إنشاد الطريقة المحسية الإدريسية الشاذلية


مختارات من إنشاد السادة الشاذلية

مختارات من إنشاد السادة الشاذلية

 

سلم  سلم  يا رب  سلم        ربنا بالهادي سلم

أشرقت أنوار محمد           و اختفت منها البدور

مثل حسنك ما رأينا           قط يا وجه السرور

أنت شمس أنت قمر          أنت نور فوق نور

أنت إكسير و غالى          أنت مصباح السرور

يا حبيبى  يا محمد           يا عروس الخافقين

يا مــؤيد يا ممجد              يا إمــام القبلتين

  مـن رأى وجـــهك          يسعد  يا كريم الوالدين

حوضك الصافى المبرد     وردنــا يـوم النشور

فعليك الله صلى             دائما طول الدهور

 

 

المقصــود وجـــه الله           المقصــود وجـــه الله

انتم فــروض و نفلى           انتم حــــديثى وشــغلى

يا قـــبلتى فى صلاتى          إذا وقفــت أصــلى

جمالكم نصــب عيــنى         إليه وجـــهت كــلى

وســـركم فى ضــميرى        والـقــلب طور التجلى

أنســــت فى الحى نــار         ليلا فبــــشرت أهلى

قلـــت امـــكثوا فلــعلى          أجد هــــداى لعــلى

دنوت منــــها فكــانت            نار المــــكلم قبلى

نوديت منــــها جهــارا          ردوا ليـــالى وصلى

صارت جبــــالى دكــا          من هيـــــبة المتجلى

وصرت موسى زمانى         منذ صار بعضى كلى

أنا الفــقــــير المـعنى           رقوا لحـــالى و ذلى

المقصـــود وجــه الله          المقـــصود وجــه الله

 

 

 

و الله ما أسبى العقول و اقتنى          إلا جمال محمد لما دنا

قمر إذا كشف اللثام رأيته           أبهى من البدر المنير و أحسن

شبهته بالبدر قال ظلمتنى             يا واصفى بالبدر ظلما بينا

خطر الحبيب دهشت من لفتاتيه     يا مرحبا بالمصطفى و صفاته

غفل الحسود ففزت منه بنظرة      يا ليــته يتأنى فى غفـــلاته

 

 

قسما بنور المصطفى وجماله        لم يخلق الرحمن مثل صفاته

على خد طه شامة و علامة         سبحان من خص الجمال لذاته

ألا تعلموا أن النبى محمدا           أهل السماء والأرض فى بركاته

يا عاشقين محمدا و جمـاله           صلوا عليه فتسعدوا بصلاته

عيسى المسيح رآه فى أنجليه         و كذا الكليم رآه فى توراته

ندر على لئن وصلت مقــامه         لأمرغ الخدين فى عتباته

و أقول للعين انظرى و تمتعى      هذا ضياء الأكوان من وجناته

صلى عليك الله جل جلاله        ما سار ركب إلى الحجيج مهرولا

 

 

يا رسول الله مالى             غير عجزى و اتكالى

يا حبيب الله يا من             حاز أوصاف الكمالى

لست أرضى من حبيبى       بوصال فى منــامى

أنا يقظان أراه فى              قعـــودى و قيــامى

عن يمينى و يسارى             و ورائى و أمــامى

وهو فى سرى و جهرى      و سكوتى  و كلامى

وهو ريحانى و روحى         و نديمى و مدامى

يا رجــال الله حبوا             ليس غــير الله رب

إن فى القرآن آيــة           وهى للقـــلوب طب

لن تنالوا البر حتى           تنفـــقوا ممن تحــبوا

 

يا صاحب القبة الخضراء و منبرها       يا سيدى يا رســـول الله أنت لها

سلامى على طيبة سلامى على الحرام  سلامى على من خـــصه الله بالكرم

سلامى على أشرف من أرسل إلى الأمم  وأفضل  مبعــوث به الرسل قد ختم

سلامى على الهادى البشـــير محمد  سلامى على المخصوص بالجود والكرم

سلامى على من قال للناقة إشهدى             بأنى رســول الله قـــالت له نـــعم

سلامى على من قال للضب من أنا            فقـــال رسول الله أرســـلت للأمم

سلامى على من قال  للنعمة  أشهدى       فقالت  له طوعا على الرأس و القدم

سلامى على من قال للبدر فى السماء        ألا فأنقـسم نصفين يا بدر فأنـقسم

سلامى على من شق جبريل صدره        صغيرا و لم يشكوا لذلك من آلام

سلامى على طه و بس و الضحى         سلامى على الممدوح فى نون و القلم

سلامى على من قال يارب أمتى              أجــرها من النيــران  قــــال له نعم

 

 

إن قيل زرتم بما رجعتم          يا أكرم الخـــلق ما نقول

قولوا رجعـنا بكـل خير           و أجتمع الفرع و الأصول

قولوا رأينا الحبيب حقا           يا فوز شـــاهد الرسول

رد السلام علـينا جهرا            يا سعد من خاطب الرسول

وقال أهــلا بــوفد ربى           وقد منـــحنا ذاك  القبــول

ساقى ألحميا عرج علينا          واسقينا هيا كأسا وفيا

فالكأس أجلى والخمر أغلى     والشرب أحلى رشفا وريا

قم يا موافى زال التجافى        و الخمر صافى أشرب هينا

من ذاق قطرة من دن خمره     فى العمر مرة أضحى وليا

قبلا ساقها للصـحب طه         شــموا شــذاها طيبا زكيا

 

 

سلبت ليله منى العقل                قلت يا ليله أرحمى القتلى

إننى هـائم و لها قـادم                  أيها اللائـم خـلنى مـهلا

طفت بالأعتاب و لزمت الباب       قال لى البواب هل تريد وصلا

قال لى يا صاح مهرها الأرواح      كم متيم راح فى هوى ليله

يا كثير النوم أين كنت اليوم          من شراب القوم حير العقل

سـادتى إنى حبـكم فـنى                فاصفحوا عنى يا ذوى الفضل

 

 

ساقي  الحميا عرج علينا           واسقينا هيا كأسا وفيا

فالكأس احلي والخمر أغلى        والشرب احلي رشفا وريا

قم يا موفي زال التجافى           والخمر صافي أشرب هينا

من ذاق قطرة من دن خمر        في العمر مرة أضحى وليا

قبلا سقاها للصحب طه            شموا شذاها خروا بُكي

 

 

 

يا ناعس الأجفان              عليـــك صــلى الله

يا منيتي جد لى يا           حبيبى أعطف رعاك الله

رأيـــته فى النوم              نزلت دموعى عوم

يا ناس ده أنا مظلوم           يا أخوانا فى حبه و الله

رأيته فى البــــان             يخطر كما الغزلان

فى روضة الرحمن        يا محمد أفديه بالعمر

 

