية "الصدام الحضاري" ومنها أن الإسلام ينفي الآخر ويرفض التعايش معه، لكن بتأملنا في أحكام الإسلام وتعاليمه الصحيحة سنجد  (01/12/2012)…المزيد


تعريف الوقف مشروعيته صفته وأنواعه : الدكتور عدلان مطروح أستاذ مساعد كلية الحقوق والعلوم السياسية تبسة

publié le 9 oct. 2012 03:20 par مجلة الفقه والقانون .   [ mis à jour : 9 oct. 2012 03:34 ]


الوقف مشروع، بل هو قُربة، وأمر مرغَّب فيه شرعاً، ولقد قامت أدلة الكتاب والسنّة على تقريره، وبيان مشروعيته:- أما الكتاب، فقول الله تبارك وتعالى: {لَن تَنَالُواْ الْبِرَّ حَتَّى تُنفِقُواْ مِمَّا تُحِبُّونَ وَمَا تُنفِقُواْ مِن شَيْءٍ فَإِنَّ اللهَ بِهِ عَلِيمٌ}. [آل عمران: 92].فإن أبا طلحة رضي الله عنه لما سمع هذه الآية الكريمة رغب في الوقف، وأتى النبي - صلى الله عليه وسلم - يستشيره.روى البخاري عن أنس رضي الله عنه قال: لمّا نزلت: {لَن تَنَالُواْ الْبِرَّ حَتَّى تُنفِقُواْ مِمَّا تُحِبُّونَ .. } جاء أبو طلحة إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم -، فقال: يا رسول الله، يقول الله تبارك وتعالى في كتابه: {لَن تَنَالُواْ الْبِرَّ حَتَّى تُنفِقُواْ مِمَّا تُحِبُّونَ}، وإن أحبَّ أموالي إلى بَيْرَحاءُ - قال: وكانت حديقة كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يدخلها ويستظل بها، ويشرب من مائها - فهي إلى الله  (09/10/2012)...المزيد


المخطوط العربي بين الإعتبار و الإهمال علم التوثيق أنموذجا : الدكتور صحراوي خلواتي : معهد العلوم القانونية بسعيدة

publié le 6 juil. 2012 02:06 par مجلة الفقه والقانون .   [ mis à jour : 29 sept. 2012 08:06 ]


الحديث عن المخطوط العربي حديث شيق وجذاب ذلك لما يتضمنه من الغرائب والعجائب ولاحتوائه على ذلك الزخم الهائل المتنوع من العلوم النفيسة والثقافات المتنوعة التي ظلت عبر أزمنة طويلة تمد طلبة العلوم و المعارف بنفائسها ومدخراتها. فالمخطوط هو كتاب يتحقق عموما بأمرين اثنين هما: المادة التي يكتب عليها وتراث فكري يدوّن على هذه المادة، فبالرغم من بساطة الأدوات التي كان يكتب عليها والوسائل التي كان يكتب بها، إلاّ أنها حفظت لنا ما كتب فيها من علوم في التخصصات المختلفة والثقافات المتنوعة. وتبقى المخطوطات على وفرتها وتنوع مصادرها و تغطيتها لجميع الفنون والمعارف شاهدة على المستوى الفكري و الثقافي الذي وصل إليه الأسلاف، ثم على المجهودات الجبارة التي كانوا يبدلونها في ميدان الكتابة و التأليف ، ويشاركهم في هذا الفضل الورّاقون الذين كانوا يساهمون بفاعلية في المحافظة على هذا الزخم الهائل من العلوم، حتى إنّك لتجد الكتاب الواحد قد خطه في أزمنة لاحقة عشرات الوراقين في أماكن مختلفة من بلاد الإسلام 26/07/2012 ...المزيد


كتب النوازل مصدراً للدراسات التاريخية والقانونية : فضيلة الدكتور أنور محمود زناتي - جامعة عين شمس

publié le 22 juin 2012 02:34 par مجلة الفقه والقانون .   [ mis à jour : 29 sept. 2012 08:06 ]


   تزخر كتب النوازل بمادة تاريخية وفقهية وقانونية غاية في الأهمية ، وتعد سجلاً حافلاً لجوانب كثيرة من حياة الأفراد والجماعات ، وتعمل على كشف العديد من القضايا الفكرية والاجتماعية والتشريعية ؛ فالنوازل تعني ما يعرض لأفراد المجتمع من قضايا ومنازعات قضائية تطرح على القضاة ، ولهذا الأمر قيمة عظيمة بلا شك لا من الناحية الدينية فقط ؛ بل لأنها كذلك تلقي الضوء على كثير من دقائق الحياة الاجتماعية والاقتصادية ، كما تطلعنا على مدى الأصالة في التشريع المغربي والأندلسي ، ومدى آثار البيئات الإقليمية في هذا التشريع كما تعمل على التعرف على النظم القضائية ، ودور المفتين والمشاوَرِين في إرشاد المتقاضين ومناصرة المظلومين وتنوير رأي الحاكمين ، والتعرف على منشآت المجتمع الحبسية 18/11/2011…المزيد



1-10 of 16