Accueil‏ > ‏

Edition locale - محليات

أخبار تبسة 

مصالح قطاع التربية تسوي أزيد من 2417 وضعية مهنية لقضايا عالقة

 

استعدادا للتحضير للدخول المدرسي ماديا و بشريا و تجسيدا لوعود مسئولي القطاع لتسوية القضايا المهنية لعمال قطاع التربية العالقة و التي كانت أحد الانشغالات المطروحة خاصة ي جانبها المالي أكد السيد قادريي مراد الأمين العام لمديرية التربية لولاية تبسه بأن مصالحه عملت إلى ضبط كل المشاكل و القضايا المطروحة من طرف الموظفين و التي تمت دراستها وفق نصوص القوانين المعمول بها بحيث تم تسوية أجور حوالي 1732 مستخلفا من الأساتذة و المعلمين و صرف رواتب أزيد من 682 متعاقدا على أن يتم غلق الملف بصفة كاملة قبل الدخول المدرسي و تأهيل المؤسسات التربوية لاستقبال التلاميذ في ظروف ملائمة 

 

                                 

 مصالح النشاط الاجتماعي بالماء الأبيض تحصي 700 عائلة فقيرة

                           و ترصد قيمة 150 مليون سنتيم لقفة رمضان

 

في أطار العمليات التضامنية مع العائلات المحرومة  و المعوزة و تزامنا مع دخول شهر رمضان الكريم لتمكين العائلات من قضاء صوم في ظروف ملائمة و التكفل باحتياجاتهم أحصت مصالح النشاط الاجتماعي بالماء الأبيض ما يزيد عن 700 عائلة معوزة عبر إقليم ترابها و المصنفة ضمن خانة الفقر و التي ينتظر أن تستلم حصصها من قفة رمضان و دعم الدولة و المحسنين من أبناء الجهة لتغطية الكم الهائل من العائلات المعوزة .

و حسب ذات المصدر أن البلدية رصدت غلافا ماليا قدرب 150 مليون سنتيم لأقتناء قفة رمضان وتوزيعها على هته العائلات أضافة الى أستفادة البلدية من 150 قفة كحصة من طرف الولاية ألا أن شريحة كبيرة من العائلات الفقيرة تبقى في حاجة ماسة الى عمليات التضامن أكثر خاصة و أن شهر رمضان المعضم تزامن مع الدخول المدرسي .

 

 قدرت غرامة محجوزاتها ب 67 مليار سنتيم

 

سجلت مصالح الجمارك بولاية تبسة حسب حصيلة نشاط السداسي الأول من السنة الجارية أزيد من 21 قضية تتعلق بالتهريب العملة الصعبة حيث تم حجز ما قيمته 47 مليار سنتيم من العملة الصعبة و تم ضبط أزيد من 03 ملايين و 485 أل و 385 أورو و 11 ألف دولار و 5866 دينار تونسي قدرت غرامة المحجوزات ما قيمته 67 مليار سنتيم .

الا أن تداول العملات ي الأسواق من طر بعض الأشخاص المختصين في تجارة و بيع العملة الصعبة لا يزال قائما و محتلا لصدارة التداولات أذ تشهد سوق تبسة كعينة كما هائلا من الباعة لهته العملات بكل أنواعها و المرتكز أساسا على الدينار التونسي والذي يباع ب 6500 دج لل 100 دينار تونسي و الأورو الذي وصل الى 11 ألف دينار جزائري ل 100 أورو و هذا رغم الحصار المفروض على هؤلاء التجار .

كما نشير الى أن نس المصالح تمكنت من حجز ما قيمته 140 مليار من مختلف  البضائع  لنفس الترة ليقى التهريب أحد الهواجس و الأفات التي تنامت بشكل مذهل .

 

                             

  بمناسبة 20 أوت 1955

              اتحاد تبسة ي دورة كروية بأم البواقي

حسب السيد لطفي جابري مدير فريق أتحاد تبسة المنتمي لحضيرة الجهوي الأول لرابطة عنابة فأن التشكيلة ستشارك في دورة كروية بمشاركة 04 فرق تضم أتحاد الشاوية و عين البيضاء و عين الكرون من القسم الجهوي الأول و هذا بمناسبة الأحتالات ب 20 أوت 1955 مشيرا الى أن الدورة على شاكلة نصف نهائي و نهائي و سيقابل اتحاد تبسة أتحاد عين البيضاء بينما سيلقي اتحاد الشاوية مع ريق عين كرون و هذا بملعب زرداني بأم البواقي وهي الدورة التي ستكون بمثابة الأختبار الحقيقي لأبناء التشكيلة التبسية لخوض معركة البطولة و قد أضاف بانها خامس مقابلة تحضيرية و التي ركز يها القائمون على العارضة الفنية على الجانب البدني للتشكيلة

 صالح زمال


أخبار قالمة:
قالمة/ سكان حي العالية ببوشقوف يطالبون بالتهيئة

يطالب سكان حي العالية  التابع لبلدية بوشقوف شرق  ولاية قالمة بإدراج حيهم ضمن الأحياء المستفيدة من عمليات التهيئة التي تقوم بها البلدية.وتزويد الحي بالإنارة العمومية التي يفتقر إليها مع إنجاز الهياكل والمرافق التي من شأنها تخفيف المعاناة اليومية التي يتكبدها سكان الحي لسنوات عديدة.
ومن بين الانشغالات التي يطالب بها السكان السلطات المحلية هي وضعية الطريق والمسالك المؤدية إلى الحي حيث صرح السكان بأن هذه الأخيرة عبارة عن مطبات ومسالك ترابية  يصعب استعمالها حيث تتحول إلى برك مائية شتااأ وغبارا صيفا  ضف إلى ذلك الأعطاب التي تسببها للسيارات التي تمر منه.
  بالإضافة إلى تدهور الوضع البيئي  جراء الرمي العشوائي للفضلات والنفايات المنزلية التي أصبحت الديكور اليومي لسكان الحي.
 من جهة أخرى يعرف الحي نقصا في الإنارة العمومية التي تتسبب في انتشار معدلات الجريمة والسرقة في الليل، خاصة السيارات منها.
 كما يناشد السكان التدخل العاجل للسلطات المحلية من اجل وضع حد نهائي لازمة التزود بالماء الصالح للشرب خاصة وان العملية الخاصة بالربط الاخيرة افرزت عدة انعكاسات وظل الحل الراهن بيد اصحاب الصهاريج كما يطالب السكان بمرافق للتسلية لحماية أبنائهم من مخاطر الشارع


قالمة /سكان بوضروة بواد فراغة يغلقون الطريق الوطني رقم 16

أقدم نهار أمس سكان قرية بوضروة الواقع بإقليم بلدية واد فراغة 43كلم شرق عاصمة الولاية قالمة ، على قطع الطريق الوطني رقم 16الرابط بين ولايتي عنابة وسوق اهراس مستخدمين بذلك المتاريس والعجلات المطاطية لتتصاعد السنة النيران والدخان من الساعة التاسعة الى غاية منتصف النهاروشلوا بذلك حركة المرور امام المارين احتجاجا منهم على الوضع الكارثي الذي آلت قريتهم  في ظل جملة المشاكل التي لا تزال تلاحقهم، وفي مقدمتها الماء الشروب وغاز المدينة·وانقطاع الكهرباألمنزلية  وغياب التهيئة العمرانية·وانعدام فرص الشغل · الأمر الذي بات هاجس السكان ومثار قلقهم· المحتجون حملوا مشاكلهم إلى الشارع قصد إيصال حملة المشاكل التي صارت تلازم الحي دون أن تحرك الجهات المسؤولة ساكنا للتخفيف من معاناتهم التي طال أمدها حسب بعض المحتجين·· وأضاف سكان القرية  أن الماء الشروب أضحى خلال هذه الصائفة مشكلا حقيقيا·· حيث يكابدون مشاق يومية من اجل التنقل للتزود بالماء الشروب في ظل انعدام الربط الحقيقي للانبوب المار باتجاه بلدية عين بن بيضة الى جانب هذا اضاف المحتجون ان جيوبهم اضحت لا تطاق بالنظر الى حجم الميزانية المخصصة لشراء الماء الشروب من اصحاب الصهاريج التي لايخفون قلقهم اتجاهها في ظل غياب الرقابة الصحية وذكر السكان الازمة تدخل شهرها الثالث وهو الأمر الذي أثار غضب السكان ودفع بالعديد منهم إلى اقتناء هذه المادة الحيوية في الصهاريج، حيث أصبحت الحل الوحيد لدى عائلات بوضروة  لإطفاء الظمأ، لاسيما مع اشتداد موجة الحر التي تشهدها على وجه الخصوص ولاية قالمة  وأضاف المحتجون أن مشكل غاز المدينة أضحى شغلهم الشاغل  الى جانب المطالبة بالتهيئة العمرانية والانارة العمومية وتوفير هياكل الترفيه لدى الفئات الشابة التي باتت مهددة بالتهميش والاقصاء خاصة وان واد سيبوس ملاذهم الاول والاخير وفي ظل هذا الوضع، يطالب سكان بوضروة ذات التعداد السكاني الذي قارب ال1500نسمة  بتدخل الوالي لأجل إيجاد حل لمأساتهم التي طال أمدها


تسمم غذائي لعائلة  متكونة من 05 أفراد بقالمة

أفاد  مصدر من الحماية المدنية بقالمة نهار أمس أن عائلة متكونة من 05 أفراد لا تقل أعمارهم ما بين 03 سنوات إلى 66 سنة القاطنة بحي عين الدفلة عمارة رقم 17 والواقعة في أعالي مدينة قالمة الجهة الغربية الفوجرول سابقا قد أصيبت ليلة الاحد الى الاثنين في حدود الساعة الثامنة والنصف بتسمم غذائي خطير بسسب أكلهم لفاكهة التين الشوكي وهو ما يعرف بفاكهة الهندي وأضاف ذات المصدر أن العائلة ظهرت عليها أعراض الإسهال والآلام الشديدة في البطن نقلوا جميعا بواسطة سيارتي الإسعاف لمستشفى الحكيم عقبي
دخاخنة حسان


 عنابة\  دول من 03 قارات تتواجد بمعارض التسوق العائلي

لا تزال عنابة تعيش حركة كبيرة من خلال المعارض الصيفية الخاصة بالتسوق العائلي و التجارية التي قدمت من ثلاث قارات , حيث عرف معرض المركز التجاري (الجاحظ) بالسهل الغربي منذ هذه الصائفة حلول ممثلي العديد من المنتجات التركية والإيرانية وكذا التونسية والمصرية والإفريقية الأخرى , أين تجد العائلات ما تريده في كل شأن.

أما المعرض الثاني الذي ينظم" بالطاباكوب " بعنابة ,وهو الاكبر والاشمل فقد ضم إضافة إلى الدول السابق ذكرها دولا أخرى كالباكستان والهند من آسيا وفرنسا واسبانيا من أوروبا , مع العديد من الدول الإفريقية مثل تونس,ليبيا ,مصر السينيغال وغيرهم .

وإن أردنا التكلم عن نوعية هذه المنتوجات فهي ذات جودة عالية سيما ما تعلق بالأرائك والأفران والمدافئ إضافة إلى الزرابي والأغطية التي تفننت في صناعتها الأيادي الإيرانية .

وبالرغم من أن السوق الوطنية كانت قد عرفت انفتاحا لا بأس به على المنتوجات العالمية إلا أنه تبين للمستهلك الجزائري أن أغلب ما كان يصله هو نوعية رديئة ,سيما المنتوجات القادمة من الصين و ما جاورها , وقد وجد في مثل هذه المعارض ما لم يجده لسنوات عدة ومع إستعداده بالخصوص لإستقبال شهر الصوم الذي يوليه المواطن أهمية كبيرة فهو يحرص على إقتناء عدة أدوات خاصة بالشهر الفضيل وإذا أضفنا ما سوف يتوافق مع ذلك في الدخول الإجتماعي الجديد ما سيلزم به من توفير أدوات الدراسة والألبسة والمحافظ ونحو ذلك , فهو بالتأكيد سيجد ما يتطلبه الحال في مثل هذه المعارض التي ستمتد إلى غاية إنتهاء رمضان الكريم .   

 عبدو


مصالح الامن تحقق في القضية و المنطقة على صفيح ساخن

شباب يضرمون النيران  في مقر بلدية مسيسنة و دار الشباب بعد مقابلة لكرة القدم في بجاية

 

عاشت ولاية بجاية حالة استنفار قصوى ليلة اول امس بعد اقدام مايزيد عن400 شخص من مختلف مناطق بلدية مسيسنة بدائرة الصدوق على حرق مقر بلديتهم الى جانب دار الشباب لذات المنطقة الذي كان قد فتح ابوابه شهر نوفمبر من سنة2008 ليكون المتنفس الوحيد لسكان المناطق النائية و افادت مصادر محلية موثوقة للجزائر الاخبار ان هذه العملية التي كادت ان تثير فتنة في صفوف سكان عاصمة الحماديين قد انطلقت في حدود الساعة الثامنة من ليلة الاثنين الى الثلاثاء دقائق قبل الاعلان الرسمي عن نهاية المقابلة الرياضية التي جمعت بين فريقين لقريتين احدهما من منطقة مسيسنة و الاخر من الصدوق و كانت المظاهرات قد انطلقت داخل الملعب الى ان وصلت الى الشارع الرئيسي للمنطقة بسبب عدم رضا سكان مسيسنة بالطريقة المعتمدة في تسير المقابلة الامر الذي اجبر مايزيد عن400 شخص بالخروج الى الشارع و كلهم غيض و غضب متجهين مباشرة الى مقر البلدية الذي اشعلوا فيه النيران الار الذي تسبب في اتلاف مختلف اقسامه مع الضياع الكلي للمصلحة التقنية الى جانب اجتياح النيران لاجزاء اخرى الا ان التدخل السريع لمصالح الحماية المدنية بالصدوق انقذت الموقف بعد اخمادها لهذا الحريق المهول الذي لم يخلف لحسن الحظ اية حالة وفاة ما عدا اصابة عون بالبلدية بجروح متفاوتة الخطورة حول الى المستشفى في حين قامت مصالح الامن بفتح تحقيق معمق لكشف التفاصيل الكاملة لهذه الحادثة الاليمة.

 جمال عميروش


أخبار تيزي وزو:
حل المكتب الولائي للهلال الاحمر الجزائري بتيزي وزو عشية شهر رمضان                               

تم بصفة رسمية حل المكتب الولائي للهلال الاحمر الجزائري بولاية تيزي وزو الواقعة على بعد102كلم عن الجزائر العاصمة بقرار من المكتب الوطني لهذه الهيئة الانسانية التضامنية حسب ما علمته الجزائر الاخبار من مصارها الخاصة مضيفة ان هذا القرار الذي وصفه سكان عاصمة جرجرة بالمفاجئ جاء على خلفية المشاكل العويصة التي يعيشها المكتب الولائي للهلال الاحمر الجزائري لاسيما بعد المتابعة القضائية لرئيسه السابق ( ح ا ح) و كذا المشاكل المتعلقة اساسا بكيفية تسير و صرف المال العام الموجه للعائلات المحتاجة التي كثيرا ما احتجت على الطريقة المعتمدة في توزيع خاصة قفف رمضان مثلما حدث العام الفارط اما هذا العام فان المشهد قد يكون مخالفا لانه ببساطة سيكون المكتب في راحة بسبب تجميد نشاطه الى غاية تعين رئيس جديد او النظر في كيفية خلق طريقة جديدة في تفعيل و تسير مهامه و اشارت مصاردنا انه في حال عدم التوصل الى تعين مسؤول جديد عليه الذي كان مقررا اليوم فانه سيتم تمديد العملية الى ما بعد رمضان الكريم لكن و قبله ستوكل مهمة تسيره الى مسيرين محترفين بصفة مؤقتة هذا و يتحدث الشارع القبائلي عن احتمال تعين علي ح على رئسه بصفته جراح في العظام و كذا عضو سابق في المكتب الولائي للهلال الاحمر الجزائري بتيزي وزو.                                                    
جمال عميروش

العملية ستستفيد منها20الف عائلة محتاجة
ولاية  تيزي وزو تخصص 70 مليون دينار لمسح الغبن عن معوزيها خلال شهر رمضان

 خصصت ولاية تيزي وزو لرمضان هذا العام مبلغ مالي يقدر ب 70  مليون و 400 ألف دينار لمساعدة  العائلات المعوزة و المحتاجة الموزعة عبر مختلف بلديات و مناطق  الولاية والتي  ينتظر ان تتكفل بها مختلف الجهات المعنية  يوميا من خلال ضمان وجبات بصفة منتظمة  و قد  تم  بالمناسبة حسب تقرير مفصل اعدته مديرية النشاط الاجتماعي بولاية تيزي وزو تلقات الجزائر الاخبار نسخة منه اليوم فانه من بين الحصة المالية المذكورة نجد 25 مليون من ميزانية الولاية للتكفل ب20 الف عائلة محتاجة موزعة على مستوى تراب الولاية لاسيما بالمناطق النائية على غرار عين الحمام عزازقة ازفون بني يني بوغني و التي ينتظر ان تستفيد من 12 الف قفة خلال شهر رمضان الكريم منها9 الاف قفة سيتم اقتنائها من ميزانية الولاية مع3 الاف اخرى في اطار المبلغ المخصص للعمليات التضامنية من طرف الوزارة الوصية الى جانب800قفة غذائية اخرى هبة من شركة سوناطراك كما تم فتح22 مطعم للرحمة سيتم تشغيله منذ اول ايام الشهر الكريم منها10 تابعة للهلال الاحمر الجزائري و كذا7 اخرى يشرف عليها متطوعين الى جانب3 مطاعم اخرى من طرف جمعيات خيرية و التي سيتم الوقوف على طبيعة نشاطاتها في زيارات مفاجئة و هي العملية التي تعد هذا العام الاولى من نوعها عبر تراب الولاية  من طرف فرق مشتركة للوقوف على سير العمل فيها فضلا عن ذلك سيتم اختتان 300طفل من العائلات المعوزة خلال ليلة القدر و قد تم تخصيص500مؤطرا لمجمل هذه العمليات التضامنية الخيرية و تشير الأرقام الجديدة و حسب مصادرنا من ذات المديرية  إلى أن  عدد العائلات تراجع هذه السنة ب 2 ألف عائلة  إذ بلغ عددها السنة الفارطة 22 ألف عائلة بينما تقلص هذا السنة إلى 20 ألف و التي ستتكفل بها الجمعيات و البلديات يوميا لغاية نهاية شهر رمضان اصافة  لتكفل اليومي  بمتشردي الولاية و عابري السبيل كما انه و حسب اللقاء المنظم امس بمقر ولاية تيزي وزو لتقيم مدى الاستعداد لاستقبال شهر رمضان اشرف عليه الامين العام للولاية فان الح على ضرورة ايصال القفف الى سكانات العائلات المستفيدة حفاظا على كرامتها من خلال تجنيد فعاليات المجتع المدني و مختلف الفاعلين و الجمعيات المحلية.

 جمال عميروش
                                                  


أخبار بجــاية :
باعة الأرصفة يثيرون استياء السكان
 
ناشد مستعملو الطرق ببجاية السلطات المعنية ، بالتدخل من أجل إزالة ومنع الباعة المتجولين المتواجدين على طول الطرق الفرعية بالمنطقة، واكتساحهم لمعظم أرصفتهه مما تسبب في أزمة مرور وقلق في أوساط المارة، الذين عبّروا عن استيائهم من هذه الوضعية، حيث لا يجدون أرصفة يتنقلون من خلالها، فيلجؤون إلى السير على الطرق ممّا يعرّض حياتهم للخطر، بالإضافة إلى حوادث المرور التي يدفعون في الغالب ثمنها من أرواحهم.

  كما أن بعض الشوارع الضيقة بالمنطقة ، لا تتوفر على أرصفة ، وبالرغم من ذلك لايتوانى الباعة من إكتساحها خاصة بائعي الخضر والفواكه، مما يسبب عائقا في السير والتنقل سواء تعلق الأمر بالمارة أو السائقين الذين بدى إنزعاجهم واضحا من نقص النظافة نتيجة المهملات التي يتركها الباعة وراءهم بالطريق . كما عبر الباعة من جهتهم، أنهم يعانون من غلاء إيجار الأسواق، وإن تواجدت المحلات ، فإن المساحة المخصصة لهم محصورة وضيقة ، الأمر الذي يدفعهم إلى البيع على أرصفة الطرق الفرعية حيث يجدونها مكانا مناسبا لعرض منتوجاتهم وبيعها ، ومع الكثافة السكانية بالبلدية يطالب سكانها المصالح الولائية والبلدية بضرورة إحداث تنظيمات في الطرق والشوارع وكذا الأسواق .

قتيل و جريحان في حادث مرور بأميزور


لقي شخص حتفه فيما أصيب اثنان آخران من عائلة واحدة بجروح متفاوتة الخطورة في حادث انحراف سيارة خفيفة على الطريق الوطني رقم 75، المؤدي إلى بلدية اميزور ببجاية، بسبب فقدان السيطرة على المركبة• وحسب ماعلمته ''الفجز' من مصادر محلية موثوقة، فإن الضحية، البالغ من العمر 37 سنة، تم نقل جثته إلى مستشفى اميزور بمعية المصابين من طرف الحماية المدنية•   للإشارة تعرف حوادث المرور هذه الأيام ارتفاعا كبيرا، حيث تشهد طرقات الوطن سقوط العديد من القتلى والجرحى يوميا

انطلاق المهرجان الوطني الرابع للانشودة الوطنية ببجاية بحضور16 ولاية

 تعيش عاصمة الحماديين ولاية بجاية منذ اليوم و الى غاية العشرون من شهر اؤت الجاري على وقع المهرجان الوطني الرابع للانشودة الوطنية الذي عرف مشاركة 16 ولاية عبر الوطن و الذي يتزامن تنظيمه و الاحتفال بالذكرى ال53 لانعقاد مؤتمر الصومام بايفري اوزلاقن و حسب ما كشف عنه للجزائر الاخبار المشرفين على هذه التظاهرة الثقافية فان البداية  كانت باستعراض ضخم انطلق من مقر الولاية الى غاية دار الثقافة لبجاية زينته الوفود الحاضرة من مختلف ربوع الوطن كما تم هذا العام استحداث لجنة تحكيم مختصة لمتابعة اشغال هذا المهرجان الذي جاء فرصة للم شمل شريحة الشباب على وجه الخصوص لاعادة احياء الملاحم التاريخية والانشودة الوطنية التي  تعرف تهميشا خلال السنوات الاخيرة و ستكون طيلة عمر هذا الحدث الذي اشرفت على تنظيمه مديرية الشباب و الرياضة بالولاية عدة نشاطات اخرى بين الثقافية و الترفيهية قصد خلق جو من التواصل بين جيل الامس و اليوم.   


انتشال جثة طفل في ال15 من عمره بواد اوزمور بتيشي
احصت الحماية المدنية مع نهاية الاسبوع الفارط  غريقين حيث يتعلق الاول بشاب يبلغ من العمر20 سنة قدم من ولاية سطيف كان قد عثر عليه جثة هامدة بشاطئ الجابية ببلدية بوخليفة في حين تتمثل الحالة الثانية لطفل يبلغ من العمر15 سنة اتى من ولاية بسكرة للسباحة لكته رمت به امواج البحر  على مستوى شاطئ واد اوزمور بتيشي  هذا في الوقت الذي احصت ذات المصالح احصت خلال الاسبوع الاخير وفاة4 اشخاص مع جرح50 اخرين في حوادث الطرقات ببجاية.                           


فيما هدد عمال التربية ببجاية بشل الدخول المدرسي المقبل:
المستفيدون من100سكن في اطار الصندوق الوطني لمعادلات  الحدمات الاجتماعية يقتحمون سكناتهم                                        

اقدم المستفيدون من 100سكن في اطار الصندوق الوطني للمعادلات الخدمات الاجتماعية المتواجدة على مستوى ببلدية اقبو ببجاية على اقتحام سكناتهم الجديدة التي كانوا قد انتظروها بشغف كبير منذ مايزيد عن العامين  حسب ما كشف عنه العديد من هؤولاء في تصريع للجزائر الاخبار مؤكدين انهم سئموا من الوعود الكاذبة التي يقدمها المسؤولين المحلين الذي اثقلوا كاهلهم داعين اياهم الى لفت نظرهم اليهم لحل هذا المشكل الذي قد ياخذ ابعادا خطيرة في ظل تجاهل السلطات لمطالبهم المشروعة كما ان هذه الوضعية دفعت بهؤولاء الى اقتحام سكناتهم دون وجود تراخيص رسمية تصنف العملية في الاطار القانوني هذا في الوقت الذي لا يفصلنا عن شهر رمضان سوى بضعة ايام فقط و كذا الدخول الاجتماعي المقبل كما يذكر ان هؤولاء سبق و ان دفعوا مستحقات التامين و في سياق منفصل اقدم امس العشرات من عمال التربية  المنظوين تحت نقابة عمال مؤسسة التربية بولاية بجاية امام مقر مديريتهم احتجاجا منهم على تاخر دفع اجورهم الشهرية و العلوات الامر خاصة وانه يوجد مالايقل عن17 الف عامل لم يتقاض اجوره الشهرية منذ مدة كما هددو بشل الدخول المدرسي المقبل في حال اخذ مطالبهم بعين الاعتبار من طرف الجهات الوصية.      


أخبار قـالمـة :
الناظور بقالمة  .. السكان يعانون العطش في عز الصيف والأمل في حل عاجل
يعاني سكان قرية الناظور  التابعة إقليميا لبلدية بني مزلين الواقعة شرق عاصمة الولاية قالمة على بعد 32كلم بمحاذة الطريق الوطني رقم 21  من أزمة عطش خانقة منذ عدة اشهر على أمل أن يجسد المسؤولون بها عدة مشاريع تزيح عنهم عناء التنقل ورحلة البحث عن لترات من المياه تسد الرمق، خاصة بمنطقة فلاحية كالناظور التي تتطلب وفرة كبيرة لهذه المادة الحيوية·  حيث ذكر السكان مرارتهم اليومية في رحلة البحث عن التزود بالمادة الاساسية من منبابع مائية تبعدهم في بعض الاحيان بكليومترات عن بيوتهم الى جانب هذا مازال سكان القرية  يعانون من نقص التكفل الصحي، وهذا لشساعة المنطقة وقلة الوسائل، حيث تتوفر على القاعة الخاصة لتقديم العلاج تفتقر للوسائل المادية والاطار البشري اذ يطالب السكان بادراج طبيب مداوم بالمنطقة لايكفيهم ذلك عناء التنقل الى مستشفيات تبعد عنهم  وهو ما يصعّب عملية التنقل  التي لا تتوفر سوى على قاعة علاج واحدة ويسيّرها ممرض واحد بالتجمع السكاني · أما بخصوص وسائل الترفيه فإن القرية لا تتوفر على هياكل للترفيه فالشباب يحمّلون المسؤولية لمديرية الشباب والرياضة لولاية قالمة كما تشكل مظاهر التهيئة العمرانية بالقرية احدى المظاهر السلبية التي لاتزال عالقة منذ امد رغم تعاقب المسؤولين على البلدية فجل الطرقات مهترئة ساهمت فيها الظروف المناخية فبالتشاء تمتلء الحفر بالبرك والاوحال وصيفا فهي غبار

ناهيك عن الانارة العمومية التي تعد مطلبا لدى العديد من العائلات التي تمارس النشاط الفلاحي المتمثل في تربية المواشي اذ ساهم غياب في بعض التجازوات خاصة الناشطين تحت جنح الظلام

هي صورة لواقع مؤلم لسكان الناظور التي كانت منارة للعلم والمعرفة تنظر تدخلا سريعا وحلا عاجلا لانقاذ السكان من شبح العزلة وهاجس المعاناة

دخاخنة حسان

أخبـار عنـابة :
أكثر من 5000 شاب تم تنصيبهم منذ حلول السداسي الثاني من السنة الجارية

في إطار برنامج الإدماج المهني بمختلف صيغيه ، أحصت مديرية التشغيل بولاية عنابة تنصيب 5041 شخص موزعين على مختلف دوائر وبلديات الولاية ، الأمر الذي  ساهم في تحسين وتيرة التشغيل بالمنطقة .
وحسب ما صرح به للجريدة مدير التشغيل بالولاية السيد "ناجي الشريف" فإن هؤلاء الشباب المستفيدون من هذه العقود يشتغلون في قطاعات التسيير الاقتصادي العمومية والخاصة ، وأكد أن الولاية استفادت من وزارة التشغيل والضمان الاجتماعي ب1300 منصب إداري مقسمة بين جامعيين ب802 منصب  وتقنيين سامين ب 299 منصب  وتقنيين ب151 منصب موزعين على مختلف نواحي الولاية منها 458 منصب للجامعيين ببلدية عنابة و 132 منصب لنفس الفئة ببلدية البوني ، لتكونا هتين البلديتين قد فازتا بحصة الأسد مقارنة بالبلديات الأخرى كسيدي عمارب50  منصب ، سرايدي ب30 منصب ، برحال ب 15 منصب ، الشرفة ب09 منصب  ، واد العنب ب 07 منصب ، التريعات ب05 منصب و شيطايبي ب 02 منصب .
ويضيف ذات المتحدث أن  بالنسبة لعقود ادماج حاملي الشهادات والمقسمة بين الجامعيين والتقنيين السامين قد تم تنصيب ، 2183 جامعي و 1383 تقني سامي ، أما بالنسبة لعقود الإدماج المهني والذي يمس الفئة ذات مستوى الثالثة ثانوي والذي يصل عددها إلى 1456 شاب فقد استفاد هؤلاء من عقد تكوين وتنصيب في نفس الوقت 
عبدو



أخبــار الشلف :
توزيع 120 وحدة  سكنية بالشلف


استفادت أربع بلديات بولاية الشلف من حصص سكنية تقدر ب 120 وحدة سكنية ذات طابع اجتماعية تم توزيعها مؤخرا وقد اشرفت السلطات المحلية والولائية  على تسليم المفاتيح إلى المستفيدين من السكان عبر هذه البلديات الأربع حرشون ،الهرانفة، واد قوسين والظهرة .حيث كانت حصة بلدية الهرانفة بـ20 وحدة سكنية اجتماعية فيما كانت حصة كل من بلدية واد قوسين ،الظهرة و حرشون 40 وحدة سكنية لكل بلدية ،وأهم ما ميز توزيع وتسليم المفاتيح إلى المستفيدين هوالترحيب بهاته السكنات من المستفيدين في البلديات الهرانفة وواد قوسين والظهرة و الإستياء الكبير من طرف المستفيدين ببلدية حرشون حيث تفاجئوا وهو يدخلون سكناتهم بافتقادها  لمتطلبات الحياة في غياب ادنى شروط السكن بانعدام قنوات الصرف الصحي وأيضا الكهرباء والماء الصالح للشرب هذا الإستياء قابل غضب رئيس الديوان بالولاية والذي لم يهضم حجم المهزلة التي وقع فيها بحكم اشرافه على توزيع سكنات تفتقد لابسط الشروط لينهال على مدير السكن بالشلف والسلطات المتواجدة حوله باللوم والعتاب على هاته الوضعية وقد كشف المسؤول بأنه يفتح تحقيقا حول عملية البناء المشبوهة بالغش و التي مست 40 مسكن ببلدية حرشون وبعد توجيه رئيس الديوان انتقادات لاذعة لمدير السكن ، طالب هذا المسؤول بتسوية الوضعية في أقرب الأجال التي لا تتعدى العشرة ايام قبل دخول رمضان المعظم مطمئنا الغاضبين من المستفيدين الذين لم تكتمل فرحتهم بسبب الوضعية الكارثية التي وجدوا عليها السكنات الجديدة وقد  كلف ذات المسؤول رئيس بلدية حرشون بالتكفل بمياه الصالح للشرب وتزويد السكان بصهاريج يوميا خاصة هذا في إنتظار أن يتم  تغطية النقائص المسجلة .

مصالح الدرك الوطني بالشلف تسجل اكثر من 900 قضية خاصة بتجاوزات التجار اثناء ممارسة النشاط التجاري

احصت المصالح الاقتصادية للدرك الوطني بالشلف 966 قضية مسجلة خلال السداسي الاخير نتيجة التجاوزات والمخالفات في طريقة عرض السلع ونوعيتها وهذا بتسجيل 222 قضية متعلقة بعدم تعليق واشهار الأسعار حيث تعمد هؤلاء اخفاء الاسعار للتصرف بها يوميا وعدم اخضاعها الى اسعار السوق كما سجلت ايضا 517 قضية بعدم امتلاك السجل التجاري حيث كانت وسط المدينة من اكبر المشاكل التي تعرفها المدينة بانتشار التجار الفوضويين مما جعل اصحاب المحلات كثيرا ما يدعون عدة شكاوي لدى مصالح التجارة والامن كما تم تسجيل 63 قضية متعلقة بعدم امتلاك فواتير الشراء و 164 مخافة متنوعة منها مراعاة عوامل النظافة وعرض السلع في اماكن غير ملائمة وعدم وجود هندام لائق بصاحب المتجر والجزارة للاشارة عرفت ولاية الشلف في العام الماضي اكثر من الف حالة تسمم ووفالة ثلالث اشخاص منهم رب عائلة لستتة ابناء ببلدية الحجاج كانت نتيجة تناول حلويات فاسدة من احدى محلات الشلف وسط المدينة.

بلدية وادي الفضة تستفيد من 15 مليار سنتيم لتهيئة طرقاتها وارصفتها

تشهد بلدية وادي الفضة بولاية الشل تحرك ورشة كبرى عبر شوارعها وازقتها الرئيسية بالبلدية على غرار حي رقم 1 و2 و3 وحي بلحمرية حيث تم رصد مبلغ قدره 15 مليار سنتيم لتهيئة شوارع المدينة بالزفت ذات النوعية الجيدة بالاضافة الى تهيئة ارصفتها التي عرفت تآكلا كبيرا منذ زلزال الاصنام 1980 الذي ضرب ولاية الشلف كما عرفت البلدية مشاريع هامة تدخل في اطار البرنامج القطاعي التابع لمصالح الري والخاص بتوصيل شبكة التطهير على مسافة 800 متر بالطريق الولائي رقم 123 بشارع الكريمية الذي كان في وضعية متدهورة مما ادى بفيضان الواد وادى الى غمر مياه الوادي لاكثر من 200 عائلة .