 

لله رجـال قــــد صبروا                طوعا للامر وما ضجروا

هامـــوا  الله فقربهم                   وبقربهم  سبقوا  القدر

عبدوا  الخــلاق فوفقهم               لقيام  الليل وما ضجروا

جدوا في السير فنالوا  الخير         ولولا الله  لمـا  قدروا

الرحمة تنزل إن  ذكروا            بهموا حقا  يجني الثمرا

بحديثهموا وبذكرهموا             من أعيننا تجرى  العبروا

وبأنفاس لهموا أبـدا                المسك يفوح فينتشروا

وبقاع الأرض لفقدهموا           حنت ويحن  لها  الحجرُ

إن غابوا حف  اللطف  بنا           بالله فكيف إذا حضروا

وبأنفاس لهموا أبدا               المسك يفوح فينتشرا

 

 

أشرب شراب أهل الصفا و الخمر طايب      مع رجال المعرفة ترى العجائب

أشرب كؤوس الحنظلاى و المر يحلى      تصبح سبيكة من ذهب أيا من عرفنا

 

قصدت باب الرجاء و الناس قد رقدوا     وبت أشكوا إلى مولاى ما أجد

و فلت يا أملى  فى نائــــبة               ومن عليه لكشــف الضر أعتمد

أشكوا إليك أمور أنت تعلمها            وما لى على حملها صبر ولا جلد

وقد مددت يدى بالذل مفتقرا              إليك يا خير من مدت إليه  يـــد

فلا تردنـها يارب خـائبة                   فحر جـــودك يروى كل من يرد

 

 

طلع البدر علينا من ثانيات الوادع  

   واجب الشكر علينا ما دعا لله داعى

أيها المبعوث فينا جئت بالأمر المطاع 

جئت شرفت المدنية  مرحبا يا خير داعى

و لبسنا ثوب عز بعد تلفيق الرقاعى   

     فعليك الله صلى ما سعى لله ساعى

 

 

مازال نور المصطفى متنقلا             فى الطيبين الطاهرين ذوى العلا

حتى لعبد الله جاء مطهرا                  و بـوجـه آمنـه بدا متهللا

اختاره من نوره لظهوره                ولقد غدا بين الكرام مفضلا

فليغنينا و ليغنى أخوان لنا             هذا الحبيب أتى إلينا مرسلا

يا إخوتى لوذوا به و تشفعوا              فهو الشفيع لمن أتى مستشفعا

نال العناية من قديم أنزلت                وبفضله سدنا على كل الورى

جد يا رسول الله منك بنظره               و أشفع لعبد قد أتى متذللا

صلى عليك الله جل جلاله                ما سار ركب للحبيب مهرولا

 

 

نسيم الوصل هب على الندامى           فمالت منهم   الأعناق شوقا

لأن قلوبـهم ملأت غرامـا                 و لما شاهدوا الساقى تجلى

و أيقظ فى الدجى من كان ناما           و نادهم عبادى لا تناموا

ينال الوصل من هجر المنام              على ألأقدام   أنحله القيام

وما مقصودهم  جنات عدن           ولا الحور الحسان و لا الخيام

سوى نظر الجليل و ذا مناهم            وهذا مقصد السادة الكرام

وتلك القبــة الخضراء فيها                 محمد نوره يجلوا الظلام

عليه صلاة رب العرش دوما               كذا آل و أصحاب كراما

 

مولاى صلى وسـلم دائما أبد                  على حبيبك خير الخلق كلهم

الحمد لله منشى الخلق من عدم            ثم الصلاة على المختار فى القدم

نعم سرى طيف من أهوى فأرقنى            و الحب يعترض اللذات بالألم

يا لائمى فى الهوى العذرى معذرة            منى إليك و لو أنصفت لم تلم

فإن أمارتى بالسوء  ما اتعظت            من جهلها بنذير الشيب و الهرم

مولاى صلى وسـلم دائما أبد                  على حبيبك خير الخلق كلهم

 

 

زدنى بفرط الحب فيك تحير         و أرحم حاشا بلظى هواك تسعرا

و إذا سألتك أن أراك حقيقة         فأسمح و لا تجعل جوابى لن ترى

يا قلب أنت وعدتنى فى حبهم       صبرا فحاذر أن تضيق و تضجرا

إن الغرام هو الحياة فمت به        صبا فحقك أن تموت وتعذرا

ولقد خلوت مع الحبيب و بيننا      سرا أرق من النسيم إذا سرى

فأباح طرفى نـظرة أمـلتها           فغدوت معروفا و كنت منكرا

فدهشت بين جماله وجلالة          وغدا لسان الحال عنى مخبرا

فأدر لحاظك فى محاسن وجهه    تلقى جميع الحسن فيه مصورا

لو كل الحس يكمل صورة            ورآه لكان مهلا و مكبرا

 

هيا بنا هيا بنا               بالذكر نجلوا قلبنا

نحن بنى ولد النبى         وذكرنا دوما جلى

إذا نادينا يا على            أنظر لنا ينظر لنا

نحن أسود كاسرة           نحن سيوف باترة

لنا قلوب عامرة             تعـرفـت بـربـها

إذا إفخترتم  يا عوام       عليـنا فخركم حرام

كافنا عزا واحترام          أنـا نجـالس ربـنا

وبعد هذا يا كرام            صلوا على خير الأنام

المصطفى البدر التمام      يوم الزحام  يشفع لنـا

 

 

إذا المرءُ لم يلبسْ ثياباً من التُقَي         تجردَ عُرْيَاناً ولو كانَ كاسِياً

فخيرُ لِباسُ المَرءُ طاعة ربهِ            ولا خيرَ فيمن كان للهِ عاصياً

لا ألــه الا اللـه                                  لا الـه الا الـله

 

 

تواضع لربِ العرشِ عَلكَ تُرفعُ      فَما خَابَ عَبدٌ لِلمُهَيمِنِ يَخضَعُ

وَداوى بِذكرِ اَللهِ قَلبـكَ أِنَهُ            لَأَشفي دَواءٌ لَلقُلُوْبِ وَأَنفَعُ

لا ألــه الا اللـه                          محمـد رسـول الله

 

 

قم يا نديمي إلي المدامة  واسقنا        كأسا تنور بشربها  الأرواح

هلا رأيت ومثل عرقك  عرقها            وكأنها  في كأسها  مصباح

هي أسكرت في الخلد ادم مره          وكسته  منها حلة  ووشاح

وكذالك نوح في السفينة  أسكرت          ولـه  بـذاك أنه  ونواح

لما دنا  موسي  إلى تسميعها            القي العصا  وتكسرت ألواح

وغـدا  ابن مريم في هواها  هائما        متولها في شربها سياح

ومحمد  فخر العلي شرف الورى         اختاره  لمذاقها  الفتاح

فتشبهوا أن  تكونوا  مثلهم                إن ألتشبهه  بالرجال فلاحوا

 

 

انتم فروضي و نفلي .....انتم حديثي وشغلي.....

