قراءة نقدية للمادة 156 من مدونة الاسرة : محمد مهنا وحدة القانون جامعة محمد الخامس- السويسي

publié le 15 juil. 2012 à 10:23 par مجلة الفقه والقانون   [ mis à jour : 29 sept. 2012 à 07:59 ]

يُعتبر عقد الزواج من أهم العقود المدنية الذي يكتسي طابعا شرعيا , مبناه تأسيس أسرة مستقرة تسودها الألفة و المودة والاحترام , و قد عني الشارع الاسلامي بتنظيم هذا العقد وخصه بمقدمات تمهد له , و أفرد تلك المقدمات بأحكام شرعية تخصها , و المقصود بالمقدمات في هذا الصدد – الخطبة - التي تسبق ابرام عقد الزواج , و تمهد له . و عرف الفقه الخطبة بطلب الرجل يد المرأة للتزوج بها  و عدم رفض هذه الاخيرة الطلب , و تواعدهما على ابرام عقد الزواج الرسمي وفق شكله المعتد به قانونا . من جهته تصدى مشرع مدونة الاسرة الى تعريف الخطبة باعتبارها تواعدا بالزواج وليست بزواج , أي اتفاق مستقبلي على ما يتضح من منطوق المادة 5 من مدونة الاسرة , والمشرع لم يشترط شكلا خاصا و محددا للخطبة , انما هي الرضائية في أكمل صورها   15/07/2012...المزيد