بسبب شجار على علبة سيجارة :مقتل شاب و إصابة شقيقه  بجروح خطيرة بالشلف
 
خلف شجار مميت وقع أول أمس بالمنطقة رقم 12 بالشطية بين 3 شبان تتراوح أعمارهم ما بين 15 و 18 سنة مقتل احدهم بواسطة خنجر و إصابة شقيقه بجروح متفاوتة الخطورة و حسب مصادر عليمة من عين المكان نجم الشجار على اثر عملية سرقة علبة سيجارة من طاولة لبيع السجائر قام بها المتهم البالغ من العمر 16 سنة تعود للضحية المتوفي صاحب 18 ربيعا و بعد أن لاحق الضحية المتهم وحاول استرجاع علبة السيجارة تلقى ضربة مميتة على مستوى الرقبة بواسطة خنجر و على اثر ذلك تدخل أخ الضحية لمساعدة أخيه و بدوره أصيب بطعنات على مستوى الظهر.و على جناح السرعة فر المتهم فيما تم نقل الضحيتين الى مستشفى الشطية أين لفظ الشاب آخر أنفاسه متأثرا بجروحه.و قد باشرت مصالح الشرطة القضائية تحقيقاتها في القضية بعد أن تم القبض على المتهم.
ع الفضاوي



أخبار عنابة :
أعمدة للإنارة العمومية مستوردة من مصرلعاصمة الفولاذ؟
 
لاتزال عملية تنصيب الأعمدة الكهربائية الممتدة على طول الطريق الرابط بين عاصمة الولاية الى غاية مطار المرحوم "رابح بيطاط" والتي انطلقت منذ بداية الصيف متواصلة ولم تنته بعد ، علما أن الأعمدة هته والتي ستتزين بها الطريق هذه هي مستوردة من مصر الشقيقة ، وقد كانت المنطقة تتكلم سريا عن نكتة مفادها أننا غلبنا مصر في اللعب وغلبونا في الجد ،بما أنها تنتج الحديد مثلنا تقديريا على أقل الأحوال وكان ذلك أيام تقابلنا معها في التصفيات الأخيرة ،وبالرغم من أن هذه الولاية هي منتجة للحديد والصلب لا تزال تنتجه بالرغم من الأزمات التي طالت مركب الحجار الذي اعتبرناه في زمن ما أحد أكبر منجزات البلاد بل على مستوى افريقيا المقهورة ، وانتقل الأمر الى الشراكة مع الهنود ليس الحمر طبعا ، ثم تعدت الشراكة والتسييرالى الأوربيين ، وبالرغم من جميع الترقيعات المتوالية الا أن الحال يزداد تعقيدا وقهرا للبلاد والعباد على السواء فالعمال سوف يعاد طردهم من جديد لتتكرر ذات المأساة الا أن الغريب في الأمر أن هناك مجموعة بعينها لا تخرج أبدا من "مغارة علي بابا" هته التي تدر الملايير وأنبتت البعض من البارونات المتخصصة في الخردة وإعادة انتاج بقايا الحديد بل بيعها بطرق التوائية وزسريعة وبسهولة جدا وألبسوها لبوسات عدة منها دعم الرياضة والعمل على رفع الناحية رياضيا وكانت الخيبة تلو غيرها والفضيحة تلي الأخرى متسارعة لتثبت للكل بأن أموال العمال والشعب ظلت عرضة للنهب واللصوصية وأمام أعين الجميع ، ولم يتوقف الحال عند هذا بل وصل بهم التبجح بأن نصبوا أنفسهم ناطقين باسم الناحية من خلال مغامراتهم في ترأس قوائم الإنتخابات المحلية والبرلمانية وحققوا ما كانوا يرجون من تبييض لأنفسهم وللأموال التي سلبوا الشعب إياها والفضائح التي ارتكبوها، وإن كان ذلك بتوجيه من أسيادهم الذين كانوا يتسترون على كل أفعالهم فقط كان عليهم شراء هذا البصمت طالما أن الجهة يصل منها الرخاء ويجدون منافع لم يكونوا يتصورون بأنها مازالت بقرة حلوبا ؟؟



في ظل انتشار التجارة الفوضوية وانعدام وسائل السلامة الصحية بقالمة
الاتحاد الولائي للتجار يهدد بشل الحركة التجارية عشية الشهر الفضيل

كشفت مصادر مسؤولة من الاتحاد الولائي للتجارو الحرفيين الجزائريين بقالمة ان الاوضاع الحالية باتت تهدد الحركة التجارية بالولاية وعبر كبريات الدوائر ممايستدعي التدخل العاجل للسلطات الولائية من اجل القضاء على مظاهر التجارة الفوضوية السائدة في ظل الصمت التام لمصالح التجارة الشيء الذي اثر سلبا على الناشطين في القطاع امام كثرة الالتزامات وجعل اغلبهم يقومون بشطب اسمائهم من المركز الوطني للسجل التجاري مهددين بشل النشاط التجاري عشية الشهر الفضيل

تواجه المستهلك القالمي مخاطر صحية يتوقع انتشارها حسب مصادر مستقاة من المختصين نتيجة اللامبالاة والإهمال والتسيب المسجل في الممارسات التجارية غير الملائمة عبر أسواق الولاية وبالخصوص سوق المدينة التي تباع فيها المواد الاستهلاكية المعرضة للتلف في أي لحظة خاصة منها ذات الاستهلاك الواسع و التي تعرف إقبالا كبيرا من طرف المواطن القالمي بسبب تنامي التجارة الفوضوية التي تنعدم إلى الرقابة التجارية
تعرف منطقة شارع التطوع روابحية شغيب عبد السلام ظاهرة بيع كل شيء دون ترخيص ومراعاة الظروف الصحية اللازمة وهو ما وصفه المختصون بالتلاعب الخطير بترك الأمور تسير بهذه الوتيرة التي تزداد خطورتها في ظل العوامل المناخية التي تمر بها الولاية، تضاف إليها الانتشار الكبير للقمامات ومجاري المياه القذرة والروائح الكريهة والبرك المائية والحفر وغيرها من المظاهر المشينة أمام أكبر سوق حيث تنتشر النشاطات التجارية بشكل غير منظم وبطرق مخالفة للقوانين المعمول بها من طرف تجار من مختلف شرائح المجتمع دون تمييز بينهم همهم الوحيد جمع المال والحصول على الربح السريع بأي طريقة كانت غير مبالين بالمخاطر الممكن بروزها على الساحة. ومن بين الظواهر المشينة الممارسة يوميا والتي تعد من الأنشطة التجارية الخطيرة لعدم تقيدها بالشروط الصحية اللازمة وللأسف الشديد في عز الحر و في غياب التدابير الردعية لمنع بيعها في هذه الظروف خاصة مصالح الرقابة التجارية الغائبة تماما عن الساحة إلى جانب بعض المواد التي تعد سيدة الموائد في شهر رمضان كالحلويات الشرقية..... كما أن طرق بيع اللحوم أصبحت تمارس بصفة غير مؤمنة خاصة بما يتعلق باللحوم المفرومة، حيث يقدم التجار على رحي اللحم ووضعه في أطباق كبيرة مصنوعة من البلاستيك وبيعها للمستهلك بعيدا عن التقيد بالالتزامات المنظمة لعملية البيع في نظام الممارسات التجارية المعمول بها وغيرها من المظاهر السلبية المسجلة على مستوى أسواق الولاية

هذاوتسجيل مصالح الصحة الكثير من حالات التسمم الغذائي نتيجة تناول بعض المواد الاستهلاكية إلا دليل على خطورة الوضع الذي بات مقلق وغير مريح رغم التعليمات الردعية الصادرة عن الهيئات العمومية القاضية بمنع هذه المواد وإلزام التجار بتوفير الظروف الصحية الملائمة عرضا وبيعا ونوعا وردع كل المخالفين، إلا أن هذه التدابير لم تجسد على أرض الواقع أمام تفاقم المظاهر السلبية والفوضى العارمة بالأسواق

دخاخنة ح



القضاء على إرهابيين ببني والبان غربي سكيكدة
عمليات التمشيط تسفر على القضاء على سبعة إرهابيين و تدمير 25 كازمة خلال شهر . تمكنت عناصر الجيش الوطني الشعبي من القضاء على إرهابيين اثنين مساء أول أمس بجبال زكرانة ببلدية بني والبان حوالي 50كم جنوب غرب سكيكدة و تمت العملية بعد ملاحقة مجموعة من الإرهابيين الفارين من عمليات التمشيط التي باشرتها قوات الأمن المشتركة على محور القل ء تمالوس ء عين قشرة إلى غاية جبال أم الطوب و التي تعرف بجبالها و غاباتها الكثيفة و الصعبة وفد أسفرت العملية منذ انطلاقها قبل شهر على القضاء على سبعة إرهابيين و تدمير 25 كازمة و مخبأ و العملية مازالت مستمرة لملاحقة بعض العناصر التي يشتبه في اختباءها بجبال بني والبان ، الإرهابيين اللذين تم القضاء عليهما مساء أول أمس تم التعرف على أحدهما و هو (ش.ع) من أبناء المنطقة و الآخر مازال مجهول الهوية وقد تم نقل جثتيهما من قبل عناصر فرقة التدخل السريع للدرك الوطني بمجاز الدشيش إلى مصلحة حفظ الجثث بمستشفى الحروش .
دراوي عبدالله

أخبار تيزي وزو:
حدث هذا بوسط مدينة تيزي وزو
متسول يمشى عاريا امام الملئ ويعتدي على عناصر الحماية المدنية 


ليس من السهل وصف ما حدث اليوم الاثنين بعد منتصف النهار عندما تحولت ساحة المقر القديم للبلدية الذي يتوسط مدينة تيزي وزو الى ما يشبه سرك عمار ليس لوجود المهرجين او الحيوانات التي يركض ورائها مختصون في هذه العملية لكن ما اثار دهشة الجميع بهذه الساحة التي لاتنقطع الحركة فيها هو اقدام متسول من نوع خاص على المشي و هو عاريا امام الملئ و جسمه النحيف يميل ذات اليمين و ذات الشمال و كان هذا الشخص المغلوب على امره بسبب ثيابه البالية و بيده موزتين و قارورة عصير من الحجم الصغير قد اثار شفقة اعوان الحماية المدنية الذين تنقلوا على جناح السرعة لاسعاف هذا المتسول الذي ضنوا في البداية انه ميت لعدم قدرته على الحركة لكنه و بعد دقائق فاجاهم مهاجما عليهم بالسب و الشتم و اصفا اياهم بمختلف النعوت التي تتنافى مع الاخلاق اما النساء و الفتيات اللواتي وقفنا عن غير قصد بهذا المشد فقد فررنا و وجهن شاحب لهذا المشهد الذي اعتدى على الحرمات في غياب الجهات الوصية التي سيتوجب تدخلها لجمع هؤولاء المتشردين الذين يهاجمون هذه الايام على المارة و السكان و هم في حالة سكر.                                                              

جمال عميروش

حوالي 05 آلاف منصب شغل مقابل ما يزيد عن 16 ألف طلب :شباب الولاية يطالبون السلطات العمومية بمضاعفة الحصة

أنتقد شباب ولاية تبسه ضعف الحصة الموجهة لشباب الولاية من مناصب العمل و وصفوها بالهزيلة و لا تستجيب للتطلعات و طموحات الكم الهائل من أبناء الجهة الذين يمثلون نسبة 85 بالمائة من مجموع سكان الولاية الذين يتجاوز عددهم 700 ألف نسمة .

و حسب مصادر مقربة من أدارة وكالة التشغيل بالولاية فأن الحصة الإجمالية التي تحصلت عليها الولاية خلال السنة الجارية لم تزد عن 05 آلف منصب عمل مقابل 16 ألف طلب عمل مسجل لدى المصالح المعنية مم طالبي العمل التي لا تغطي إلا نسبة 3.2 بالمائة من مجموع الطلبات وهو ما جعل الهيئات المعنية تعجز عن تغطية النسبة العالية من طلبات العمل على مستوى دوائر و بلديات الولاية .

شباب الولاية يناشدون السلطات العمومية بآليات عملية فعالة لمضاعفة حصة الولاية و أيجاد حلول لمعالجة ملف طالبي العمل و التقليص من ظاهرة البطالة التي أفتكت بشرائح كبيرة من المجتمع التبسي و خلق فضاأت عمل لتغطية نسبة كبيرة من الطلبات و للحد من الأوضاع الاجتماعية و الظروف المؤلمة خاصة لدى فئة الشباب الذي يساهم في أقلاع وتيرة النهضة التنموية الشاملة و أعداده أعدادا كاملا لبناء مستقبل البلاد الواعد و أخراجه من مخالب العوامل المشينة التي صنعتها الظروف و المتناقضات و التوجه نحو الانحراف و المخدرات و ألآفات الاجتماعية بكل تناقضاتها .

ممثلوا الولاية يحصدون 07 ميداليات في البطولة الأفريقية : لرفع الأثقال بأوغندا

تألق ممثلوا الولاية في رياضة رفع الأثقال في رياضة رفع الأثقال في البطولة الأفريقية التي جرت مطلع الشهر الحالي بعاصمة أوغندا كمبالا حيث تمكن من حصد 07 ميداليات منها 03 ذهبيات من مجموع 47 ميدالية التي تحصل عليها رباعو الفريق الوطني في رياضة رفع الأثقال وهي المشاركة الأولى للرباعين حلايمية عومار في وزن 105 كلغ صنف الأواسط الذي تمكن من إحراز 03 ميداليات في نفس الصنف و ميدالية برونزية في صنف الأكابر رغم صغر سنه و هي أول مرة يحصد فيها رباع من الأواسط على ميدالية في الفريق الوطني أكابر و نال الرباع منيع لزهر صنف أشبال وزن 67 كلغ على 03 ميداليات برونزية .

و حسب رئيس الرابطة لرياضة رفع الأثقال السيد عثمانية سفيان فأن الرباعين مثلا الولاية أحسن تمثيل في هذه الرياضة التي تعد تبسة من بين المدارس العريقة في الوطن حيث كان لها الشرف في تخريج أبطال مثل بوزنادة . إلا أن رئيس الرابطة يعاتب الجهات المعنية لعدم توفير الإمكانيات اللازمة لمثل هؤلاء الرياضيين الذين يتمتعون بمؤهلات تقنية عالية و يمكن استغلال طاقاتهم لرفع و النهوض بالرياضة الجزائرية .
صالح زمال 

أخبار عنابة :
حي "بجمعة حسين" بالبوني 20 سنة من التحايل والتواطؤ يحرمهم من السكن 
تقدم نهار أمس مجموعة من المواطنين ممثلين عن الحي الفوضوي بجمعة حسين الكائن ببلدية البوني إلى الجريدة ليسمعوا السلطات المعنية والمحلية والرأي العام معاناتهم التي تتمثل في تسرب الانتهازيين وشركائهم في حرمانهم في سكن لائق علما أن هذا الحي  الذي وصل عدد قاطنيه حاليا إلى ما يقارب 350 عائلة بعد ان كانوا لا يتجاوزون  57 عائلة قبل إحصاء سنة 2006 ويزداد عددهم بعد كل سنة نظرا للتواطؤ والتزوير الذي تقوم به بعض مصالح البلدية مع الذين يتجرون بالموضوع أي الحصول على سكنات وإعادة بيعها من خلال إنشاء أكواخ قصديرية وبناأت فوضوية تنسب مع المجوعة التي أحصيت رسميا وبالتالي تقطع عنهم الاستفادة وتطيل أزمتهم السكنية.
حيث صرح لنا  رئيس الجمعية بمعية أربعة أعضاء وهي منحلة حاليا منذ حوالي خمس سنوات ولم يحصلوا بعد على إمضاء المسئول الأول ولائيا قصد تجديد الإعتماد .
ويعاني سكان حي بجمعة حسين منذ أزيد من 20 سنة من عدم الإستفادة من سكن ، والبرغم من استفادة مجموعة من قاطني الحي الفوضوي من حصة في صيغة الطابع الريفي إلا أنهم ظلوا يحتفظون بمواقهم السابقة التي يفترض أن تهدم فوراستفادتهم ؟؟
ويطالب مواطنوا الحي بإزالة كل الأسباب التي تقف عائقا امامهم ولايستفدون بأية حصة في الوقت الذي تمنح في كل حصة إلى الأغراب عن التجمع السكاني بالطرق الإلتوائية والتواطؤ والتزوير ،هته الطرق التي تدر على هؤلاء أموال طائلة على حساب المواطنين وهذا الوضع يتفاقم يوما بعد يوم والذي أوجدته أطراف لها مصالح متبادلة .
ومن أهم مطالب قاطني الحي المذكور كما يؤكد ممثلوهم الخمسة حل أزمتهم في أقرب الآجال وإلا سوف يلجؤون إلى الإعتصام هم وعائلاتهم في أحد الطرق الرئيسية لبلدية البوني ،علما أنهم يكونون بذلك قد استوفوا  كل الطرق والسبل الإدارية من ذلك طرق ابواب البلدية والدائرة والولاية ،وتلقوا الكثير من الوعود لعل آخرها ما سمعوه من المسؤولين المحليين في خضم الحملة الإنتخابية الاخيرة سيما من المشرفين على مداومة المرشح عبد العزيز بوتفليقة ، وانتهى ذلك بإنتهاء الحملة .
عبدو

أخبار قالمة:
سكان قرية بوضروة يواجهون أزمة عطش
يعاني سكان قرية بوضروة  ببلدية واد فراغة الواقعة شرق عاصمة الولاية قالمة بحوالي 45كلم أزمة حادة في التزود بالمياه الصالحة للشرب بالنظر إلى التذبذب الحاصل منذ عدة أسابيع في وصول الماء إلى الحنفيات ووصل الحد في هذه الأزمة إلى انقطاع هذه المادة الحيوية لأزيد من اسبوعين حسب ماذكر السكان

 مما يجعل السكان يتنقلون لمسافات طويلة بوسائلهم الخاصة من أجل جلب هذه المادة الحيوية فيما لا يزال البعض يكابدون عناء البحث الدائم عن صهاريج بيع المياه التي تشترونها بأثمان باهظة وقد أرجع سكان القرية  سبب هذا النقص في المياه الصالحة للشرب إلى عطب في الأنابيب ويأتي هذا في ظل صمت السلطات المحلية التي لم تول أي اهتمام لهذا المشكل

يواجه سكان قرية بوضروة ببلدية واد فراغة بفالمة، منذ ما يقارب الشهر، أزمة حادة في مياه الشرب التي صاروا يجلبونها بوسائل بدائية فيما لجأ بعض الخواص إلى جلب الصهاريج من ولاية الطارف المجاورة. ورغم الشكاوى العديدة فإن الأزمة تتكرر من حلول كل صيف.خاصة وأن هذه المشكلة تتكرر مع حلول كل صيف.
وناشد سكان بوضروة وقرية مزرعة براهمية عبد الحميد الجهات المختصة للتدخل العاجل لحل هذه الأزمة، خاصة وأن الكثير منهم أضحى يعاني من القصور الكلوي بسبب إستهلاك مياه غير معالجة، إلى جانب اختلاطها بالتربة في الآبار التي قاموا بحفرها بأنفسهم. وفي غياب البديل يضطر الكثير من المواطنين إلى شراء الماء من الباعة بالصهاريج مع ما يكلف ذلك من مصاريف. وترجع بعض الأطراف سبب المشكل إلى قدم شبكة القنوات الموجهة للمنطقة من المحطة باتجاه بوشفوف، في إنتظار الربط بالأنبوب الرئيسي باتجاه عين بن بيضة.


حسان دخاخنة

أخبار بجـاية :
سكان قرية تقرباش يغلقون مقر بلدية ذراع القايد

أقدم أمس سكان قرية تقرباش على غلق مقر بلدية ذراع القايد ببجاية احتجاجا على ما وصفوه بالاقصاء و التهميش الذي طالهم منذ الاستقلال و المتثل في اهتراء الطرق، التموين بالماه الصالحة للشرب ، و قنوات الصرف الصحي ، و حسب المحتجين فإن هذه الوضعية ساهمت في هجرة العديد من السكان  و حالت دو ن استقرارهم ، و هو ما يتطل تكثيف مجهودات الجهات المعنية لتولي انشغالات المواطنين في القريب العاجل ، و من جهتهماعتصم ما يزيد عن 70 شخصا بقرية احمام باميزور أمام مقر البلدية احتجاجا منهم على استفادتهم من المشاريع التنموية التي استفادت منها ولاية بجايةسيما ما تعلق بغاز المدينة في هذه القرية ، وحسبهم فإنهم حرموا من هذه المادة الحيوية في الةقت الذي استفادت فيه  قرى مجاورة  متسائلين أسباب عدم تمديده إلى قريتهم .
محمد ب

أخبار تبسة
 الرجل الظاهرة بقرية عين سيدي صالح :مسار طويل مع صيد الثعابين و تعايش غريب بين الإنسان و الثعبان

على بعد حوالي 06 كلم شمال شرق بلدية الونزة و غير بعيد عن الحدود الجزائرية التونسية تقع قرية عين سيدي صالح و التي تضم بين أحيائها بيتا لا كالبيوت لأن قاطنيه أوقعوا المختصين في حيرة من أمورهم بيت وجد فيه تعايشا سلميا غريبا بين الإنسان و أحد الحيوانات السامة و التي تثير الفزع و الرعب ألا وهو الثعبان و من مختلف الأحجام و الذي كان أحد النزلاء المرغوب فيهم لعائلة رزايقية بشير أو بولحناش كما يسميه ألبناء المنطقة و كان حديثنا مع الرجل بشير مليئا بالرعب و التشويق و أعاد بنا عقارب الساعات إلى مرحلة الثورة التحريرية أين كان حينها صبيا و كانت لسعات العقارب حينها تتمكن من جسده الصغير بمعدل 12 لدغة في المرة الواحدة لكن هذه اللدغات كانت تحدث لديه لذة غريبة في جسده و لم يحدث له أي مكروه أجبر عائلته على التدخل العاجل بل على العكس كان في كل مرة يمسك فيها عقربا إلا و يجبرها على لدغه أكبر عدد من المرات كما أشار لنا في حديثه وهو ما أثار استغراب عائلته من هذه الظاهرة التي لا تحدث إلا نادرا

و بدأت الهواية الغريبة مع سنة 1975 أين كانت بداية الرحلة مع جمع الثعابين دون قتلها وهي الهواية الغريبة التي أثارت استعجاب كل من عرف هذا البناء و الذي صرح لنا أنه ما أن يسمع بوجود ثعبان وفي أي مكان تمكن لرجلاه أن تحملاه إياه إلا ويرمي كل ما بيديه ليتوجه مسرعا إلى المقصود ودون تردد فأنه يضع الماء بيديه ليمكن الثعبان من الاطمئنان ومن ثم يمكنه من الإمساك بهذا الحيوان الذي رغم شراسته و رغم أنه سام إلا أنه من خلال حديثنا إلى بشير فلا يمكن إن نستشعر الخوف ولا الرعب من الثعبان بل على العكس فأن حديثه مليء بالشفقة و الرأفة لهذه الحيوانات التي لا ترحم و قد أضاف أنه و في كل مسيرته مع هذه الهواية الغريبة فأنه لم يصادف و أن قتل ثعبانا بل أنه يمرض حين رؤيته لثعبان يقتل أمامه وهي الحالات المرضية التي لم تزل إلا عند زيارته لأحد الطلبة المغاربة الذي أعطاه لحرز يمكنه من استرجاع أنفاسه و عدم الوقوع في المرض كما صرح لنا بشير .

و تحدث أنه يستغل هذه الحيوانات السامة في مداواة و علاج بعض الأمراض التي استعصى على الطب علاجها كبعض أمراض الظهر أين صرح أنه يضع الحيوان و يلفه على حزام المريض ليعود سالما معافى دون اللجوء إلى السكانير أو أي شيء حديث وهي موهبة ربانية بحسب تعبير المتحدث .

و عن أطول ثعبان تمكن من الإمساك به أشار أنه يبلغ طوله 03 أمتار مضيفا أنه في فترات الصيف يجمع من 20 إلى 25 ثعبانا بينما يتقلص العدد ليصل ال10 في فترات الشتاء وهو ما أرجعه إلى الظروف المناخية في هذا الفصل و قد أضاف أنه يحدث تعايشا غريبا بين عائلته وهته الحيوانات السامة التي خصص لها مكانا في فناء الدار أين ترتع في أمان ودون خوف .

و رغم ما قيل يبقى بشير رغم اتهامه بالدجل و الشعوذة و رغم أن آخرون يرون أنه من أخوة الجن بسبب تشكل هته المخلوقات في صورها الا أنه يبقى ظاهرة تستحق تسليط الضوء عليها .
صالح زمال


احـداث وحــوادث بــولايــة الــبــلــيـــدة

الحبس المؤقت لمعتدي جنسيا على معاق ذهنيا بالبليدة
تمكنت مصالح امن دائرة اولاد يعيش بالبليدة من القاء القبض على احد الاشخاص وتقديمه الى وكيل الجمهورية لدى محكمة البليدة اول امس الذي امر بايداعه الحبس المؤقت وذلك بعد ان وجه له تهمة ممارسة الفعل المخل بالحياء على قاصر

حيث استيقظت بلدية اولاد يعيش أول أمس على وقع خبر اعتداء احد  الأشخاص على طفل معاق ذهنيا  ادخله بيته الكائن بحي الدوار ومارس عليه الفعل المخل بالحياء وبعدها قيام المدعو ف.ب صاحب 46 سنة بفعلته المشينة أخذ الضحية إلى احد المساجد القريب من سكنه وتركه هناك ليوهم الاخرين بعدم حدوث اي شيء الا انه تفطن له شخص كان قد شك في امره خاصة وان نفس تالشخص حتول الاعتداء جنسيا علة فتاة تبلغ من الاعمر 4 سنوات العام الماضي ودخل وراءه الى المسجد فوجد المدعو ف.ب يقرا القران الكريم بعد ان سولت له نفسه لمس كتاب الله و الضحية  المعاق ذهنيا قابع باحد زوايا المسجد و قد اخبر هذا الاخير الرجل بما حدث له اين قام على الفور بتبليغ مصالح امن دائرة اولاد يعيش والتي قامت بالقبض على الفاعل وتقديمه الى وكيل الجمهورية لدى محكمة البليدة.

شيخ يتصدى لشخصين حاولا الاعتداء على فتاتين بالبليدة
استطاع شيخ طاعن في السن اول امس بالبليدة من تحرير فتاتين من محاولة اغتصاب وذلك بقرب من حي 518مسكن الوقع وسط مدينة البليدة وبضبط بمنطقة فرنس فانون وقد أصيب الشيخ بجروح خفيفة بعد اشتباك مع شابين اللذان كان يحملان أسلحة بيضاء .   

تعود تفصيل الحادثة حسب الشيخ الذي كان يرعى قطيعا من الغنم والذي حكا لنا تفصيل القصة حيث أكد انه كان متكئا على الأرض آنذاك و بعد سماعه صوت فتاتين تصرخان ليجد شخصان يجبرنهن على الدخول معهما إلى احد الحقول القريبة من اجل اغتصابهن وذلك تحت التهديد بالسلاح الأبيض و السب وشتم بالكلام البذيء أين اقترب الشيخ وطلب منهما إخلاء سبيل الفتاتين الا ان  الشبان استهزاأ منه ليدخل الشيخ في عراك معهما بعصاه التي كان يحملها حيث استغلت الفتاتين الفرصة للهرب تاركتين الشيخ يقاوم بكل ما اوتي من قوة وبعد عراك لأكثر من ربع ساعة سقط الشيخ على الأرض بعد أن أصيب بجروح على مستوى الأذن واليد اليسرى، ليفرا الشابان بعد لفت انتباه المارة وقدومهم نحوهما.
 
اعتداء على ضابط شرطة بسوق القصاب بالبليدة
 
افادت مصادر موثوقة لجزائر الاخبار ان شخصا يبلغ من العمر 28 سنة قام بالاعتداء على ضابط شرطة تابع  لمحافظة الامن الحضري الثالث بولاية البليدة الواقع بالمحاذاة مع سوق القصاب مكان وقوع الحادثة بنطحة على طريقة اللاعب زين الدين زيدان اردته ساقطا على الارض ليفر الشخص

وتعود وقائع الحادثة حسب شهود عيان عندما اقدمت مجموعة من رجال الشرطة بطرد الباعة الفوضويين ومنعهم من عرض سلعتهم وسط طريق السوق حيث اقترب احد رجال الشرطة من احد اولائك الباعة غير الشرعيين وطلب منه اخلاء المكان وحمل سلعته ليباشر هذا الاخير بضرب ضابط الشرطة براسه ليسقط الضابط على الارض من شدة قوة الضربة الموجهة اليه وانتهز الفاعل الفرصة ويفر امام الم الضحية لكن  مجموعة الشرطة التي كانت حاضرة بالمكان تمكنت من القاء القبض على الفاعل بعد ساعات من فراره وتم اقتداءه الى مقر الامن الحضري الثالث .

حرائق حوادث وغرقى بالبليدة نهاية الاسبوع المنصرم

تمكنت فرقة الحماية المدنية التابعة لولاية البليدة  نهاية الاسبوع من استخراج جثة شيخ من قناة للسقي بموزاية وتسجيل حالة غرق اخرى بواد شفة راح ضحيتها شاب في مقتبل العمر

وقد تم تسجيل حالة الغرق الاولى بقناة مياه السقي التابعة لبلدية موزاية اين كان شيخا المدعو )ل ر ( البالغ من العمر 70سنة  بالقناة يمارس اعماله العادية وذلك في حدود الساعة الثانية و55 دقيقة بعد الزوال ليتم استدعاء دعم من الوحدة البحرية للحماية المدنية للجزائر العاصمة  بغية  انتشال جثة الضحية لتنتهي عملية استخراج الجثة الى حوالي 1.00 ليلا  وبعدها نقل الغريق الى مصلحة حفظ الجثث بالعفرون والى جانب حادث غرق اخر تم تسجيله لشاب يدعى) ف ر( صاحب 18 ربيعا من قصر البخاري ولاية المدية توفي غرقا بواد الشفة بسيدي المدني ونقل جثمانه الى مصلحة حفظ الجثث بفرونس فانون بالبليدة كما سجلت ذات المديرية نهاية الاسبوع عدة تدخلات لحرائق الغابات اين  تم تسجيل 5 حرائق ادت الى اتلاف اكثر من 11هكتار تنوعت بين حشائش يابسة وادغال واكثر من 138شجرة و73 صندوق نحل فيما تم انفاذ اكثر من 150صندوق نحل و6بقرات

اما اول حريق فكان بمنطقة سيدي علي التابع لبلدية بوينان شرق الولاية حيث ادى الى اتلاف 2هكتار من الحشائش اليابسة والاحراش اما الحريق الثاني فنشب  في منطقة تلاعلي بمنطقة بوقرة  بالجهة الشرقية اين اتلفت 5هكتار حشائش يابسة و2هكتار ادغال و1هكتار اشجار الصنوبر الحلبي اما في منطقة البليدة و بمنطقة الشرشار باعالي بلدية بوعرفة ادى الى اندلاع الحريق الى  اتلاف 1.5هكتار من الاحراش وبعض الاشجار المثمرة

اما عن حرائق المحاصيل فقد تم تسجيل 3 حرائق اولها بحي بن رمضان بالشبلي اين اتلف 60شجرة و73صندوق لتربية النحل فيما تم انقاذ اكثر من 150صندوق لتربية النحل من نفس النوع و بحي سويداني بوجمعة ببلدية الصومعة شب حريق بإسطبل ادى الى اتلاف اكثر من 400حزمة تبن وانقاذ 50حزمة تبن اخرى و6 بقرات كما تم منع انتشار الحريق الى السكنات المجاورة ليسجل الحريق الثالث باحد احواش   بلدية الشبلي دائرة بوينان اين ادى الى اتلاف 67شجرة مثمرة و11شجرة غير مثمرة في حين تم انقاذ حوالي اكثر من 200شجرة برتقال وخوخ وباقي البستان .

اما عن ارهاب الطرقات فقد اسفرت نفسى الفترة بولاية البليدة عن تسجيل عدة حوادث مرورية خلف على اثرها خسائر مادية حيث كان الحادث الاول بالطريق الولائي رقم 108 وهو الطريق المعروف بطريق الحطاطبة  غرب الولاية اين كان انجراف سيارة سياحية من نوع فولز فاقن باسات واصطدامها بشجرة ادى هذا الحادث  الى جرح واصابة 3اشخاص من نفس العائلة كانوا على متنها ليدخل رابعهم  في حالة صدمة وقد تم نقل الوالدين الى مستشفى فروجة والابنين الاخرين الى مستشفى بن بولعيد اما الجهة الشرية للولاية فقد تم تسجيل حادث ثاني بالطريق الولائي رقم 118 الرابط بين مفتاح والدار البيضاء اين كان انحراف سيارة سياحية من نوع كيا سيكانتو وانقلابها حيث كان على متنها خمس ركاب اربعة منهم تعرضوا الى اصابات مختلفة نقلوا الى مستشفى مفتاح فيما لم يصب السائق باي اذى اما مطلع هذا الاسبوع فقد شهد حادث مرور  في حدود الساعة السابعة و58دقيقة بالطريق السريع الرابط بين البليدة والجزائر العاصمة  عند مدخل بوفاريك  نتج عن اصطدام بين 5 سيارات سياحية  ولحسن الحظ لم يؤدي الى خسائر بشرية او ازهاق للارواح وانما خلف 3جرحى نقلوا على جناح السرعة الى مستشفى بوفاريك  ليتم  فتح الطريق بعد 20دقيقة من غلقها بغية انقاذ المصابين  واسعافهم .
 ليلى ق



أخبار  بجاية :
أشغال التهيئة في وضح النهار تؤرق المواطنين
يشكو مواطنو بجاية من منغصات عديدة تفسد عليهم معيشتهم ويومياتهم، نظرا للجوء بعض البلديات والسلطات المحلية إلى القيام بأعمال التهيئة والأشغال العمومية، أثناء النهار مع أن المفروض هو أن يتم القيام بها مع ساعات المساء المتأخرة أو خلال ساعات الليل، حيث تنقص أو تقل حركة المواطنين بالشكل الذي لا يسبِّب الإزعاج لا للمواطنين ولا للعمال ولكن كل هذه القواعد والأساسيات تذوب للأسف ، حيث تستمر أشغال التهيئة وإعادة التهيئة ساعات طويلة وقد تمتد لربما لأسابيع وأشهر وربما سنوات دون أن يتم الانتهاء منها حتى ولو تواصل العمل بها 24 على 24 ساعة ·   كما أنه من المفروض كذلك أن تتم أشغال طلاء الأرصفة والمساحات الجانبية في الشوارع والمحطات في ساعات الليل أيضا لتجنب الإزعاج أو التعطيل الذي يمكن أن تتسبَّب فيه حركة المواطنين والمارة، مع ذلك فإن بعض المسؤولين في بلدياتنا لا يحبذون القيام بشيء في الليل ويفضِّلون أداء مهامهم في وضح النهار·  ولعل ما وقع على مستوى طرقاتنا خير دليل على ذلك، فالمواطنون المغلوبون على أمرهم طالبوا بضرورة برمجة هذه العمليات في الليل  لكن لاحياة لمن رغم أنه يتسبب في عرقلة حركة المرور وتعطيل المواطنين المستقلين لسياراتهم أو لوسائل النقل الأخرى عن مشاويرهم·  أما بباش جراح فقد نشبت مشاجرات قوية بين بعض العمال وأحد الشباب الذي قام بالمرور فوق مساحة صغيرة على الرصيف كان العمال قد انتهوا من وضعها قبل لحظات فقط، ولأن الشاب لم ينتبه لها فقد غاصت رجلا الشاب دون أن يقصد ذلك في الإسمنت، ونتيجة للشجار فقد علق الشاب قائلا بأن عليهم القيام بهاته الأعمال أثناء الليل وأن عليهم العمل بنظام المناوبة لأجل ذلك وفي الوقت الذي لا تكون فيه حركة المواطنين على أوجها أو أن عليهم منع المواطنين من السير على الأرصفة بوضع إشارات محددة لذلك إنما ليس  عليهم لومه على شيء لم يقصد أصلا التسبب .
محمد ب

أخبار تبسـة:
بلدية تبسه تلغي عملية قفة رمضان و ترصد 500 مليون سنتيم لمائدة رمضان

في الوقت الذي شرعت فيه مختلف المصالح المكلفة بأحصاء العائلات المعوزة عبر دوائر و بلديات الولاية في ضبط قوائم المعنيين بالأستفادة من أعانة الدولة فيما يخص قفة رمضان و رصد الأغلفة المالية لقفة رمضان حسب أمكانيات ميزانية كل بلدية حيث أحصت دائرة الشريعة أزيد من 1600 عائلة و أعانة مالية تفوق ال450 مليون سنتيم و تسجيل أكثر من 1200 عائلة معوزة بدائرة أم علي الحدودية قرر المجلس الشعبي البلدي لبلدية تبسة الأستغناء عن قفة رمضان لهذه السنة و أرجعت ذلك الى نقص الموارد المالية لتغطية أحتياجات الكم الهائل من العائلات المعوزة و التكفل بمطالبها مفضلة دعم مائدة رمضان و قد رصدت لنجاح هذه العملية 500 مليون سنتيم لدعم المراكز التي أسندت لها مهام التكفل بمائدة رمضان و التي من المتوقع أن يصل عددها الى 06 مراكز بعاصمة الولاية و قد أتخذت جميع الأجراأت اللازمة منة مادية و معنوية لأنجاح العملية التي يعلق عليها آمالا كبيرة في التغطية و التكفل بالعائلات المعوزة و عابري السبيل الا أن التضامن يبقى أحد الآليات الناجحة لتغطية الجيدة للعملية .

تبقى ظروف الوفاة غامضة وفاة عجوز في ال90 من عمرها بحي ذراع ليمام

حسب مصادر صحية أن مصالح الاستعجالات استقبلت عشية يوم الخميس عجوز في ال90 من عمرها توفيت بعد سقوطها منم شرفة منزلها الكائن بحي ذراع ليمام بعاصمة الولاية تبسه .