يا قبلتي في صلاتي..... إذا وقفت أصلي.....

جما لكم نصب عيني.....إليه وجهت كلي....

وسركم في ضميرى.....و القلب طور التجلي

آنست في الحي نارا..... ليلا فبشرت أهلي.....

قلت امكثوا  فلعلي   .....أجد هداى لعلي

دنوت منها فكانت.....نار المكلم قبلي .....

صارت جبالي دكا.....من هيبة المتجلي

وصرت موسي زمانى.....مذ صار بعضي كلي.....

انا الفقير المعنى .....رقوا لحالي وذلي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

والله ما أسبي العقول وافتنا............. الا جمالَ محمدٍ لما دنا

قمرٌ إذا كشف اللثام رايته.............أبهي من البدر المنير وأحسنا

شبهته يالبدرِ قال ظلمتني.............يا واصفي بالبدر ظلما بيننا

واخضر في كفيه غصن يابس.............والنور يشلع يا آل طيبه من مني

هذا الذى نال الجليل بنفسه.............ما ثمَّ أبهي من جمالِ نبينا

هذا الذى في ليلة الإسراء به.............جاء الأمين وقال سر بنا

يدعوك مولانا العظيم لحضرته.............لتشاهد المعبودَ يا كلَّ المني

لما سرى فوق البراق لربه.............قالت له الأملاك سر قدامنا

ما زال يرقي والملوك تَزُفُهُ.............حتي رَقَي السبعَ الطباق نبينا

وإذا به في حضرةٍ صمدية.............سَمِعَ النِدَاءَ مُرَحِباً بحبيبنا

دس يا محمد البساطَ ولا تخفْ............أنت الحبيبُ وأنت أكرمُ من دنا

داسَ ا البِساطَ فَكُلِلَتْ وجناتهُ.............عَرَقَاً وأكثره حبا من ربنا

بَلَغَ المُنَي في حضرةٍ قدسيهٍ.............ما مثلهِ في الأنبياء بلغ المني

سَمِعَ النداءَ بتلذُذٍ من ربهِ.............وتَبَسَطَا وَتَقَدَمَا نُلْتَ الهَنَا

إنْ كان أَدَمَ للخَلائقِ أولاً .............هَا أنْتَ يا مُختارُ أَوْلَ خَلقَنا

أوْ كَانَ نوحٌ قبلَ قَادَ سَفَيْنَةٌ............. هَا أنْتَ هادىٍ في سفينةِ عِلمنا

أوْ كَانَ إبراهيمَ أُعطيَ خَلَّهً............. هَا أنْتَ يَا مُخْتارُ صِرتَ حَبِيبَنا

أوْ كَانَ إبراهيم كُسِيَ حُلَلَ الرِضَا............. هَا أنْتَ يَا مُخْتارُ تَكْسِي نُورنا

أوْ كَانَ يوسفَ للجَمَالَ  مَنَحْتَهُ............. هَا أنْتَ يَا مُخْتارُ أجْمَلُ خَلْقَنَا

أوْ كَانَ صالحَ قَبلَ أُعْطِي ناقةً............. هَا أنْتَ يَا مُخْتارُ نلتَ بُرَاقَنَا

أوْ كَانَ داود الحَديدُ أطاعهُ............. هَا أنْتَ يا هادى  أطَاعَكَ خُلْقَنَا

أوْ كَانَ نَاجَاكَ الكَلِيمُ مُخَاطِبَا............. هَا أنْتَ يَا مُخْتارُ صِرتَ كَلِيمَنا

أوْ كَانَ عيسي قد رقي دَرَجَ السَمَا............ هَا أنْتَ يَا مُخْتارُ دُسْتَ بِسَاطَنَا

ثم الصلاةَ عَلي النبي والهِ.............ما لاحَ نَجْمٌ في سَمَاءِ إللاهنا

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

يامن يَرانِى ولا أرَاهُ.............أنْظُرْ بِعَينِ الرضا لحاليِ

وراحمْ بِعَفْوك ضَعفي و ذُلِي.... وكُنْ لي عَوْنَا عِندَ السُؤالِ

فانِى عبدُ حِمْلي ثَقِيلٌ.............ولِي ذُنُوبٌ مِثْلَ الرِمالِ

وأنتَ ربي عَفْوك جَمِيلُ.............تَعْفُو وتَسْتُرْ قُبْحَ الفِعَالِ

فاغفر ذُنُوبي واستُر عُيوبي.....واكشف كُروبي وارف بحاليِ

وامنن علينا بالقربِ يا من..........هو قريبُ مَولَي المَوَاليِ

واكْشِف حِجَابِ الأغيارَ عَنَا.........حتي نُشَاهد نورَ الجمالِ

وزِدني عِلما ربي وحِلما.......وأحسن ختامي عندَ ارتحاليِ

وألطف بِعَبدكَ في كلٍ هَوْلٍ........فضلاً ومناً يا ذا الجلالِ

ثمَ الصلاةَ علي نبينا.............طه  المُمَجدْ بدرُ الجمالِ

 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

إذا المرءُ لم يلبسْ ثياباً من التُقَي.......تجردَ عُرْيَاناً ولو كانَ كاسِياً

فخيرُ لِباسُ المَرءُ طاعة ربهِ......ولا خيرَ فيمن كان للهِ عاصياً

فلو كانتْ الدنيا تدومُ لأهلها.............لكانَ رسولُ اللهِ أولَ بَاقِياً

ولكنها تفني ويفني نَعِيمُهَا.......وتبقي المعاصيَ والذُنُوبَ كَمَا هِيَ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 

