حماية الجسم البشـري من التلوث البيئي في القــانون والاتفاقيـات الدولية : بوشي يوسف أستــاذ مساعد جامعة تيارت

publié le 10 oct. 2012 à 12:21 par مجلة الفقه والقانون   [ mis à jour : 10 oct. 2012 à 12:30 ]

إن مسألة التلوث البيئي تعد اليوم من أهم الموضوعات في العصر الحديث لعلاقتها بحياة الإنسان وارتباطها ببقائه، فقد وجدت جميع الموارد الطبيعة على الأرض في خدمته وتحقيقاً لمنفعته من خلال السيطرة على مجموع هذه العناصر البيئية. فالبيئة بالمفهوم الواسع " المحيط الحيوي الذي يشمل الكائنات الحية وما يحتويه من موارد وما يحيط بها من هواء وماء وتربة وما يقيمه الإنسان من منشآت ". وفي بادئ الأمر يمكن القول أن تأثير الإنسان على هذه الأوساط البيئية كان معدوماً أو ضعيفاً إذ لم تكن لدى الإنسان الوسائل القادرة على الإضرار بالبيئة كصيد الطيور وصيد الأسماك وتقطيع الأشجار والرعي غير المنتظم... ولم يشعر أحدٌ بالمعاناة لندرة تأثير الإنسان عليها، حيث كانت البيئة تسترد عافيتها بشكل تلقائي. لكن مشكلة التلوث البيئي برزت (10/10/2012)...المزيد