الظروف المؤدية إلى الوفاة لا تزال غامضة حسب نفس المصادر التي ينتظر أن يكشف عنها تقرير الطب الشرعي و التحريات الأمنية التي عاينت مكان الحادث و الضحية فور أبلاغها بفحوى الحادثة الأليمة لهذه العجوز .
صالح زمال

أخبار قالمة
سنوات من التــــهــمــيـش والمعـــــــــــاناة :سكــــــــــان مشاتي مجاز  الصفاءيطالبون بفك العزلة

 لا يزال سكان قرى مشاتي مجاز الصفاء بدأ من المقسمية ذراع لعراس قرقارة وغيرها  الواقعة بالجهة الشرقية من اقليم ولاية قالمة وعلى بعد مسافات متفرفة من مقر البلدية التي تقع على عد حوالي 45كلم شرق عاصمة الولاية قالمة في الوضع الراهن بين المطرقة والسندان وتحت رحمة وإحكام فكي الكماشة في سنوات من الضياع والمعاناة التي يتكبدونها يوميا جراء شبح البطالة الذي نخر أجساد الشباب ونقص في التهيئة العمرانية وانعدام غاز المدينة ونقص المرافق الشبابية ومشكل إهتراء الطريق الرابط بين قراهم ومركز البلدية  نتيجة الحفر والبرك المائية في موسم تساقط الأمطار هاجس السكان والواقع المعيشي المر، حيث أضحت هذه الأخيرة رمزا للاقصاء والتهميش ءحسب تصريح السكان.
وعبروا عن استيائهــم وتذمـــرهم من الظروف الاجتماعية الصعبة بسبب ركود الحركة الاقتصادية ونقص أشغال المشاريع المحلية التنموية في بعض الأحياء التابعة لها وانعدام غاز المدينة الذي يعتبر المطلب الملح من طرفهم، ونقص في التهيئة والمرافق الشبابية، حيث أضحت معاناة السكان تتفاقم يوميا رغم تدخل السلطات المحلية لاحتواء الوضع في عدة مناسبات وبتجنيد جميع الوسائل والإمكانيات المتاحة لها لكن ضعف الميزانية المحلية ءحسب تعبير هؤلاء السكانء انعكست على هذه الأخيرة التي أمست جسدا من دون روح.
 ويصرح لنا بعض شباب المنطقة خاصة الجامعيون منهم أنهم يعيشون معاناة يومية، نتيجة أزمة البطالة الخانقة التي لا مفر منها بسبب نقص المشــاريع التـنموية في بعض الأحياء منذ عدة سـنوات وعدم توفـرها علــى مصانـع، شـركات، مؤسسات اقـتصاديـة والمناطق الصناعية.وما زاد الطينة بله ء حسب هؤلاء الشباب ء هو نقص المرافق الشبابية والرياضية والترفيهية، حيث صرح بعض الشباب لجريدة اخبار الجزائر أن هذا النقص أضحى يؤثر عليهم سلبيا حيث ينعكس على يومياتهم خاصة مع معاناتهم من شبح البطالة من جهة ومخافة دخولهم في ظلمة عالم المخدرات والانحرافات التي تؤدي إلى ما لا يحمد عقباه والذي تتضح معالمه في أخبار المحاكم والذي نهايته تؤول إلى الانتحار أو الموت البطيء من جهة ثانية. كما تشكو القرية من الانعدام في قاعات الانترنت.أما عن المرافق الثقافية والهياكل التابعة لها فحدث ولا حرج، حيث تخلو من دار لشباب ومراكز للترفيه الذي يعتبر من الضروريات في حياتهم.فحالة العزلة والظلام الحالك الذي يخيم عليهم مسببا قلقا ومللا في نفوسهم جعلهم يناشدون السلطات المحلية ببذل مجهودات مضاعفة من أجل تلبية حاجاتهم وإخراجهم من هذه الدوامة. من جهة أخرى صرح لنا بعض السكان أن معاناتهم متواصلة نتيجة حالة الطريق المتدهورة التي ساهمت بشكل كبير في تشكيل البرك المائية والأوحال في موسم تساقط الأمطار، فالطريق كانت في وضعية حسنة منذ عدة سنوات غير أن الإهمال وغياب الصيانة كان وراء تلف جزء منها. فالطريق اليوم فقدت صبغتها الحضارية ويتجلى ذلك في الحفر والبرك المائية المنتشرة في بعض أرجائها وكانت وراء إصابة السيارات بالأعطاب رغم أن الطريق كثير الاستعمال من طرف السكان ويعتبر همزة وصل بين بلدية دلس وبلدية تاورقة وجراء ذلك أضحت القرية في عزلة شبه تامة بسبب هذا الأخير ء حسبهم ء وفي ذات السياق أضاف متحدثونا أن سكان القرية طالبوا من السلطات المعنية تزويدهم بغاز المدينة من أجل وضع حد لمعاناتهم اليومية المتواصلة منذ فجر الاستقلال، حيث أنهم يستعينون بقارورة غاز البوتان من أجل قضاء الحاجيات اللازمة رغم ارتفاع أسعارها في السوق وولوج المادة المضاربة في فصل الشتاء على وجه الخصوص وأنهم يقطعون مسافات للتزود بهذه المادة الأساسية من محطات بيع الغاز أو بائعي التجزئة عن طريق التنقل بواسطة المركبات بحوالي 250 دج للقارورة، حيث أضحت هذه الأخيرة المرام الملح من طرفهم في تصريحهم  وأنهم بأمس الحاجة إليها، حيث وجدوا أنفسهم بين الافتقار وقلة الشيء مع العلم أنها منطقة جبلية والتي تمتاز بالبرودة في فصل الشتاء

دخاخنة حسان

أخبار عنابة :
الحراقة يتبعون خطة جديدة وفريدة من نوعهاعن طريق الاعتداء على حراس السواحل

تغيرت مؤخرا المعطيات سواء بالنسبة للحراقة الذين أوجدوا نقلة نوعية في تعاملهم مع السلطات التي تعمل كل شيئ لمنعهم من مغادرة البلاد أو ممارسة ما أصبح يعرف بالهجرة السرية ، طبعا في مصطلح السلطة بينما يسمى بالجزائرية "الحرقة" والهربة من الحقرة ،وكذلك الحال بالنسبة للهيئات المحلية على الأقل بالأماكن التي تنطلق منها قوافل المهاجرين الذين هم في الغالب من مناطق الوطن بل أغلب ولايات البلاد للأسف وهو مات اطلعت عليه الجريدة في إحدى الحالات التي كان فيها جمعا من الشباب يستعدون للفرار ليلا من منطقة سيدي سالم أين تواجدوا الى حوالي منصف الليل بالحي بعد أن تعشوا بأحد المطاعم الشعبية هناك ثم أتموا الليل بجوار الشاطئ منزوين الى حين الإنطلاق كما هو متفق عليه عادة مع المهربين ،فقد استطاع الحراقة أن يدافعوا عن هذا المكسب الذي عانوا لأجله الأمرين أين فقد العديد منهم أرواحهم فأعتبروا ذلك حقا ، في الوقت الذي أتمت فيه السلطة التخطيط والتقنين لذلك إحتراما لتوصيات الإتحاد الأوربي الذي يحاول جاهدا بدوره أن ينهي مثل هته الآفات التي تصب وتصيبه في عقر داره ولم يجد لذلك حلا ، بعد أن عانى من الإرهاب الذي كان من صنعه وأمريكا تحديدا،فقد أقدم هؤلاء على الإعتداء على حراس السواحل .
الحراقة الذين كانوا على متن قاربين خرجا في حدود العاشرة والنصف ليلا من منطقة ''فيفي''؛ الأول على متنه 24 حراقا، تم توقيفه من طرف الوحدة العائمة رقم 260 في الساعة منتصف الليل وخمس وأربعين دقيقة، على بعد أربعة أميال شمال رأس الحمراء، فيما تم توقيف القارب الثاني في حوالي الساعة الرابعة صباحا، على بعد عشرة أميال شمال رأس الحمراء أيضا.
وأشار المتحدث نفسه إلى أن هؤلاء الحراقة ينحدرون من ولايتي عنابة وقالمة، ويوجد من بينهم أجنبي من جنسية تونسية، مؤكدا أن الحراقة اتبعوا خطة جديدة وفريدة من نوعها علّها، حسبهم، تمكنهم من الفرار من قبضة حراس السواحل، عن طريق الاعتداء عليهم. وأضاف نفس المصدر أن تحقيقا فتح لمعرفة ملابسات هذه الحوادث
توفي أحد الحراقة وجرح 18 من مرافقيه من بينهم قاصر يبلغ من العمر 14سنة، فجر أمس، أثناء مطاردتهم من طرف عناصر حراس السواحل شمالي رأس الحمراء بعنابة، التي تمكنت من إنقاذ 46 حرافا، كانوا على متن قاربين، فيما تمكن القارب الثالث من الفرار.
أكد السيد عبد العزيز زايدي، رئيس المحطة البحرية الرئيسية لحراس السواحل بعنابة، أن هؤلاء الحرافة دخلوا في مواجهات وصدامات مع عناصر البحرية أثناء توقيفهم، حيث رموا بأنفسهم في عرض البحر، الأمر الذي مكّن عناصر حراس السواحل من إنقاذهم جميعا، والبالغ عددهم 46 حرافا بمن فيهم شاب من عنابة (32 سنة)، توفي قبل دخوله إلى ميناء عنابة، وتم نقل 18 جريحا، أحدهم إصابته خطيرة إلى المركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد.
 ولن توقف جميع الإجرأت التي تتواصل مع كل توقيف لموجة يومية من الشباب الحراق ، فلا المحاكم والمحاكمات أو السجن لبضعة أشهر أو حتى المعملات التي يجدها هؤلاء من الحراس بما أنهم يعرفون ظروفهم فيحاولون تقديم ما يمكن أن يساعدهم على التفاعل من جديد كالإسعاف الأولي والرعاية النفسية بل والغذاء في الكثير من الحالات .
عبدو




أخبار سكيكدة :
تزامنا مع وصول 1500 مسافر : تركيب كاميرا حرارية للكشف عن المصابين بأنفلونزا الخنازير بميناء سكيكدة

أشرفت مصالح وزارة الصحة نهار أول أمس على تنصيب كاميرا حرارية خاصة بالكشف عن المصابين بمرض أنفلونزا الخنازير على مستوى المحطة البحرية لميناء سكيكدة و ذلك استعدادا لاستقبال أكثر من 1500 مسافر قادمين من مختلف الدول الأوربية ، و قد تم تدريب أكثر من 13 طبيب و 25 شبه طبي على التعامل مع هذه الأجهزة المتطورة و كذا كيفية التعامل مع الحالات المشكوك فيها من أجل تجنب تخويف و ترهيب المسافرين .

و تعتبر عملية تركيب كاميرا حرارية بميناء سكيكدة الأولى التي تتم على مستوى موانئ الجزائر والتي تدخل في إطار الإجراءات الوقائية المتخذة من قبل الدولة للكشف عن حاملي الفيروس في وسط المسافرين خاصة و أن كافة حالات الإصابة المسجلة إلى حد الآن قدمت من خارج الوطن ، و من المنتظر أن يتم تجهيز كافة الموانئ بهذا الجهاز الذي له القدرة على كشف المصابين بداء أنفلونزا الخنازير بعد أن تم تزويد كافة المطارات الدولية به .

دراوي عبدالله

أخبار تبسـة:
فيما يتراجع تهريب الثروة الحيوانية و تنامي مواد البناء و الوقود : مصالح الجمارك بالولاية تحجز ما قيمته 140 مليار سنتيم من المواد المختلفة

حسب المؤشرات و المتتبعين لموضوع آفة التهريب و عواملها فأنه سجل تراجع معتبر لرؤوس الماشية و تنامي ظاهرة تهريب الوقود ومواد البناء على الشريط الحدودي من طرف شبكات الفساد و التخريب و نهب الثروة الوطنية التي انجرت عنها عدة عوامل سلبية أثرت سلبا على الاقتصاد الوطني و ثرواته و شكل خطرا على المشاريع التنموية التي أصبحت تسير بوتيرة بطيئة لنقص مواد البناء على الخصوص و ارتفاع أسعارها في الأسواق حيث يتصدر الحديد بكل أنواعه قائمة المضاربة و التهريب بكميات كبيرة حيث وصل سعر القنطار الواحد إلى 200 دينار تونسي أي ما يفوق و يعادل 13 ألف دج و عودة السوق السوداء إلى تجارة مادة الأسمنت التي وصل سعر كيسها الى700 دج .

و بالتنسيق مع الجهات المكلفة بحراسة و مراقبة الحدود و حسب حصيلة قيادة جمارك تبسة خلال السداسي الأول من السنة الجارية فأنه تم تسجيل 850 قضية منها 670 قضية متعلقة بالتهريب أحتل جانب الغش فيها 65 قضية للمواد الغذائية المستوردة التي وصلت كميتها المحجوزة إلى 72 طن من مختلف المواد كما تم حجز 25 كلغ من المخدرات كقضية صنفت نوعية و 600 كلغ من التبغ و 3140 خرطوشة سجائر ذات نوعيات مختلفة .

و حسب ذات المصادر فأن عدد المخالفين الذي تم توقيفهم وصل إلى 430 مخالفا حررت بشأنهم محاضر حولت إلى الجهات القضائية للفصل في نزاعها لتصل قيمة الغرامات المالية إلى 140 مليار سنتيم من مجموع السلع المحجوزة

بهدف القضاء على السكنات الهشة  :60 سكنا سيتم إنجازها قبل بداية 2010 و تخصيص 05 ملايير سنتيم لإعادة تأهيل مدينة الماء الأبيض

خصصت بلدية الماء الأبيض حوالي 20 كلم جنوب شرق عاصمة الولاية تبسة التي تعد قطبا صناعيا هاما بالولاية غلافا ماليا يفوق ال05 ملايير سنتيم وجه أساسا إلى أعادة تأهيل أحياء و طرق المدينة و أعادة الاعتبار لشبكة الطرقات و الأرصفة و القضاء على مظاهر التشويه للمدينة و جمال المحيط و خلق فضاءات من شأنها النهوض بالتنمية و تحسين ظروف السكان منها 01 مليار سنتيم للتهيئة الحضرية التي ستمس بعض أحياء المدينة و 600 مليون سنتيم لإنجاز قنوات لتحويل مياه الأمطار لحماية المدينة من الفيضانات .

و في سياق آخر استفادت البلدية من عملية أنجاز 60 سكنا في أطار برنامج القضاء على السكن الهش و التي اختيرت الأرضية لإنجازها و تسليمها لأصحابها قبل بداية السنة المقبلة حسب مصادرنا سيتم أعدادها و تجهيزها بالمرافق الضرورية اللازمة لضمان حياة أفضل لقاطنيها الذين انتظروها منذ أمد بعيد .

للإشارة فأن المصالح التقنية للبلدية أحصت ما يزيد عن 71 مسكنا متضررا تنعدم إلى أدنى شروط الراحة و العيش و الذين تشري المصادر بشأنهم أنهم سيودعون حياة البؤس و الحرمان مع مطلع السنة القادمة


أعانة مالية ب 275 مليون سنتيم لمعوزي الولاية و مديرية النشاط الاجتماعي تراهن على وفرة الإعانات المالية لتغطية الكم الهائل من العائلات المعوزة

كشفت مصادر مقربة من مبنى مديرية النشاط الاجتماعي بولاية تبسة أن وزارة التضامن الوطني و العائلة و الجالية الجزائرية بالخارج خصصت أعانة مالية هامة لمحتاجي تبسة تفوق 270 مليون سنتيم لتغطية احتياجاتهم خلال شهر رمضان و ذلط في أطار قفة رمضان .ذات المصدر أوضح بأن عدد المحتاجين الذين سيستفيدون من إعانات مالية في أطار عملية قفة رمضان يبقى مرهونا بوفرة المصادر المالية التي ستخصص لهذا الجانب و يتوقع أن يفوق المبلغ الذي سيوجه في أطار التضامن مع العائلات المعوزة و المحرومة مبلغ السنة الفارطة الذي وصل إلى أزيد من 04 ملايير سنتيم .

الاان تزايد عدد العائلات المعوزة سيبقى هاجسا معقدا يواجه السلطات لضمان التكفل الملائم باحتياجات أزيد من 23 ألف عائلة و 80 ألف تلميذ معوز متمدرس لضمان قضاء شهر رمضان مريح و دخول اجتماعي ملائم في ظل العوامل و الظروف الاجتماعية الصعبة التي تعيشها نسبة كبيرة من فئات و شرائح المجتمع التبسي الذين يبقون في حاجة ماسة إلى إعانات وتضامن و يتوقف ذلك على تبرعات الخيرين من أبناء الولاية

صالح زمال


قالمة
سكان حي الملعب القديم متذمرون

طالب قاطنوا حي الملعب القديم وسط مدينة قالمة السلطات المعنية بالولاية ضرورة التدخل العاجل من أجل إيجاد حل لمشكلة قنوات صرف المياه القذرة بالحي والتي تجري منذ مدٌة في طرقاته وشوارعه، مما انجر عنه تلويث الجو وانبعاث الروائح الكريهة من الجهة المطلة على شارع سويداني بوجمعة، كما أبدى السكان المشتكون تعجبهم الشديد من إقدام السلطات على تهيئة وتزيين حدائق الحي دون أخذ بعين الاعتبار ما وصفوه بالوباء الذي يهدد صحتهم وصحة أطفالهم، جراء التلوث الحاصل.
 و ذكر السكان المشتكون في مراسلتهم سكان المشتكون في رسالتهم الموجهة إلى والي الولاية أن مصالح مديرية الترقية والتسيير العقاري قامت منذ مدٌة بأشغال لحفر الطريق أمام العمرة رقم 40 ومد قناة كبيرة لصرف المياه وردمها بالتراب دون ربطها بالشبكة الرئيسية وهو ما تسبب في سيلان المياه القذرة ذات اللون الأسود إلى شوارع الحي.
  وحذر المشتكون في مراسلتهم من انتشار الأوبئة الخطيرة خاصة منها داء التيفوئيد القاتل في ظلٌ ارتفاع درجات الحرارة وركود المياه القذرة في حفرة بمدخل حي عمارات الملعب القديم

دح


أخبار عنابة :
تندوف تحط برحالها الفني بولاية الطارف
 
 تصنع الفرق الفلكلورية لولاية تندوف الفرجة بولاية الطارف على مدار أسبوع في إطار فعاليات الأسبوع الثقافي لولاية تندوف حيث سيكتشف جمهورا كبيرا من المصطافين والسكان المحليين سحر التراث الفني والثقافي لتندوف الواقعة بالجنوب الجزائري الكبير.
وتُظهر نشاطات الأسبوع الثقافي لولاية تندوف تنوع متميزا من خلال الفرق التي شاركت في صنع العرس التقليدي وسط الزغاريد التي نالت إعجاب الحضور، وبدورها نالت الفرقة العصرية المرافقة للقافلة الثقافية التي نشطت جزأ من سهرة فنية نصيبها من الإعجاب من خلال الأغاني و الرقصات على ايقاع ''الطام طام '' وآداء الفرقة ''العصرية'' المرافقة'' للقافلة الثقافية''. كما يتيح البرنامج المسطر الاطلاع على التاريخ العريق لهذه المنطقة وذلك من خلال معارض متنوعة تتضمن مخطوطات ولباس تقليدي وأواني فخارية وزرابي وأعمال فنية أخرى .
 عبدو


شجار بين صينيين وجزائريين
عندما هجم "ياجوج و ماجوج"  على سكان باب الزوار...

 جرت مواجهات بين جزائريين وعشرات الصينيين عصر الاثنين في حي باب الزوار بالعاصمة. وجرت المواجهات بين سكان الحي وصينيين كان بعضهم مسلحين بسكاكين وقضبان حديدية

قال شهود عيان يوم الثلاثاء إن حوالي مئة من الجزائريين والعمال الصينيين المهاجرين اشتبكوا بالمدي والهراوات في العاصمة الجزائر في تفجر غير مسبوق لغضب السكان المحليين ضد المهاجرين الصينيين.

وتصل طائرات محملة بالعمال الصينيين الذين يفدون الى البلد المنتج للنفط في شمال افريقيا للعمل بصفة اساسية في مشروعات التشييد التي تمولها الحكومة وأثار وجودهم الاستياء في بلد يعاني فيه من البطالة سبعة اشخاص من بين عشرة ممن تقل اعمارهم عن 30 عاما.

وقال دبلوماسي في السفارة الصينية في الجزائر العاصمة ان نحو عشرة صينيين اصيبوا بجروح وان خمسة متاجر مملوكة للصينيين نهبت في المشاجرة التي دبت يوم الاثنين في حي باب الزوار وهي منطقة تعرف بين السكان المحليين باسم الحي الصيني.

وقال سكان محليون ان مشاجرة بين صاحب متجر وقائد سيارة صيني أدت الى اندلاع الاشتباك.

وقال عبد الكريم سالوده صاحب متجر وهو يرتدي ثوبا ملوثا بالدماء "قلت له لا تضع سيارتك امام متجري لكنه اهانني."

وقال سالوده (31 عاما) وقد لف رأسه بالضمادات "لكمته وظننت ان الامر انتهى لكن بعد 30 دقيقة جاء ومعه 50 صينيا على الاقل للانتقام. وانها لمعجزة انني لا زلت على قيد الحياة."

وقال شهود عيان ان نحو 60 من السكان الجزائريين انضموا للمشاجرة.

وحذرت الصين مواطنيها في الجزائر الشهر الماضي من هجمات محتملة من تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي للانتقام من حملة الحكومة الصينية في اقليم شينجيانغ الذي يغلب على سكانه المسلمون.

وقال سكان محليون في مكان الحادث بالجزائر العاصمة ان المهاجرين الصينيين لا يراعون عادات المسلمين. لكن لا توجد أدلة على أي صلة مباشرة بين المشاجرة والاشتباكات بين المسلمين اليوغور والصينيين الهان في اقليم شينجيانغ في شمال غرب الصين

ويقول ارباب اعمال في الجزائر ثالث اكبر اقتصاد في افريقيا ان العمال الصينيين يقبلون اجورا أقل وهم غالبا مؤهلون أفضل من الجزائريين. وكثير من مشروعات الانشاأت الكبيرة ستتوقف دون العمال الصينيين.

وتشير التقديرات الرسمية لعدد الصينيين في الجزائر الى 35 الفا وان كان كثير من الاشخاص المحليين يعتقدون ان العدد الحقيقي أعلى بكثير.

وتدفق الصينيين يعكس اتجاها أشمل.

ويقول اكاديميون انه قد يكون هناك نحو 750 الف صيني في افريقيا مما يجعلهم من اكبر الجاليات الاجنبية في القارة. وتدفقت استثمارات من شركات صينية تسعى للوصول الى مصادر الثروة المعدنية في افريقيا.

وقال رشيد ازوج صاحب متجر كان بين مجموعة من الرجال تراقب صفا من المتاجر الصينية ابوابها مغلقة بالواح خشبية "لا نستطيع ان نعيش معهم."

وقال "انهم يشربون الخمر ولا يحترمون ديننا. وينبغي ان يرحلوا."

وقال لينج يون وهو دبلوماسي بالسفارة الصينية ان السلطات المحلية تحقق في الشجار. وأضاف "نحن نثق في الشرطة الجزائرية لكي تسلط الضوء على ما حدث."

وقال ان الحادث لن يؤدي الى فتور حماس الشركات الصينية التي تسعى لمزاولة نشاطها في الجزائر. وقال لرويترز "صداقتنا مع الجزائر قوية وهذا الحدث لا شيء مقارنة مع الصلات التي بين البلدين."

من الامين شيخي



حرائق الغابات: تسجيل أكثر من 320 حريقا في ظرف أسبوع

أعلنت المديرية العامة للغابات يوم الإثنين أنه تم تسجيل 323 حريقا اجتاح مساحة تقدر ب 6800 هكتار منها 3750 هكتار من المساحات الغابية خلال الفترة الممتدة من 25 الى 31 جويلية الماضي. و قد تم تسجيل خلال نفس الفترة معدل 46 حريقا في اليوم. وتم خلال الفترة الممتدة من 1 جويلية الى 31 جويلية تسجيل 1477 حريق اجتاح مساحة اجمالية تقدر ب 17100 هكتار منها 8160 هكتار من المساحة الغابية اي بمعل 24 حريقا في اليوم حسب نفس المصدر الذي أوضح ان هذا الوضع يعود اساسا الى موجة الحر الشديد التي عرفتها ولايات شمال البلد حيث ترواحت درجات الحرارة ما ين 42 و 46 درجة.


أخبار سكيكدة :
في ظل غياب أماكن الراحة و الفضاأت العائلية بسكيكدة
حدائق عمومية تتحول إلى أوكار للفساد و عائلات تقضي أمسياتها أمام العمارات

بالرغم من كونها مدينة ساحلية تتمتع بمؤهلات سياحية طبيعية هائلة تؤهلها كي تكون من بين أجمل مدن الجزائر و أكثرها استقطابا للسياح و المصطافين إلا أن مدينة سكيكدة تفتقر افتقارا كليا لفضاءات الراحة و أماكن استقبال العائلات و المساحات العمومية المخصصة لقضاء أوقات الفراغ لاسيما ليلا  أو أيام نهاية الأسبوع خاصة خلال فصل الصيف الذي ارتفعت حرارته ارتفاعا مذهلا هذه الأيام ، و هو ما جعل أغلب العائلات تستنجد بالمساحات الموجودة أمام العمارات أو المساحات المفتوحة  المحاذية لبعض الأودية التي تمر داخل المدينة  ، بالرغم من الروائح الكريهة و الناموس في الوقت الذي توجد بها أماكن غير مؤهلة و غير مستلغة يمكن تحويلها إلى فضاءات مناسبة للعائلات .

أمسيات أمام العمارات على وقع الناموس و الروائح الكريهة

 بالرغم من التوسع العمراني الكبير الذي شهدته عاصمة ولاية سكيكدة في السنوات الأخيرة إلا أن طابع التمدن لا يبدو مطلقا على المدينة التي أضحت كتلا إسمنتية خالية من أية لمسة فنية ، و تجمعا سكانيا ضخما لا يحمل مظاهر المدينة فكافة الأحياء لاسيما التي غرست حديثا على أطراف المدينة القديمة تفتقر لمساحات لعب الأطفال و المساحات الخضراء و الفضاءات العمومية الخاصة بالاستجمام و الترفيه و هو ما يعكس سوء التخطيط و عدم اهتمام المسئولين بالجوانب الفنية و الاجتماعية و الحياتية في انجاز السكنات و الأحياء بقدر اهتمامهم بتحقيق تحدي المليون سكن الذي يتغنون به في كل مناسبة و بدون مناسبة ، الوضعية هذه دفعت العائلات السكيكدية خاصة التي لا تملك الإمكانيات لتقصد الشواطئ ليلا إلى البحث عن أماكن للتنفيس و التسلية  و تمضية الوقت ، و نسيان ساعات العمل المملة ،حيث تعتبر المقاهي بالأحياء الشعبية المكان المفضل للرجال بينما لا تجد النساء و الصبية غير أبواب العمارات و المساحات الموجودة بينها للجلوس في حلقات لتجاذب أطراف الحديث و الثرثرة إلى أوقات متقدمة من الليل ، في حين تتجه بعض العائلات للجلوس بالمساحات المفتوحة  المحاذية لبعض الأودية التي تعبر وسط المدينة لاسيما الوادي القريب من أحياء الممرات و حي الزيتون و حي 20 أوت أين  تمضي عشرات العائلات أمسياتها رفقة أبناءها اتقاء لحرارة البيوت ، في حين تفضل عائلات أخرى أن تذرع الشارع الرئيسي بقلب المدينة جيئة و ذهابا إلى أن يحين موعد الرجوع إلى البيت ، و إن كنت غريبا عن المدينة فلا تشمئز من ظاهرة تناول المثلجات من قبل العائلات في قارعة الطريق فذلك راجع إلى انعدام الفضاءات العائلية و أماكن للجلوس و تناول المثلجات ، وغياب قاعات الشاي العائلية داخل المدينة ، وهو الأمر الذي يثير استياء السكيكديين ، حيث عبر العديد منهم عن امتعاضهم من التخلف الكبير الذي مازالت تعاني منه مدينتهم في جانب الأماكن العمومية و الفضاءات العائلية مؤكدين أنهم يفضلون قضاء أمسياتهم في جو عائلي و بأماكن لائقة.

حدائق عمومية تتحول إلى أوكار للفساد و ساحات غير مستغلة

لا يوجد بمدينة سكيكدة سوى حديقتين عموميتين داخل محيط المدينة القديمة لا تتعدى مساحة الواحدة منهما مساحة منزل بأربع بيوت ، الأولى تقع أمام فندق السلام و الثانية بالقرب من مركز البريد ،إلا أنهما لم يصبحا مكانين عمومين بل تحولا إلى مكانين خاصين بالعشاق و المتشردين و السكارى ، حيث يحتلهما الأزواج غير الشرعيين نهارا للتستر على ممارسة كافة السلوكات المخلة بالحياء و الآداب العامة ، بينما يأوي إليهما المتشردون و السكارى ليلا لقضاء حاجاتهم وممارسة طقوسهم الخاصة   و بالرغم من القيمة التاريخية و الأثرية للحديقة المجاورة لمركز البريد التي يوجد بها تماثيل و قطع أثرية إلا أن الإهمال و التخريب أتى على العديد من محتوياتها في غياب الاهتمام بها من قبل السلطات المعنية ، وقد جعلت هذه الوضعية العائلات تتحاشى الدخول إليها . و بالإضافة إلى هذه الحدائق المهملة توجد أماكن غير مستغلة كساحة الحرية التي يمكنها أن تضاهي كور عنابة لو استغلت بطريقة أفضل و تم تحويل المقاهي الرجالية بها إلى فضاءات عائلية لتناول المثلجات و المشروبات ، إضافة إلى ساحة أول نوفمبر التي تحتل موقعا استراتيجيا أمام الميناء و مقابل النزل البلدي ، إلا أن هذه الساحة تبقى دون استغلال سواء من قبل الخواص أو من قبل البلدية بينما تبقى العائلات السكيكدية و الوافدة تبحث عن مكان لائق لقضاء أوقات الراحة و الاستجمام .

السكيكديون يحلمون بحديقة للتسلية     

مازال السكيكديون و منذ سنوات يحلمون بحديقة للألعاب و التسلية تكون المكان الذي يلجأ  إليه أبناؤهم أيام عطلهم و أوقات فراغهم ، بدل أن يتجهوا إلى أماكن أخرى قد تدخلهم عالم الانحراف و الجريمة ، و كذا لإنهاء مشاق الذهاب إلى حديقة التسلية بعنابة أين تتجه العديد من العائلات تحت ضغط أبناءها رغم بعد المسافة ، و بالرغم من توفر الأماكن المناسبة لانجاز مثل هذا المشروع كون الولاية ذات طابع غابي وجبلي يمكن حتى من انجاز حديقة للحيوانات ،و كذا توفر الإمكانيات المادية  إلا أن السلطات المعنية لم تفكر بعد في مثل هذه المشاريع ربما لأنها ترى أنه لا فائدة ترجى منها ، و في انتظار أن يقتنع مسئولو الولاية و البلدية بذلك تبقى العائلات السكيكدية ومعهم أبناءهم يقضون أوقات راحتهم أمام العمارات أو في البيوت تحت رحمة الحرارة و الناموس .

دراوي عبدالله

أخبار تبسـة:
مشروع تهيئة ابتلع أكثر من 04 ملايير سنتيم : و الحي لا يزال يئن تحت الظلام منذ أكثر من 04 سنوات
لا زال حي 414 سكن بعاصمة الولاية تبسة يغطس قي الظلام الدامس لمدة تجاوزت ال04 سنوات ونصف بسبب تعرض الكابل الرئيسي لتوصيل التيار الكهربائي لأعمدة الإنارة العمومية إلى الردم تحت الأرض بالأسمنت المسلح من طرف المقاولة التي كلفت بانجاز مشروع أعادة التهيئة الحضرية للحي خلال سنة 2005 التي ابتلعت غلافا ماليا يناهز ال04 ملايير سنتيم خصصت أساسا لتجديد قنوات الصرف الصحي وبالوعات المنحدرات و الإنارة العمومية و تبليط و الذي تم تسليم المشروع مع مطلع سنة 2009 للأسف بنقائص متعددة اتسمت بالتلفيق و الغش و البريكولاج ورداءة الأشغال حيث أن البالوعات التي تم إنجازها غير مطابقة للمواصفات و الحجم المطلوب بحيث وضعت أماكن غير ملائمة على غرار المنحدرات التي لا تستوعب أمطار الفيضانات المتفقة من هذه المنحدرات و جعلها تهدد سلامة السكان و الانعدام التام للإنارة العمومية التي تبقى لحد الآن و بعد مرور 04 سنوات حكاية سمر تروى بين أفراد سكان الحي الذي يبقى يعيش ظلاما دامسا بينما الجهات المعنية لا تزال لم تستفق من سباتها لمعالجة نقائص المشروع الذي تم أمضاء دفتر شروط استلامه بحيث يبقى فضاأ مفضلا للصوصية و الاعتداأت و تكاثر الحشرات في ظل حل ينتظر أن يجسد على أرض الواقع .

تبسة صالح زمال


أخبار عنابة
هل يتحقق حلم الحراقة بمثل هذا أم أن ذلك مجرد أرقام في سياسة الهروب الى أي اتجاه

أعلنت مديرية الوظيف العمومي عن فتح قرابة 10 آلاف منصب شغل منذ أفريل الماضي أغلبها في الأسلاك المشتركة منها على وجه الخصوص مصالح الشرطة والحماية المدنية. وأوردت مديرية المسابقات التابعة لمديرية الوظيف العمومي قائمة تشمل 158 عرضا لكل المسابقات المفتوحة في عديد القطاعات التابعة للوظيف العمومي إلى غاية نهاية شهر جويلية الجاري والمنتظر أن تتواصل إلى نهاية العام الجاري.
وتستحوذ الأسلاك المشتركة على حصة الأسد من المناصب المالية المعلن عنها، ويوجد قطاع الأمن في المقدمة، حيث شرع منذ شهر أفريل الماضي في عملية التوظيف سواء في المناصب الإدارية أو لتدعيم أسلاك الشرطة بأعوان جدد وضباط في مختلف الأصناف.
ونشرت مصلحة المسابقات التابعة للوظيف العمومي قائمة مفصلة للمناصب المفتوحة للالتحاق بسلك الشرطة، وحددت التخصصات والجهة التي يتم التوظيف فيها خاصة وان المديرية العامة للأمن الوطني شرعت منذ سنوات في تنظيم مسابقات تحتضنها المدارس الجهوية قصد الاستجابة لطلبات التغطية الأمنية في كل منطقة.
وحسب قوائم التوظيف فإن المسابقات لم تقتصر على توظيف ضباط وأعوان أمن فقط بل شملت أيضا فتح مناصب مالية للالتحاق بمصالح إدارية وتقنية وكذا المخابر، منها مهندسين ومختصين في عدة قطاعات، وخصصت المديرية العامة للأمن 450 منصبا لفائدة المتحصلين على شهادة مهندس في الإعلام الآلي والكيمياء والإلكترونيك.
وتندرج هذه المسابقات التي تم فتحها من طرف مديرية الأمن في سياق برنامج واسع يمتد الى غاية 2014 يرمي الى تعزيز الأمن في البلاد والرفع من مستوى الأداء، أعلن المدير العام للأمن الوطني السيد علي تونسي أن قطاع الشرطة سيتدعم بحوالي 15 ألف شرطي في السنة لبلوغ عدد أفراد الشرطة 200 ألف في الخمس سنوات القادمة لضمان تغطية أمنية شاملة، وكذا محاربة جميع أشكال الجريمة.
فضلا عن قطاع الشرطة فإن الحماية المدينة تأتي في المرتبة الثانية من حيث القطاعات التي توفر مناصب شغل في إطار الوظيف العمومي، وتشير لائحة المسابقات عن برمجة توظيف أكثر من 5 آلاف بين ضباط ورقيب وأعوان عون، وإطارات في مختلف التخصصات لتدعيم الإدارة.
ووضعت المديرية العامة للحماية المدنية برنامجا واسعا يرمي إلى تدعيم القطاع بأعوان جدد، وذكر المدير العام السيد مصطفى لهبيري أن البرنامج الممتد الى غاية 2016 يرمي الى رفع تعديد الحماية الى 70 ألف عون علما أن عددهم اليوم لا يتجاوز 30 ألفا.
ويبقى قطاع الوظيف العمومي من اهم القطاعات التي تساهم في توفير مناصب شغل في إطار السياسة الوطنية للتخفيف من حدة البطالة فقد اكد الوزير الأول السيد احمد أويحيى أن عدد المناصب المسجلة في قوانين المالية للخمس سنوات القادمة ستسمح بإنشاء ما معدله 100 ألف منصب في السنة بمعنى أن الوظيف العمومي سيوفر 500 ألف منصب في السنوات الخمس القادمة.
ولا تندرج تلك المناصب المالية الجديدة في سياق التخفيف عن البطالة فحسب، بل تصب في سياق الحرص على ضمان الموارد البشرية التي تعود لها مهمة التكفل بتسيير شؤون الإدارة العمومية خاصة مع تلك المرافق التي تنجز سنويا وفي كافة القطاعات.
وفي السياق احتوت قائمة المسابقة المعلن عنها من طرف مديرية الوظيف العمومي توفير مناصب مالية في إدارات مركزية وأخرى محلية، وتأتي في مقدمة القطاعات التعليم العالي والبحث العلمي والجماعات المحلية والصحة والأشغال العمومية.
والأكيد أن هذا العدد الكبير من المناصب المالية المتوفرة حاليا والتي سيتواصل الكشف عن أخرى قبل نهاية العام الجاري سيترتب عنها ميزانية مالية جديدة يتم إدراجها ضمن ميزانية التسيير، وإذا كانت قيمة ميزانية التسيير اليوم حسب ما أعلن عنه في مشروع قانون المالية التكميلي 2009 ارتفعت إلى 2661 مليار دينار فإن قانون المالية للعام القادم سيتضمن مرة أخرى زيادة في هذه الميزانية قصد تغطية الأثر المالي لتلك المناصب المستحدثة.

عبدو

أخبار قالمة :
فرنسية تعتنق الإسلام وتختار اسم امنة  بقالمة

عاش مسجد عبد الله بن الزوبير بقرية بورياشي يوسف التابعة لبلدية بوشقوف 35كلم شرقا عن عاصمة الولاية قالمة نهار اول امس وعقب صلاة الجمعة  أجواء من التهليلات والتكبيرات اثر أعلان  الشابة الفرنسية "آندريا جسيكا" البالغة من العمر 19 سنة إعتناقها للدين الإسلامي، بعدما نطقت صبيحة أمس الشهادتين .

الشابة الفرنسية التي اختارت من الأسماء الإسلامية "آمنة" من مواليد منطقة شومبيري الفرنسية وقد قدمت إلى الجزائر وبالتحديد إلى بلدية بوشقوف رفقة زوجها الذي تقيم عائلته بقرية بورياشي يوسف لقضاء العطلة الصيفية.