بُشْرى لنا  ..   زالَ العَنَا   ..  وَافَي إلهنا    

والدَهْرُ أنجزَ وَعْدهُ  ..   والبِشْرُ أضْحَي مُعْلَنَا

يا نَفْسِ طِيبِي بالْلُقَى   ..  يا نَفسِ قُرى أَعْيُنَا  

هذا مَدِيحُ المُصطفي ..  أنوَارُهُ لاحَتْ لنا

حَيْثُ الأمَانِى رَوْضُهَا  ..  قَدْ ظَلَّ حُلْو المُجْتَبَي

وبالحَبِيبِ المصطفي . . صفَا وطَابَ عَيْشُنَا

صَلَّي عَلِيهِ دَائِمَاً ..  في كلِ حِينٍ ربنا

والهِ و صحبهِ .. أهلُ المَعَالِي  والثناء

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

شوقي سعى بي إلى المدينة .. أنوار طه   للناظرين

طلبت قرب الحبيب مني .. وقلت يارب كن معينا

كتمت أمرى وبلغت قصدى ..  جعلت أحدو  لساقينا

قولوا جميعا يانوق سيرى .. وامضي سريعا بالراكبين

وقلت يا قلب كن سريعا .. إلي الشفيع في ألمذنبينا

هو ابتغائي هو مرامي..  به إلي الدين قد هدينا

فيا رسولي فرج كروبي  ..  وكن مجيرا وكن ضمينا

وقبل موتي أراك يوما..  في حمي روضه المدينة

أقول عند اللقا لقلبي ..  يا قلبي افرح فذا نبينا

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

زدني بفرط الحب فيك تحيرا..وأرحم حشا بلظى  هواك تسعرا

وإذا  سألتك أن  أراك حقيقةً..  فاسمح ولا تجعل جوابي لن ترى

يا قلب أنت وعدتني في حبهِ.. صبراً فحاذرَ أن تضيقَ وتضجرا

إن الغرامَ هوَ الحياة فمت بهِ .. صباً فحسبك أن تموتَ وتقبرا

قُل لِلذينَ تَقَدَموا قَبلي وَمَنْ .. بَعدِى وَمَنْ أَضحَي لإشجَاني يَرى

عَني خُذوا وَبيَ  اقتدوا وَليَ أَسمَعوا.. وَ تَحدثوا بصبابتي بينَ الورى

لَقَد خَلَوْت مَعَ اَلْحَبِيبِ وَبَيننا..  سراً أرقَ من النسيمِ إذا سرى

وأباحَ طَرفيَ نَظرةً أَمَلْتُها ..  فَغَدَوتُ معَروفاً وَكنُت ُمنكرا

قَد عِشتُ بينَ جَمالِهِ وَجَلالِهِ.. وَغَدا لِسانُ الحَال ِعنَي مُخبِرَا

فَأدِر لحاظك فى مَحَاسنِ وَجْهِه ِ.. تَلقَي جَمِيعِ اَلْحُسنِ فِيهِ مُصَورا

لَو أَنَّ كُلََّ َاَلْحُسْنَ بكُِلِ صُوْرَهٍ .. ورآه لَكَانَ مُهّلِاً وَمُكَبِرا

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 

عَيني بغيرِ جَمَالِكَ لاَ تنَظرُ .. وَسِوْاكَ  في خَاطِري لا َيَخْطُرُ

صَبَرتُ قَلْبِيَ عَنْكَ فَأَجَابَنِي .. لا َصَبرَ لي لا َصَبرَ لي لا َأصْبِرُ

لاَ صَبرَ لي حتي أَرَاكَ ناظري ..وَعَلي مَحَبتِكَ أَمُوْتُ وَأَحْشَرُ

غِبتَ وَغَابَت رَاحَتي مِن بعَدِكَ ..  وَاَلْعَيشُ صَارَ لبُعدِكَ مُتَكَدِرُ

اَلْلهُ أَكْبَرُ مَا أَمَرَ فِرَاقِكَ.. أَن غِبتَ عَني فَمَن ذَا الذى أَنْظُرُ

تَعْصِي الإله وَأَنْتَ  تُظهِرُ حُبَهُ .. هَذا لِعُمْرىَ  فِي اَلْقياسِ يَظْهَرُ

لَو كَانَ حُبَكَ صَادِقاً لأطَعتَهُ .. أَنَ اَلْمُحِبَ لِمَن يُحِبُ يُيَسَرُ

 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

توسلتُ بالهادىِِ اَلْبشيرُ مُحَّمدٍ.. إلي اَللهِ في أمر تَعَسرَ حَلَهُ

رَسُوْلٌ وَ مَرسُوْلٌ إلي الخَلقِ رَحمَهً.. أزالَ ظَلامَ الشِركَ مُدخَل أَهلَهُ

إِذَا ضَاقَ صَدرىَ  وَالكروبُ تَزَايدَت .. فَليسَ لَها إلاَ الذى عَمّ فَضلَهُ

هُوَ اَلْسَيْدُ اَلْمُختَارُ مِن نَسلِ هَاشِمى ..عَلَيهِ صَلاةَ  اَللهِ ثُمَ سَلامَهُ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 

تواضع لربِ العرشِ عَلكَ تُرفعُ .. فَما خَابَ عَبدٌ لِلمُهَيمِنِ يَخضَعُ

وَداوى بِذكرِ اَللهِ قَلبكَ أِنَهُ .. لَأَشفي دَواءٌ لَلقُلُوْبِ وَأَنفَعُ

أحِبَ لِقَاءَ اَلأحباب في كُلِ ساعة .. لأنَّ لِقَاءَ اَلأَحبابَ فِيهِ اَلْمَنَافِعُ

يََا قرة اَلأعيُن بِالَلهِ إننى  .. عَلي عَهِدِكُم بَاقِ وَفي اَلْوَصلِ طَامِعُ

لَقد نَبَتَت في القلبِ مِنَكَ مَحَبَهً.. كَمَا نَبَتَت في الرَاحَتينِ  الأصابع

حَرَامٌ عَلي قَلبي مَحَبهَ غَيرَكَ.. كَمَا حُرمَت يَوْماً لِمُوْسي اَلمَرَاضِعُ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قصدت باب الرجا والناس قد رقدوا .. وبت أشكو إلي مولاى ما أجد

وقلت يا أملي في كل نائبه .. ومن عليه لكشف الضر أعتمد

أشكو إليك أمورا أنت تعلمها  ..  ما لي علي حملها صبر ولا جلد

وقد مددت يدى بالذل مبتهلاً .. إليك يا خير من مدت إليه  يد

فلا تردنها  يارب خائبة .. فبحر جودك يروى كل من يرد

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

عيدوا عليَّ الوصال عيدوا..فان شوقي بكم يزيد..

خذوا فؤادى وفتشوه.. وقلبوه  كما تريدوا

فان وجدتم به سواكم .. علي زيدوا العناد زيدوا..

وقربوا الوصال والتدانى .. فالقرب للعاشقين عيدُ

لولاك يا زينة الوجودِ.. ما طاب عيشي ولا وجودى

ولا ترنمت في صلاتي  .. ولا ركوعي ولا سجودي

ولا شجانى وميض برق   بريح سلمي ولا ورودي

ولا شجي قلبي المعني    بنقر دف وصوت عودى

بالله صلني فداك روحي..كفي من الهجر والصدود..

ما أصعب الهجر يا حبيبي.. وليله الوصل منك عيدى

ليالي الرضا علينا عودى .. ليخضر منك عودى..

