التلقيح الاصطناعي : وسيلة علاجية أم جريمة جنائية ؟ عبد الصمد عبو باحث في القانون الخاص بصف الدكتوراه بوجدة

publié le 19 sept. 2012 à 11:27 par مجلة الفقه والقانون   [ mis à jour : 20 sept. 2012 à 14:08 ]

يعتبر التلقيح الاصطناعي وجها من أوجه التقدم العلمي باعتباره علاجا لبعض حالات العقم، إذ نجد أن الإسلام شجع على تكثير التناسل عن طريق الزواج يقول تبارك وتعالى في كتابه العزيز "يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة وخلق منها زوجها وبث منهما رجالا كثيرا ونساءا واتقوا الله الذي تساءلون به والأرحام"، وقال صلى الله عليه وسلم "تزوجوا الودود الولود فإني مكاثر بكم الأمم يوم القيامة"، وبالتالي فإن طلب الولد مشروع بل مستحب في الشريعة الإسلامية متى كان بين رجل وامرأة يجمع بينهما عقد شرعي ألا وهو الزواج ، فإن حال العقم بين الوصول لهاته الغاية فإن الدعوة للعلاج والتداوي تكون هي أول ما يلجأ إليه وخاصة وأن الدين الإسلامي حث على التداوي من جميع الأمراض البدنية منها والنفسية (19/09/2012)...المزيد