 وفي اتصال بامام المسجد السيد  نور الدين رزيقي فإن هذه الحالة تعتبر الثانية من نوعها على مستوى المسجد خلال شهر جويلية المنصرم.والخامسة خلال السنتيت الاخيرتين 

 تجدر الاشارة ان نفس المسجد شهد نهاية الاسبوع ماقبل الماضي اعتناق  الفرنسي "شودال آرنو مهدي" البالغ من العمر20 سنة اعتناقه الدين الإسلامي

ويشير امام المسجد ان  الإتصالات مستمرة مع أحد الشباب الأروبيين الذي هو بصدد إتمام الإجراأت الإدارية لإعلان اعتناقه الدين الإسلامي بنفس المسجد قبل حلول شهر رمضان المعظم

الاستعمال الفوضوي للسلاح يتزايد في الأفراح :الإطلاق العشوائي للنار يتسبب في حوادث اليمة

بحلول فصل الصيف يكون الجزائريون مع موعد مع ''أعراس الموث'، فإطلاق النار العشوائي للتعبير عن الفرحة  على طريقة أغنية أصحاب  البارود والكارابيلا للشاب خالد، أصبح يحول الأعراس إلى مآتم. وعوض أن تزف  العروس في مواكب السيارات  تنقل النعوش على الأكتاف في جو جنائزي تمتزج فيه دموع الحزن بالفرح.
هي مأساةعاشتها عائلة تقطن ببلدية بومهرة احمد الواقعة شرق عاصمة الولاية قالمة على بعد 13كلم نهاية الاسبوع الفارط حيث تعرض كهل الى اصابة لايزال يقعد على اثر بالمستشفى الحكيم عقبى بقالمة بسبب رصاصة طائشة خرجت من ببندقية صيده  اصابته في رجله السيرى  اين تم تحويله على جناح السرعة الى مصلحة الاستعجالات لتباشر الفرقة الاقليمية للدرك الوطني ببومهرة احمد تحقيقا معمقا لمعرفة ملابسات الحادثة كان ذلك عندما دفع الفضول به إلى اعطاء دفع للحفل  . وما هذه الحادثة إلا عينة بسيطة لما يجري في كواليس أفراح قالمة فقط  باعتبار أن الظاهرة تعرفها بكثـرة مختلف الولايات التي مازالت تحافظ على أصحاب البارود في أعراسها

قتيل و7جرحى  في حادث مروربواد الزناتي

 تسبب،نهاية الاسبوع الفارط ، حادث مروراثر اصطدام سيارتين بالطريق الولائي رقم 102الرابط بين اقليم بلدية واد الزناتي وولاية ام البواقي في وفاة شخص  يبلغ من العمر 35سنة في عين المكان فيما وإصيب 07 آخرون بجروح ونقل من طرف مصالح الحماية المدنية إلى مصلحة حفظ الجثث بالمستشفى واد الزناتي  رفقة المجروحين لتلقي العلاج اللازم

من جهتها مصالح الامن وفور ابلاغها بالحادثة انتقلت الى عين المكان من اجل فتتح تحقيق في ملابسات الحادثة الاليمة
دح


أخبـار تبسـة :
   ضعف أداء خدمات المقاولة : تأخر مشروع أعادة الأعتبار ل17 كلم لأزيد من سنة ونصف 

عبر سكان مشاتي أولاد علاية و حمزة و حمود المحاذين للطريق الذي يمتد على مسافة 14 كلم بين بلديتي بولحاف الدير و عين الزرقاء و الذي رصد له غلاف مالي يفوق ال10 ملايير سنتيم و الذي انطلق في أنجازه سنة 2006 و حددت مدة استلامه ب18 شهرا عن استيائهم العميق المتأخر المسجل لهذا المشروع الذي لطالما كان حلمهم الوحيد لفك معالم العزلة عن المنطقة و يضع حدا لمعاناتهم و التقليص من متاعب الأعباء و مشكل النقل .

وحسب السكان فأن الأسباب تعود بالأساس الى سوء أختيار المقاولة التي يسجل بها آداء خدماتي ضعيف و عدم تاهيلها ماديا و معنويا لأنجاز هذا الطريق و أعهادة تأهيله و تعبيده و فتحه أمام التنقل و الحركة المرورية .

سكان المنطقة يستنجدون بمعالي وزير الأشغال العمومية السيد عمار غول للتدخل و يسارعون السلطات في أتخاذ تدابير ملائمة لأتمام المشروع و أعادة النظر في عوامل النقائص و معالجتها .

 

                                          النيران تتلف 20 بيت نحل:و تتلف 230 شجرة مثمرة ببولحاف الدير

لا تزال الحرائق المتفاعلة مع الظروف المناخية و درجة الحرارة المرتفعة التي تمكر بها ولاية تبسة هذه الأيام تلحق أضرارا و خسائر في المساحات الغابية و الزراعية و المحاصيل النباتية

فقد تسببت نهار الخميس حريق أندلع بأحد الحاصدات بمنطقة بولحاف الدير حوالي 10 كلم عن عاصمة الولاية أدى الى  أتلاف المئات من الهكتارات من الحصائد و أتلاف حوالي 20 بيت نحل و أكثر من 230 شجرة مثمرة من مختلف أنواع الثمار مما ترك استياء عميق لدى أوساط المربين و الفلاحين بهذه الجهة التي تعد أحد المناطق الأستراتيجية و قطبا فلاحيا هاما على مستوى الولاية .

الأسباب مختلفة ومتنوعة طبيعية و أنسانية و مناخية عوامل تشكل هاجس تخوف و قلق كبير بالجهة و تبقى الوقاية و اليقضة عاملان أساسيان و علاجا مؤمنا و ضامنا لحماية الثروات الزراعية و الطبيعية .

                                 

قد تمس الكثير من الأندية: انسحاب أندية كرة اليد الطائرة و السلة و الدراجات 

تسببت الضائقة المالية و عدم اهتمام السلطات المحلية بالرياضة على العموم و كرة القدم بالخصوص التي ذهب ضحيتها المواهب الشابة في مختلف الرياضات التبسية في المحافل المحلية و الوطنية و التي حققت نتائج ايجابية و معتبرة و أعطت صورة جميلة للرياضة و كونت العديد من الأبطال تدعمت بهم الأندية الأخرى ذلك الشأن بالنسبة لرياضة كرة اليد و السلة و الطائرة و صلت إلى أقسام عليا من البطولة و احتلت مكانة مرموقة بين أقوى و أعرق الفرق الوطنية و شاركت في العديد من التظاهرات المغاربية شأن فريق اتحاد تبسة لكرة السلة الوضع الذي أدى إلى هجرة جماعية للطاقات الشبانية التي فضلت تغيير الأجواء نحو أندية أخرى خارج الولاية و الفرق التونسية .

قد تمس هذه الوضعية الكارثية برياضات أخرى على غرار الدراجات و الملاكمة و فرق كرة القدم التي أصبحت مهددة بالخطر جراء المشاكل المتراكمة و الديون و نقص الدعم المادي و إهمال الفئات الصغرى لجل الفرق التي تنشط ولائيا واعتمادات بعض المسيرين على جلب اللاعبين من خارج الولاية و بكلفة مالية باهظة و غياب الآلي للتكوين القاعدي للبراعم الشابة التي تزخر بها الولاية وما وجود عدد كبير من اللاعبين  التبسيين يلعبون في  مختلف الأقسام لدليل على المؤهلات العالية لرياضيي الولاية و ما انسحاب فرق اتحاد الشريعة و شباب بكارية و الكثير من فرق الجهوي و الولائي إلا دليل على تدهور حالة الرياضة بالولاية و التي تعاني موتا بطيئا لانعدام الدعم المادي و المعنوي و لامبالاة المسئولين المحليين الذين توجه إليهم أصابع الاتهام للوضعية السلبية للرياضة التي تبقى تنتعش في غرف الإنعاش و المستقبل الغامض للرياضة التي لم تولي بها و الرعاية اللازمة للنهوض بها فيما يبقى بعض المحبين و المدافعين عن الرياضة يراهنون على تحدي الإرادة بهدف الإبقاء و الممارسة و الحفاظ على أنديتهم و الدفاع عن ألوانهم .

 ص ز



وفاة 3اشخاص في حريق مهول بمركز تكوين تابع لسوناطراك بارزيو في وهران

لقي ثلاثة اشخاص مصرعهم يوم الخميس في حريق شب على مستوى مركز تكوين تابع للشركة الوطنية للمحروقات (سوناطراك) بعين البية (أرزبو) بولاية وهران، حسبما ما أعلنته سوناطراك في بيان لها. يتعلق الأمر حسب نفس المصدر، بمتربصين بالمركز حيث شب الحريق في حدود الساعة الرابعة و خمسين دقيقة في جناح مخصص لإيواء المتربصين. و أوضحت سوناطراك، أن مصالح التدخل للحماية المدنية و الشركة تمكنت من التحكم في الحريق على الساعة العاشرة و أربعين دقيقة مشيرة إلى أن الحريق خلف تدمير الجناح المخصص بالإيواء.

 وقد تم فتح تحقيق معمق من طرف المصالح المختصة للوقوف و كشف الملابسات الحقيقية لهذا الحادث الماساوى الذي ماتزال اسبابه الحقيقية مجهولة لغاية كتابة هذه الاسطر.

ج ع

أخبار سعيدة :
اسراب من الجراد المغربي يجتاح الاراضي الزراعية و يتسبب في خسائر فادحة بولاية سعيدة

هاجمت اسراب من الجراد العديد من الاراضي الزراعية عبر مختلف مناطق ولاية سعيدة الواقعة على بعد 437كلم عن الجزائر العاصمة اتية بذلك على كل ماهو اخضر و يابس في هذه المنطقة المعروفة بمحاصيلها الجيدة و انتاجها الوافر في بعض المحاصيل الزراعية هذه الوضعية الخطيرة التي تخوف منها سكان العديد من المناطق بولاية سعيدة ظهرت بسبب موجة الحار التي اجتاحت مختلف مناطق الجزائر خلال الاسبوعين الاخيرين كما انه ورغم حملة الرش التي باشرتها مصالح مديرية الفلاحة بالولاية منذ29افريل الفارط الا انها لم تصل الى المستوى المطلوب لكبر حجم اسراب الجراد الذي تبين انه قادم من المغرب ليستقر بولاية سعيدة منذ ازيد من12 يوما محدثا حالة طوارئ في صفوف المواطنين الذين كانوا قد اكدوا لجريدة الجزائر الاخبار انهم مستهدفين حتى في منازلهم بسبب الهجمات الشرسة التي تطلقها هذه الحشرة بعد ان التهمت محاصيلهم الزراعية مضيفين ان الكثير منهم قد تعرضوا لامراض جلدية بسبب المبيدات المستعملة في عملية الرش التي مست الى غاية امس مايزيد عن12251هكتار من الاراضي الزراعية هذا و لوضع حد نهائي للجراد المغربي عمدت ذات المديرية الى تنسيق جهودها و وحدة معسكر للادوية لمواصلة حملة القضاء عليه و التي تعرف تقدما ملحوظا مطمئنة بذلك السكان من خلال تحكمها في الوضع و القضاء النهائي عليه خلال الايام القليلة المقبلة


أخبار بجاية :
تسجيل حالة وفاة ثانية لطفل بداء الكلب ببلدية سمعون في بجاية


علمت جريدة الجزائر الاخبار من مصادر محلية موثوقة ان الطفل البالغ من العمر14 سنة من قرية لعزيب سلوانة ببلدية سمعون ببجاية و المصاب بداء الكلب قد لفظ انفاسه الاخيرة امس بمستشفى واد اميزور بعد مكوثه في غرفة الانعاش قرابة الاسبوعين و كان الضحية قد فقد نهاية الاسبوع الفارط اخته البالغة من العمر26 سنة بمستشفى سطيف رغم محاولة الطاقم الطبي انقاذها لكن دون جدوى لقوة الفيروس الذي حملته منذ ثلاثة اشهر رفقة شقيقها بعد ان عضهما كلب تبين انه مسعور دون تفطن افراد عائلتهما للامر الا مع مرور الزمن كما انه و بعد التاكد من ظهور الداء شرعت المصالح الطبية لبجاية في تلقيح لافراد العائلة لتفادي انتشار العدوى خاصة في ظل التنامي المخيف للكلاب الضالة بما فيها الصغار التي يتم جلبها الى المنازل لتربيتها دون التاكد من هويتها الحقيقية.

أخبار البيض :
اكتشاف بقايا عظام متحجرة لدريناصورات و تماسيح تعود الى20 مليون سنة بولاية البيض

تمكن اعضاء من جمعية غزال النشطة في التراث السياحي بولاية البيض من العثور على بقايا عظام متحجرة لديناصورات يطلق عليها الستوريكوزور ذات الحجم الصغير لكنها سريعة التنقل و الحركة وكذا تماسيح يعود تاريخها الى 20 مليون و حسب ما علمته جريدة الجزائر الاخبار من بعض المختصين في الجيولوجيا و علوم الارض فان هذا الاكتشاف الهام يعد العاشر من نوعه بالولاية و الذي كان قد تفطن له احد اعضاء الجمعية المذكورة بمنطقة القارة الزرقاء الواقعة على بعد21 كلم عن مقر بلدية البريزية و قد تم على جناح السرعة اشعار مديرية الثقافة بالولاية و المصالح المحلية لتفادي سرقة و نهب هذه الاثار التي تستدعى الحماية الكاملة و التامة من طرف المعنين

أخبار قالمة :
سكان حي سهيلي ببلخير يطالبون بضررة الإسراع في إتمام مشاريع التهيئة

طالب سكان حي سهيلي محمد ببلدية بلخير الواقعة على مسافة 2 كلم فقط شمال عاصمة مقر الولاية فالمة السلطات المحلية والولائية التدخل العاجل من اجل تحريك عجلة التنمية واعطاء دفع جديد لوتيرة الاشغال الخاصة بالتهيئة الحضرية اذ يعيش هؤلاء في الاونة الاخيرة حالة من الاستياء والتذمر نتيجة الحالة المزرية التي يعيشها سكان الحي وذلك لتردي وضعية الطرقات والأرصفة التي يعرفها الحي، الذي يعتبر من أرقى وأقدم التحصيصات على مستوى بلدية بلخير،
لكون أشغال تهيئة الطرق عرفت ركودا منذ مطلع شهر مارس المنصرم من السنة الجارية أين أقدم صاحب المشروع على وضع الحصى بالطرق وإعادة تهيئة الأرصفة مما زاد الطين بلة  وابدى هؤلاء قلقا شديدين خاصة على مستوى ممتلكاتهم المادية كالسيارات والمركبات التي تأكلت عجلاتها، ناهيك عن الأضرار التي تلحق أطفالهم جراء اللعب في الطريق. كما أنجر عن الأشغال غير المنتهية والتي تسببت في انزعاج سكان الحي الذين أصبحوا غير قادرين على فتح النوافذ وذلك جراء تصاعد الغبار الناجم عن مرور السيارات بمقربة من السكانات الذي أدى إلى ضيق في التنفس لدى الكثير من المواطنين القاطنين بالحي خاصة منهم الأطفال، المسنين والمرضى مع ارتفاع درجة الحرارة التي عرفها إقليم ولاية فالمة خلال الأسابيع القليلة الماضية والتي مازالت تشهدها الولاية إلى غاية كتابة هذه الأسطر والتي فاقت المعدل الفصلي فتجاوزت 45درجة مئوية، مطالبين في السياق ذاته بضرورة تدخل الجهات المعنية والإسراع في إنهاء المشروع الذي انطلقت أشغاله منذ شهر سبتمبر من العام الماضي قبل حلول فصلي الخريف والشتاء والدخول الاجتماعي تخوفا من تردي حالة الطرقات. تجدر الإشارة إلى أن سكان حي سهيلي محمد هددوا بالخروج إلى الشارع احتجاجا على وضعية حيهم مطلع شهر أفريل الماضي من السنة الجارية
دح


أخبـار تبسـة :
 مرافق مغلقة وأخرى مهملة وشباب بتبسة يتقاسم الملل و التسكع
لاتزال المرافق الشبانية وهياكل الاستقبال بعيدة عن طموحات أبناء الولاية من الشباب الذي يمثل نسبة 85% من مجموع السكان الذين يتجاوز عددهم 700 ألف نسمة في غياب مخططات عملية لملأ الفراغ واستكمال النقائص والتكفل بمطالب هذه الشريحة من المجتمع التي تتطلع إلى آفاق مستقبلية واعدة

في هذا الفصل الذي يتميز بظروف مناخية قاسية وحرارة قاتلة يعيش شباب ولاية تبسة حالة من القلق والاستياء يتقاسم فيها أشعة الحرارة القاتلة وملل التسكع في الشوارع والمقاهي والركون إلى المنازل التي تعتبر أماكن مفضلة لقتل الوقت وتبادل حكايات الأحلام التي تراوده والتفكير في الهجرة والرحلات وحتى الحرقة الى ما وراء البحار، الا أن نسبة عالية منهم لايملكون الإمكانيات المالية التي تخول لهم تحقيق آمالهم الغامضة والمستقبل المجهول، في غياب وسائل الترفيه التي قد تخفف وتقلص من معاناتهم المتزايدة والمتراكمة
 جل دوائر الولاية الـ12 لا تملك مسابح، فيما تبقى العديد من مرافق السباحة مهملة، وبعضها مغلق في وجه الشباب الذي تعد وجهته المفضلة في فصل الصيف نتيجة غياب الاهتمام والعناية بمثل هذه المرافق الضرورية لترفيه الشباب تلك حالة المسبح النصف الاولبي بالمركب الرياضي 04 مارس  الذي أصبح لون مياهه المستعملة غير مريح للسباحين وعامل قد يشكل مضاعفات صحية على السباحين الى جانب نقص أو ربما غياب مادة التطهير الأولية المستعملة لتصفية المياه به
 أما الكارثة الكبرى تتعلق بالمسبح المتواجد بمركب 18 فبراير طريق عنابة الذي أصبح مكان لجمع المزابل وأنواع القمامات التي تحيط به أي يمكن القول أنه أهمل تماما وتشتتت هياكله الى جانب مسبح دار الشباب الذي لم يستغل الى حد الآن وقد تسبب عطب أحد قنواته في بروز ثقب كبير راح ضحية اهمال ولامبالاة المسيرين والذي كلف انجازه مبلغ يفوق الـ95 مليون سنتيم ولم ير النور بعد

العيادة المتعددة الخدمات بصفصاف الوسرى بحاجة إلى خدمات صحية
 
لاتزال العيادة المتعددة الخدمات بصفصاف الوسرى الواقعة على الشريط الحدودي التابعة لإقليم دائرة أم علي الحدودية بعيدة عن آمال وطموحات السكان و الخدمات الصحية اللازمة و التي تبقى بحاجة ماسة إلى دعم مادي و معنوي لترقية و تطوير خدماتها للتمكن من التكفل الجيد بمرضى وسكان البلدية و تضع حدا لمشوار معاناة و الأعباء الثقيلة التي تواجههم و تواجه أبناء هذه البلدية النائية و تمنحهم الرعاية التامة و المتوافقة مع الظروف الطبيعية و المناخية و خصوصيات الجهة .

و حسب الكثير من زائري هذه العيادة فأن النقائص تكمن في التجهيزات الطبية و التأطير البشري و الأدوية للحالات المستعصية و الولادة العسيرة التي تجبر المواطن الى نقله الى مستشفيات الولاية للعلاج و هذا بتكاليف مالية باهظة خاصة في مجال النقل الذي تبقى وسائله قليلة في غياب خطوط تربط مقر البلدية و مدن الولاية .

وضعية العيادة المتعددة الخدمات و نقائصها انشغال يرفعه السكان الى السلطات و الجهات الوصية لمعالجة و اتخاذ الإجراأت اللازمة لفك خلفيات النقائص و تداركها للنهوض بخدمات العيادة و ترقيتها و تعزيزها بإمكانيات تساهم في تحسين و أداء مهامها و التكفل الجيد بمرض و سكان البلدية .
 
إ
تلاف العديد من الآلات المنزلية بسبب الأنقطاعات
 في التيار الكهربائي  و أحياء تجاوزت 21 يوما من العطش


تسببت الأنقطاعات المتكررة في التيار الكهربائي التي تعيشها جل مدن و أحياء ولاية تبسة في خسائر معتبرة بالمحلات التجارية و أتلاف عدد كبير من الآلات المنزلية و الكهرومنزلية بالمنازل و ألحاق إعطاب بالمولدات الطاقوية و مضخات شبكات توزيع المياه التي أدت الى خلق أزمة عطش حادة في جل أحياء ومدن الولاية .

و حسب بعض السكان فأن مدة  عدم التزود بالمياه تجاوزت ال21 يوما في بعض الأحياء كما هو الحال في حي لارموط و الزاوية و حي السد = الباراج = مما أدى الى خروج بعض سكان الأحياء الى الشارع بغرض لفت انتباه السلطات و الجهات المعنية لإيجاد حلول لهذه الأزمة التي تمر بها الولاية وهي تعيش ظروف مناخية قاسية و صعبة في ظل ارتفاع درجات الحرارة و أتعبت الكثير من المواطنين الذين أجبرتهم الظروف على اقتناء و التزود بالمياه الشروب من أماكن متباعدة باستعمال الوسائل البدائية أو شراء صهاريج بكلفة باهظة من أجل تزويد عائلاتهم و سقي مستثمراتهم وحيواناتهم بالمياه حيث وصل سعر الصهريج الواحد في بعض المناطق إلى أزيد من 800 دج .

فيما ترجع  مصالح سونلغاز  أسباب الأنقطاعات إلى الضغط الكبير و الاستعمال المفرط للطاقة الكهربائية في جل مدن الولاية كالمكيفات و أجهزة التبريد و المصابيح الكهربائية فأن مؤسسة الجزائرية للمياه تؤكد بأن هذه الوضعية سيتم القضاء عليها بصفة نهائية خلال الأيام القادمة بعد الانتهاء من أنجاز بعض المحولات و تجديد القنوات و المضخات إلا أنها تبقى وعود  في انتظار تجسيدها على أرض الواقع و يبقى حال المواطن ضحية لهذه العوامل التي أثرت بصورة عامة على حياته اليومية و زادت من معاناته لتضعه بين مطرقة الوعود و سندان العطش .

للتذكير فأن مؤسسة الجزائرية للمياه وعلى لسان مسؤوليها قد تعهدت بوضع حد لأزمة العطش و تحسين وجبة أستهلاك المواطن من المياه الصالحة للشرب و ذلك مطلع شهر ماي الفارط إلا أن هذا الحلم لا زال حكاية تروى يطمح أبناء الولاية الى بزوغ فجرها مستقبلا .



حفريات تكشف تاريخ العاصمة

يشهد قلب الجزائر ورشة للتنقيب عن الآثار التي تكشف عن تاريخ العاصمة الحافل بأحداث تدل عليها بقايا العهدين الاستعماري والعثماني، قبل ان تظهر ربما تلك التي تتحدث عن الحقبة الفينيقية.

وفي أسفل حي القصبة التاريخي في العاصمة الجزائرية الذي صنفته منظمة التربية والتـــعليم والعلوم والثقافة للأمم المتحدة (يونسكو) في 1992 في التراث العالمي، أقيمت حواجز تمنع المارة من دخول ورشة ابتدأت ربيع 2008 في ساحة الشهداء، بعدما اكتشف علماء آثار جزائريون هذه الآثار بفضل عملية سبر تمهيدي.

ومنذ ذلك الوقت، أُرجئت أشغال محطة المترو التي كان من المقرر بناؤها في الموقع وفتحت ورشة للتنقيب عن الآثار بموافقة وزارتي النقل والثقافة قرب الجامع الكبير الذي يعود بناؤه الى القرن الثاني عشر ميلادي. وخلال اسابيع فتحت «نافذة» من عشرات الأمتار المربعة على عمق امتار عدة وجرت اعمال حفر تحت مراقبة يقظة من علماء آثار جزائريين وفرنسيين. واكدت هذه الأشغال نتائج عمليات التنقيب الاولى التي اجرتها مديرية الثقافة للعاصمة الجزائرية عام 2008.

واكتشف خبراء يساعدهم عمال جزائريون متخصصون، على عمق 4.5 متر، آثار بداية الحقبة الاستعمارية الفرنسية منذ 1830 قبل العثور على آثار عثمانية. وقال كمال ستيتي مدير اعمال التنقيب والعضو في المركز الوطني الجزائري للأبحاث والآثار عن هذه الآثار: «كان هنا دكان حداد حرفي وما زال مصهره الحديدي واضحاً للعيان». وأضاف ان «هذا الموقع يدل على وجود حي حرفيين».

وبني ذلك الحي العثماني على أنقاض حي يعود الى القرون الوسطى وعثر على آثاره وعلى رفات بشرية عظامها كاملة. ثم ظهرت آثار كنيسة تعود الى عهد المسيحيين الأوائل.

وقال فرانسوا سوك المدير الاقليمي للمتوسط في المعهد الوطني للأبحاث والحيثيات الوقائية ومقره في نيم (جنوب فرنسا) إنها تعود الى القرن الرابع او الخامس ميلادياً.

وما زالت قاعدة الأعمدة ظاهرة تحد جناح كنيسة يبلغ عرضه عشرين متراً تقريباً وفسيفساء على الأرض.

ولم ييأس العلماء من العثور يوماً بعد الحفر على عمق بعض الأمتار، على آثار تعود الى حقبة الفينيقيين عندما كان يبنون موانئهم التجارية على طول الساحل الجزائري الممتد على طول 1200 كلم بما فيها «ايكوزيم» اسم العاصمة الجزائرية سابقاً.

ويرجح علماء الآثار ان تكون «ايكوزيم» قد شيدت في القرن الثالث قبل الميلاد لكن «معلوماتهم حولها محدودة جداً» بحسب المعهد الوطني للأبحاث والحيثيات الوقائية.

وقبل سنوات عدة عثر على مستودع لقطع نقدية خلال عملية حفر في أحد الشوارع قرب القصبة، يحتوي على نقود تحمل اسم «ايكوزيم» باللغة الفينيقية وطبعت عليها صورة رجل قد يكون الإله الفينيقي «ملقارت» بحسب المعهد الوطني للأبحاث والحيثيات الوقائية.

وترغب السلطات الجزائرية التي تدرك قيمة هذا التراث المكتشف اليوم، في صيانته وتحاول استيعابه في موقع محطة المترو الضرورية لتنمية العاصمة.

ودعت السلطات المعهد الوطني للأبحاث والآثار الوقائية الى المساهمة في اطار شراكة دولية في هذه العملية التي تشكل تجربة فريدة من نوعها وسط مدينة في المغرب العربي، كما يؤكد علماء الآثار الجزائريون والفرنسيون.

وكُلِف هذا الفريق إجراء تقييم دقيق لوضع الآثار المدفونة وأهميتها في الشهادة على اكثر من ألفي سنة من تاريخ العاصمة الجزائرية.


أخبار بجاية :

فيما وجهت للقطاعات الأكثر حيوية
مشاريع ضخمة تحقق قفزة نوعية في مجال التنمية المحلية ببجاية

  قطعت ولاية بجاية شوطا معتبرا في مجال المشاريع الوطنية المدرجة في إطار عنوان البرامج التنموية الكبرى، وفي هذا الإطار فإن الحصة المالية المخصصة لولاية -يما ڤورايا- تقدر بـ200 مليار سنتيم، وجهت للمشاريع الأكثر حيوية منها التربية والنقل والفلاحة والاتصالات والسكن. حققت ولاية بجاية في السنوات الأخيرة قفزة نوعية في ميدان التنمية المحلية، تجسيدا لبرنامج رئيس الجمهورية، حيث كل المؤشرات تؤكد أن وضعية الولاية قد تحسنت كثيرا وساهمت بشكل كبير في تحسين الإطار المعيشي للمواطن، ودفع عجلة التنمية المحلية إلى التحريك بما يحقق الأهداف المنشودة، وقد أكد مسؤولو الولاية في عدة مناسبات على أن الدولة حريصة كل الحرص على توفير الاستقرار والأمن، من خلال مختلف المشاريع الحيوية المبرمجة التي جسد منها البعض على أرض الواقع والبعض الآخر في طور التنفيذ، التي سخرت لها اعتمادات مالية ضخمة سواء في إطار البرامج العادية أو في إطار برامج دعم الإنعاش، حيث كانت ولاية بجاية في السنوات الماضية تعاني تخلفا وركودا محسوسين في مختلف المجالات والميادين لأسباب مختلفة، بعضها معروفة وبعضها الآخر غير معروف، وهو ما انعكس سلبا على نمط حياة المواطنين، غير أن ما جاء به برنامج رئيس الجمهورية من اهتمامه بالتنمية الوطنية وبمختلف مستوياتها، أعاد القطار إلى السكة في الاتجاه السليم بعد سلسلة من الإصلاحات الأخيرة التي قام بها وأخرج البلاد من براثن التخلف والركود إلى إنعاش حقيقي أصبح اليوم يلازم جميع القطاعات الحيوية والاستراتيجية، وأضحى المواطن ينعم بالرفاهية والاطمئنان والاستقرار.

2000 مليار سنتيم لدعم الإنعاش الاقتصادي

   والأرقام التي تحصلنا عليها تؤكد أن ولاية بجاية استفادت من ما يزيد عن 2000 مليار سنتيم منذ سنة 1999 لتمويل مختلف البرامج والمشاريع المتعلقة بتدعيم الإنعاش الاقتصادي، وهو ما ساهم بصورة إيجابية في توفير الدعم المناسب لترجمة هذه المشاريع إلى أشياء ملموسة ومحسوسة من قبل المواطنين الذين أدركوا أهمية توفير عاملا الاستقرار والأمن كشرطين أساسيين في بعث النشاط التنموي المحلي، وهو الأمر الذي غير واقع الولاية إلى الأحسن، وفتح عهدا جديدا لهذه المنطقة التي تزخر بموارد بشرية وطبيعية هامة بإمكانها أن تلعب دورا أساسيا في مشوار التنمية الوطنية.
  فالإجراءات الميدانية التي اتخذتها الدولة في مجال العمران سمح بوضع سياسة جديدة في عصرنة المدن والمناطق الحضرية بواسطة برنامج خاص بالتهيئة العمرانية وأعطيت الأولوية لعاصمة الولاية والدوائر، إضافة إلى إصلاح شبكة الطرقات التي كانت تعاني في وقت سابق الاهتراء، فخصصت لها الدولة ملايين من الدينارات، حيث أصلحت العديد منها وإنجاز الطرق المزدوجة وفتح طرق عديدة وجديدة بين القرى والبلديات والمداشر، وهو ما جعل سكان هذه المناطق يتنفسون الصعداء ويتنقلون من وإلى مساكنهم في ظروف أحسن وفي كل الأوقات، مما ساعد على الاستقرار والاهتمام بنشاطاتهم التقليدية، وشهد قطاع الفلاحة تطورا ملحوظا في السنوات الأخيرة بفضل الدعم الذي توفره الدولة للفلاحين سواء في العتاد أو في التمويل وغيرها، وهذا ما ساعد فئة الفلاحين بالاهتمام أكثر بنشاطاتهم التي عادت بالفائدة على القطاع سواء من حيث وفرة المنتوج أو نوعيته، وأصبح المواطن يستهلك المنتوج المحلي وبأسعار معقولة دون انتظار السلع والبضائع الخارجية ومثل ذلك الخضروات، التي ارتفع سعرها  بنسبة عالية وغيرها من المنتجات الفلاحية الأخيرة ذات الاستهلاك الواسع، ونظرا لرعاية الدولة لهذا القطاع فإن آفاقه واعدة في المستقبل القريب.

إنجاز ما يقارب 75٪ من البرامج السكنية

   ولم يعد لدى المواطن أي مشكل للحصول على هاتف ثابت أو هاتف نقال وحتى الاستفادة من الشبكة العنكبوتية -الأنترنيت، فيكفي توجيه طلب كتابي للحصول على ذلك في مدة لا تزيد عن أسبوع على أكثر تقدير. وأصبح المواطن ينعم بحياة عصرية وبوسائل حديثة تمكنه الاتصال في أي وقت ومع من يشاء وبأسعار معقولة جدا، كما أن قطاع الاتصال قد شهد مؤخرا تطورا ملحوظا ويقدم خدمات ذات نوعية عالية وفي متناول الجميع وتلعب خدمات الأنترنيت التي أصبحت تستغل على نطاق واسع سواء في المنازل أو في مقاهي الأنترنيت وذلك بتمكين أكبر عدد ممكن من الاستفادة منها كما هو الشأن لما يجري في الدول المتقدمة. وتمكنت ولاية بجاية من توسيع حظيرتها السكنية بفضل إنجاز ما يقارب 75٪ من البرامج السكنية التي استفادت منها التي تقدر بـ 18 ألف سكن منذ سنة 1999 وقد ساهم ذلك في تخفيض حدة الأزمة التي ضربت أطنابها وقدرت المصالح المعنية نسبة الاكتفاء مقارنة بالطلب بـ 42٪ رغم تزايد الطلبات في هذا المجال من سنة إلى أخرى، وفي هذا الصدد قد ساهم الخواص في إنجاز مشاريع سكنية، لكن تبقى أسعارها ليست في متناول ذات الدخل المتوسط مما يجعل هذه السكنات شاغرة وأصحابها يبحثون عن زبائن وأحيانا يستأجرونها في موسم الصيف للمصطافين والزائرين بأسعار خيالية. و يعد سد تيشحاف مشروعا حيوي حظي به قطاع الري والموارد المائية باهتمام بالغ من قبل الدولة وسمي بمشروع العصر، الذي تعول عليه السلطات المحلية بحل أزمة الماء التي تعاني منها أزيد من 22 بلدية، كما هو منتظر أن يوفر حوالي 35٪ من المياه الشروب والقطاع الفلاحي و25٪ للقطاع الصناعي الذي بدأ يتوسع بفضل الاستثمارات المتنامية في القطاع الإقتصادي، أضف إلى ذلك مشروع تجديد شبكة توزيع المياه الصالحة للشرب الذي بدأت في إنجازه شركة أجنبية بغية القضاء على التسربات، بلغت نسبتها حوالي 35٪ وهذه الكمية تضيع في الطبيعة دون الاستفادة منها من قبل المواطن، وقد تمت معالجة 25٪ منها والعملية متواصلة. ووجد قطاع النقل عناية خاصة من لدن القائمين عليه، وتطور بشكل محسوس، فأصبح المواطن لا يجد صعوبة في التنقل بسبب توفر الوسائل الملائمة من حافلات وعربات وحتى سيارات الأجرة، والتسعيرة المطبقة حاليا مناسبة للجميع ولهذا الغرض وضعت مديرية النقل بالولاية مخططا جديدا للنقل ساهم بشكل إيجابي في تنظيم هذا القطاع مع إنجاز العديد من محطات وقوف الحافلات لتفادي الازدحام والانتظار، والشيء الملاحظ هو أن الحافلات هي التي تنتظر الزبائن، وليس العكس في مختلف محطات الوقوف وهذا ما يسهل في عملية التنقل، كما أن وجود عدد كاف من هذه الحافلات خلق منافسة قوية في هذا المجال .

نسبة تغطية الولاية بالكهرباء بلغت 98,90٪

  وأفادت مصادرنا أن نسبة تغطية الولاية بالكهرباء بلغت 98,90٪ من المناطق الحضرية و90٪ من المناطق الريفية، وهذا بفضل مجهودات الدولة التي ساهمت في هذه النتائج المرضية، وأضافت بأن المؤسسة ستزود الشبكة الكهربائية بمحولات حديثة وعصرية وذلك للقضاء على الانقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي، وستستخدم نظاما جديدا يدعى (ميكروسكادا) الذي يتحكم في الشبكة آليا وأوتوماتيكيا سواء في التوزيع أو في ميدان الصيانة، حيث يتم تحديد الخلل عن بعد بدون تنقل الفرقة التقنية إلى عين المكان، أما ما يخص الغاز فإن النسبة الحالية تقدر بـ 24٪ ومن المنتظر رفعها إلى 34٪ أي مستوى المعدل الوطني في نهاية 2009 ، وذلك بقصد التخفيف من معاناة المواطنين من أزمة نقص غاز البوتان، والعمل يجري حاليا لتحسن نوعية الخدمات وإرضاء المشتركين والزبائن. واستفاد قطاعا التربية والجامعة بولاية بجاية من عدة مشاريع هامة ساهمت في تحسين الظروف وتمكين سواء التلاميذ أو الطلبة من متابعة دراستهم على أحسن ما يرام، فقطاع التربية استفاد من العديد من المرافق التربوية كالابتدائيات والإكماليات والثانويات منها 07 إكماليات جديدة و4 ثانويات مع توفير العدد المناسب من المطاعم المدرسية التي ارتفعت من 45 إلى 60 مطعما وتمت تغطية 9.80 من التلاميذ خاصة في المناطق النائية مع توفير شروط التدفئة والنقل المدرسي بالتعاون مع البلديات وجمعيات أولياء التلاميذ. أما جامعة عبد الرحمان ميرة فقد استفادت بإقامة جامعية جديدة ببلدية القصر تستوعب حوالي 200 سرير بعد الانتهاء من هذا المشروع واستفادت أيضا بمشروع إنجاز معهد العلوم القانونية ببلدية أميزور، يكون مزودا بمكتبة جامعية، أضف إلى استغلال الوسائل الحديثة في الإعلام الآلي والأنترنيت والانترانت بواسطة الألياف البصرية وهذا قصد عصرنة الجامعة لتواكب التطور الحاصل في جميع جوانبه العلمي والبحث العلمي. الحديث عن التطور الحاصل بولاية بجاية، في الأصل قد مس جميع القطاعات الحيوية والاستراتيجية وخاصة بما له علاقة بتربية الشباب، حيث خصصت الولاية في هذه السنة مليار سنتيم لتفعيل ومساعدة الجمعيات المحلية بما فيها جمعيات الأحياء، وكما قال والي الولاية السيد علي بدريسي بأنه عازم على تقديم يد المساعدة للبلديات ومختلف الجمعيات التي ترغب المشاركة في عملية التنمية المحلية والدولة حريصة على توفير كل الأسباب للمواطن

سوق الجملة للخضر والفوكه يتحول إلى مفرغة عمومية

 أصبح محيط سوق الجملة للخضر والفواكه بسيدي علي لبحر مفرغة عمومية نتيجة بقايا المواد التي تباع هناك، حيث تنبعث روائح لا تحتمل على مسافة من مكان تواجد الفضلات و يبدو أن مصالح بلدية بجاية تكتفي بالاستفادة من المنافع المادية لهذه السوق من دون أن تتكفل بإيجاد حل لمشكل بيئي يهدد صحة المتسوقين والمارين من هذا المكان ،لايمكن وصف الحالة التي الى إليها محيط السوق المذكور ،حيث تتجمع الاوساخ في أكوام غير متناهية و على حافة الطريق والاغرب من ذلك أن هذ المكان يقصده المتسوقون يوميا باعتباره سوق الجملة للخضر و الفواكه ،ورغم دفع التجار لنفقات عرض السلع هناك ،إلا أن المتسوق يضطر إلى المرورعبر أكوام من الاوساخ دون أن تتحرك السلطات المحلية لايجاد حل لهذه الكارثة البيئة التي عمرت طويلا ومع مرور الوقت تحولهذا المكان إلى مرتع لكلاب المتشردة التي تقتات من بقايا الفضلات والتي تزاحم المتسوقين في مكان يحتوي أكبر سوق للجملة في بلدية بجاية التي تعد أغنى بلديات الولاية ،إضافة إلى كون هذا المكان مقر لأكبر منطقة نشاط يفترض أنها ستستقبل كبريات المشاريع.