عودى علينا بكل خير .. بالشاذُلي طيب الوجود

ثم الصلاة علي نبينا      محمد  وافي العهود

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

إن قيل زرتم بما رجعتم .. يا أكرم الخلق ما نقولوا 

قولوا رجعنا بكل خير .. واجتمع الفرع و الأصول

قولوا رأينا الحبيب حقا..يا فوز من شاهد الرسول..

ردَّ السلامَ علينا جهراً..يا سعدَ من خاطب الرسول

وقال أهلا بوفد ربي ..وقد منحنا ذالك القبول

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ساقي  الحميا عرج علينا..واسقينا هيا كأسا وفيا..

فالكأس احلي والخمر اغلي .. والشرب احلي رشفا وريا

قم يا موفي زال التجافي  .. والخمر صافي أشرب هنيا

من ذاق قطرة من دن خمر.. في العمر مرة أضحي وليا ..

قبلا سقاها للصحب طه..شموا شذاها خروا بُكي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هيا بنا هيا بنا..بالذكر نجلوا قلبنا..نحن بني ولد النبى.. وذكرنا دوما جلي

إذا نادينا يا علي..انظر لنا ينظر لنا..

نحن اسود كاسرة .. نحن سيوف باترة.. لنا قلوب عامرة.. بها عرفنا ربنا..

إذا افتخرتم يا عوام.. علينا فخركم حرام.. كفانا عزا واحترام ..

أنا نجالس ربنا.....

ومن أتانا طالبا.. بالله أمسي غالبا.. فقم بنا وانظر ترى ..نور الوصال في حبنا..

هيا بنا هيا بنا..بالذكر نجلوا قلبنا..

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

طلع البدر علينا..من ثنيات الوداع..وجب الشكر علينا.. ما دعا لله داع

ايها المبعوث فينا..جئت بالامر المطاع.. جئت شرفت المدينه..

مرحبا يا خير داع.. فعليك  الله  صلي.. ما وسعي لله ساع

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

عباد الله.. " بحق الله..أعينونا بعون الله "..وكونوا عوننا لله..

عسي نحظي بفضل الله

فيا أقطاب ويا أوتاد.. ويا أبدال و أسياد .. أجيبوا يا ذوى الإمداد..

وفينا اشفعوا الله

الي من غيركم اذهب..وما لي دونكم مذهب..ومنكم يحصل المطلب..

وانتم خير أهل الله

تعالوا وانظروا بالله..تعالوا وانصروا بالله.. بحق الله بجاه الله..

بحب الله بعون الله

أجيبوا يا كرام القوم .. وخلوا عنكموا ذا اللوم..وهبوا وانصرونا اليوم..

وكونوا  عوننا لله

قصدناكم كرام الحي..وزادت نار أهل البغي..وانتم باب رحي الحي..

وما لي غير باب الله

فيارب  بسادتي..تبلغني  مرادتي..عسي تأتى بشارتي.. ويصفو وقتنا  لله

فيا رباه  ياربي.. و يا غوثاه يا محسي .. أزل يا شاذلي كربي..وألحقني بأهل الله

ويا طه ويا طس ..ويا رحمن يا يس ..أنا عبد أنا مسكين..وما لي غير ذكر الله

بسم الله فتحنا الباب.. وصلينا مع الأحباب.. ودارات بينا الأكواب..

شربناها بذكر الله

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

" القصيدة  الزينبية "

 

الحمد لمولانا شكرا..واصلي علي طه البدرا.. وارض الهم عن العشرة..

وكذا عن سيدتي زينب

يا سيدة النسا مددك..راعيِ محسوباً قد قصدك..وبعين رضاك أنظرى حسبك..

يا نسل ألهاشم يا زينب

يا زينب يا بنت الزهراء .. يا ملجأ إحسان الفقراء .. يأتوكى جميع الناس طرا..

يرجون إنعامك يا زينب

عاجز مسكين علي بابك ..لائذ بحماك و أعتابك .. يرجون ذخيرة خيراتك..

 وجزيل نوالك يا زينب

يا زينب حاشك أضام .. وأنا لي عندك إكرام.. لاسيما قد زدت مقام ..

وشكوت  لسيدتي زينت

أحوجني يا سيدتي زمانى.. ورمانى بشر ٍودهانى ..  وهجرت لأجلك أوطاني  

فعسى أن تسمحى يا زينب

أنا ضيفك يا بنت الزهراء ..بالله يا سيدتى نظره.. محسوبك من دنيا وأخرى

راجي إنعامك يا زينب

يا زينب علي الكرارى..ياسر جميع الأسرارى.. يا رحمه ربي الغفارى..

للناس جميعا يا زينب

بأخيك حسينٍ والحسنِ .. والجدُ الهادى المؤتمنِ.. نظرة في السر وفي العلنِ..

يارب بحبي في زينب

حبي لمقامكوا  فرضي..واليكِ حوائجنا تقضي..كم جاكى فقير وكم مرضي..

شفاهم ربك يا زينب

عمت بركاتك في مصرا..نورك كالبدرِ قد اشتهرا.. شرقا غربا برا بحرا..

شوقا يسعون إلي زينب

كم يحلوا ذكراك لَدِيْنا.. ويسركموا تقوا الدِيْنا .. كل الأقطاب تنادِيْنا..

هى صاحبة الشورى زينب

قد ضاق الصدر من الكربِ..ورضيت من الدهر بحبي..فرج عن عبدك ياربى..

بالمصطفي وابنته زينب

كم جاكي مسكين يبكي ..وعليل من الم يشكي.. وفقير يشكي من الضنكِ..

 فأخذت بيدهم يا زينب

قد مدح الله صفاتكموا.. وعلا في الناس مقامكموا..من مثلكموا من مثلكموا..

يرجي للخير يا زينب

جبريلُ أمينُ جَدّكُموا..نزلَ القرانُ بذكركموا..يا آل البيت بحبكموا..

حِلوا عُقدَنا يا زينب

ياربِّ وعجل بالخير.. والعسرُ يبدلُ باليسرِ.. واشرح لي من فضلك صدرى..

