ه30* "أحاديث" صادقنا على صحتها تخبر بأن عددا معينا من الصحابة هم من أهل النار وندعي عجبا أنهم كلهم تقاة عدول من أهل الجنة !!!


 *30 حلة النكتة واللغز رقم30 ندعي فيها عجبا:

أن الصحابة رواة "الأحاديث" هم كلهم تقاة عدول ضدا في "أحاديث" صادقنا على صحتها تخبر بأن عددا منهم هم من أهل النار !!!

فعلا نحن لا نستحي من أنفسنا ونجتهد في أن لا نستحي من أنفسنا !!!

ففي التالي "أحاديث" من بين "الأحاديث" التي صادق عليها الفقهاء و"العلماء" وتخبر بأن عددا معينا من الصحابة هم من أهل النار وقطعا ليسوا تقاة ولا عدول:

1* روى البخاري عن ابن عباس عن النبي قال: " إنكم تحشرون حفاة عراة، وإن أناسا من أصحابي يؤخذ بهم ذات اليمين وذات الشمال فأقول: أصحابي أصحابي فيقول: إنهم لم يزالوا مرتدين على أعقابهم منذ فارقتهم، فأقول كما قال العبد الصالح: وكنت عليهم شهيدا ما دمت فيهم".

2* وروى مسلم هذا الحديث بلفظ "ليردن علي ناس من أصحابي حتى إذا عرفتهم اختلجوا من دوني فأقول أصحابي فيقول لا تدري ماذا أحدثوا بعدك ؟ ".

3* وروى البخاري عن النبي قال: " بينما أنا قائم، فإذا زمرة حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وبينهم قال: هلم، قلت: أين ؟ قال: إلى النار والله، قلت: وما شأنهم ؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقري، فلا أراه يخلص منهم إلا مثل همل النعم - أي القليل".

4* وفي رواية أخرى أن النبي قال: " يرد علي يوم القيامة رهط من أصحابي فيملأون عن الحوض فأقول: يا رب أصحابي، فيقول: إنك لا علم لك بما أحدثوا، إنهم ارتدوا على أدبارهم القهقري".

5* وأخرج عن سهل بن سعد قال: قال النبي: "ليوردن علي أقوام أعرفهم ويعرفونني، ثم يحال بيني وبينهم ". قال أبو حازم: فسمعني النعمان بن أبي عياش فقال: هكذا سمعت من سهل فقلت: نعم، فقال: أشهد على أبي سعيد الخدري لسمعته وهو يزيد فيها: "فأقول إنهم مني، فيقال: إنك لا تدري ما أحدثوا بعدك فأقول: سحقا سحقا لمن غير بعدي".

6* وأخرج من حديث ابن عباس جاء فيه: "وإن أناسا من أصحابي يؤخذ بهم ذات الشمال فأقول: أصحابي أصحابي فيقال: إنهم لم يزالوا مرتدين على أعقابهم منذ فارقتهم".

7* وأخرج عن عبد الله عن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم): "أنا فرطكم على الحوض وليرفض رجال منكم ثم ليختلجن دوني فأقول: يا رب أصحابي فيقال: إنك لا تدري ما أحدثوا بعدك".

8* وأخرج عن أسماء بنت أبي بكر: "إني على الحوض حتى أنظر من يرد علي منكم، وسيؤخذ ناس دوني فأقول: يا رب مني ومن أمتي، فيقال : هل شعرت ما عملوا بعدك ؟ والله ما برحوا يرجعون على أعقابهم".

وخلاصة العجب والنكتة واللغز تقول:

أن نصادق على "أحاديث" تخبرنا بأن الصحابة الرواة ليسوا كلهم تقاة عدول لا يمنعنا من أن ندعي أنهم أجمعون ثقاة عدول !!! لا يمنعنا ذلك من إقتراف هذا الكذب العظيم ولنمرر لعدونا إبليس الغرور الغبي الملعون كل أحاديثه ولنفرحه وليدكنا دكا !!!

وإنه في الأصل لمن عالم المستحيل وقوعه أن يقترف هذا العجب  العجاب الفقهاء و"العلماء" أجمعون وهم يعدون بالآلاف؛ وأن نتبعهم في إقترافه نحن عموم أهل القرآن وأهل التبليغ؛ وأن نعمر مقترفين إياه قرونا عدة.  

لكن وللأسف العظيم، هذا الذي هو في الأصل من عالم المستحيل وقوعه قد وقع وواقع وباق إلى حد الآن !!! وبطبيعة الحال، هذا حال غريب عجيب محير يشكل لغزا عظيما !!! فما شرحه ؟؟؟

------------------------------------

"الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه، أولئك الذين هداهم الله، وأولئك هم أولو الألباب"
صدق الله العظيم

الحجيج أبوخالد سليمان؛
الحجيج بالقرآن الإمام الحجة والغالب المنصور بالله تباعا في رحاب المحاججة ضد كل الفقهاء و"العلماء" ومواليهم بشأن جل ما يبلغون به الناس على أنه من عند الله وهو في الأصل ليس من عند الله وإنما هو من عند الشيطان يناصره مناصرة عظيمة ليس لها مثيل.
------------------------------------
أنصروا الله لصالح أنفسكم وكل الناس ولا تناصروا الشيطان ضد الله وأنفسكم وكل الناس

.

إسم ورابط منتداي الثاني الأروع:


أنا حجيجكم بالقرآن الإمام الحجة يا "علماء" فإما تسلموا أو تفضحوا خاسئين مذمومين أذلة http://aboukhalid-soulayman.forummaroc.net/forum



.

Comments