سكان حي تاقليعت بطالبون بتحسين أوضاعهم

  يعاني سكان حي تاقليعت ببجاية من مشكل انعدام المرافق الضرورية للحي، ما جعلهم يدخلون في عزلة تامة ، مما أدى إلى المعاناة الكبيرة التي يتكبدها المواطنون بالمنطقة و الذين طالبوا أكثر من مرة الجهات المعنية بتوفير أماكن هذه المرافق، وفي هذا السياق أشار محدثونا إلى حالة الطرقات التي تعرف تدهورا مستمرا خاصة في فصل الشتاء، أين تتحول إلى برك يستحيل المرور فيها ، هذا إلى جانب الانعدام الكلي للهياكل الرياضية والمرافق الشبابية التي تلعب دورا هاما بالنسبة للشباب غير أن انعدامها يؤدي بهم إلى الانحراف وتتبع الآفات الاجتماعية ، وكل هذا حسب هؤلاء يتحمله المسؤولين الذي ورغم علمهم بغياب هذه المرافق إلا أنهم بقوا مكتوفي الأيدي إذ أكد الشباب أنهم يلجؤون للتنقل للعب مباراة في كرة القدم أو ممارسة أحد النشاطات الرياضية ، وطالب هؤلاء الشباب بضرورة تدخل السلطات المحلية لانتشالهم من شبح البطالة الذي يهدد العديد منهم، بالإضافة إلى الانعدام التام للمرافق الشبابية التي تبقى الغائب الأكبر أمام هؤلاء الشباب. من جهتنا حاولنا التكلم مع رئيس البلدية من أجل نقل معاناة السكان إليه غير أنه تعذر علينا كون هذا الأخير كانت له انشغالات .

قطاع الصحة بتمزيريت يعاني التهميش و25 ألف نسمة دون تغطية الصحية

تعد بلدية تمزريت من أعرق البلديات في ولاية بجاية ،المشهورة بقراهاالكثيرة التي تفوق أربيعن قرية وتعتبر دائرة في ذات الوقت بكثافة السكانية تتعدى 25 ألف نسمة،أين تعاني من عدة مشاكل ،ومنها قطاع الصحة الذي أصبح شبه غائب ،حيث تفتقر هذه الدائرة لمؤسسة إستشفائية وتملك عيادة متعددت الخدمات وحيدة بالبلدية التي تفتقر لعدة وسائل منها سيارات الإسعاف وأطباء مختصين بمعظم الأجنحة كأمراض الأطفال والنساء ،لاتوجد أيضا لقاعة الولادة مايجبر المواطنين بتنقل حتى مستشفي سدي عيش وتحتوي أيضا أيضا على بعض قاعات العلاج عبرى القرى ،وأبرزها القاعة المتوجدة بقرية إغيل أعمر التي تحتوي على الخدمات الاولية فقط المتمثلة في الحقن ،التقليح ،التضميد التي كثر عليها الضغط من السكان القرى المجاورة التي تفتقر لقاعات العلاج مثل جيماع،إعاشورن وهذ ماألزم السلطات المحلية بمطال الجهات المعنية بفتح قاعات أخرى في مختلف القرى وهذ لتخفيف الضغط وخاصة أمام بعد العيادة المتعددة الخدمات أفادت مصادرنا سوف تفتح قاعة العلاج بقرية لوطا في الايام القادمة ،الذي انتهت فيه الأشغال منذ العام الماضي . الموطنون بدورهم عبروا عن استيائهم من السلطات المختصة ووصفو هذه الحالة بالمعانات اليومية خاصة أمام انعدام سيارات الإسعاف بالمركز الصحية ،مما يجبر المعنين نقل مرضاهم بسياراة خاصة ،وأضافو أيضا يجب رد الاعتبار لهذ القطاع الصحي ،بتوسيعه وتزويده بالوسائل البشرية والمادية التي تعمل على تحسين الخدمات الطبية.
حماش عبدالرزاق

مليار دينار  لبعث مشاريع التنمية المحلية بولاية بجاية

استفادت ولاية بجاية ضمن البرنامج الخماسي الجديد من غلاف مالي قدره 120 مليار دينار ، سيوجه لتمويل مختلف المشاريع التنموية بالولاية . وأكد الوالي " السيد علي بدريسي " خلال اللقاء الذي جمعه بأعضاء المجلس الشعبي الولائي أن الولاية سجلت زيادة معتبرة في الاعتمادات المالية التي منحت لها خلال السنوات الأخيرة ، مشيرا إلا أن هذه الأموال ستمكن من تدارك التأخر الحاصل في بعض القطاعات والتي لها علاقة وطيدة بالمواطن ، كما أوضح الوالي أن الولاية استفادت في المخطط الخماسي الفارط 80 مليار دينار ، والتي سمحت بانجاز العديد من المشاريع الهامة في القطاعات القاعدية لاسيما تلك التي لها علاقة بالحياة المعيشية للسكان ، وفي ذات السياق ، عرض الوالي بعض المؤشرات الايجابية التي تبرز مدى تحسن الأوضاع بالولاية وذكر منها على سبيل المثال نسبة البطالة التي انخفضت كثيرا من 15بالمائة ووصلت إلى 7 بالمائة معتبرا أن هذا انجاز كبير بالنسبة لشريحة الشباب وهذا بفضل مختلف الميكانيزمات التي أسستها الدولة للاهتمام بهذه الفئة وفي إطار برنامج رئيس الجمهورية ، إضافة إلى قطاع الأشغال العمومية تحقق منها 85 بالمائة من المشاريع المسطرة ، ونسبة التغطية با لغاز المدينة انتقل من 17 بالمائة إلى 29 بالمائة ليصل إلى حدود 36 بالمائة سنة 2014 ، في حين سجلت أغلبية البلديات قفزة نوعية في انجاز قنوات الصرف الصحي ... وللإشارة أكد الوالي أن السلطات المحلية  تسعى بكل جهدها الى رفع مستوى معيشة المواطن والعمل بكل هوادة لخلق تنمية محلية حقيقية تكون جديرة  للنهوض بالمنطقة ، وفي ذات الوقت يرى أنه من الضروري التنسيق بين مختلف المصالح  والتعاون من أجل تحقيق الأهداف المنشودة .

محمد ب



أخبار عنابة

  استعدادا ل"رمضان جديد" 1000 سوق تجزئة و35 س/جملة بمليون تاجر أغلبهم لا شرعيين

عقد صباح اليوم الإتحاد العام للتجار والحرفيين لقاء خاصا بالتحضير لشهر رمضان المقبل وذلك بمقرالإتحاد ركزفيه المتدخلون على نقاط ذات أهمية تدور كلها حول المضاربة والإحتكار ,أين كانت الى جانب ذلك الكلمة لرئيس الإتحاد السيد بولنوار الذي ركز على وجوب توفير الإنتاج وبالتالي تعزيز مختلف نقاط البيع على تنوعها والعمل من وراء ذلك على استقرار الأسعار استعدادا لإستقبال "الشهر الكريم" هذا الذي يتوافق مع الدخول الإجتماعي القادم , وقد كشف هذ النقاش عن نقطتين بارزتين :

تطهير الأسواق من جميع السلع المقلدة التي كادت أن تفرض سيطرتها على واقع الحال ,حيث يوجد 1000 سوق تجزئة و35 سوق جملة ويمارس فيها  الحركة التجارية أزيد من مليون تاجر..

أما بخصوص النقطة الثانية فهي تتمركز حول وجوب تنظيم السوق العربية الإفريقية لتجد بذلك السوق المحلية والوطنية ذاتها , وهو ما لا سوف يتأتى لولم ينهض الجميع ويتحمل كل طرف من جهته ما يمكن له تحمله , وهوليس بالأمر الصعب أو المستحيل كما ختم بذلك الإتحاد نقاشه.

هذا فيما يخص التحضير والعمل على عدم حدوث الخطر ,أما في الواقع فهناك العديد من المتخوفين بأن لا تجد مثل هته التوصيات طريقها للتنفيذ إذ أن أصحاب النفوذ المصلحي والتجاري هم من يعمم الفوضى باسم القانون ويقننون لكل ما هو ليس قانوني , ليجد المواطن المغبون نفسه أما غول السوق تلتهمه الأيادي غيرالرحيمة فلا من منقذ ولا رحيم ويبتعله التاجر الذي لا يخاف الله ولا يعنيه لا رمضان ولا شعبان فقد تحول الى ثعبان يأتي على بقايا الموتى والجوعى ليبيت هو فحسب شبعان ونهمان ؟؟؟
عبدو


أخبـار تبسـة :
الوجه الآخر للوضع الأجتماعي لسكان تبسة  :أزيد من 23 عائلة معوزة تواجه صعوبة الدخول الأجتماعي
70 ألف تلميذ بحاجة الى مساعدة للدخول المدرسي


تجلت مظاهر الفقر والحرمان بولاية تبسه في  الأعداد الهائلة  للمتسولين المنتشرين عبر الأرصفة والطرقات ومداخل بيوت الله، وفي العائلات المعوزة التي لم تجد ملاذا لسد الرمق و القضاء على وحش الجوع و الاحتياج بالمقارنة بما تعرفه الأسواق من ارتفاعات مذهلة للأسعار في جميع المواد دون استثناء .حيث  تشير بعض الإحصائيات الرسمية إلى أن الولاية سجلت أكثر من 30 ألف عائلة معوزة على مستوى 28 بلدية، من بينها  حوالي 13  ألف عائلة بعاصمة الولاية وحدها، ويأتي هذا كوجه نقيض لما تعيشه بعض العائلات الأخرى  من بذخ ورفاهية.ولم يعد هذا الوضع حكرًا على المعوزين، بل امتد هاجسه الى  الموظف البسيط الذي يقارب أجره الصافي الحد الأدنى للأجر الوطني المضمون و الذي لم   يعد اليوم يستطيع التصدي لتكاليف الحياة بالمدخول الزهيد الذي يتحصل عليه.

ويعانى الكثيرون هذا العام من ثلاثية قاتلة  تمثلت في ضعف القدرة الشرائية، ودخول مدرسي مكلف، والارتفاع المطرد للاستهلاك خلال شهر رمضان المعظم، وهذا ما  سيزيد الطين بله و تأزما للوضع الأجتماعي للعائلات التبسية خاصة منها محدودة الدخل ، و هذا أذا أضفنا  أن تكاليف أخرى قد تؤرق من جانبها ميزانية البيت على غرار فاتورات استهلاك الكهرباء والغاز والماءاللتي تتهاطل قي مثل هذه المناسبات المتزامنة مع  الدخول الأجتماعي .مما يعقد الظروف المعيشية للمواطن . الا أنه وعلى الرغم من صعوبة الظرف لم تتخل العائلات التبسية بمختلف طبقاتها عن واجب تحمّل تكاليف الحياة؛ فالمتجول في عاصمة المدينة يلحظ جليا أن الأمر يتعلق بمظهرين متناقضين؛ فعائلات معوزة وحتى من طبقات متوسطة كانت بالأمس القريب تعد ميسورة الحال، تجد من أسواق الرثاثة وملابس ما يعرف بالشيفون ملجأ وملاذًا للفرار من جحيم الأسعار الملتهبة في محلات وسط المدينة للمنتجات المحلية والأجنبية و أخرى تتخذ من التسول مهنة لكسب رزقها فيما تلجأ الكثير من العائلات الى الدفع  بأطفالهم الى امتهان حرفة البيع لأي شيء قد يجدون فيه دريهمات تسد الرمق أفراد الأسرة و التكفل بالتكاليف المتعددة و المتنوعة .

فيما تجد الآلاف من العائلات سوق الشيفون و ألسواق الموازية و بائعي الأرصفة = النصابة = بالتعبير المحلي ملاذا مفضلا للأقبال و أقتناء ما يحتاجونه من متطلبات الحياة من ألبسة رغم ما تشكله من أخطار صحية ومواد غذائية المستوردة عن طريق التهريب كالطماطم و الزيت و المصبرات و غيرها و منهم من بقتات على الفضلات التي يتم رميها من طرف  التجارو أصحاب المحلات التجارية 

على النقيض من ذلك، تجد محلات وسط المدينة والتي تبيع الملابس والأحذية المستوردة من إيطاليا وفرنسا وتركيا وسوريا، قد جعلت من أزقة تبسة العتيقة سقفا واحدا من كثرة استعمال الأعمدة الحديدية. وتجد هناك الأسعار جنونية؛ فأدنى سعر للأحذية يصل إلى 3000 دينار، أما أسعار الملابس فقد لا يكفي مرتب شهر بكامله لشراء ملابس لأربعة أطفال بحد أقصى.

ولقد أصبحت الحركة في هذه السوق قليلة إذا ما قورنت بنشاط سوق الشيفون أو مواقع تمركز باعة الملابس الصينية، ويتأكد الجميع بعد جولة بسيطة وسط المدينة أن أسعار الملابس الأوروبية فيها ليست في متناول الجميع.وعلى الرغم من ظروف نقل السلع التونسية وعرضها فإنها تبقى غير صحية ولا تخضع للرقابة الدقيقة قبل الاستهلاك، وقد أصبحت تباع هذه المقتنيات في محلات المسرح الروماني أو جسر باب الزياتين أمام أعين الرقابة الرسمية التي غضت الطرف؛ وهو ما يمكن أن يهدد صحة وجيب المواطن  .من جهة أخرى، تبقى المنتجات التونسية الغذائية من العجائن والطماطم المصبرة والهريسة وغيرها ملجأ الموطنين البسطاء بتبسة؛ نظرا لانخفاض السعر؛ فزيت المائدة التونسي "الفراك" لا يتجاوز ثمن اللترات الخمسة منه 315 دينارًا، في حين قفز زيت الصوجا الجزائري إلى 480 دينارا لدى محلات البيع بالتجزئة.

                                       صالح زمال    


أخبـار قــالمـة :
سكان قرية السعايدية يخنقهم العطش

أبدى سكان قرية السعايدية  ببلدية واد فراغة  بولاية قالمة 40كلم شرقا ،  استياءهم الشديد من النقص الفادح في التزود بالمياه الصالحة للشرب،  مطالبين بضرورة تدخل الجهات المعنية،  نظرا لأهمية هذه المادة الحيوية في حياة المواطن، خصوصا   في  هذا  الفصل، الذي سجلت بيومياته ارتفاعا محسوسا لدراجات الحرارة.وحسب مواطني القرية في اتصال لهم بالجزائر الاخبارفإنهم يعيشون الأزمة بكل معناها، اذ يطرح هذا المشكل الكبيرمنذ سنة كاملة. والغريب في الأمر أنه رغم تساقط الأمطار التي ساهمت  خلال الأشهر المنصرمة في ارتفاع منسوب الآبار، إلى أن الأوضاع بقيت على حالهادون أن تنعكس على يوميات السكان. ويؤكد ممثلوا القرية  بأن السلطات المحلية لذات البلدية عجزت عن ايجاد الحل للحيلولة دون تفاقم . تجدر الاشارة ان مصالح البلدية تولي اهتماما لهده المشكلة لاسيما في هده الأيام التي تعرف ارتفاعا محسوسا في درجات الحرارة مؤكدا بأن مصالح البلدية تقوم بتزويد السكان عن طريق صهاريج  المياه المتنقلةفي انتظار استدراك الوضع الذي يتطلب ميزانية

حريق مهول يتلف قرابة 100 هكتارا من أشجار الغابات بقالمة

نشب نهار أمس حريق مهول على الساعة منتصف النهار وعشر دقائق بمنطقة جبل بئر لعناني التابعة اقليميا لبلدية بني مزلين مع الحدود الغربية لبلدية بوشقوف وعلى بعد مسافة 32كلم شرق عاصمة الولاية قالمة حيث ادى الحريق الى أتلاف قرابة 100 هكتارا من أشجار الضرو والنباتات العشبية .
هذا، وحسب مصدر''الجزائر الاخبار '' .وقد أرجع سبب الحريق إلى فاعل مجهول خاصة ممارسي الرعي الجبلي لتنشب النيران بفعل الارتفاع المحسوس لدرجات الحرارة التي فاقت 43 درجة مئوية بولاية قالمة

جدير به ال\كر ان ولاية قالمة شهدت مؤخرا جملة الحرائق بمناطق متعددة كالدهوارة حمام النبائل وغيرها مما اتلف العديد من المحاصيل الفلاحية الزراعية وهكتارات من الحصائد والاحراش

ويبقى والى حد كتابة هده الاسطر ان تنتقل المصالح المعنية الى الحريق لاجل اخماده نظرا لخصوصية نشوب الحريق في قلب الحظيرة الوطنية للشريعة
دخاخنة حسان



أخبـار تبسـة :
كلاب أجنبية تقايض بالثروة الحيوانية : التوانسة يصدرونها و المهربون يحددون أسعارها

يعرف سوق الكلاب إقبالا كبيرا هذه الأيام حيث تنامت بشكل مذهل بالنظر إلى الأرباح الطائلة التي تدر على البائعين بعد أن تعذر على الجهات الرقابية و المختصة التحكم فيها بصورة جيدة حيث باتت مصدر رزق للعديد من الفئات الذين يمتهنون هذه المهنة و الذين يحتكرون سوق الكلاب .

و حسب المختصين و المتتبعين لممارسة هذا النشاط التجاري فأنه يتم جلب هذه الأنواع من الكلاب من طرف شبكات أجنبية عن طريق تونس ليتم تصديرها إلى الجزائر عن طريق التهريب على الشريط الحدودي ليتم تداوله بالعملة التونسية و بيعه بأسعار باهظة تجاوزت الملايين من السنتيمات باستعمال كل الحيل للوصول إلى المكان المحدد و المخطط من طرف العصابات المختصة في تجارة الكلاب و ترويجها في الأسواق .

ومن بين الأنواع المتداولة و الأكثر إقبالا حسب الأنواع و الفصائل = مدام دولار = أحد فصائل الكلاب الأمريكية التي تحتل الصدارة و يصل ثمنها إلى 150 ألف دينار جزائري للجرو و فصيلة البيت بول ب 50 ألف دينارا و الدوبرمان الذي يأتي في المرتبة الثالثة بسعر يفوق 30 ألف دينار إلى آخره من الفصائل المتنوعة للكلاب و التي فيها من يشتريها أصحابها للزينة فقط .

كما يلجأ العديد من المهربين إلى نوع آخر من المعاملة في التبادل التجاري الغير قانوني و هذا بمقايضة القرود الخراطية بالكلاب الأجنبية لتلتحق الثروة الحيوانية الجزائرية بمصاف البضائع التي لم تستثن من التهريب التي نشطتها عصابات أجنبية و بإيعاز من الجزائريين .

تبسة الريم الجزائري يدخل موسوعة غينيس للغش

دخل التبغ المسمى الريم إلى موسوعة غينيس للغش مؤخرا وهي طريقة وحيلة لجأ إليها بعض النشطاء الذين يمتهنون حرفة الغش في المواد و السلع و العلامات و تعد مهنة من بين النشاطات التجارية المربحة في الأسواق .

و حسب بعض المتتبعين لأسواق التبغ فأن الغش يكمن في إدخال بعض المواد الأولية المغشوشة على السجائر دون المساس بالمادة الأساسية للتبغ و يتم وضع العلامة المميزة لعلب السجائر دون جلب الانتباه على أساس أنه أجود الماركات التي تتميز بها سجائر الريم الجزائري و الذي كان إلى وقت قريب من أجود الماركات و أرقى أنواع السجائر ليعاد بيعه بنفس الأسعار في الأسواق حيث أن أبطال التدخين يقبلون على تدخينه بصورة كبيرة على غرار الأنواع الأخرى و بذلك يكون الريم الجزائري قد دخل موسوعة غينيس العالمية للغش

غلاء مواد البناء و نقص المقاولات المؤهلة عاملان أعاقا وتيرة التنمية و عقد الظروف الاجتماعية للمواطن


يجمع المختصون و المتتبعون للواقع التنموي بولاية تبسه على أن بطؤ وتيرة سير العمليات المسجلة في مختلف القطاعات التي استفادت منها الولاية في إطار المشاريع التنموية إلى تدني خدمات المقاولات و المؤسسات و عدم تأهيلها و قدرتها على تحريك وتنشيط وتيرة الانجاز نتيجة ضعف قدراتها و مؤهلاتها و إمكانياتها المادية و المعنوية .

كما يعد غلاء و ارتفاع أسعار مواد البناء و نقصها من السوق عامل ناشط في تأخر المشاريع و المضاربة التي شهدها سوق الأسمنت و احتكاره من طرف بعض التجار و التلاعب بالأسعار حيث تجاوز سعر الكيس الواحد من الأسمنت 800 دج و القنطار الواحد من الحديد 3700 دج إلى جانب نقص مادة الزفت و الحصى و غيرها من مواد البناء المستعملة في بناء المشاريع التي تعرف حركيتها وتيرة بطيئة خاصة شبكة الطرقات و السكن و المنشآت القاعدية .


وفي أطار المشاريع التنموية و النهوض بترقية وتحسين ظروف معيشة سكان بلدية تبسه رصد المجلس الشعبي البلدي مؤخرا غلافا ماليا يفوق 20 مليار سنتيم لإعادة تأهيل و تجديد شبكات قنوات الصرف لعدة أحياء بعاصمة الولاية تبسة و التي ينتظر انطلاقها المتوقف على وجود مقولات مؤهلة للأشراف على هذا الانجاز الضخم و كذا أعادة الاعتبار للأرصفة و الطرق المتعددة لبعض الأحياء كما سيتم أنجاز فرع بلدي جديد بحي سكانسكا للتقليل من الاكتظاظ و الضغط الذي تعرفه الفروع و مصالح الحالة المدنية بمقر البلدية ليصل عدد الفروع إلى 10 فروع إلا أن مشكل المضاربة و نقص مواد البناء و ضعف قدرة المقاولات المؤهلة تبقى من العوائق المعقدة التي تواجه المسئولين و المكلفون بمتابعة أنجاز المشاريع في شتى القطاعات و يعطل وتيرة التنمية بالولاية .

في الوقت الذي ينعم فيه الكثير بالراحة و الاستجمام عائلات و أطفال نقرين تحرقهم حرارة الشمس و الملل و الرعب من الزواحف و الحشرات السامة

منطقة تتجاوز درجة حرارتها ال ال45 درجة مئوية تحت الظل و هذا في غالبية الأحيان لتأثرها بالمناخ الصحراوي المتميز بالمناخ الحار و الجاف و زيادة على قربها من ولاية الوادي التي تبعد عنها بمسافة 150 كلم و عن عاصمة الولاية تبسة ب 160 كلم وهو الوضع الذي جعل من سكانها يعانون الحرمان و يتقاسمون ويلات الحرارة و القلق و الملل و الرعب من الزواحف الضارة كالأفاعي و الثعابين و العقارب و الذباب و الناموس التي اتخذت من المستنقعات و برك الماء موطنا لها و للتكاثر و التنامي و أصبحت تشكل ضررا على صحة وسلامة المواطن و تهددها في أي لحظة في الغياب التام لوسائل الترفيه و مرافق الراحة بالمنطقة حيث أصبح لا مسابح ولا مساحات خضراء ولا دور شباب وهو ما من شأنه ألتقليل من العوامل المناخية القاسية و المملة .


أطفال نقرين لم يعرفوا جلهم طعم الترفيه بالنسبة لغالبيتهم ويحلمون برؤية زرقة مياه البحر التي حرموا منها و لم يسعفهم الحظ لاحتياج وعوز عائلاتهم أمام التكاليف الباهظة للتنقل إلى السواحل للترفيه و الاستجمام و الذين يبقون في حاجة ماسة إلى التكفل بهم و يشد بأيديهم للتخلص من مروق الشمس و تطاير الرمال إلى شم نسيم الساحل و التمتع بمياه البحر و المناظر الطبيعية الخلابة و لو لمدة قصيرة لنزع غشاوة الحرمان و الحد من معاناة هذه البراءة التي تمثل أزيد من 80 بالمائة من سكان دائرة نقرين

الحركة الجمعاوية بالونزة تستنجد بالسلطات للوقوف على الواقع التنموي المزري و تحمل المسئولية  لمسئولي القطاعات

ناشد ممثلو الحركة الجمعوية ببلدية الونزة السلطات الولائية و على رأسهم والي الولاية بالتدخل للواقع المر و المزري للتنمية الذي يعيش حالة من الركود و الجمود من خلال التأخر الكبير لانجاز المشاريع المسجلة و الذي تجاوز العديد منها سنوات طويلة أثرت بصورة كبيرة على المحيط المعيشي و البيئي ودمر الحياة العامة للمواطن الونزاوي الذي أصبح يعيش حالة من القلق و التذمر و الاستياء وهذا لدى سكان المدينة .

مندوب الدائرة للحركة الجمعوية بالونزة السيد بوخانون عبيد أرجع الواقع المزري الذي يعيشه الواقع التنموي وحمل مسئوليته إلى مسئولي القطاعات التي أسندت إليها مهام المتابعة و الرقابة للمشاريع المدرجة في أطار البرامج المختلفة خاصة منها ما تعلق بالمحيط المعيشي للمواطن كشبكة الطرقات التي أصبح وضعها عبارة عن مقابر بعد الحفريات التي قام بها بعض المقاولات أثناء الأشغال لإعادة تأهيلها و إدخال الغاز الطبيعي الذي تجاوز مدة تأخره 05 سنوات و لا زال لم يعرف النور بعد و شبكة المياه التي لا زال جل أحياء مدينة الونزة وما جاورها يعيشون أزمة عطش خانقة تعدت في بعض الأحياء 03 أشهر و التهيئة الحضرية التي أصبحت في عداد المنسيات و الإنارة العمومية التي تبخرت و أصبحت نقمة على السكان الذين تضرروا لتنامي مظاهر الأجرام و الآفات الاجتماعية التي انتشرت بشكل رهيب بالمدينة .

أما الأتربة و الغبار فهما يعدان من المخاطر التي باتت تهدد صحة السكان و التيس أصبحت معرضة لمخاطر الأوبئة و انتشار الأمراض كالربو الحساسية و تأثيراته الأخرى .

ونجد الحالة الاجتماعية التي تعيشها فئات كبيرة من المجتمع الونزاوي حيث نجد الفقر و الاحتياج و العوز لآلاف من العائلات التي أصبحت تقتات من المزابل و تفترش الأتربة و تعاني ألام الأمراض و على سبيل المثال لا الحصر حي الوئام , حي السلام , الطرابلسية , حي الأمل و غيرها حيث تنعدم إلى أدنى شروط الحياة لغياب المرافق و الذين عبر عنهم بأنهم أناس محقورين ومضرورين ومهمشين أمام الغياب التام للغة التواصل و التكفل بمطالبهم معبرا عن مقاطعة كافة النشاطات الرسمية مهددا في حالة أذا لم تستجب السلطات لمطالب الحركة الجمعوية للتقليص من المأساة و الوضع الاجتماعي السائد و الذي أدى إلى تدهور الحالة العامة و عقد مشاريع التنمية للونزة و أغرقتها في مستنفع مجهول وغامض الأفاق و تجاهل النقائص المتنامية لسكان الونزة المدينة المنجمية ذات المؤهلات و الإمكانيات الكبيرة التي تزخر بها و التي تفككت و تراجعت بصورة رهيبة في شتى المجالات و طغى عليها التناقضات .


من جهته مندوب البلدية للحركة الجمعوية السيد دريدي الصديق أنتقد سياسة التسيير بالمجلس البلدي الذي يعيش حالة انسداد تام أضرت بحياة المواطن و المصلحة العامة خاصة بعد تجميد المداولات نتيجة تعنت بعض الأعضاء وهو ما كان له التأثير السلبي على السري الحسن للنشاطات المجلس البلدي في تعامله مع العمليات المسجلة التي صرفت عليها أموالا طائلة ولم يستفد منها المواطن الونزاوي و التي أدت إلى أن تصبح مدينة الونزة المنجمية مدينة مهمشة و متأخرة تنمويا موضحا بأنه حاول التدخل للمصالحة بين طرفي النزاع إلا أن الانغلاق و الانسداد لا زال سيد الموقف ليبقى المواطن ضحية صراع المنتخبين .
صالح زمال


أخبار الجنوب :
نخيل الجزائر في خطر
مرض أصبح يقلق فلاحي منطقة الجنوب الجزائري والذي قد يفتك بآلاف من أشجار النخيل
إن لم تتخذ الجهات المختصة التدابير اللازمة في أسرع الأوقات حتى تتجنب الكارثة التي قد تأتى على أجود أنواع التمور العالمية ” دقلة نور“ التي أصبحت مهددة من أي وقت مضى بمرض”البوفروة ”'
والذي بدأت تظهر أولى علاماته ببساتين ولاية ورقلة الواقعة جنوب الجزائر العاصمة مما دفع بفلاحي هذه المنطقة بدق ناقوس الخطر
وتظل أزيد من مليوني نخلة مهددة بالموت نظرا لتفشي مرض البوفروة القاتل لواحات النخيل عليه، مما سيؤدي إلى إتلاف مالا يقل عن 900000 نخلة من نوع دڤلة نور المنتشرة بأقاليم الولاية كما كشفت دراسة أجراها خبراء في مجال النخيل، أن الجزائر تدفع فاتورة سنوية تقدر ب 100 مليون دولار من اجل مكافحة أمراض التمور، وحذرت هذه الدراسة من إمكانية تعرض إلى التلف الكثير من واحات النخيل.وهذا في غضون السنوات القليلة القادمة إذا ما بقيت هذه الثروة معرضة للإهمال واللامبالاة في حين أصبحت قرابة المليون نخلة عبر الوطن تعاني خطر الأمراض التي باتت تهدد أشجار النخيل التي لا تقل أهمية عن الذهب السود كثاني منتوج المعول عليه لجلب العملة الصعبة يصدر للخارج وبهذا قد تحرم الجزائر والى الأبد من مدخول سيخلف الذهب السود بعد زواله لان بالجزائر لاتوجد ركائز صناعية يعول عليها وتنافس بقية الدول المتقدمة في هذا الميدان هذا إن لم نتكلم على مشاكل التصدير وسلسلة الإنتاج وتحويل المنتوج إلى دولة مجاورة التي أصبح مستثمروها بعد تغليفه يعيدون تصديره على انه منتوج تلك الدولة نفس الشيء يطبق على زيت الزيتون ، وهذه قضية أخرى
فأشجار النخيل انتشرت بها أمراض أخرى كمرض "سوسة التمر" و"البيوض"، بالإضافة  إلى الحشرات الضارة. ويذكر بعض المختصين ، أن المشكل لا يقف على مرض النخيل كذلك راجع إلى نقص الإمكانات في مكافحة هذه الأمراض التي تتطلب تضافر جهود الجميع وخاصة منها الإشراف التقني وإيجاد الحلول اللازمة و لا  ننتظر حدوث الكارثة  حتى نتدخل والتي لا ينفع فيها بعد ذلك الندم
جوانب أخرى تخص التصدير، خاصة أنها مادة سريعة التلف وتتطلب احترام السلسلة الإنتاجية إلى غاية وصولها على الأقل إلى الموانئ الجزائرية ومنها إلى المستهلك وتعرف الجزائر تأخرا في مجال المكافحة الآنية بعد ملاحظة أولى مسببات الداء حتى تتجنب توسيع دائرة انتشاره فا لدول المجاورة إذا أردنا مقارنتها بالجزائر فنستطيع أن نقول أنها قطعت أشواطا معتبرة في محاربة  مثل هذه الأمراض وتطوير الإنتاج ولقد اعترفت الوزارة الوصية بالنسبة للعام الماضي أنها عجزت عن تصدير 500 ألف طن من التمر ومن أجود الأنواع التي تزخر بها الجزائر حيث تم تصدير 16 ألف أ طن وهي نسبة قليلة مقارنة ببقية الدول المنتجة لهذا النوع من التمور
فالجزائر تأتي في المرتبة الثانية من ناحية إنتاج التمور تتقدمها تونس، التي تحتل الصدارة بإنتاج سنوي يقدر 550 ألف طن و بها أكثر من أربع مليين نخلة منتجة

بشير غ

هزة ارضية بقوة4 درجات تثير هلعا في نفوس سكان بجاية


ضربت هزة ارضية بقوة4 درجات على سلم ريشتير ولاية بجاية في حدود الساعة السابعة و46 دقيقة من مساء اليوم الاحد حسب ما علمته جريدة الجزائر الاخبار من مصادر على صلة بملفات الظواهر الفلكية بالجزائر و قالت ذات المصادر ان هذه الهزة التي حدد مركزها على بعد11كلم عن مدينة تازمالت لم تخلف خسائر مادية و لابشرية الا انها اثارت حالة استنفار قصوى في صفوف المواطنين الذين دفع بهم الحال الى ترك منازلهم لازيد من ساعتين من الزمن خوفا من حدوث هزات ارتدادية خاصة و ان هزة اليوم الاحد اعادت الى اذهان الاهالي ما عاشته منطقة لعلام سنة2006 عندما دمرها الزلزال الذي ماتزال اثاره قائمة الى اليوم كما ان هذه الهزة التي جاء مفعولها قويا حس بها ايضا سكان مناطق تازمالت اث امليكش و كذا اقبو.
جمال عميروش

سكان القرى بخراطة يقطعون الطريق الوطني رقم 9

أقدم سكان عديد القرى ببلدية خراطة على قطع الطريق الوطني رقم 09 الرابط بين ولايتي بجاية و سطيف و ذلك للمطالبة بنزويدهم بالمياه الصالحة للشرب ،و في هذا الصدد يقول أحد السكان القاطنين بقرية المنشار أن الوضعية الراهنة ساهمت في المزيد من المعاناة لدى المواطنين بهذه المناطق التي فرضت عليها العزلة من الاستقلال ، وهو رغم الشكاوى المتعددة و المراسلات الكثيرة التي تقدم بها الأهالي لكن الأوضاع بقيت على حالها ، ومن جهته أكد رئيس البلدية أن هناك مجهودات تبذل لحل هذه الأزمة في القريب العاجل و في انتظار ذلك تبقى المعاناة سيدة الموقف ، و يذكر أن غلق الطريق تسبب في عرقلة كبيرة لحركة المرور طيلة ساعات وولد امتعاضا كبيرا لدى أصحاب المركبات باعتبار أن هذا الطريق يعد شريان الاقتصاد لولاية بجاية ، و في سياق الاحتجاجات لجأ سكان أزيد من 12 قرية ببلدية وادي غير على الاعتصام أمام مقر الجزائرية للمياه للمطالبة بتموينهم بالمياه الصالحة للشرب ، حيث أكدوا لنا أن الجهات المعنية قاموا بتهميشهم منذ سنوات و هو ما ولد لديهم غضبا شديدا كما هددوا باللجوء إلى غلق الطريق الوطني رقم 12 ، و لم يتسنى لنا الحصول على أي تصريحات لمسؤولي البلدية أو الجزائرية للمياه .