بالنور الزاهي في زينب

واغفر ذنبي وللإخوان.. وأبدل  عصيانى بإحسان.. بالمصطفى و أبنته زينب

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

خَطَرَ اَلحبيبُ دُهِشتُ من لَفَتَاتِهِ..يَا مَرحَباً بالمصطفي وَصفاتهِ

غَفَلَ الحسودُ فَفُزتُ منهُ  بنظرهٍ..يا ليتَهُ يَتَأنَ في غَفَلاتِهِ

علي خَدِ طه  شَامَةً وَ علامةً.. سبحانَ من أنشَأهُ جَلَّ صفاتِهِ

قسماً بنورِ المُصطفي  وَجَمالِهِ .. لم يَخْلِق الرحمنُ مثلَ صفاتِهِ

يا عاشقينَ محمدً وجماَلهُ.. صَلَّوا عليهِ تَسعدوا بصلاتِهِ

نَدرٌ عَليَّ إذا وَصَلت َمَقامهُ .. لأمرغ الخدينِ في عَتَباتِهِ

وأقولُ للعينِ  انظرى وَتَمَتَعي .. هَذا ضِياءُ  الكونَ من وَ جَنَاتِهِ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

رفع الساقي حجابا ..  وسقي الغانى شرابا

ابرز الكأس  وفيها  .. من سنا الوصل  حبابا

ادخلوا حال اتصالي .. تسعدوا مني خطابا

صن جمالا قد تعالي .. وسني أضحي مهابا

رفعت  عند التداني  .. في دجي الليل  نقابا  

فإذا  جئت خياما   ..   وربوعا  وقبابا  

قل مشوق مستهام  .. جسمه أمسي ترابا

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ساقي الأحبة قد سقى  . . كأس المحبة والتقي

وأدارها من  شانه  ..    فوق الخليقة  مطلقا

فلكل عبد ذوق ما  ..   من ذوقها ما ذوقا

وزمامها بيد الذى  ..  لكؤوسها قد روقا

فإذا أراد لعاشق    ..   فيها بطبيب المستقي

أبدى  له من سرها ..  في السر نورا  مشرقا

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نحن في الحال حضرنا ..  بعد كسر فجبرنا

ولنا الساقي  تجلي   ..    وسقانا فسكرنا

وشربنا فطربنا   ..    وحمدنا وشكرنا

ثم نادى  يا عبادى ..    قد  قدرنا فغفرنا

 قد غفرنا ما جنيتم  ..    ونظرنا  وسترنا

وعليكم كم رضينا ..   واليكم  كم نظرنا

وسمحنا  بالتداني  ..   ولكم جمعا رحمنا

أنتم الأحباب طيبوا ..   فعليكم  قد رضينا

ولكم  جمعا قبلنا   ..   وعفونا  وصفحنا

ومن النار  أجرنا  ..   وبقربكم أردنــا

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أشرقت أنوار محمد  ..  واختفت منها البدور

مثل حسنك ما رأينا ..   قط يا وجه السرور

أنت شمس أنت قمر  ..   أنت نور فوق نور

آنت أكسير وغالي ..  أنت مصباح السرور

يا مؤيد يا ممجد   ..   يا أمـــام القبلتين

من رأى وجهك يسعد  . .  يا جميل الوجنتين

يا حبيبي يا محمد  ..   يا كريم الوالدين

حوضك الصافي المبرد ..  وردنا يوم النشور

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

يا من له ستر علي جميل .. هل لي إليك إذا  اعتذرت  قبول

أبديتني  ورحمتني وسترتني كرما  .. فأنت  لمن رجاك  كفيل

وعصيت ثم أتيت  عفوا واسعا .. وعلي سترك  دائما مسدول

فلك المحامد والمحاسن والثناء  ..يا من هو المقصود  والمسئول

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

يا مؤنس الإبرار في  خلوتها ..يا خير من حطت به  النزال

من ذاق  حبك  لم يزل متلهفا ..أنت الحبيب وما سواك  محال

أنشأتني  ورحمتني وسترتني ..أحسن فأنت المحسن المفضال

ما لي سواك وأنت غاية مقصدي ..والكل أنت وما عداك ضلال

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قصيدة العارف بالله سيدى  علي  وفـــــا

رضي الله عنه

سكن الفؤاد فعش هنيئا  يا جسد ..هذا  النعيم هو المقيم إلي  الأبد

أصبحت في كنف الحبيب ومن يكن ..هذا النعيم  هو المقيم إلي  الأبد

عش في أمان الله تحت لوائه ..لا  خوف في هذا الجناب ولا نكد

لا تخش من فقد فعندك بيت  من ..كل  المني لك من أياديه مدد

رب الجمال  ومرسل الجدوى  ومن ..هو للمحاسن كلها فرد احد

قطب البهي  غوث العوالم  كلها  .. اعلي علي صار احمد من حمد

روح الوجود حياة  من هو واحد .. لولاه ما تم  الوجود  لمن وجد

عيسي وادم والصدور جميعهم ..هم أعين هم نورها لما ورد

لو أبصر  الشيطان طلعة نوره  ..في وجه ادم  كان  أول من سجد

أو لو رأى النمرود نور جماله ..عبد الجليل مع الخليل ولا عند

لكن جمال الله جل فلا يرى .. إلا بتخصيص  من  الله الصمد

فابشر بمن سكن الجوانح منك ..أنا  قد ملئت من المني عين ويد

عين الوفا معني الصفا سر الوفا ..نور  الهدى بحر الندى جد الرشد

ثم الصلاة مع السلام المرتضي ..الجامع المخصوص  ماد ام  الابد

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

يا من تحل  بذكره عقد النوائب والشدائد ..

 يا من  إليه المشتكي واليك أمر الخلق  عائد

يا حي يا قيوم يا احد  تنزه  عن مضاه..

أنت العليم بما بليت به وأنت  عليه شاهد

أنت القريب علي العباد أنت في الملكوت واحد..

أنت  المنزه يا بديع الخلق عن ولد ووالد

أنت المعز لمن أطاعك والمذل  لكل جاحد..

إن الهموم جيوشها وقد أصبحت  قلبي تطارد

فرج بحولك كربتي  يا  من له حسن الفوائد..

كخفي لطفك يستعان  به علي الزمان المعاند

أنت  الميسر والمسبب والمسهل والمساعد..

يسر  لنا فرجنا قريبا يا الهي لا تباعد

من راحمي فلقد يئست  من الأقارب والأباعد..

وعلي العدا كن ناصرى لا تشمتن في الحواسد

يا ذا الجلال وإعفني من البلوى  أكابد..

وعلي  الورى  كن ساترا عيبي منك بفضل وارد

هذى يدى وبشدتي قد  جئتك يا مولاى قاصد ..

فلكم  الهي قد شهدت لفيض لطفك  من  موائد

ثم الصلاة على النبي وآله الغر الأماجد..

وعلي الصحابة  كلهم ما خر للرحمن ساجد

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

منفرجة لسيدي عبد العزيز الدريني

رضي الله عنه

 

ولله الأمر فنحمده.. وبه التوفيق فنعبده ..