محمد ب

أخبـار قــالمـة :
قتيل وجريحان في حادث مرور خطير بقالمة

تسبب حادث مرور، وقع نهار أمس بحي واد المعيز بالضاحية الجنوبية لمدينة قالمة في وفاة شخص وإصابة آخرين بجروح متفاوتة الدرجات واستنادا لمصادر موثوقة فإن الحادث وقع عبر الطريق الذي يتوسط الحي في حدود الساعة العاشرةونصف صباحا ، حيث انقلب جرار فلاحي خلف مقتل الضحية المسمى **ب م**19سنة فيما أصيب شخصان آخران يبلغان 17سنة بجروح مختلفة تم نقلهم على جناح السرعة إلى مستشفى الحكيم عقبي  لتلقي الإسعافات اللازمة، في حين تم فتح تحقيق من طرف مصالح الأمن لمعرفة أسباب هذا الحادث

دخاخنة ح 


أخبـار عنـابة :
أزيد من  500 مشروع مسجل لدعم الإستثمار عبر الجهة الشرقية
تتوزع على قطاع الفلاحة، السياحة، الخدمات والصحة


 ع/ب
كشف مدير الوكالة الجهوية لتطوير الاستثمار لناحية عنابة أن عدد المشاريع المسجلة بالوكالة حتى نهاية 2007 بلغ 505 مشروع بقيمة مالية إجمالية تقدر بـ29 مليار و930 مليون دج، توفر حوالي 6091 منصب عمل.
وتشمل هذه الاستثمارات حسب مدير الوكالة "سليم برنكي" مختلف القطاعات والأنشطة الاقتصادية والخدماتية، حيث يستحوذ قطاع النقل على معظم الاستثمارات بـ300 مشروع، أما الباقي فيتوزع على قطاع الفلاحة، السياحة، الخدمات والصحة.
كما سجلت الوكالة الجهوية لتطوير الاستثمار خلال نفس الفترة 4 مشاريع مشتركة لمستثمرين جزائريين وأجانب من فرنسا، إسبانيا وتونس، بقيمة مالية تقدر بـ940 مليون دج وفرت 250 منصب شغل. في حين قدرت قيمة الاستثمارات الأجنبية البحتة بـ586 مليون دج لمستثمرين من الأردن، لبنان، تونس وتركيا، سمحت بتوفير 206 منصب عمل شملت واحد في قطاع الصناعة، اثنين في الخدمات واثنين في النقل.
هذا وأوضح مدير الوكالة الجهوية لتطوير الاستثمار بعنابة أن الوكالة استقبلت 2600 زائر خلال سنة 2007 بمعدل 5600 زيارة، ومن بين الزوار سجلت الوكالة 52 زائر أجنبي من جنسيات مختلفة، فرنسا، الأردن، تونس، لبنان، تركيا، المغرب، إيطاليا، سوريا، إسبانيا ومصر...
ولتسهيل عملية الاستثمار للمستثمر خاصة الاجنبي خصصت الوكالة شباك وحيد بمقرها يضم ممثلي مختلف الإدارات و الهيئات العمومية المعنية بالاستثمار، يشمل البلدية، الجمارك، البيئة، السجل التجاري والضرائب بهدف تقديم كل المعلومات والتسهيلات للمستثمر للاستفادة من التشجيعات والضمانات المنصوص عليها في التشريع الخاص بالاستثمارات، حيث يكفي التصريح باستثماره حسب الاستمارة الممنوحة له من طرف الشباك الوحيد للوكالة ليتحصل على سجل تجاري خلال 24 ساعة.


135 ألف طالب جديد ناجح في شهادة البكالوريا في دورة جوان 2009 ينتظرون نتائج التوجيهات الجامعية

سيتعرف الطلبة الجدد الناجحين في شهادة البكالوريا في دورة جوان 2009 على نتائج التوجيهات الجامعية يوم الأربعاء، وبالخصوص الذين تفوقوا فقد اختيرت ثانوية "بيار ماري كيري" سابقا والتي أصبحت كلية تابعة لجامعة باجي مختاروالمقابلة للبريد المركزي بالمدينة وجهة لهم بما أن ولاية عنابة هي من ضمن الولايات الثلاث التي سوف تعرف هذا النمط من الدراسة الخاصة بالمتفوقين  وذلك بعد الانتهاء من عملية التسجيل التي تمت كذلك بالانترنت، والتي سخرتها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي مجانا في معاهدها وكلياتها ومدارسها هته التسجيلات الخاصة حددت بداية من 29 جويلية 2009 صباحا وتمتد على مدى أزيد من أسبوع.
وعرفت عملية التوجيه أكبر نسبة من الطلبة نحو التخصصات المختارة في انتظار مرحلة التوجيهات والطعون التي تنطلق ابتداء من 29 جويلية إلى غاية 03 أوت، والتي تتزامن مع عملية التسجيلات النهائية من 29 جويلية إلى 6 أوت المقبل، حيث ألزمت وزارة التعليم العالي الطلبة الجدد بالالتحاق بالمؤسسات الجامعية التي وجهوا لها ابتداء من يوم الأربعاء 29 جويلية إلى غاية 6 أوت المقبل لاستنفاذ عملية التسجيل بصفة نهائية، مرفقين بشهادة تأكيد التسجيل مستخرجة من الموقع الإلكتروني الخاص بالتسجيل، شهادة البكالوريا الأصلية، شهادتين للميلاد، 3 صور شمسية ووصل دفع حقوق التسجيل عبر حوالة بريدية.
ويمكن للطلبة تقدم الطعون بداية من يوم الإعلان عن نتائج التوجيهات (الأربعاء)، وهذا في حال عدم تحقيق رغبة من الرغبات العشر المعبر عنها في بطاقة الرغبات، بالنسبة للناجحين الذين نالوا شهادة البكالوريا بتقدير جيد جدا، إذ يمكنهم الطعن مقابل 3 رغبات بمنحهم مهلة 6 أيام للقيام بالعملية في أحسن الظروف، وذلك إلى غاية 3 أوت الداخل.
ومن أجل تمكين الطلبة من تسوية وضعيتهم الاجتماعية بالموازاة مع التسجيل البيداغوجي، وللاستفادة من الخدمات الجامعية المتمثلة في المنحة، الإيواء، الإطعام والنقل الجامعي، وضعت إدارة الديوان الوطني للخدمات الجامعية أمام الطلبة الجدد استمارة الملف الاجتماعي، حيث يقومون بملء جميع البيانات والمعلومات الضرورية التي تهمهم وإرفاقها بالعديد من الوثائق، وهي نسخة من شهادة البكالوريا، نسخة طبق الأصل من بطاقة التعريف الوطنية، كشف مداخيل الأبوين وشهادة عدم الخضوع للضريبة.




الجزائر الاخبار"..  رصدت تفاصيل اعتناق فرنسيون للإسلام بمنطقة الزواوة ـ تيزي وزو
 

مفتش للبيع بشركة نقل بفرنسا وموظف بادارة ثانوية ببوردو و عجوز متقاعدة يشهرون اسلامهم تباعا في تيزي وزو

 

اثار تسابق الاجانب لاعتناق الدين الاسلامي لاسيما بمنطقة القبائل و بالتحديد بولاية تيزي وزو صدمة في نفوس المنصرين الذين رغم ذلك يحاولون عن طريق الجمعيات المسيحية المختلفة مواصلة مهامهم ضد المسلمين الا ان ذلك لم يقلل من عزيمة ضيوف الاسلام الجدد الراغبين في الاطلاع اكثر على ما جاء به القران الكريم و السنة النبوية الشريفة .
ولاية تيزي وزو التي تعرف تواجدا كبيرا للجمعيات المسيحية و الكنائس يعود البعض منها الى سنوات السبعينيات و التي ماتزال تنشط الى يومنا ,
ففي منطقة الزواوة يوجد بها ازيد من21 زاوية و اكثر من700مسجد منها ما شيد وفق الهندسة المعمارية الرفيعة التي اصبحت تجلب فضول المعتنقين الجدد



 في اقل من شهر استلمت مديرية الشؤون الدينية و الاوقاف بتيزي وزو ملفات ثلاث اشخاص فرنسيين اعتنقوا الاسلام من بينهم عجوز من مواليد الفاتح مارس من سنة1927 م بودو(44) المدعوة بيدات اوجيني جون نفياف جانت هي حاليا متقاعدة لديها ثلاث بنات كانت قد دخلت الى الاسلام بتاريخ ال19 جويلية الجاري بمسجد التقوي بذراع بن خدة على بعد17 كلم عن مدينة تيزي وزو بحضور مدير الشؤون الدينية و الاوقاف الاستاذ صايب محند اويدير و امام المسجد با حميد و رئيس الجمعية الدينية لمسجد التقوى بونار بشير مراسيم دخول هذه الفرنسية في الاسلام كان على شكل حفل كبيرة بحضور جمع من المصليات على مستوى جناح النساء اين جهشت الفرنسية التي اختارت اسم مريم تيمنا بوالدة المسيح عليه السلام بالبكاء و هي تحي المصليات بتحية الاسلام( السلام عليكم) مؤكدة انها متاثرة كثيرا بهذا الجو الايماني داخل بيت الله مضيفا انني كنت انتظر هذا الحفل منذ مدة قائلة انني تعلمت اركان الاسلام الخمسة كلها كما انني اصوم تضيف الى جانب اطلاعها على العادات و التقاليد التي يتميز بها اهل تيزي وزو الا انها بدت متاسفة لغياب زوجها الذي تمنى ان يراها قبل مماته و هي تنطق بالشهادتين خاصة و انه من جنسية جزائرية و المدعوحاج اعلي احمد توفي سنة1996م كان يعمل بمصنع في فرنسا و كم كان الجو ايمانيا بعد الزغاريد التي اطلقتها النسوة في المسجد ترحيبا بضيفة الاسلام جانت التي اهديت لها مجموعة من الهدايا تتمثل في مجسم ((CADREلاسماء الله الحسنى و بعض الكتب القرانية قدمتها زوجة رئيس الجمعية الدينية لمسجد التقوى التي تعمل متطوعة في التعليم القراني و محو الامية كما انها تشرف على المدرسة القرانية الجديدة التي ستفتح ابوابها سبتمبر المقبل للذكور و الاناث بذراع بن خدة و قبله كان قد دخل فرنسي اخر الاسلام بتاريخ15 جويلية الجاري اي بفاصل خمسة ايام فقط  بمسجد معاثقة المركزي و يتعلق الامر بالمدعو يواري برينو مارسال من مواليد17 جانفي1973م ببونتواز(95) بفرنسا اعزب يعمل بادارة الثانوية ببوردوا كان قبل دخوله الاسلام يدين بالمسيحية و قبله ملحدا و قد جرت مراسيم اعتناق الاسلام بحضور امام المسجد الشيخ محمدي رابح رفقة اطارات من مديرية الشؤون الدينية و الاوقاف بتيزي وزو و الذي اعدى له برنوس ابيض من صنع تلقيدي قدم له من طرف رئيس الجمعية الدينية لمسجد معاثقة الى جانب كتب دينية و كان هذا الفرنسي الذي تم اصطحابه الى منزل احد المواطنين المتطوعين لتقديم وجبه الغذاء قد اكد بتحية السلام عليكم انه قبل ان يعتنق الاسلام لا يؤمن باية ديانة اي ملحدا لكن و مع مرور الوقت يضيف حاولت ان ابحث عن شي ملموس فاتجهت الى المسيحية التي لم اجد راحتى فيها ما الزمني لاقوم بدراسات معمقة اوصلتنى الى احتضان الاسلام الذي وجت فيه ضالتي و الراحة النفسية والاطمئنان فرحت بذلك يضيف اختار اسم ناصر الدين الذي فهمه بحامي الدين على الاعداء و قد وصل مدى تاثر هذا الفرسي بالعقيدة الاسلامية الى انه وعد بمجرد ذهابه الى فرنسا ان يقوم بنشر الديانة الاسلامية لجلب فرنسين اخرين للدخول فيها على ان ينطلق من الاهل الجيران و الاصدقاء و قبل ذلك كان قد اشار الى ان بعض وسائل الاعلام الجزائرية قد ضخمت من حجم ظاهرة التنصير التي اكتشفها بمجرد دخوله الجزائر على شكل قزم كما نفى الفكرة القائلة ان الاجانب ليسوا امنين بالجزائر مثنيا على حسن استقباله بمطار هواري بومدين من هؤولاء الذين وجهوا له دعوة الحضور دوفي مارك جروج مارسيال هو الاخر فرنسي الجنسية دخل الاسلام يوم ال26 جوان المنصرم بمسجد مكيرة بتيزي وزو من مواليد26جويلية1956م بفرنسا(78) مسيحيا يشتغل مفتش البيع باحدى شركات النقل بفرنسا كان قد حضر مراسيم دخول ناصر الدين في الاسلام الذي اشارنا اليه اعلاه قصد تشجيعه و الشيئ المختلف عن سابقيه هو خوض هذا الفرنسي في سرد محاسن الاسلام و الشمائل المحمدية و كانه اطلع عليه منذ سنوات بل راحل الى ابعد الحدود عندما وصف محمد صلى الله عليه وسلم على طريقة المؤرخ و الكاتب الامريكي مايكل هارت في كتابه المائة الخالدون او المائة العظماء حيث وضع في صدارة الترتيب النبي محمد ص في قوله و لابد ان يندهش الكثيرون لهذا الاختيار و معهم الحق في ذلك لكن محمدا عليه الصلاة و السلام هو الانسان الوحيد في التاريخ الذي حقق نجاحا مطلقا على المستوى الديني و الدنيوي و كان هذا الفرنسي الذي اختار اسم مالك قد يكون رغبة من صديق له في اخيار الاسم و تجدر الاشارة الى انه مايزال اربعة ملفات لفرنسين في قائمة الانتظار على مستوى مديرية الشؤون الدينية و الاوقاف بتيزي وزو من بينهم امراتين كما ان هذا الاستطلاع الذي ارتاينا القيام به و نحن نتابع ملفات المعتنقين الجدد لا دليل الا ان رغبة الاجانب في احتضان الاسلام و الالتزام باركانه و قواعده الخمسة و بذلك ستكون صفعة للمتنصرين المتواجدين بمنطقة القبائل الذين الهمتهم المادة عن ذكر اسم الله و نبيه محمد صلى الله عليه وسلم.
تغطية:جمال عميروش
 



أخبار عنابـة والطارف :
جمعها : ع/ب 

ارتفاع درجة الحرارة وتخوف المواطنين من انقطاع الكهرباء أدى بهم الى تخزين المواد الغذائية 

أفادت مصالح الأرصاد الجوية بمطار رابح بيطاط الدولي أن درجات الحرارة ستستمر في الارتفاع بعنابة والطارف خلال الـ 72 ساعة القادمة حيث من المنتظر أن تبلغ أو تتجاوز محليا الـ40 درجة وتتراوح بين 42 و46 درجة في المناطق الداخلية، وبسبب ذلك تكاثر تخوف جل المواطنين فأقبلوا على اقتناء أي شيء ضروري أوغير ضروري فقد نفذ من العديد من الدكاكين والمحلات التجارية الكثير من المواد الغذائية من زيت وبيض سيما مادة الشموع التي تبقى الأكبر ضرورة والتي بها سوف يتمكن المواطن من مواصلة اتمام حركاته الأخيرة من تنقل وصلاة وعشاء ونحو ذلك ، فقد حصل الخوف بالمعنى الحقيقي في اليوم الأول الذي قاربت فيه درجة الحرارة ال50 درجة ' وكذلك يوم أمس الجمعة فلم يجد الكثير من الناس الخبز فور انتهاء صلاة الجمعة أين أوى الجميع الى بيوتهم وغلّقوا عليهم وأبنائهم الأبواب ففي العديد من الأحياء لا تزال الكهرباء تزودهم بها سونلغاز بالتقسيط وتجد انتفاع شطر من السكان بشطر ثان في الغد وهكذا دواليك...
للإشارة أفاد الديوان الوطني للأرصاد الجوية في نشرية جوية خاصة أن 22 ولاية معنية بارتفاع درجات الحرارة ويتعلق الأمر بمعسكر وغليزان وتيسمسيلت ومستغانم والشلف وعين الدفلى وتيبازة والجزائر العاصمة والبليدة والمدية وبومرداس وتيزي وزو والبويرة وبجاية وجيجل وسكيكدة وعنابة والطارف وميلة وقسنطينة وسوق أهراس وقالمة

عاصمة الأمير عبد القادر في ضيافة خاصة ب(بونة)
 
تحتضن مدينة عنابة بداية من 25 إلى 30 جويلية فعاليات الأسبوع الثقافي لولاية معسكر والمندرجة في إطار تظاهرة المهرجان الثقافي المحلي للفنون والثقافات الشعبية.
فقد تم تسطير برنامجًا ثقافيًا وفنيًا متنوع يتضمن في الأساس تنظيم استعراضات فلكلورية مستمدة من عمق تراث ولاية معسكر كما سينظم على مستوى دار الثقافة والفنون محمد بوضياف معارض متنوعة خاصة "بالأمير عبد القادر الجزائري" وأخرى يجسد المراحل التاريخية لولاية معسكر، كما سيتم عرض مخطوطات وكتب قديمة وألواح من الفنون التشكيلية من إبداع عدد من كبار الفنانين التشكيلين للولاية ،كما يتضمن البرنامج أمسيات أدبية ولقاأت شعرية سيشارك فيها عدد من شعراء وأدباء المنطقة إلى جانب عروض مسرحية، كما يتم تنشط محاضرتين الأولى حول "علماء وفقهاء معسكر" والثانية "حول تاريخ ولاية معسكر".. بالإضافة إلى سهرات فنية ينشطها كوكبة من فناني المنطقة، مع التركيز على الطابع الذي تشتهر به ولاية معسكر والتي ستساهم من دون شك في إنعاش سهرات بونة المضيافة


العديد من حرائق الغابات بالطارف

سجلت مصالح الحماية المدنية لولاية الطارف حريقين للغابات خلال الـ48 ساعة الماضية تزامنا مع موجة الحر التي سبق لمصالح الأرصاد الجوية وأن أعلنتها في نشرية خاصة، وقد ساهم تظافر جهود أعوان الحماية المدنية والمواطنين القاطنين بالقرب من الغابات التي شهدت حرائق في السيطرة على ألسنة النيران.
وتم تسجيل الحريقين على مستوى "الصنوبر البحري" بالمالحة ببلدية «القالة» و«عين كرمة» وقد تمكن أعوان الحماية المدنية إلى جانب كل من أعوان محافظة الغابات والحظيرة الوطنية بالقالة من إخماد النيران التي اندلعت بجوار مناطق سكنية، وبالقالة تحديدا تم تسخير وسائل بشرية ومادية هامة لمكافحة حرائق الغابات للحيلولة دون امتدادها خاصة وأن الصنوبر الحلبي يعتبر خشبا قابلا للاحتراق بسهولة وبسرعة ما قد يؤدي إلى إتلاف عديد الهكتارات من الغابات، أما حريق عين الكرمة فقد تسببت جزء منه "عن حرق نفايات مفرغة فوضوية تقع بالقرب من الغابة دون اتخاذ الاحتياطات والحذر المطلوب".
وذكرت الحماية المدنية بأن 5 حرائق للغابات سجلت عبر ولاية الطارف منذ شهر جوان الأخير تسببت في إتلاف "أزيد من هكتارين من الغابات



أخبار قـالمة :
دخاخنة ح

في انتظار اتخاذ التدابير الردعية لحماية البيئة : أطنان النفايات على حافة وادي سيبوس ببوشقوف
 عبر المارون  بالطريق الولائي  20الرابط بين إقليمي ولاية قالمة **بوشقوف 35كلم شرقا**وعاصمة الولاية  عن تذمرهم الشديد من الوضعية الكارثية،التي باتت تشكل خطرا كبيرا على المحيط،   حيث  ترمى أطنان النفايات   بدون  وازع أخلاقي على حافة الوادي مسببة تشوها طبيعيا يستدعي التدخل العاجل للهيئات والسلطات الولائية من اجل ايقاف توسع المغرغة العشوائية المستحدثة اذ تعد هذه الاخيرة  خارقة لجمال الطبيعة بآلاف الأكياس البلاستيكية المترامية على الأراضي الفلاحية، التي أصبحت مهددة  جراء هده الوضعية المزرية، حيث صارت  تنبعث  من هذه الأخيرة رائحة كريهة لا تطاق، لاسيما عند حرقها أين تتصاعد غازات سامة، يتعذر على المار تنفسها بشكل طبيعي .
والأدهى في ذلك أن هناك مشروع للمركز الردم للنفيايات بهليوبوليس بجبل بوقرقار ينتظر منذ سنوات اعطاء اشارة الانطلاق غير انه لاجديد مماجعل  أصحاب الضمائر الميتة يرمون نفاياتهم على حافة الوادي  عوض إفراغ  قاذوراتهم بالمكان المخصص لذلك.      
         

يشربون من منبع استعماري منذ الاستقلال :شباب بودهسة بڤالمة في خانة المجهول يعايشون حياة بدائية

سكان مشتة بودهسة ببلدية بوشقوف، الواقعة غرب مقر البلدية بحوالي 9 كلم عن مقر عاصمة الولاية بحوالي 30 كلم شرقا حياة بدائية للغاية، مازالوا يقصدون الجبال المجاورة للاحتطاب من أجل التدفئة، ومازالوا يلجأون إلى المنبع الطبيعي الاستعماري المسمى "عين البنية" الذي يعود تشييده إلى الحقبة الاستعمارية من أجل التزود بالماء الشروب، وكل ذلك بواسطة الحمير والبغال.

قصدنا المشتة المعزولة غرب البلدية والشمس تقترب من المغيب، وهناك وقفنا على معاناة لم يسبق وأن رآها أحد سوى المهللون أثناء الانتخابات البلدية، حيث تنزل عليهم قوافل المترشحين المحليين لحصد أصواتهم مقابل الوعود، وبمجرد ولوجنا أعماق المشتة التف حولنا الأهالي والسكان الذين وجدناهم في حالة من الغضب واليأس من الأوضاع المعيشية المزرية والمعقدة، فبمشتتهم تنتهي الحياة. ونحن نستمع لمجموعة منهم، حتى بدأ بعض السكان في التوافد على العين الطبيعية الموجودة بالقرب من بعض السكان بالمدخل الغربي تجاه بلدية بني مزلين، وأكد لنا أحد كبار أهالي المنطقة مع القادمين أن التزود من العين المذكورة لم يتوقف في يوم من الأيام عن عمليات الضخ الطبيعي مند العهد الاستعماري، وقال بأنها مصدرهم الوحيد، ويضيف بأن مصالح البلدية ورغم تسجيلها مشروع خزان مائي إلا أن العمليات لاتزال متأخرة، وهو ما وقفنا عليه بشكل حقيقي.
وأورد محدثنا بأن عمليات التزود تتم بواسطة حمير من قبل أطفال لم يروا من طعم الحياة إلا المرارة، ورغم أن السلطات المحلية تولي اهتماما كبيرا لهذه المنطقة، لاسيما مشكلة المياه الصالحة للشرب عن طريق تزويد السكان بواسطة مضخات إلا أن هذه المبادارات تظل غير كافية بالنظر إلى الحجم المتزايد للسكان. وتحدث آخرون  عن انعدام الإنارة العمومية بسبب قلة أعمال الصيانة مما جعل عصابات سرقة المواشي تستهدف المنطقة من حين لآخر، ويشكل هاجس عدم تكملة مشروع قنوات صرف المياه القذرة هاجسا آخر، حيث يلجأ هؤلاء إلى الطرق التقليدية بحفر خنادق وحفر ضخمة للتخلص من الفضلات والمياه القذرة رغم المخاطر الصحية، وهنا تساؤل المواطنون عن سبب عدم تكملة مشروع قنوات الصرف من قبل السلطات المحلية.
يعاني مواطنو القرية من مشكل التنقل من وإلى مقر البلدية عبر الطريق الولائي رقم 126 الرابط بين قالمة وبوشقوف بسبب التذبذب في خدمات النقل من قبل أصحاب المركبات مقابل تسعيرة يراها الكثيرون بأنها مرتفعة مقارنة بالمناطق المجاورة، وإذا كانت هذه الظروف لصيقة بالمواطن طيلة أيام السنة فإن للشتاء وجه آخر بالمنطقة، حيث يضطرون إلى جانب سكان الشارف السفر في رحلة البحث عن الاحتطاب من الجبال القريبة نظرا لعدم ربطهم بشبكة الغاز الطبيعي رغم المراسلات الإدارية المتكررة، وللشباب بالمنطقة حكاية وحكايات إلا أن مطلبهم واحد، وهو تفعيل برامج التنمية الفلاحية وتحريك مشاريع الشغل مادموا قد فقدوا في رحلات بحثهم عن العمل.... هي صورة مؤلمة وواقع مرير لسكان بودهسة ذنبهم الوحيد السكن في منطقة نائية تأبى إلا أن تساير الزمن



أخبـار البليـدة
جمعتها : ليلى ق

بعد سلسلة مداهمات لفرق الدرك الوطني بالبليدة :القبض على عصابة ترويج المشروبات الكحولية بموزاية

استطاعات فرقة الإقليمية لدرك الوطني التابعة لبلدية موزية أول أمس من القبض على أكثر من 40 شخص بمنطقة واد مبارك الواقع عند مخرج المدينة والمعروف بكثرة الجرائم ودعارة وبيع المخذرات والخمر وقد داهمة مصالح الدرك الوطني هذا الواد اين تمكنت من حجز كمية هائلة من قارورات الخمر والقبض على أكثر من 40 شخص تتراوح أعمارهم ما بين 20سنة إلى 60سنة وقد وجهت لهم تهمة السكر العلني وبيع مواد كحولية بدون ترخيص ليتم اقتدائهم إلى مقر الدرك الوطني وليقدموا اليوم إلى وكيل الجمهورية لدى محكمة العفرون

الدرك  لوطني يشن حملة ضد باعي الخمور ببوفاريك ويحجز اكثر من 2500قرورة

 ألقت الفرقة الإقليمية للدرك الوطني التابعة لمدينة بوفاريك من حجز كمية هائلة من الخمور ذات الصنع المحلي والمستورد تقدر بأكثر من 2500 قارورة بلغت قيمتها 400 مليون سنتيم حسب تقديرات الجهات المختصة بالإضافة إلى عصا كهربائية تستعمل في الاعتداءات و قارورة غاز مسيلة للدموع ، مداهمة مستودع المدعو (م ح البالغ من العمر 56 سنة) القاطن ببلدية الصومعة بعد تسرب اليها معلومات مفادها وجود شخص يتاجر بالممنوعات  اين تم تطويق المكان و محاصرته لكن المعني قام بالفرار عن طريق خروجه من سقف المحل بعد أن حطمه و لايزال في حالة فرار.

وتجدر الاشارة الى ان الشخص الفار  خرج مؤخرا من السجن بعد اتهامه بنفس التهمة و قد وجهت له ثلاث تهم تتمثل في البيع بدون سجل تجاري و تهمة الهرب الجبائي بالإضافة إلى عدم امتلاك رخصة بيع المواد الكحولية المتحصل عليها من الولاية و لعل أهم ما تم حجزه من هذه المواد مختلف الأنواع العالمية للخمور مثل الجعة ، الويسكي و الباستيس و غيرها من الأنواع المشهورة.

و.. توقيف مروج للمخدرات امام جامعة البليدة

 وفي نفس الحملة تمكنت عناصر الدرك الوطني اول امس القبض على أحد مروجي الخمور بمنطقة حي بريان التابع اقليميا لبلدية قرواو بولاية البليدة  ,الشخص المعروف باسم ( ع – ق) البالغ من العمر 38 سنة  وجدت  بحوزته 10 قارورات خمر تم حجزها من قبل عناصر الدرك الوطني مع توقيف هذا الشخص المعني الذي كان يروج للمخدرات أمام مقر جامعة سعد دحلب حسب ما افاد به مصدر جزائر الاخبار .

 و... القبض على شبكة مختصة بالدعارة ببوفاريك

قامت فرقة الدرك الوطني التابعة لبوفاريك بولاية البليدة اول امس من تفكيك عصابة مختصة في ممارسة الرذيلة والدعارة باحد منازل  بحي بن حمدان التابع اقليميا لبلدية بوفاريك وبعد تنقلها الى المكان المقصود تبين ان المنزل المقصود واقع بداخل  مقبرة باستخدام الكلاب المدربة تمارس فيه الدعارة والرذيلة و تناول المخدرات وقد القي القبض من طرف عناصر الفرقة على مجموعة من الأشخاص بعين المكان لتقوم الفرقة بتهديم هذا المنزل  على الفور الامر الذي تنفس له المواطنون صعداء ارتياحا لما كان يسبب لهم ارقا ليلا ونهارا                                                                    

و... القبض على شبكة مختصة بالدعارة ببوفاريك

حجزت عناصر الدرك الوطني نهاية الاسبوع اكثر من 120 قارورة خمر ببلدية بوعرفة بولاية البليدة بعد القاء القبض على صاحب المحل الذي وجهت له تهمة البيع غير المرخص الى جانب توقيف 05 شباب في كل من حي العمال بأولاد يعيش و ببني مراد اين كانوا يستهلكون المخدرات والقاء القبض على 15 شخص اخر كانوا يتناولون الخمر امام الملا اين وجهت لهم تهمة السكر العلني

 6جرحى في انفجار شقة بصومعة شرق البليدة

 وقع انفجار امس بإحدى الشقق سكانية بحي 800 مسكن التابعة لوكالة عدل ببلدية الصومعة ولاية البليدة نتيجة تسرب الغازخلف هلعا كبيرا في اوساط السكان وقع الحادث بالضبط في الطابق السادس كان سببه شرارة كهربائية بعد أن قام صاحب الشقة التي تهدمت عن آخرها بإنارة احدى الغرف التي كان فيها تسرب غازي أين تسبب في جرح 6 اشخاص والحاق اضرار بالغة بجدران الشقة التي وقع فيها الانفجار  واحد من الجرحى في حالة جد خطيرة على اثر حروق بليغة اصابته استدعت نقله على جناح السرعة إلى مستشفى فروجة بالبليدة ثم إلى مستشفى الدويرة المتخصص في الاصابة بالحروقات أما البقية فقد وضعوا تحت الرعاية الطبية بمستشفى فروجة، كما أحدث هذا الانفجار تهدما جزئيا للشقتين المجاورتين مع تحطيم 05 سيارات كانت متوقفة تحت العمارة و تنقلت عناصر الدرك الوطني على الفور إلى عين المكان من أجل فتح تحقيق في الحادث الذي أحدث هلعا كبيرا في أوساط المواطنين.

                                                                                                                                                                                                            ليلى ق


أخبار تبسـة
صالح زمـال


عائلة ابن الشهيد شريط عبد الرحمان : أنهشها المرض و زاد من هواجسها الحرمان و الاحتياج و تنتظر من يفك طلاسم معاناتها

تعد عائلة أبن الشهيد شريط عبد الرحمان القاطنة بحي المرجة – ديار الشهداء – سابقا من   العائلات التبسية الأكثر حرمانا و فقرا وتهميشا و معاناة وهي بحاجة ماسة و أستعجالية إلى دعم ومساعدة و التفاتة عملية لفكها من المأس

تعيش وضعية مؤلمة و مأساوية حيث يتقاسم أفرادها الأربعة الوالد 56 سنة و الأم ياسمينة  53 سنة و بنتاهما فله و دلال اللتان تتراوح أعمارهما بين 23 و 17 سنة معوقتان بنسبة 100 بالمائة فله تعاني من أعاقة التخلف الذهني و دلال تعاني الصرع و الأم مرض السكري و شلل نصفي و الوالد يقاسي آلام أسرته و هاجس البطالة , مداخليه لاتتعدى مسامير عمله كإسكافي أذا كان محظوظا بوجود زبائن , أنين المرض و الفقر و الحرمان و التهميش و صلة الرحم و غيرها من العوامل التي زادت من تفاقم وضعية أفراد هذه العائلة التي تسكن غرفتين بلاطها من التراب و السقف من الترنيت و طعامها ما تجود به أيادي الأهل و الجيران حيث لا يتجاوز الوجبة الواحدة الخبز و الحليب أذا توفر لها الحظ فيما يبقى في العديد من المرات دون طعام .

عواملها تتموقع بين الفقر المدقع و المرض الناهش في غياب أيادي رحيمة ومعونات فما عدا منحة فله التي تتقاضاها من مديرية النشاط الاجتماعي و التي لا تتجاوز 3000 دج كل 03 أشهر و كثيرا ما تتعدى ال06 أشهر الوضعية التي  تتبين من خلال الوثائق التي قدمت لنا من طرف الوالد ونحن نزور بيته للوقوف عن معاناته هذا البيت الذي يصنف ضمن البيوت الهشة المهددة بالانهيار و التي قد تشكل خطرا على سلامة و أمن أفراد هذه العائلة حيث لا يتوفر على أدنى شروط الصحة و السلامة أين تشم منه  الفقر و الروائح الكريهة المنبعثة من أركانه المختلفة حيث لا شيء يوحي بأن هناك حياة معيشية لهذه الأسرة ما عدا الأطلال التي تبكي علة حال عائلة لمين شريط .

عائلة شريط  سبق و أن راسلت وزارة التضامن الوطني و الجهات المعنية حول وضعيتهم المعاشة إلا أن ندائها حسب ما صرحوا لنا به لم يلق آذانا صاغية و لا ردا شافيا و مقنعا لتستمر معاناتهم و تسري مع الأيام و السنين و تناشد السلطات المحلية وعلى رأسهم السيد والي الولاية إلى التفاتة إنسانية و التدخل العاجل لفك طلاسم المعاناة بتدابير عملية للتكفل بأفراد هذه العائلة خاصة البنتين و الأم وضمان أدنى شروط لمعيشتهم و معالجتهم طبيا و للتخفيف من هاجس الحالة الاجتماعية الصعبة و المؤلمة التي يعيشها و يتقاسمها أفراد هذه العائلة في صمت رهيب و أخراجها من بوتقة الفقر و الحرمان ورفع سور الغبن و الاحتياج و آلام المرض الذي بات ينهش كيانها يوميا

                                                       تبسة صالح زمال


أخباربجايـة
محمـد ب
أزيد من 83 بالمائة من القضايا عولجت بمجلس قضاء بجاية
علمت أخبار الجزائر من مصادر موثوقة  بأن مجلس قضاء بجاية استطاع أن يعالج في دورته الماضية أزيد من 83 بالمائة من القضايا  الجنائية ، حيث من أصل 58  تمكن من معالجة 53 قضية وأصدرت فيه أحكاما قضائية مختلفة فيها حالة واحدة تتمثل في الاعدام ، وتم تأجيل 5 قضايا إلى الدورة المقبلة ، وقد نوه بمجهودات الهيئة القضائية  التي تسهر على تطبيق القانون وكذا إلى  الدور الايجابي الذي تقوم به جميع الأسلاك المشتركة من رجال أمن وأعوان الدرك الوطني و عناصر الشرطة القضائية ، موضحا أن جهاز العدالة يبقى الضامن الأساسي لحماية حقوق الأشخاص والممتلكات ، باعتبارأن القانون فوق أي اعتبار.
محمد ب
 
بلدية بوجليل  تستنجد بالمستثمرين  لبعث النشاط التنموي

تبعد بلدية بوجليل عن عاصمة ولاية بجاية بـ 62 كلم وهي تابعة لدائرة تازمالت ، وتتربع على مساحة فلاحية إجمالية تقدر بـ  9985 هكتار منها 210 هكتار مستغلة في الفلاحة و 4154 هكتار منطقة غابية ، وتبلغ نسبة الإنارة الريفية 99 بالمائة ، وحسب الإحصائيات الأخيرة فان عدد سكانها يبلغ أزيد من 18ألف نسمة  ، وتصنف هذه البلدية من بين البلديات الفقيرة ، نظرا لنقص المداخيل والمشاريع التنموية ، وقصد بعث النشاط التنموي ، بادرت السلطات المحلية إلى الاستنجاد بالمستثمرين  سواء المحليين أو الأجانب ، باعتبار أن البلدية بها منطقة صناعية واقتصادية ( زاc ) في منطقة أماريغ  وتتربع على مساحة 150 هكتار وهي مزودة بكافة الإمكانيات الضرورية من ماء وكهرباء  وغاز  ... ، ويسعى رئيس البلدية حاليا  إلى جلب المستثمرين ، لانجاز مشاريعهم  المختلفة والتي سوف توفر مناصب العمل ، ناهيك عن المنتوجات والخدمات التي يستفيد منها سكان البلدية ،  وفي هذا المضمار يؤكد رئيس البلدية  بأن كل شروط الاستثمار متوفرة وهناك تسهيلات تحفيزية لذلك ، والأهم من ذلك هو أن المنطقة الصناعية تقع بجوار الطريق الوطني رقم 5  الذي تمر عبره السكة الحديدية ، بالإضافة إلى طريق السيار الذي سيعزز هذا التوجه الاقتصادي في المستقبل القريب ، و يعول المسؤولون المحليون على الاستثمار كخيار استراتيجي لإخراج البلدية من فقرها وعزلتها وتهميشها و كذا معاناة السكان التي تزيد من يوم إلى آخر ، كما أن هذا التوجه سيدعم الاستقرار الذي لطالما يناشده السكان ويأملون أن تعود البسمة الى شفاههم في يوم من الأيام .
محمد ب

فيما يزال اخوها تحت العناية الطبية بمستشفى واد اميزور
وفاة الشابة التي اصيبت بداء الكلب بمنطقة سمعون في بجاية

في آخر الأخبارعلم ان الشابة البالغة من العمر26 سنة المصابة بداء الكلب بقرية لعزيب سلوانة ببلدية سمعون في بجاية قد لفظت انفاسها الاخيرة اول امس في حدود الخامسة مساأ بمستشفى سطيف رغم المحاولات المتكررة للطاقم الطبي من انقاذها الا ان العدوى التي لاحقتها منذ ثلاثة اشهر كاملة تاريخ عضها من طرف كلب مسعور عجل من عمر هذه الشابة هذا في الوقت الذي مايزال اخوها البالغ من العمر14 سنة تحت العناية الطبية بمستشفى واد اميزور ببجاية و يذكر ان المصالح الطبية لعاصمة الحماديين شرعت بمجرد اكتشاف داء الكلب بتلقيح افراد العائلة لتفادي انتشار العدوى خاصة وان التنامي المخيف للكلاب الضالة بما فيها الصغار التي تبين انها يتم جلبها الى المنازل لتربيتها دون التاكد من سلامتها و هويتها الحقيقية و كذا الكبار منها التي تتسكع في الشوارع قد يزيد من مخاطر الظاهرة رغم الحملات الواسعة التي اقيمت للقضاء على هذا الحيوان من طرف المصالح البلدية كما وصل الى مسامعنا ان العديد من المواطنين من القرى و البلديات النائية يطالبون تزويدهم بذخيرة للقضاء بانفسهم على هذه الكلاب لكنه و لداوعي امنية تبقى العملية منحصرة بين الجهات الوصية فقط.
جمال عميروش

الصندوق الوطني لتطوير التمهين و التكوين المتواصل في يوم دراسي بتيزي وزو
المدير العام يدعوالمؤسسات العمومية الى تطبيق المرسوم التنفيذي رقم98-355 لتطوير التمهين و التكوين المتواصل


اكد المدير العام للصندوق الوطني لتطوير التهمين و التكوين المتواصل السيد عاشور ان مصالحه مستعدة لتدعيم التكوين في المؤسسات خاصة العمومية منها مع اعداد و تقيم مخططات برامج التكوين قصد تحسين مستوى العمال و اضاف المتحدث امس الاربعاء على هامش اليوم التكويني الذي اشرفت عليه وزارة التكوين المهني بمقر ولاية تيزي وزو استعداد للدخول المهني المقبل المقرر 17 اكتوبر 2009انه من الواجب على المؤسسات اخذ المتربصين و التكفل بهم في مجال التمهين و كذا تكوين عمالها خير من دفع الرسمين المحددين لهذا الغرض ب1بالمئة من مجموع الكتلة الاجرية و هذا امتثالا للمرسوم التنفيذي رقم98-355 المؤرخ في10 نوفمبر1998م كما ان هذا الصندوق هو هيئة عمومية ذات طابع خاص تحت وصاية وزير التكوين المهني جاء استجابة للمتعاملين الاقتصاديين و الاجتماعيين من اجل الحفاظ على مناصب العمل و اكتساب التقنيات و الاحترافية الا انه تاسف عن غياب الاتصال بين الشركاء و المؤسسات التي لا تهتم بهذا المجال كما هو الحال بتيزي وزو التي تحصى فقد كل من اينيام و كوسيدار التي تتكفل بالممتهنين كما كشفت مديرة القطاع بالمناسبة انه سيتم استلام خلال اكتوبر المقبل4 مراكز تكوين جديدة في كل من بني دوالة ب250 مقعد و اقرو ب200مقعد الى جانب بوزقان ب300مقعد الا انه يتسع ل700 مقعد وكذا بني يني ب250 مقعد اخر مع فتح 100فرع منتدب في البناء 40 منها تاهيلي الى جانب خلق تخصصات جديدة في تحلية المياه بمركز واضية و التطهير بمركز عزازقة و الالكترونيك بواد عيسي مع تعزيز مركز بوخالفة في مهن الحرف كما ينتظر بلوغ160 فرع جديد في مختلف التخصصات بمايقارب4500مقعد بيداغوجي جديد في النمط الاقامي و5 الاف اخرى في نمط التمهين فضلا عن ذلك استلم قطاع التكوين المهني مؤخرا اربع تجهيزات في البناء و تجدر الاشارة الى انه من اهداف انشاء الصندوق الوطني لتطوير التمهين و التكوين المتواصل منذ عشر سنوات كاملة (LE FNAC ) الاستجابة لتساؤلات المتعاملين الاقتصاديين و الاجتماعيين في المنظومة الوطنية للتكوين المهني وكذا خلق فضاء للتشاور و التحاور حول متطلبات التكوين و التاهيل الى جانب استعماله كوسيلة لطالبي تمويل برامج التكوين عن طريق التمهين و ذلك لطالبي التكوين الجدد و كذا برامج التكوين المهني المتواصل لفائدة العمال قصد ترقيتهم الاجتماعية و المحافظة على مناصب عملهم و اكتساب التقنيات و الاحترافية المطلوبة الى جانب تقويم وضعيتهم بالاستجابة لاحتياجاتهم و تحسن مستواهم المهني فضلا عن ذلك يقوم الصندوق بعدد وظائف على غرار الشراكة الوساطة الاستشارة و المساعدة الى جانب الاعلام و التحليل و الدراسات المستقبلية و البحث

ج ع.