وله الملجأ إذ نقصده .. في كل قضاء أو قدر

فتعالي الله مدبرنا .. ومحركنا ومسكننا

ومصرفنا  ومقلبنا.. مكلف  كل ذى  حضر

امضي في الخلق  إرادته.. و أنال  العبد  سعادته

..وارى من شاء شقاوته.. كل قضاء مع قدر

الحكم له ما شاء جرى..والي  كل من يسمع ويرى

وله  أمرك  فوضه ترى..  فرجا يأتى من مقتدر

من غير الله يوفقنا..وكفيل الكل  ويرزقنا

ورحيم يرحم  عبرتنا.. ويقيل  العسر عن البشر

لا رب سوا ه  نلح له.. وإذا ضاقت فنؤه له

ويجيب  دعا من يساله.. وينجي  العبد  من الخطر

يا من قد  بر خلائقه.. فرج للعبد مضايقه

وازل بالعون عوائقه .. عما  يقصد  لمدخر

ادعوك فقيرا  مبتهلا.. وعليلا الهي  متكلا

وارم  والك  متصلا.. وخلاصا يأتى  لمنحصر

يا عالم سرى والعلن ..ودليل الحائر  للوطن

اصرف عني سوء المحن.. وازل ما حل من   الشرر

يارب بنورك نجينا..ومن الاغيار فسلمنا

وبستر جمالك فاشملنا.. وادم نصرا للمنتصر

ادعوك تفرج كربتنا..عنا  وتقوى ملتنا

وتهون معضل شكوتنا . . و بحسن  الظن  لنحتضر

وأوزعنا الصبر  علي ما يفجعنا,,,,

 إنا لله  مرجعنا  ومصير الكل  إلي الحفر

لا حيلة  إن اخزني,,,,  لا حجة لي إن حاسبني  

لا طاقة لي إن عاقبني,,,, لكن ارجوه لذي الفكر

وصلوات الله  علي طه,,,, واجل الخلق  وأحلاها

كذا  الأصحاب واولاها ,,,, في كل  مساء والسحر

يارب بالأربعة  الخلفاء ,,,,  عجل  فرجانا عنك خفي

يا من سمع الداعي وعفا,,,,   فا جب لدعاء المحتقر

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

سلامي علي طيبا سلامى علي الحرم    سلامي علي من خصه الله بالكرم

سلامي علي المختار من أشرف ا لأمم   و أكرم مبعوث به الرسل قد ختم

سلامي علي من سار ليلا إلي العلا    وكان له جبريل من جملة الخدم

سلامي من الرحمن ذو الفضل والكرم    إلي خير مبعوث إلي اشرف  الأمم

سلامي علي من شرف الله قدره    وأيده بالمعجزات وبالحكم

سلامي علي طه ويس والضحي    سلامي علي الممدوح في نون والقلم

سلامي علي من قال للبدر في سما   ألا فانقسم نصفين يا بدر فانقسم

سلامي  علي من شق جبريل صدره    صغيرا ولم يشك لذلك من الم

سلامي علي من قال للناقة إشهدى    باني رسول الله قالت له نعم

سلامي علي  من قال  للضب من إنا     فقال رسول الله أرسلت للأمم

سلامي علي من قال  يارب  أمتي     أجرها  من النيران  قال  نعم

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

إن جبرتم كسر قلبي .. آه  أهل الزمان..

أو هجرتم  يا حبائب .. فعلي الدنيا السلام

قالت أقمار  الدياجي .. قل لأرباب  الغرام..

كل من يعشق محمد .. ينبغي أن لا ينام

مرج البحرين دمعي .. كاد أن يلتقيان..

بين سمعي  وفؤادى .. بــــرزخ  لا يبغــــــــيان

وحبيبي وجنتاه   ..  و وردتان  كالدهان

والمطايا  تترامي  ..  ياضراب واهتزا ز  

كلما  الحادى دعاهم ..  السر من جد فاز

والهوى  في القلب يرمي .. كل  وقت  بالسهام

ودموع العين تجرى ..  مثل هطال الغمام

يا لقومي كل من هام  ..    بها  يلقي المنون

سيما والنور  يبدو   ..  عنك  السر المصون

قد عدمنا  العقل لما  ..    ظهرت تلك الخيام

والهوى  في القلب يرمي .. كل  وقت  بالسهام

واالذى  من فضله  قد ...  غاض فينا  بحر جود

انت  سر  الله  حقا       جئت من خير الجدود

لجميع الخلق قد جئتم        تهــــــدى الانام  

احمد المختار طه       سيد الرسل  الكرام

فتنبهوا  يا رفاقي       نلتم كل المرام.. 

بالذى  قد جاء كم        يدعوا إلي  دار  السلام

وصلاة الله مع  سلام لا يزال يرجو

به نيل الكمال وبآل وبصحب يرتجي حسن الختام

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

توسلت بالهـــادى البشير  محـــمد..  الي الله في امـــــر تعسر  حــــله

رسول ومرسول  الي الخلق رحمة ..  ازال ظلام  الشر منذ ضـل اهـله

اذا ضاق صدرى والكروب تزايدت ..  فليس  لها الا  الذى عم  فـــــضله

هو السيد  المختار من انسل هاشم ..  عليه صـــــلاة الله ثم ســــــــلامه

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

القصيدة الكوثرية

اسمع وابشر يا من تفرح..بالهادى   واتل الم نشرح..في عز المولي تمرح

واقرا قول الله اكبر .. إنا  أعطيناك الكوثر

من يفرح بالهادى  يسعد ..  حقا يرقي يمسي امجد..

والفضل  له امسي مسعد  اسمع   قول  الله   اكبر

إنا  أعطيناك الكوثر

من مثل  الهادى  احمد.. فاتبع قول  الهادى محمد.. يا من  يتبع سعد يسعد

فافرح واسمع  قولا يذكر..إنا  أعطيناك الكوثر

يامن   نلت  الحظ  الاوفر..ولك  المعراج وكذا المنبر .. وجمال الانس بك استبشر

اذا  قال لك  الله   اكبر..إنا  أعطيناك الكوثر

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

لله رجـال قد صبروا  ..  طوعا للامر   وما ضجروا

هاموا  الله فقربهم  ..   وبقربهم  سبقوا  القدر

عبدوا  الخلاق فوفقهم  ..   لقيام  الليل وما ضجروا

جدو في السير فنالوا  الخير  ..   ولولا الله  لمـا  قدروا

كساهم ثوب محبته  ..   فهموا بتقاهم  يفتخروا

كسرت بالذل نفوسهموا  ..  فلذا صـح  لهم السيرو

ان  راموا وصل حبيبهمو ..  جبروا و الله وما كسروا

عرفوا عبدو قصدوا وجدو .. ربحو يا  صاح  وما خسروا

ملكوا زهدوا فازوا لهموا ..  اعطوا شكروا منعوا صبروا

الرحمة تنزل ان  ذكروا .. بهموا حقا  يجني الثمرا

بحديثهموا وبذكر هموا  ..  من اعيننا تجرى  العبروا

وبانفاس لهموا ابدا  .. المسك يفوح فينتشرو

وبقاع الارض لفقدهموا  ..  حنت ويحن  لها  الحجرُ

وبما  اخوا  في القلب فقد  ..  باحوا وبحبهم  اشتهروا

ان غابوا حف  اللطف  بنا  ..  بالله فكيف اذا حضروا

وبانفاس لهموا ابدا  ..  المسك يفوح فينتشرا

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نهوني  عنك  عذالي    ..    ولا هم شك  أعدائي 

وقالوا  قد سلي المضني   ..   وليس القلب  بالسالي

وعذابي فيك  يحلو لي   ..   ومن الصبر  احلي  لي  

تلمني  أيها  الخالي   ..   وجسمي ناحل  بالي

فلا  والله  لا  أصغي   ..   الى  قيل  ولا  قال..