باحتلالها المرتبة 15 وطنيا في حوادث المرور
تنامي الاجرام بالبليدة تؤكده الحصيلة الامنية المسجلة
تشهد ولاية البليدة خلال السداسى الاول من السنة الجارية ارتفاعا محسوسا في عدد الجرائم المرتكبة مقارنة بنفس الفترة من السنة الماضية و حسب حصيلة نشاطات الشرطة القضائية فان مجموع القضايا المسجلة هده السنة فاق 2200 قضية توبع فيها قرابة 1000 متهم و في مقارنة مع ما تم تسجيله في السداسى الاول من سنة 2008 و 2009 فان ولاية البليدة سجلت ارتفاعا في عدد جرائم الدم التي قفزت من 3 قضايا الى 8 ثلاثة منها كانت جرائم قتل عمدي اما المتورطون فوصل عددهم الى 12 شخصا مقابل 4 السنة الماضية قضايا الاختطاف و الحجز عرفت بدورها تضاعدا خطيرا اد تم تسجيل 10قضايا تورط فيها 7 اشخاص في حين لم يسجل في نقس الفترة من السنة الماضية سوى قضيتين تورط فيها 4 اشخاص نقس المنحنى اتخدته الجرائم الجنسية بولاية البليدة و التي قفزت من 61 قضية الى 71 قضية تورط فيها 75 شخصا اما قضايا الضرب و الجرح العمدي فقاربت ال 500قضية. بالاضافة الى تسجيل 66 قضية تخص سرقة السيارات و 34 قضية متعلقة بالنصب و الاحتيال و كذا 37 قضية تخص التزوير و استعمال المزور من جهة اخرى تراجع عدد القضايا المتعلقة بالاقامة غير الشرعية و الهجرة السرية من 13 قضية الى عشر قضايا و في نقس الشان تراجع عدد الموقوفين بنفس التهمة من 20شخضا الى 6 اشخاص و حسب توضيحات المكلف بالاعلام على مستوى امن ولاية البليدة فان غالبية المهاجرين الموقوفين بالبليدة من جنسيات افريقية و خلال الندوة الصحقية التي نشطها امس دات المسؤول بمقر الامن الولائى بالبليدة فان قضايا المساس بالانظام العام تراجعت بدورها اذ لم تتعد 37 قضية مقابل 69 اخرى في نفس الفترة على عكس الجنح و جرائم اخرى مختلفة التي لم تكن قد جاوزت 450قضية في النصف الاول من 2008 لتصل الى 720 قضية منذ مطلع السنة الجارية ليصل بذالك مجموع القضايا المعالجة الى 2297 قضية مقابل 1807 قضية خلال سنة 2008. كما كشف رئيس مكتب التوظيف و التكوين المتواصل عن تسجيل 463 متربصا جديدا على مستوى ولاية البليدة و هو الرقم الذي اعتبره نفس المتحدث قفزة في عدد الراغبين بالانضمام الى هذا الجهاز بما فيهم فئة الاناث حيث يضم الرقم المذكور 36 امراة في وقت لم يكن يسجل فيه مشاركة 5 نساء في مسابقات القبول .اما عن مسابقات السنة الجارية فاضاف ذات المصدر ان فترة ايداع الملفات المتعلقة بالمترشحين قد بدات منذ حوالي 15 يوما و هي تعرف اقبالا كبيرا للشباب الراغب بالالتحاق بهذا السلك

من جهته كشف رئيس مصلحة الامن العمومي عن حصيلة نشاط هاته الاخيرة و التي جاء فيها تسجيل 170 حادث مرور خلف 8 قتلى و 212 جريحا مقابل 195 حادث خلف3 قتلى و 194 جريح في السداسي الاول من السنة الماضية ما يجعل البليدة تحتل المرتبة 15 على المستوى الوطني من حيث الحوادث المميتة المسجلة بها و في ذات الشان اضاف ذات المتحدث ان حالات السحب الفورى لخص السياقة و صلت الى 461 حالة مقابل 672 حالة السنة الماضية في نفس الفترة.

ليلى ق


قالمة/الناقلون الخواص يطالبون بالقضاء على فوضى القطاع
شن الناقلون الخواص بولاية فالمة بداية من نهار أول أمس إضراب يدوم ثلاثة أيام استجابة لمطلب نقابة الناقلين الخواص المنضوية تحت لواء الأمانة الولائية للتجار والحرفين بالولاية والتي كانت قد هددت بتنفيذه في الأسبوع الماضي احتجاجا على القرار الوزاري الأخير الذي يمنح لمديريات النقل عبر مختلف الولايات كل الصلاحيات بفتح خطوط النقل أمام أصحاب الحافلات.
حسب طلباتهم وذلك ما تسبب حسبهم في حدوث فوضى عارمة بقطاع النقل بالولاية جراء الاكتظاظ في عدد خطوط الناقلين عبر مختلف بلديات الولاية وتراجع المداخيل بالنسبة للبعض منهم حيث عجزوا عن تغطية تكاليف ومصاريف الحافلات كأجرة السائق والقابض، بالإضافة إلى الضرائب التي أثقلت كاهلهم.
المضربون طالبوا بضرورة اعتماد مخطط نقل جديد من شأنه تخفيف الضغط على مختلف الخطوط التي تشهد اكتظاظا كبيرا في الحافلات.
وقد مس الإضراب الذي تسبب في تعطيل مصالح المواطنين عبر إقليم الولاية في الخطوط الولائية التي تربط فالمة، عنابة، فالمة وسكيكدة وبعض الخطوط البلدية بحمام دباغ ، الركنية وهواري بومدين وغيرها من البلديات الأخرى، وهو ما تسبب في تعطيل مصالح وشؤون المواطنين الذين وجدوا أنفسهم في عزلة تامة ببلدياتهم خاصة منها تلك الواقعة في المناطق النائية.
في حين قرر أغلبية أصحاب الحافلات العاملة بخطوط النقل الحضري بوسط مدينة فالمة العمل بصفة عادية، إلى جانب العاملين في الوقت الذي كشفت فيه مصادر إدارية أن نسبة الإضراب لم تتجاوز سوى 30%، على النقيض من ذلك فقد صرحت نقابة الناقلين الخواص أن نسبة 98%الاستجابة للإضراب وصلت إلى

 بسبب نقص العمال مكاتب بريد الجزائر تعيش في اختناق
تشهد مختلف مكاتب بريد الجزائر على مستوى بلديات ودوائر ولاية قالمة نقصا ملحوظا في عدد العاملين المؤهلين على مستوى مختلف الشبابيك لاسيما المتعلقة بالدفع السريع للحوالات والتخليص والسحب الفوري فعلى سبيل المثال نجد عامل واحد يدير الشباك الخاص بدفع الحوالات العادية منها والسريعة والتزويد الفوري للحسابات الجارية وكذا طلبات الصكوك البريدية. وهذا بعون واحد وجهاز إعلام آلي واحد حيث يصطف أمامه العشرات من المواطنين خاصة ممن يريدون تخليص مستحقات وأقساط البنوك كستيلان والبركة علاوة على منح المجاهدين وذوي الحقوق والأرامل. هذا في المكتب الرئيسي بعاصمة الولاية. أما في المكاتب الأخرى فإن المستخرج من حسابه الخاص لا يستطيع تجاوز 20.000.00 الشيء الذي جعل الوافدين على هاته المكاتب ينتابهم القلق والحيرة زيادة على علاوة التعطيل المستمر لأجهزة الإعلام الآلي المربوطة بالشبكة الوطنية للحساب البريدي بينما اعتبر عدد كبير من العمال بأن نقص الخدمات يكمن في عدم توظيف عمال للقضاء على هذا العجز المسجل بعدما تم رفض عمال الشبكة الاجتماعية بمصالح الجزائر.

دخاخنة حسان


عائلات تقطن الكهوف و تتقاسم التراب مع الثعابين و مشاكل بالجملة في أحياء بالونزة
مأساة حقيقية يعيشها بعض من سكان أحياء مدينة الونزة كحي أبن باديس ' حي الوئام المسمى غار ضبع و حي السلام و الذي يتجاوز عدد سكانهم ال 5000 عائلة تعيش تحت عتبة الفقر و الحرمان ، فراشهم الأتربة و تعاشر الثعابين و الزواحف و تئن تحت رحمة الحرارة الشديدة بيوتهم قصديرية أسقفتها ترنيت و أتربة و طين أين تركن إليها النساء فيما يلجأ الرجال إلى المبيت في الكهوف و على أسطح هذه المنازل .

أحياء تنعدم فيها كل ضروريات الحياة فلا ماء ولا كهرباء ولاتهيئة ولامرافق ولا قنوات صرف صحي مأساة حقيقية يعيشها أبناء هذه الأحياء الذين زرناهم و أستجوبنا العديد منهم حيث عشنا معهم لحظات مؤلمة يندى لها الجبين من خلال ما شاهدناه من حقائق لظروف أقل ما يقال عنها أنها مأساوية نرفعها إلى السلطات و الجهات المعنية لعلها تجد آذانا صاغية والتفاتة لذات العائلات و أخراجها من بوتقة الحرمان و الآلام وفك لغز مأساتها و تهميشها والحاقها بركب الحياة .

سكان حي أبن باديس البالغ عددهم حوالي 2500 عائلة من بينهم 10 عائلات من عائلة واحدة ـ لوصيف ـ التي تعيش بمحاذاة جبل الشنقورة حيث يعيشون معظم الوقت هاجس الخوف و مخاطر الأوبئة و الحيوانات الزاحفة و الضارة حيث أن المنازل مصنوعة من الحجارة و مغطاة بالطين و الترنيت و تعيش اكتظاظ العائلات داخل المنازل أين يتراوح العدد في المنزل الواحد بين 06 و 12 فردا حيث تنعدم في هذه السكنات أدنى الظروف المعيشية و التي لا تبعث على الارتياح و أكد بعض من ساكني هذه البيوت أنها تعود إلى أكثر من 40 سنة و يتقاسم جل أفرادها آلام الحرمان و الفقر و التهميش و انعدام أدنى ظروف المعيشة رغم وعود السلطات بالتكفل بانشغالاتهم و التقليص من معاناتهم و آلامهم التي أصبحت للأسف الشديد معقدة ومتجاهلة من طرف السلطات كما أكد أحد سكان هذه البيوت أن أخته البكر تبيت عند الجيران لعدم تواجد مكان ملائم للنوم الذي حرمت منه الكثير من العائلات خاصة بعد تنامي ظاهرة انتشار الفضلات و الأوساخ و تكاثر الثعابين والزواحف الضارة التي باتت تهدد سلامة و أمن و صحة السكان معبرا عن أسفه الشديد لما آل إليه وضعه رغم أن والده مجاهد .

أما الحالة الأخرى فهي لأم لسبعة أطفال يتامى زوجها معوق أطفالها يتقاسمون شتى الأمراض من الربو و السكري و الحساسية بينما منزلها مهدد للانهيار بعد التشقق الذي طال الأسقف وهو ما جعلها تكره هذا الذي تعيشه من معاناة بعد 08 سنوات من الجري وراء الأحلام الزائفة التي تكاد تتبخر و أدخلت الإنعاش بعد الصبر الطويل الذي عاشته .وجه آخر من هذه المأساة الحقيقية بالونزة و التي كانت في القرن الواحد و العشرين وهي لامرأة لها  ولدان  حكم على زوجها بالسجن 30 سنة وهي بالسجن داخل منزل تنعدم فيه أبسط الضروريات و تتقاسم مع أبنائها الحلم بغد أفضل .

أما حيي الوئام و السلام الذان يضمان أزيد من 2500 عائلة فصدق أحد سكان الحي الذي قال ليتنا نعيش مع الضباع ولاهته الحياة المأساوية و المعقدة و المتناقضة في ظل التهميش والحقرة في غياب التفاتة من السلطات للوضع الاجتماعي المزري و البيئوي الخطير حيث مايزال يتم اقتناء المياه بالطرق البدائية أو بالدراجات النارية وهذا من مسافة تتجاوز ال04 كلم بينما الطرق مهترئة و الأزقة تسدها القمامات و تحاصرها الأوساخ وصحة معرضة للأوبئة و الإنارة العمومية غائبة و السلطات نائمة و الأبواب موصدة وحوار يحتضر بين مكاتب المسئولين و آمال معلقة نحو مستقبل مجهول و الضحية المواطن و الآلاف من العائلات التي تعاني الغبن و الفقر و الجهل و المرض .

الوضع الذي أكده السيد عجايلية حسين رئيس جمعية الحي ووصفه بالغير اللائق و اللامقبول في ظل جزائر تنعم بالخيرات و الأغلفة  المالية الباهظة و التي رصدت من أجل التكفل بالمواطن و أخراجه من بوتقة الفقر و الحرمان مطالبا السلطات بالتدخل السريع لإنقاذ وإخراج هذه العائلات و أعادة تأهيل هذا الأحياء و تهيئتها ودعمها بما تقتضيه الظروف المعيشية الملائمة .

من جهته عضو المصالح التقنية بالمجلس الشعبي البلدي أوضح بأن هناك دراسات قد تم وضعها و اقترحت عدة عمليات لإعادة تأهيل هذه الأحياء وتهيئتها و التكفل بالمطالب المطروحة من طرف السكان الذين ينتظرون تجسيد هذه الوعود و يعلقون عليها آمالا كبيرة .

صالح زمال 



فرنسية في العقد الثامن تشهر اسلامها بذراع بن خدة في تيزي وزو
اشهرت الرعية الفرنسية بدات جون لينان دانت صباح امس الاثنين اسلامها على مستوى مسجد التقوى ببلدية ذراع بن خدة الواقع على بعد17 كلم عن مدينة تيزي وزو و يبلغ عمرهذه الرعية حسب مااكده مدير الشؤون الدينية و الاوقاف لتيزي وزو صايب محند اويديرفي اتصال هاتفي مع جريدة الجزائر الاخبار83 سنة و التي كانت قد نطقت بالشهادتين امام اطارات من ذات المديرية الى جانب جمع غفير من المواطنين كانوا قد تابعوا عن قرب تفاصيل دخول هذه الرعية الاجنبية في الدين الاسلامي لاسيما و انها اختارت اسم مريم اقتداأ بوالدة سيدنا عيسى عليه السلام هذا في الوقت الذي تحصلت الجزائر الاخبار على معلومات مؤكدة مفادها احتكاك هذه الفرنسية بسكان منطقة القبائل منذ مدة ما جعلها تتاثر بعاداتهم و تقاليدهم كما ان دخولها في دين التسامح و الاخوة و الغفران كان بفضل صديقة لها تقطن بمنطقة ذراع بن خدة منذ حوالي16 سنة و هو التاريخ الذي اعلنت هي الاخرى اسلامها لتبقى بذلك هذه الحالة ليست الاولى و الاخيرة خاصة و ان هناك ملفات اخرى بيد ذات المديرية ينتظر الفصل فيها ما يؤكد الاقبال المتواصل للدخول في الاسلام برغبة و طواعية من هؤولاء الرعايا.
جمال عميروش  


اصابة طفل في 14 من عمره و شقيقته بداء ال
كلب في بجاية

حالة استنفار قصوى تعرفها المصالح الاستشفائية و فعاليات المجتمع المدني بولاية بجاية بعد اصابة طفل لايتعدى عمره14 سنة رفقة شقيقته البالغة من العمر26 سنة بداء الكلب بمنطقة سمعون و حسب ما علمته جريدة الجزائر الاخبار من مصادر محلية متطابقة فان الانتشار المخيف للكلاب الضالة التي فرضت سلطتها مؤخرا عبر شوارع و ازقات عاصمة الحماديين السبب في استفحال هذه الظاهرة كما ان الحالتين المسجلتين بدات تظهر الى الواجهة منذ ثلاثة اشهر كاملة التاريخ الذي تعرض فيه الضحيتين لعضة كلب مسعور تبين انه توفي في اطار الحملة الخاصة بالقضاء على الكلاب الضالة الا ان الخطا الذي قام به افراد عائلة الطفل و الشابة الذين خضعوا بدورهم لعملية تلقيح و فحوصات شاملة هو عدم الاخبار عن تفاصيل الحادثة للمصالح الصحية لاسيما و ان الكثير منه متخوف من فيروس خطير ينتقل بين الاشخاص هذا في الوقت الذي ماتزال الشابة بمستشفى سطيف حيث حولت على جناح السرعة فيما تم الابقاء على الطفل بمستشفى واد اميزور ببجاية حيث يخضع للفحوصات و المتابعة الطبية اللازمة.
جمال عميروش

٦٠٠ كلم مشيا على الأقدام
قافلة كشفية من القرارة إلى العاصمة

تحت الرعاية السامية لرئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة، تنظم أفواج الجابرية للكشافة الإسلامية الجزائرية لمقاطعة القرارة بولاية غرداية قافلة كشفية سيرا على الأقدام، من مدينة القرارة إلى الجزائر العاصمة، تقطع فيها مسافة 600 كلم، تحت شعار: "الوفاء والتواصل من الجنوب إلى الشمال"، تضم 52 عضوا كشفيا.

انطلقت القافلة عشية الاثنين 29 جوان 2009م، بعد حفل حضرته جماهير غفيرة من مشايخ وأبناء المدينة، لتغادر القافلة المدينة بعد جولة لإلقاء نظرة وداع عبر الشوارع الرئيسية للمدينة، على أن تصل بإذن الله إلى نقطة الوصول يوم 25 جويلية 2009م، التي ستكون ساحة البريد المركزي بالعاصمة.

وأعدّت القافلة برنامجا هاما خلال مسارها بعواصم الولايات التي مرت بها، وعدة مدن قبل أن تحط رحالها بالعاصمة، حيث أقامت من خلال وقفاتها تلك أنشطة وعروضا تندرج ضمن الاحتفالات الـ47 لعيدي الاستقلال والشباب، تعرض إلى جانب ذلك مسيرة الفوج ونشاطاته، الذي بلغ ألفوجء 25 عاما.


فقد أحيت القافلة بمدينة مسعد احتفالات عيد الاستقلال، ليلة 05 جويلية، كأول وقفة لها مع الجماهير، وتكررت الأنشطة في كل من: الجلفة، وحاسي بحبح، وكذلك عين وسارة، التي توقفت فيها القافلة ليومين لتجديد النفس، وأخذ قسط من الراحة، للدخول في المرحلة الثانية من المغامرة، وقد غادرت القافلة مدينة قصر البخاري مؤخرا، إذ أن القافلة تقطع مسافة 50 كيلومتر تقريبا كمعدل يومي لها، وكانت خلال كل دخول في المدن المذكورة آنفا تحظى باستقبال جماهيري، وحضور من السلطات الرسمية.

الجدير بالذكر أن بعض أعضاء القافلة تلقوا خبر نجاحهم في شهادة الباكالوريا، ليعودوا على جناح السرعة لاستكمال إجراأت التسجيل الجامعي، ثم يستأنفوا ما تبقى من المسير مع القافلة، فمن المؤكد أن أيام القافلة بالنسبة لهؤلاء الناجحين ستبقى خالدة لهم.

للتنويه أيضا، فإن "قافلة الوفاء" هذه تأتي بعد مرور 22 عاما بالضبط على تنظيم قافلة "مفدي زكرياء" من طرف أفواج الحياة الكشفية من المقاطعة الكشفية لمدينة القرارة أيضا، والتي انطلقت يوم 29 جوان 1987م من نفس المدينة، وإلى نفس الوجهة.

ش ب نصر الدين


اتفاق شراكة علمية بين جامعة بجاية وجامعتين فرنسيتين

أمضت مؤخرا جامعة بجاية اتفاق شراكة علمية مع جامعتين فرنسيتين وهما بولغون وميلوز بمقر إدارة الجامعة الكائن بتارقة أوزمور ببجاية ، وذلك بحضور الطاقم البيداغوجي والإداري للجامعة إلى جانب ممثلين عن الجامعتين الفرنسيتين ، ويتضمن الاتفاق التبادل العلمي والفكري والتكنولوجي ، إضافة إلى استفادة الطلبة الجزائريين بتربصات وتدريبات في فرنسا مع إمكانية مزاولة الدراسات العليا في مستوى الدكتوراه ، وكذلك إرسال أساتذة وخبراء من الجامعتين للتدريس بجامعة بجاية بغض النظر عن الملتقيات والمنتديات العلمية والتكنولوجية التي تنظم من حين لآخر ، وللإشارة فان جامعة بولغون الفرنسية يدرس فيها 27 ألف طالب منهم 3000 طالب من مختلف الدول منها المغرب العربي ، ولها خبرة وكفاءة عالية في الميدان التكنولوجي ، كما تربطها علاقات كثيرة ومتعددة مع العديد من المؤسسات الاقتصادية ذات المعيار الثقيل ، وعليه تأمل إدارة جامعة بجاية أن تستفيد من الخبرة الأجنبية لتطوير المنظومة الجامعية من جهة وترقية مستوى التعليم العالي في بلادنا ، وحسب مدير الجامعة السيد مرابط جودي فان جامعة بجاية وقعت إلى حد الساعة 51 اتفاقية ، التي من شأنها أن تكون سندا قويا للأبحاث العلمية ورفع المستوى العلمي والتكنولوجي لدى الأساتذة والطلبة على السواء .
محمد ب
                             

رئيس الجمهورية مدعو لزيارة عاصمة الحماديين
دعت الحركة الجمعوية إلى جانب  المجتمع المدني بولاية بجاية رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة لزيارة عاصمة الحماديين  و الوفاء بوعده الذي قطعه خلال الحملة الانتخابية لما تكتسي هذه الزيارة  من اهمية في المجال التنموي من خلال برمجة مشاريع لصالح السكان تضاف إلى المشاريع المنجزة ، وجاء في البيان الذي تسلمت الجزائر الأخبار نسخة منه دعوة المسؤول الأول في البلاد لمواصلة الدرب واستكمال برنامج الإصلاحات التي شملت جميع الميادين، وحسب عديد المواطنين الذين إستجوبناهم فإن الرئيس لم يقم بأي زيارة رسمية لولاية بجاية منذ توليه مقاليد الحكم سنة 1999 وهو ما جعلهم يلحون على ضرورة وقوف الرئيس على واقع التنمية بالمنطقة و تحفيز القائمين على مختلف القطاعات للعمل على تجسيد المشاريع المبرمجة واحترام آجال الانجاز
محمد ب  
      

بجاية/   قرية" مزيد" ببلدية تيفرة دائرة سيدي عيش ولاية بجاية
تحيي أربعينية الشاعر القبائلي " مصطفى عشوش "

أحي يوم الجمعة المنصرم نادي الشعراء التابع لدار الثقافة بمدينة بجاية تحت إشراف مديرية الثقافة لولاية بجاية أربعينية الشاعر القبائلي المدعو " مصطفى عشوش" الذي توفي في 25 أفريل  2009 عن عمر يناهز 58 سنة ، المرحوم ابن شهيد ولد يوم 11 جوان 1951 بقرية " مزيد " ببلدية تيفرة التابعة لدائرة سيدي عيش ، تابع دراسته الأولى في معتقل المستعمر الفرنسي بقرية " تيغليت تاوراغت " ، حيث بدأ أولى كتاباته في الشعر وهو في عمر 19 سنة ، حيث كانت المواضيع تتمحور حول معاناة الشعب ، نضال أبيه الشهيد وعلى ثورة نوفمبر ، وكان غير معروف على الساحة الثقافية ، إلا في سنة 2006 قرر الخروج من صمته وعرض أعماله الشعرية على الجمهور بدار الثقافة لمدينة بجاية ، ثم شارك في تأسيس نادي الشعراء بدار الثقافة ، كما كانت له عدة مشاركات في العديد من المهرجانات الوطنية والمحلية ، وكان آخر إنتاجه كتابته لسيناريو " حب الراعي " إضافة إلى أعمال أخرى ما تزال حبيسة أدراج مكتبه الشخصي .

وللإشارة ، فقد شارك في هذه التأبينية ممثلين عن المجالس المنتخبة البلدية والولائية ، للتضامن مع عائلة المرحوم التي استقبلت الضيوف بالكسكسي وحلويات المنطقة .

محمد ب 

محطات النقل ببجاية تفتقر إلى خدمات
تفتقر محطات نقل المسافرين على غرار المواقف المنتشرة ببعض البلديات وحتى عاصمة ولاية بجاية إلى أذنى الخدمات التي يفترض أنها مكلمة ،لايجد الطاعنون في السن كرسي يجلسون عليها ترقبا لوصول الحافلات والشأن ذاته للمرافق الأخرى كدورات المياه إذ يعتذر أن تجد حنفية ماء لاغاثة شخص قد يصاب بدور ،أو آخر يريد قضاء حاجته ،كما تضيق المساحة بما رحبت ،فلم تصبح مخاطر الشمس الحارقة والأمطار وحدها الهاجس فحتى الكرسي الثابتةوالمتحركة إلى جانب الاسقف الوقية غيرموجودة وهو ما وقفنا عليه حين ناشد شيخ مسن من يعينه على الجلوس ، بعد أن طال انتظاره للحافلة إلى وجهته،أين هرع مواطنون وقدمواله يد المساعدة ،مأساحقيقية تتجرعها الحوامل في المحطات وحتي الجسور التي صممت بتصاميم لم تراع حاجة المرضىوالمسنين ،ومن جهتهم ناشد مستعملو محطات النقل رؤساء المجالس الشعبية البلدية الواقعة بإقليهم برمجة مرافق مكملة في مداولاتهم على مستوى هذه المحطات بما يحفظ ماء الوجه للمواطنين الغلابة ،يوفر لهم سبل الراحة والاطمئنان.
                                          حماش عبدالرزاق

إنجاز 220 كلم من شبكة المياه
استفادت ولاية بجاية من مشروع يكتسي أهمية بالغة يتمثل في إنجاز 220 كلم من شبكة المياه الصالحة للشرب، وذلك في إطار تجديد الشبكات التي تعرف تسربات عديدة في مناطق مختلفة، حيث سيتم إنشاء 29 خزانا للمياه الصالحة للشرب و11 محطة لضخ المياه، وهو ما من شأنه التخفيف من أزمة المياه التي تشهدها بعض البلديات.ويذكر أن مياه سد تيشيحاف قد مونت مؤخرا سكان بلديات تيفرة، أقبو والصومام وأوزلاقن، على أن يتم تزويد سكان سبع بلديات أخرى واقعة على ضفاف الوادي قريبا، وفي سياق متصل بتموين السكان بالمياه الصالحة للشرب فإن بلدية خراطة تشهد بدورها نقصا في تزويد سكانها بهذه المادة، وهو ما جعل المصالح المختصة تسطر برامج خاصة بتموين السكان، حيث تم الشروع في إنجاز خزان سعته 250 متر مكعب من المياه بحي المحجرة، وهو ما من شأنه تعميم الاستفادة من هذه المادة الحيوية على باقي الأحياء، خاصة ونحن مقبلون على فصل الصيف.
                                              حماش عبدالرزاق


بجاية : الأطباء الخواص في ملتقى وطني حول الوقاية من أمراض القلب والشرايين
كتب : محمد ب
نظم المجمع الوطني للأطباء الخواص بجامعة بجاية بحر الأسبوع على مدار يومين، ملتقى وطني حول أمراض القلب والشرايين ، حضره قرابة 105 طبيب مختص ، وقد خرج المشاركون ببيان  ختامي تلاه الدكتور ميمون أخصائي أمراض القلب الشرايين بولاية بجاية  يتضمن أهمية الوقاية من هذه الأمراض والتي تأتي معظمها من التدخين والإفراط في السمنة ، وطبيعة الوجبات الغذائية السريعة التي تضر صحة الإنسان ، مؤكدا أنه من الضروري القيام بالعمل التحسيسي  لتوعية خاصة الشباب وطلبة الجامعة  و كذا تلاميذ المدارس بخطورة التدخين مثلا ، إضافة إلى توخي الحذر أثناء استعمال بعض الأدوية  بدون استشارة الطبيب المختص في حالات أمراض السكري ، ارتفاع الضغط الدموي وبعض الأمراض الأخرى ، وفي الختام خلص البيان على أن الوقاية خير من ألف علاج .


أخبار ولاية المسيلة:
 20 إصابة ووفاة طفلة بالتهاب السحايا بالمسيلة
كتب : عليلي عبد السلام ـ المسيلة 

كشفت مصادر استشفائية لـ " الجزائر الأخبار " أنه تم، منذ الأسبوع الماضي، تسجيل 10 إصابات بمرض التهاب السحايا لتصل عدد الإصابات إلى 20 حالة منذ السنة الماضية بينهم حالة وفاة لرضيعة بالغة من العمر 4 سنوات . وأوضحت ذات المصادر أن حالات الإصابة سجلت على مستوى بلديات أمسيف ، الخبانة ، بئر هني، عين الريش ، الحوامد وبعض القرى والمداشر الأخرى" ذراع يوسف ، بئر العربي ، المرمالة " ، حيث تشهد مصلحة الأمراض المعدية بمستشفى بوسعادة عدة حالات إصابة لرضع وأطفال تتراوح أعمارهم ما بين شهرين إلى أربع سنوات. كما تجاوزت أعمار مصابين آخرين  20 سنة كانوا غادروا المستشفى .

وكشفت ذات المصادر بأن طفلة بالغة أربع سنوات توفيت، مؤخرا، بسبب وصلوها متأخرة إلى المصالح الصحية. ويعاني المرضى من حالات التقيؤ، آلام الرأس، تصلب الرقبة والإسهال المتواصل .

وفي نفس السياق أكد أحد الأطباء المختص في الأمراض الوبائية والطب الوقائي  لـ " الجزائر الأخبار " ،  بأن التهاب السحايا المنتشر بكثرة في المنطقة الجنوبية من الولاية هو من النوع الفيروسي، الذي يصعب اكتشافه إلا في مراحل متأخرة من تغلغله في النخاع الشوكي، على عكس نوعين آخرين بكتيريين . وأرجع سبب الإصابات إلى عوامل غياب النظافة والاكتظاظ الأسري في البيت الواحد مما يسهل انتقال هذا المرض عن طريق العدوى

انتفاء وجه الدعوى لرئيس بلدية مقرة بالمسيلة

 أكدت نهار أمس مصادر قضائية لـ " الجزائر الأخبار " على دراية كبيرة بمجريات التحقيقات القضائية الجارية منذ مدة في بلدية مقرة بأنه تم تبرئة رئيس البلدية " قاصري سعد " وإفادته من انتفاء وجه الدعوى .

أفادت ذات المصادر القضائية أن التحقيقات وصلت مؤخرا إلى مرحلتها الأخيرة بعد مدة من التقصي والتدقيق في ملف المتهم والاستماع إليه، حيث " لم يتم لحد الساعة العثور على أية قرائن أو دلائل تدين " المير " بأي أفعال أو وقائع تتعلق بالتزوير في محررات إدارية ، وجنحة إبرام صفقات مشبوهة مخالفة للتشريع المعمول به، وتبديد ممتلكات الدولة ممثلة في ممتلكات البلدية واستعمالها بطريقة غير قانونية وتبديد أموال الدولة ، الأمر الذي عزز النتيجة بإقفال القاضي للملف وإصدار أمر بانتفاء وجه الدعوى ضده " .

في سيناريو مفبرك أثار موجة من الاحتجاجات و الاعتصامات شهر مارس الماضي من طرف عمال البلدية  تضامنا معه .

نطق قاضي التحقيق بمحكمة عين الملح بالمسيلة ، أمس، بانتفاء وجه الدعوى  لفائدة رئيس البلدية ، وقد شهدت بلدية مقرة، عقب إعلان العدالة براءة رئيس البلدية، احتفالات رمزية شاركت فيها عائلته على الخصوص، وقد شكر رئيس بلدية مقرة العدالة الجزائرية قائلا : كنت واثقا في عدالتنا التي أنصفتني وأعادت لي حقي واعتباري بنطقها ببراءتي، بعد أن كاد ملفقو التهم أن يعصفوا بمستقبلي المهني والاجتماعي والسياسي "

اشتباه في حالة إصابة بداء أنفلونزا الخنازير بالمسيلة
 

أكدت مصادر صحية أن مستشفى الزهراوي بولاية المسيلة " عاصمة الحضنة " استقبل، أمس، امرأة تبلغ من العمر 40 سنة، قدمت من فرنسا لقضاء عطلتها رفقة ذويها مصابة بزكام حاد، دفع الهيئة الطبية إلى عزلها في غرفة منفردة . وتمت إجراأت التحاليل التي أرسلت عينة منها إلى معهد باستور على جناح السرعة، وتم إبقاء المرأة تحت الرقابة الطبية المركزة . وقد أجريت لها التحاليل اللازمة، وتم إرسالها إلى معهد باستور الذي يبقى الجهة الرسمية التي يمكن أن تعلن إصابة هذه المرأة المغتربة بداء انفلونزا الخنازير من عدمه

انتشار داء الكلب بجنوب بالمسيلة

باشرت مختلف المصالح الطبية التابعة للعديد من البلديات، على مستوى جنوب ولاية المسيلة ، حملات توعية كبيرة بمخاطر داء الكلب، الذي يسجل منذ شهرين انتشارا كبيرا أدى إلى تسجيل ثلاث حالات وفاة، فيما يبقى مواطنان يخضعان للمتابعة الطبية .

وحسب مصادر من عدة بلديات معنية بانتشار هذا الداء و هي : أمسيف ، الخبانة ، عين الريش ، تامسة ، بن سرور، عين الملح ، سيدي عامر، الحوامد ، فإن هذا الداء ينتشر من خلال تسجيل عدة حالات، أولها وفاة طفل ببلدية الحوامد ، ثم وفاة طفل في السادسة من عمره بعين الريش خلال الأسبوعين الماضيين، ويخضع مواطن من بلدية عين الخضراء إلى المتابعة الطبية، بعد تعرضه لعضة كلب لم يتم التأكد من كونه حاملا لفيروس الكلب أم لا . وحسب هؤلاء، فإن السبب الرئيسي لانتشار هذا الداء هو غياب حملات القضاء على الكلاب الضالة، بسبب غياب الخراطيش. كما سجل هؤلاء غياب المصالح الفلاحية الولائية التي لم تعد تلتزم بإمداد البلديات بلقاح ضد داء الكلب . وهو اللقاح الذي لم تعد تتحصل عليه البلديات من المصالح الفلاحية للولاية منذ أكثـر من خمس سنوات

تحويل الملعب إلى سكنات يثير احتجاج سكان حي أولاد عريبة بمقرة

عبر سكان حي أولاد عريبة بمدينة مقرة شرق ولاية المسيلة لـ " الجزائر الأخبار " عن احتجاجهم على تحويل الملعب إلى سكنات ، إذ كان من المقرر أن تقام بساحة الملعب " مركب جواري " وفق القرار الذي توصلت إليه اللجنة الولائية التي عاينت الموقع، بناء على اقتراح لجنة الحي، كونه يتوسط عددا من الأحياء بوسط المدينة، حيث يشكل الفضاء الوحيد لممارسة مختلف النشاطات الرياضة منذ سنوات طويلة.  وقد عبرت لجنة الحي عن خيبة أملها بعد قرار الوكالة العقارية بتحويله إلى سكنات تحت ضغط أصحاب الأموال و النفوذ التي استقروا بها وقاموا بتشييد سكنات بسرعة فائقة ، والذين طالبوا بإخلائها من هؤلاء الطفيليين . وطالبت اللجنة بتدخل الوالي ومديرية الشباب والرياضة لتمكين شباب الحي من مشروع " المركب الجواري " في موقع الملعب ، عوض تحويله إلى تجزئة سكنات



أخبار من بجــاية :

مشاريع هامة الإصلاح وترميم شبكة الطرقات ببجاية
حماش عبدالرزاق

تشهد الطرقات بولاية بجاية وضعية جد كارثية بسبب التدهور الفظيع الذي تشهده ،وهو ماخلق تذمر كبيرا لدي السكان الذين عبروا عن استيائهم جراء الوضعية التي أثرت كثير على تنقلاتهم وجعلتهم يناشدون السلطات العمومية لاخراجهم من بوتقة الحفر والتصدعات ، وفي هذ الاطلر علمت الجزائر الأخبار من مصادر موثوقة أن قطاع الأشغال العمومية بهذه الولاية تدعم بمشاريع تصب في مجملها في إطار الدفع بعجلة التنمية المحلية .وهذ بفضل الدعم المالي الذي قدمته خزينة الدولة للنهوض بواقع التنمية من جهة ، وكذا لتحسين الإطار المعيشي للسكان .وستمس هذه المشاريع عدة قطاعات منها التربية ،النقل وقطاع الأشغال العمومية الذي خصصت له ميزانية تفوق المليار 195 مليون سنتيم بعد أن أصبحت حالة الطرقات سيئة لعدم صلاحيتها للاستعمال .ويذكر أن ولاية بجاية حققت في المدة الأخيرة نتائج ايجابية في مجال التنمية المحلية ،وهو الأمر الذي ساعد على استقرار السكان ،حيث بلغت ميزانية التجهيز لولاية بجاية سنة 2009 مايقدرب 6،543،470،000 دينار ،وهذ المبلغ الضخم موجه لتموين مخططات قطاعية للتنمية ومخططات بلدية للتنمية ،وهي موزعة كالتالي البرامج القطاعية تم تسجيل 29 عملية بمبلغ يقدر ب 4،671،470،000 دينار وتشمل ما يأتي عمليتين لقطاع الغابات والبيئة بغلاف مالي يساوي 256،500،000 دينار ،الهياكل الاقتصادية والإدارية 5 عمليات بمبلغ ب 2،059،470،000 دينار منها 1،000،800،000 دينارلانجاز شبكة الطرقات البلدية والولائية ،قطاعي التكوين والتعليم تم تسجيل 11 عملية بغلاف مالي يقدر ب 1،442،000،000 دينار ،حيث 875،000،000 دينار مواجهة للتعليم ،وذلك الانجاز 6 داخليات،5مطاعم مدرسية ،3قاعات للرياضة ،10حجرات دراسية ،متوسطةقاعدة 5،والعديد من عمليات الترميم و الاصلاح وكذا تجديد الوسائل التعلمية والتجهيز المدرسي 67،000،000 دينار مخصص لقطاع التكوين ، وذلك لانجاز 5ملاعب جوارية،5مكتبات لفائدة مراكز التكوين المهني إضافة إلى 13 مسكنا وظيفيا وبعض المرافق لفائدة الجامعة . قطاع الصحة استفاد بمبلغ 423،000،000 دينار وذلك الاقتناء الاجهزة والعتاد الطبي ،16مولدا كهربائية ،6سيارات إسعاف ،إضافة إلى تأهيل بعض مركز العلاج .الحماية المدنية خصص لها 15،000،000 دينار لتدعيم و وحدتها المختلفة بالعتاد اللازم .الثقافة استفادت من عمليتين وتتمثلان في إعادة تأهيل المرافق الثقافية وبعض الزوايا . التهيئة العمرانية استفادت بعمليتين اللتين تكلفاخزينة الدولة 400،000،000 دينار ،وذلك للقيام بتهيئة محيط الجامعة الجديدة وبعض السكنات ذات النمط التساهمي.برامج البلديات للتنمية استفادت بلديات الولاية بمبلغ مالي يقدر ب 1،872،000،000 دينار ،والذي سمح بتسجيل424 عملية مقترحة من لدن المجالس الشعبية البلدية ، وهي موزعةكالاتي قطاع الري174 عملية بمبلغ 672،069،000 دينار بنسبة 38 بالمائة الطرقات 86 عملية بمبلغ 450،666،000 دينار بنسبة26 بالمائة،الشبيبة والرياضة والثقافة 47 عملية بمبلغ 186،250،000 ديناربنسبة 5،10 بالمائة ،الهياكل الادارية 10 عمليات بمبلغ 40،000،620 دينار ،التهيئة العمرانية 98عملية بتكلفة تقدر ب 670،370،000 دينار بنسبة 21بالمائة والمجموع 424 عملية التي تكلف خزينة الدولة ما قيمته 550،744،1000 دينار إعادة تقويم البرامج القديمة ، القطاعات التي إستفادت في هذ المضمار وهي الري 336،000،000 دينار ،الغابات 39،000،000 دينار ،الحرف 620،000،00 دينار ، التخزين والتوزيع 000،360،00 دينار الطرقات 1،000056،0000 هيكال لادارية 375،000،000 دينار ،التعليم والتكوين 110،1000،000 دينار ،المرافق الثقافية الاجتماعية495،000،000 دينار تهيئة الجامعة 200،000،000 دينار إضافة إلى هذه الميزانية استقادت ولاية بجاية من غلاف مالي تكميلي ،وذلك لتموين البرامج الجديدة يبلغ 750،565،13000 دينار منه 000،750،693،11 دينار لفائدة البرامج القطاعية للتنمية و872،1،000،000.



كان أدكار في خطر
 
يشكو سكان أدكار خلال هذه الأيام من ظاهرة انتشار المياه القذرة في الهواء الطلق عبر احياء بوسط المدينة ، وهو ما خلق لديهم خوفا كبيرا من انتشار الأمراض الناجمة عن انتشار الروائح الكريهة خاصة لدى الاطفال الذين لايدركون الأخطار التي قد تنجر عن اللعب بالقرب من هذه الأماكن ، وهو ما سيتدعي تدخل الجهات المعنية في القريب العاجل ،و في نفس السياق يشهد حي أكال أبركان بالقصر نفس الوضعية حبيث يطالب السكان بدورهم التعجيل في انجاز قنوات الصرف الصحي خشية تفشي الأمراض ، و في انتظار ذلك يبقى المواطنون في خوف و قلق دائمين .


بلدية فرعون
سكان قرية إشكابن عطشى

يشكو سكان قرية إشكابن ببلدية فرعون ببجاية من مشاكل جمة نغصت صفو حياتهم ،وتزداد معاناتهم مع حلول فصل الصيف بسبب غياب المياه الصالحة للشرب ، أين تبدأ رحلة البحث هذه المادة الحيوية عبر الينابيع المتواجدة بالمنطقة باستعمال والوسائل البدائية ، و كثيرا ما توكل المهمة للأطفال الذين عوض قضاء العطلة الصيفية بعد موسم دراسي طويل يجدون أنفسهم مضطرين لحمل الدلاء نحو الينابيع المائية ، وهو ما وقفت عليه الشروق خلال تواجدها بهذه القرية المعزولة ، و في هذا الصدد يقول أحمد وهو طفل في التاسعة من العمر ، انه تعب من هذا الروتين القاتل  حيث يضطر كل صباح رفقة جيرانه للذهاب نحو المنبع الطبيعي الوحيد قاطعا مسافة 4 كيلومترات لجلب الماء و هي العملية التي تتكرر يوميا ، و أضاف انه عوض الاستمتاع بأيام العطلة يجد نفسه مرغما على القيام بهذه العملية الشاقة يوميا ، و حسب مصالح البلدية فإن هناك مشروعا لتزويد إشكابن بالمياه الصالحة للشرب و ذلك في المستقبل القريب ، و في انتظار ذلك تبقى المنطقة تعاني في صمت ، و في سياق متصل يشكو سكان قرية أيت عيسى ببلدية اوقاس من نفس المشكلة حيث يجد المواطنون أنفسهم مجبرين على حمل الدلاء في رحلة بحث عن المياه الصالحة للشرب ،و يقول ممثل عن السكان ان الوضعية الراهنة لاتسمح باستقرار السكان و هو ما يتطلب إدراج مشاريع تنموية لصالح المنطقة  التي تعاني كذلك من الإنقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي .

غريق بشلالات كفريدة

أفادت مصادر مقربة من الحماية المدنية ببجاية أنه تم تسجيل حالة غرق أمس بشلالات كفريدة ، و الضحية شاب يبلغ من العمر 17 عاما ، و يذكر أن مصالح البلدية حذرت منذ انطلاق موسم الاصطياف من المغامرة و السباحة بهذا المكان ليس فقط لخطورته لكن لأن التحاليل المخبرية أثبتت أن مياهها  ملوثة ، و أضافت نفس المصادر انه تم تسجيل حالتي غرق في شهر جوان الفارط و إنقاذ 63 شخصا من موت أكيد ، أما فيما يخص حرائق الغابات فقد أتلفت النيران 129 هكتارا في نفس الفترة .

الأعراس و الأفراح تثقل كاهل الأولياء
موسم الصيف " كوشمار " يخشاه أرباب العائلات ببجاية

تجد الكثير من العائلات البجاوية نفسها فيم مأزق حقيقي كلما حل موسم الاصطياف ، و لا يتعلق الأمر في كيفية قضاء العطلة لان هذا المطلب بعيد المنال و إنما الغرامات المفروضة و الخاصة بالأفراح و الأعراس ، حيث لم يعد المرتب الشهري يكفي لشراء الهدايا أمام كثرة المناسبات ،و في هذا الصدد يقول ايدير أن أصحاب العائلات البسطة لم يعد بإمكانهم التفكير في التخطيط  لقضاء العطلة الصيفية لان الإمكانيات لا تسمح بذلك ، فالراتب لا يكفي لسد الضروريات اللازمة من أكل ، شرب و علاج ، إلى جانب فواتير الكهرباء ، الغاز و الماء و حتى الكراء ، و بالمقابل تدفع أمول كثيرة لشراء الهدايا الخاصة بالأفراح و الأعراس و هو ما يولد ضغطا كبيرا على الأولياء ، أما كريمة فتقول أن الصيف هو فصل الخسارة ، حيث تجد أن رب العائلة يشقى طول السنة لكن حين يحل هذا الفصل الصيف تجده ينفق كل ما ادخره من أجل شراء الهدايا ، لان الحضور واجب و ضروري و لا يمكن الغياب عنه مهما كان ، كون الآمر يتعلق بالتقاليد التي تلزم هذه الغرامات لعدة اعتبارات أهمها رد الجميل و مساعدة الآخرين و لا يعقل أن تحضر فرحا بيديك فارغتين ،و أضافت أن زوجها لا يقوى على هكذا مصاريف و يضطر إلى الدين كي يسد حاجيات الشهر ، أما عمر فقد شكى زوجته التي تتفاخر بالهدايا كلما حلت مناسبة ، فهي لا يهمها حسبه سوى التفاخر أمام العائلة بالقيمة المالية للهدية خوفا من الإهانة إذا لم تكن في المستوى المطلوب ، و بالمقابل أثر ذلك كثيرا على جيب هذا المغبون ، ومع هذا فإن سميرة تقول أن فصل الصيف يبقى للأفراح  و يمكن تجاوز هذه العادات بسهولة إذا تغيرت الذهنيات  بانفاق يسير كل حسب إمكانياته و هي أمنية كل العائلات إلا أن ذلك يتطلب ثورة كبيرة لاقتناع الكثيرين في هذا المجتمع .

موسم الاصطياف في صدارة اهتمام مديرية الحماية المدنية ببجاية
أكد العقيد شريار نو الدين، المدير الولائى للحماية المدنية  ببجاية مؤخرا للصحافة المحلية ،أن مصالحه اتخذت إجراءات جديدة  لحماية المصطافين خلال موسم الاصطياف الحالي من خلال تطبيق برامج حديثة على أرض الواقع والهادفة إلى توفير الظروف  المناسبة لهم على مستوى مختلف الشواطئ، وحسبه فان الجديد في الأمر يتمثل في استخدام  تقنية حديثة وعصرية لأول مرة من قبل أعوان الحماية المدنية ولفائدة المصطافين بالدرجة الأولى ، وتسمى  العوامات المطوقة التي يكمن دورها في تحديد  نطاق الأماكن الصالحة للسباحة ، وهذه التقنية الجديدة تقلل من الحوادث الخطيرة التي يمكن أن يتعرض لها المصطافون على مستوى الشواطئ المسموحة ،وأضاف السيد العقيد بأنه تم  استحداث 4 مراكز للمراقبة على مستوى الشواطئ  الجديدة والتي هي في حاجة إلى مراقبة مستمرة . وأشار في حديثه إلى أن عدد الشواطئ المسموحة للسباحة هذا العام، ارتفع إلى 34 شاطئا، مقارنة بالعام الماضي أين العدد 31 شاطئا ، وحسب المتحدث فان مصالحه أقحمت  ما يزيد عن ألف عون سباحة لحماية المصطافين عون سباحة ومركز مراقبة. أما فيما يخص الشواطئ الممنوعة فهي14 شاطئا، بسبب الخطورة التي يمكن أن تسببها للمصطافين الذين يقصدون هذه الشواطئ، وأحيانا دون علم مسبق بهذه الأخطار، كما تطرق إلى المراكز المزدوجة للحماية المدنية  المنجزة هذه السنة والمدعمة بـ 60 عون محترف ، و 812 حراس السباحة ، إلى جانب وضع أربع سيارات إسعاف تخت تصرف أعوان الحماية المدنية وهي مجهزة بكل الوسائل الضرورية سواء لتقديم خدمات إسعاف في عين المكان أو نقل المريض إلى أقرب مستشفى بالولاية ، وقصد قيام مديرية الحماية المدنية بالدور المنوط بها ،تدعمت بغلاف مالي قدر بـ 451 مليون سنتيم من أجل تخصيصها لضمان حماية المصطافين والمواطنين على السواء  ،  وللإشارة فان السلطات المحلية شرعت قبل انطلاق موسم الاصطياف بعملية تهيئة الشواطئ وتنظيفها من قبل المصالح المعنية وبمشاركة متطوعون شباب ، خاصة في الشواطئ التي يعول عليها أن تستقطب حشد كبير من المصطافين وحتى السياح ويتعلق الأمر بـ تيشي، أوقاس، ملبو، زيقواط، بوليماط، الساكت ، تيغرمت ، مغرى ، سوق الاثنين وبني كسيلة ،وحسب العقيد شريار فان موسم الاصطياف الحالي  2009 سيكون نعمة على عاصمة الحماديين ولفائدة الجميع . 


ادرار :الملايير التي تحصلت عليها الولاية لم تنعكس على حياة المواطن
من ادرار : ل . حفيظ
   أكد ممثلوا المجتمع المدني بأدرار ،في لقاء تحسيسي توعوي ، إن كل الأغلفة المالية التي تحصلت عليها الولاية ،ومختلف المشاريع التي أعلن عنها ،لم تنعكس إيجابا على حياة السكان ،سيما ببعض البلديات الكبرى منها بلدية أدرار وتيميمون ،بحيث تم تسجيل 31 عملية ببلدية أدرار لم تنجز منها سوى 13 عملية ،أما ببلدية تيميمون فتم تسجيل 34 عملية لم ينجز منها سوى 09 عمليات ،أما فيما يخص البلديات النائية فحدث ولاحرج ، يذكر إن سنة انطلاق هاته العمليات هو 2006،وهو ما أدى إلى وقوع إحتجاجات بسبب البطالة والتهميش .وتردي الأوضاع الاجتماعية عبر كل تراب الولاية.
وظلت العديد من المشاريع تنتقل من برنامج إلى أخر ومن سنة إلى أخرى ، ومنها مشاريع التهيئة وتجديد الشبكات والإنارة العمومية وانعدام فرص التوظيف التي تخلفها المشاريع الجادة في ظل تفشي المحسوبية وبيروقراطية الإدارة ،وسياسة الأبواب الموصدة من قبل المسؤولين ،وأوضح ممثلوا المجتمع المدني بأن الكارثة الحقيقية تكمن في تجميد برنامج فخامة رئيس الجمهورية فيما يخص برنامج 1000 سكن اجتماعي إيجاري ،وهو المشروع الذي كان ينتظره الجميع للقضاء نسبيا على مشكل السكن بالولاية ،ولكن مع ضعف مردود المسؤول الأول في الولاية بقي المشروع يراوح مكانه إلى حد الساعة
ويأمل ممثلوا المجتمع المدني بولاية أدرار ،أن تكون العهدة الثالثة لفخامة رئيس الجمهورية فال خير بالنسبة لولاية أدرار من خلال تعيين مسؤولين قادرين على تجسيد جميع البرامج المسطرة وفي مواعيدها وذالك حتى يستفيد منها المواطن بالدرجة الأولى                               

فوضى العمران بمدينة بجاية :
حي تيزي أسوأ نموذج للنزوح الريفي
كتب : حماش عبدالرزاق
يحتل الحي الفوضوي تيزي إحدى الهضبات المرتفعة المحيطة لمدينة بجاية من الجهة الجنوبية الغربية، إذ تتكدس فيه البنايات بشكل فوضوي إلى درجة انعدام الطرقات المؤدية  إلى بعض المنازل الموجودة في القمة الجبلية.
 يقول السكان المقيمون إن الحي يشبه إلى حد بعيد دهاليز عملاقة نظرا لتشابه الطرقات والمسالك الضيقة والمتشابكة مع بعضها، إلى درجة يستحيل على أي غريب الخروج منها. وقد انعكست هذه الوضعية الفوضوية بشكل سلبي على حياة السكان من خلال افتقارهم لأبسط شروط الحياة الكريمة مثل الطرقات والتهيئة والإنارة العمومية والغاز الطبيعي.  وحسب ممثلين لجمعية الحي فإن الطابع الفوضوي للحي وتمادي البعض من المواطنين في البناء غير القانوني جعل السلطات الولائية والبلدية لا تعير اهتماما له، رغم أنه يضم ثلث سكان المدينة وأغلبهم من الوافدين من القرى والمدن البعيدة التابعة لولايات أخرى، وهو ما جعل مسؤولا من البلدية يقول إن حي تيزي هو أسوأ مثال لظاهرة النزوح الريفي، حيث رغبوا في التخلص من معاناة كبيرة فوقعوا في معاناة أكبر. ولأن مشاكل الحي لا تعد و لا تحصى، ارتأى ممثل الحي اختصارها في معاناة المئات من تلاميذ المدارس الذين يجبرون على قطع كيلومترات للوصول إلى المدارس المتواجدة في أحياء مدينة بجاية مثل حي الجمارك، إغيل أوعزوق وإحدادن لأن المدرسة الوحيدة الموجودة في الحي لا تتسع لأكثر من 360 تلميذ. وهي تضم قرابة الضعف بالإضافة إلى اهتراء قنوات الماء الصالح للشرب مما يعقد أزمة الماء خاصة في فصل الحر وضعف النقل الحضري من خلال تردد الناقلين في الوصول إلى الحي بسبب الوضعية الكارثية للطريق.

 

الجزائر تعتمد رسميا أول ممثلية للديانة اليهودية
أعلن المستشار الإعلامي لوزير الشؤون الدينية والأوقاف في الجزائر عدة فلاحي، اعتماد الحكومة الجزائرية أول ممثلية للديانة اليهودية في الجزائر بشكل رسمي.

ونقلت صحيفة "الخبر" الجزائرية الأربعاء عن فلاحي قوله في تصريح ان وزارة الشؤون الدينية اعتمدت بشكل رسمي ممثلية للديانة اليهودية في الجزائر يترأسها روجي سعيد، وذلك وفقا لقانون تنظيم الشعائر الدينية لغير المسلمين الذي أصدرته الحكومة عام 2006.

وأوضح فلاحي أن ممثل الطائفة اليهودية في الجزائر يعد شخصية دينية وثقافية ويحرص على حضور الكثير من الأنشطة في الجزائر، مشيرا إلى أن السلطات العليا من حقها تقنين وضع اليهود الجزائريين من باب احترام الديانات السماوية.

وقالت الصحيفة ان رئيس الجمعية الدينية اليهودية روجي سعيد، الذي كان يقيم في ولاية البليدة (50 كيلومترا جنوب العاصمة) قبل أن يغادر عام 1993 إلى مدينة مرسيليا الفرنسية بسبب اندلاع العنف في الجزائر عام 1992، ظل يتردد على الجزائر حيث تقوم السلطات الرسمية باستدعائه كممثل للديانة اليهودية في الجزائر في كل المناسبات الرسمية والأنشطة المتعلقة بالديانات وحوار الحضارات.

وذكرت الصحيفة أن وزارة الشؤون الدينية كانت تحصي 25 معبدا يهوديا مرخصا لإقامة الشعائر الدينية اليهودية، لكن أغلبها غير مستغل في الوقت الحالي بسبب تناقص أعداد اليهود الجزائريين في السنوات الأخيرة، بالإضافة إلى تخوف غالبية اليهود الجزائريين المقيمين من تنظيم شعائر دينية علنية.

وتشرف ممثلية الديانة اليهودية بالتنسيق مع وزارة الشؤون الدينية على وضعية المقابر اليهودية في الجزائر، خاصة في تلمسان والبليدة وقسنطينة، كما تنظم رحلات سياحية لليهود إلى أحيائهم العتيقة في عدد من المدن الجزائرية كتلمسان في أقصى غرب البلاد، حيث استقبلت المدينة في أيار (مايو) 2005 أول وفد يهودي يحج إلى مقبرة "قباسة" التي يرقد فيها الحاخام ''إفراييم بن كاوا''.

يشار إلى أن العدد الحقيقي لأتباع الطائفة اليهودية في الجزائر غير معروف.
وكان معظم يهود الجزائر غادروا البلاد بعد استقلالها عن فرنسا عام 1962 بسبب خوفهم من موجة انتقام تطالهم بعد وقوفهم ضد ثورة التحرير واستقلال الجزائر.


النهضة تندد باعتماد جمعية يهودية بالجزائر
نددت أمس حركة النهضة باعتماد السلطات العمومية لجمعية يهودية ممثلة للديانة اليهودية بالجزائر بصفة رسمية، وهو الاعتماد الذي كشفت عنه تقارير إعلامية.  وقالت النهضة، في بيان تلقت ''البلاذ' نسخة منه،''إننا نتساءل عن سر فتح هذا الملف في هذه الظروف وماذا ستجني الجزائر من وراء هذا الاعتماذ'. وأضاف البيان أن السلطات، ''تريد من هذا الموقف بما تطرحه من تأصيل اليهود وفتح المعابد، هو أصلا غير موجود وانتهى مع انتهاء الاستعمار الفرنسي''.

 وأشارت الحركة إلى تزامن إنشاء الجمعية، مع اشتداد حملة التنصير ''في إطار الإنجيليين الجدد والمتحالفين مع اليهوذ'، واعتبرت قرار السلطات ''رضوخا للمطالب الغربية لاسيما اللوبي اليهودي، الذي يهدف إلى جعل الجزائر مركزا لنشر نوادي الروتاري، والحركات الماسونية، وهي خطوة في اتجاه الضغط على الجزائر للتطبيع مع إسرائيل''.
 كما وصفت القرار، بأنه ''خطوة غير مسبوقة تمهد لعودة الأقدام السوداء، والمطالبة بالحقوق الموهومة في استرجاع الأملاك المرتبطة بالحقبة الاستعمارية وهي ليست ملكا لهم''.
 ودعا البيان الحكومة إلى التراجع عن قرارها ''الخطيز'، و''احترام مشاعر الشعب الجزائري خصوصا مع المذابح والمجازر التي اقترفها الكيان الصهيوني في غزة خاصة، وفلسطين عامة، والذي لا يتوانى عن الاعتراف بيهودية دولتة'



مشروع قانون الوقاية من الجرائم المتصلة بتكنولوجيات الاعلام و الاتصال و مكافحتها أمام المجلس الشعبي الوطني
ناقش نواب المجلس الشعبي الوطني اليوم السبت بالجزائر العاصمة مشروع القانون المتضمن القواعد الخاصة بالوقاية من الجرائم المتصلة بتكنولوجيات الاعلام و الاتصال و مكافحتها و ذلك خلال جلسة علنية ترأسها عبد العزيز زياري رئيس المجلس.

و قد استهلت الجلسة بعرض وزير العدل حافظ الاختام الطيب بلعيز مشروع القانون موضحا اسباب اعداد هذا الاخير منها التطور الكبير و غير المسبوق الذي عرفه العالم في مجال الاتصال خلال السنوات الاخيرة ما ساعد على اعتماد الاشخاص و المؤسسات للابتكارات الالكترونية و استعمال الفضاء الافتراضي.

و أضاف الوزير ان الخدمات الالكترونية و الاتصالات عبر الفضاء الافتراضي تتم بشكل "لا يسمح للسلطات مراقبتها بالوسائل التقليدية" و بالتالي كما قال وجب وضع قوانين خاصة لمختلف استعمالات الاعلام الالي لا سيما في مجال التجارة الافتراضية و التوقيع الالكتروني و حماية المعطيات الشخصية و كذا لمواجهة الاجرام المعلوماتي.
و قامت لجنة الشؤون القانونية و الادارية و الحريات بعرض تقرير تمهيدي حول المشروع اعتبر الجريمة الافتراضية "اكثر خطورة" من الجريمة التقليدية و أكد على ضرورة الموازنة بين حماية أمن البلاد و المواطن و الاقتصاد الوطني من هذه الجريمة وحماية الحريات الفردية.

كما أكد تقرير اللجنة على اهمية حماية حقوق المواطنين و حرياتهم الاساسية المكفولة دستوريا خاصة عدم انتهاك حرمة حياة المواطن الخاصة و حرمة شرفه. و قد تدخل خلال الجلسة 17 نائبا لمناقشة مشروع القانون المعروض تطرق معظمهم إلى اهمية ضمان الحماية للحريات الفردية و الجماعية في كل الاحوال و اعتبر بعضهم ان المشروع تنقصه مواد ردعية جزائية لمجرمي الالكترونيك كما أكد البعض الاخر على اهمية حماية الشباب و الاطفال من المواقع الخليعة بعمليات تحسيسية.

بلعيز: سن قانون للحماية من الجرائم المعلوماتية أمر "حتمي و ضروري" بالنسبة للجزائر

الجزائر - أكد وزير العدل حافظ الاختام الطيب بلعيز يوم السبت بالجرائر العاصمة ان سن قانون للحماية من الجريمة المعلوماتية "حتمي و ضروري" على الجزائر كما هو الحال لكل دول العالم بالنظر إلى خطورة هذه الجرائم و تعقدها.

وقال بلعيز خلال جلسة عامة للمجلس الشعبي الوطني خصصت لعرض و مناقشة مشروع القانون المتضمن القواعد الخاصة للوقاية من الجرائم المتصلة بتكنولوجيات الاعلام و الاتصال و مكافحتها انه "لا بد من وضع قوانين تساير سرعة الجرائم الالكترونية". وبعد ان اضاف بان كل الدول الغربية قامت بسن قوانين لمحاربة الجريمة المعلوماتية و للوقاية منها أشار إلى ان المشروع المقترح على البرلمان "ليس شاملا بل يعد بداية للتشريع ضد الجريمة المعلوماتية". و قبل ذلك كان الوزير قد قدم بالتفصيل مشروع القانون مؤكدا ان الجزائر كانت قد ادرجت في قانون العقوبات المعدل في 2004 مواد تنص على حماية جزائية للانظمة المعلوماتية من خلال تجريم كل انواع الاعتداءات التي تستهدف انظمة المعالجة الالية للمعطيات.

ان وضع قانون خاص بالجريمة المعلوماتية حسب بلعيز جاء ل "تكريس إطار قانوني اكثر ملائمة و انسجام مع خصوصية و خطورة الجريمة الافتراضية" اذ هو كما اضاف "يجمع بين القواعد الاجرامية المكملة لقانون الاجراءات الجزائية من جهة والقواعد الوقائية التي تسمح بالرصد المبكر للاعتداءات المحتملة و التدخل السريع لتحديد مصدرها و التعرف على مرتكبيها". و أشار إلى ان المشروع الجديد اخذ بعين الاعتبار الاتفاقيات الدولية ذات الصلة بالموضوع و كذا التجانس مع النصوص الوطنية التشريعية التي سنت إلى حد الان كتلك المتعلقة بمكافحة الفساد و تبييض الاموال و تمويل الارهاب و المخدرات و المؤثرات العقلية.

و كان وزير العدل قد قدم قبل ذلك بالتفصيل المواد 19 التي يتضمنها المشروع في ستة فصول اولها يحدد اهداف القانون و مفهوم المصطلحات التقنية الواردة فيه و الاحكام المتعلقة بمجال تطبيقه مع "التاكيد على احترام مبدأ المحافظةعلى سرية الاتصالات الا في استثناءات حددها المشروع".

ويتضمن ايضا مراقبة الاتصالات الالكترونية و تجميع و تسجيل مضمونها في حينها و القيام باجراءات التفتيش والحجز داخل اي منظومة معلوماتية حال تبرير هذه الاجراءات بمقتضيات حماية النظام العام او لتكميل تحريات و تحقيقات قضائية جارية. أما الفصل الثاني فيتضمن مراقبة الاتصالات اللكترونية في نطاق الاتصالات المنطوية على خطورة التهديدات المحتملة بالنظر إلى اهمية المصالح المحلية و على هذا الاساس تم التاكيد على عدم جواز اجراء عملية المراقبة الالكترونية الا باذن من السلطة القضائية المختصة.

و في هذا الشان اكد بلعيز ان مراقبة المعلومات الالكترونية ترخص في اربع حالات تتمثل في الوقاية من الافعال الارهابية و التخريبية و الافعال التي تمس بالامن الوطني اذ يمكن في هذه الحالات للنائب العام لمجلس قضاء العاصمة الترخيص للضبطية القضائية باقامة هذه التدابير. و ترخص هذه المراقبة ايضا اذا توفرت معلومات كافية بوجود تهديدات ضد منظومة معلوماتية وطنية لدى مؤسسات الدولة للتخريب او التعطيل او السرقة ترخص الهيئة للمراقبة الالكترونية و ايضا في قضايا الجريمة المنظمة اذا تبين لقاضي التحقيق انه لا يمكن له الوصول إلى نتيجة دون اللجوء إلى المراقبة الالكترونية.

كما ترخص المراقبة الالكترونية وفق ما جاء في المشروع في إطار التبادل الدولي في الجريمة المعلوماتية. و يتضمن الفصل الثالث من المشروع القواعد الاجرائية الخاصة بالتفتيش والحجز في مجال الجرائم المعلوماتية وفقا للمعايير العالمية و المبادئ العامة في قانون الاجراءات الجزائية. أما الفصل الرابع يحدد الالتزامات التي تقع على عاتق المتعاملين في مجال الاتصالات الالكترونية لا سيما الزامية حفظ المعطيات المتعلقة بحركة السير و التي من شانها المساعدة في الكشف عن الجرائم و مرتكبيها. و يهدف المشروع من خلال ذلك حسب الوزير "اعطاء مقدمي الخدمات دورا ايجابيا و مساعد السلطات العمومية في مواجهة الجرائم و كشف مرتكبيها". و في فصله الخامس يقترح المشروع انشاء هيئة وطنية للوقاية من الاجرام المتصل بتكنولوجيات الاعلام و الاتصال و مكافحته تتولى تنشيط و تنسيق عملية الوقاية من الجرائم المعلوماتية و مصاحبة السلطات القضائية ومصالح الشرطة القضائية في التحريات التي تجريها بشان هذه الجرائم. كما يخول المشروع لهذه الهيئة تولي جانب تجميع المعلومات و انجاز الخبرات القضائية و تبادل للمعلومات مع نظيراتها في الخارج قصد محاربة هذا النوع الخطير من الاجرام. أما الفصل السادس و الاخير فيقترح تحديد قواعد الاختصاص القضائي و التعاون الدولي بوجه عام اذ اقترح توسيع اختصاص المحاكم الجزائية في الجرائم المتصلة بتكنولوجيات الاعلام و الاتصال التي ترتكب من طرف الرعايا الاجانب عندما تكون المصالح الاستراتيجية للجزائر مستهدفة. أما عن التعاون الدولي اقترح المشروع مجموعة من المبادئ العامة في هذا المجال خاصة فيما يتعلق بالمساعدة و تبادل المعلومات حيث تم اعتماد مبدأ التعاون على اساس المعاملة بالمثل. و أشار الوزير بهذه المناسبة إلى ان اعداد المشروع استغرق سنتين من التحضير و التحليل و الدراسة و المقارنة مع احدث القوانين و قامت باعداده نخبة من رجال القانون و مختصين في الاعلام اللالي من كافة القطاعات المعنية.

و عقب مداخلات النواب لمناقشة المشروع المقترح اشار بلعيز إلى ان الجزائر لم تنضم و لم توقع على الاتفاقية الدولية لمحاربة الجرائم الالكترونية لبودابيست 2001 التي انضمت اليها استراليا و الولايات المتحدة الامريكية و كندا و جنوب افريقيا. و أكد الوزير للمتدخلين الذين عبروا عن انشغالهم فيما يخص المساس بالحريات الشخصية في إطار المراقبة التي ينص عليها المشروع ان هذا الاخير "حاول الموازنة بين النظام العام و الحرية الشخصية". و أضاف انه "في حال ما اذا تعارضت الحرية الفردية مع امن البلاد فان الامن العام يفضل على الحريات لان المصلحة العامة تسبق المصلحة الخاصة".

غير انه اكد ان المشروع يوفر كل الضمانات القضائية للحفاظ على الحريات الخاصة للاشخاص اذ يقضي ان تتم المراقبة "تحت اشراف القضاء قبل و اثناء و بعد العملية و بعد الاذن المسبق للقضاء". و من الضمانات الاخرى لحماية الحريات الفردية التي جاءت في المشروع حسب الوزير "اقتراح ضرورة ان تبقى المراقبة و التحريات في إطار المعلومات المبحوث عنها و لا تتم الا بعد تقديم تقرير يبين طبيعة التراتيب و ماهي المعلومات المبحوث عنها". وأكد بلعيز في الاخير انه "يجب ان لا تستغل هذه المعلومات خارج الاغراض التي يحددها التقرير و لا يجوز لاي كان ان يستغلها لاغراض اخرى و كل من يفعل ذلك يعاقب بنص تضمنه قانون العقوبات في هذا الشأن".


توزيع النشاطات التعليمية للسنة الدراسية القادمة على 32 أسبوعا كاملا
أعلن وزيرالتربية الوطنية أبو بكر بن بوزيد يوم السبت أن التدرج السنوي لمختلف النشاطات التعليمية للتلميذ في الطور الابتدائي يتوزع على 32 أسبوعا دراسيا كاملا. وأوضح بن بوزيد لدى اشرافه على افتتاح الملتقى الوطني حول تخفيف البرامج التعليمية أن اللجنة الوطنية للبرامج والمناهج التي انتهت من تقييمها للبرامج التعليمية خلصت إلى ضرورة توزيع السنة الدراسية القادمة على 32 أسبوعا وفق تدرج لمختلف النشاطات التعليمية للتلاميذ في مرحلة التعليم الابتدائي يوازي بين محتوى البرامج وحجمها الساعي. وتعني السنة الدراسية في هذه المرحلة 185 برنامج موزعا على هذه الاسابيع الدراسية بما في ذلك التقويم الاولي لتلميذ الذي سيكون اعتياديا بعد أسبوع من بداية الدراسة و الاختبارات وعملية تصحيحها.
الصفحات الفرعية (1): Editions locales 2 - محليــات
Comments