فما  السكران كالصاحي  ..   ولا المشبوك  كالخالي

أنا  المفتون  من وجدى   ..  بورد  العم  والخال

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

يارب مازلت  اعصاك  وتمهلني.. يارب  مازلت  تكسوني وتشبعني

يارب  اجني علي نفسى وترحمني..  يارب  مازال لطف  منك  يشملنى

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قم يا نديمي إلي المدامة  واسقنا ....... كأسا تنور بشربها  الأرواح

هلا رأيت ومثل عرقك  عرقها....... وكأنها  في كأسها  مصباح

هي أسكرت في الخلد ادم مره ....... وكسته  منها حلة  ووشاح

وكذالك نوح في السفينة  أسكرت ....... وله  بذاك أنة ونواح

لما دنا  موسي  الي تسميعها....... القي العصا  وتكسرت ألواح

وغدا  ابن مريم في هواها  هائما....... متولها في شربها سياح

ومحمد  فخر العلي شرف الورى.......اختاره  لمذاقها  الفتاح

فتشبهوا ان تكونوا  مثلهم....... إن التشبه  بالرجال فلاحو

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نسيم الوصل  هب علي الندامى ....... فأسكرهم  وما  شربوا المداما

فمالت  منهم الأعناق  شوقا .......لان  قلوبهم  ملئت غراما

لما  شاهدوا الساقي  تجلي.......وأيقظ في الدجي  من  كان ناما

وناداهم  عبادى لا تناموا ....... ينال  الوصل  من هجر المناما

ينال  الوصل من سهر الليالي .......علي الأقدام  قد  انحله القياما

وما مقصودهم جنات  عدن ....... ولا الحور الحسان ولا الخياما

سوى  نظر الجليل  وذا  مناهم ....... وهذا مقصد السادة الكراما

وتلك القبة  الخضراء وفيها ....... محمد نوره يجلو  الظلاما

عليه صلاة رب العرش دوما....... وخص الآل والصحب الكراما

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

يا رسول الله يا سندى انت مطلوبي ومعتمدى..

كل الأبواب  قد غلقت إلا باب  الواحد الصمد..

مفني من يشاء بقدرته  فعليه دوام  معتمدى

ناديته و القلب منكسر  يارب العالم خذ بيدى..

جد لي بالعفو وعافية  ودوام الستر إلي الأبد..

أحفظ ذاتى من كل أذى حفظا  يزداد إلي الأبد..

دبر يارب مصالحنا  وأزل عنا كل الشجن  بمحمد..

عجل لي فرجا و أزل عنا كل الكرب  يارب  وصل علي الهادى..   

واغفر ما أنت به اعلم

واسمح لي يارب   بالغفران..  نبينا  ذى القدر  الأعظم

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أفق من وجد السكر ..  وداو  القلب  بالذكر

فهذا الليل  قد ولي  ..  ولاحت أنجم  الفجر

ترفق أيها الساقي .. قتلت القوم بالسكر  

شربنا  ليلة ألجمعه..  وكانت ليلة  القدر

بكأسات وطاسات ..  مع المحبوب للفجر

وأصبحنا  ولم  نعلم ..... وأمسينا ولا  ندرى

ونور الحب في قلبي .. بدا كالكوكب الدرى

وكوني  منه قد أشرق .. ومن أهواه  في سرى

فلا عذل ولا عتب  .. فقد أمسيت  في الأسر

فدع يا عاذل واقصر .. فشرع الحب لا تدرى

فلو ذقت الهوى يوما .. عذرت الصب في الأمر   

حياتى في رضا حبي  .. وان  الموت في الهجر

مناى نظره تشفي  ..  فؤادى من لظي  الجمر

لتجبر بالرضا كسرى .. بحق القدر والعصر

وبـدل ذلنــــــا عـــــزا .. وداوى  العسر  باليسر

فذاتى في الهوى وفت ..  ويحلوا الطي في البشر

حياتى في الهوى بحر  .. بنور الشمس في بدر

فمحلي الحسن في ذاق  ..  وكوني مظهر الأمـــــــر

وأمرى مطلق يعلوا .. علي الأطلاق والحـــصر

وكشف الحجب عن وجهي  .. وبانت طلعت الفجر

صلاة الله للهـادى  ..  مع الآل مدى الدهر

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

سقاني ثم حيانى .. و بالتوحيد  أحيانى

وقال  ألست  قلت بلي .. مجيبا حين  نادانى

حبيبي  واحد احد .. وما  في ملكه ثاني

وتجلي نوره  سحرا..  فاحيي قلبي العانى

ولا طفني وانسني  .. وبالإحسان ربانى

وشوقنى وقربنى .. وبعد البعد أدنانى

فدع يا عاذلى عذلى .. فقلبى مغرم فانى

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 ((لسيدى عبد الغنى النابلسى))

 

عينى بغير جمالك لا تنظر ..وسواك فى خاطرى لا يخطرو

وجميع الفكر فيك دون الورى..و على محبتك اموت  وأحشرو

يا سيدى قلبى بك متعلق.. أبدا وعنك ساعة لا أصبرو

رحت وغابت راحتى من بعدك .. والعيش صار لبعدك متكدرو

الله اكبر  ما أمر  فراقك إن .. غبت عنى فمن ذا الذى أنظرو

صبرت قلبى عنك فأجابنى..  لا صبر لى لا صبر لى لا أصبرو

إن نمت كنت فى المنام معى.. فى يقظتى قد كنت فيك أبصرو

لا فرق بينى وبين خيالك حتى إن .. غاب غبت وان حضر أنا أحضرو

اثنان نحن وفى الحقيقة واحد .. لكنى أنا الادنى وأنت الاكبرو

ولعل لطفك  يداركنى لأننى .. أقللت آدبى فأنى أنا  الأحقرو

سبحانك الهم يا مالك الورى.. إنى بجاهك فى الورى استبصرو

لقد جعلتك وسيلتى لك سيدا .. أرسلته بالحق دينى  يظهرو

هو نبي محمد خير الورى..منك الصلاة عليه ليست تحصرو

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

قصيدة الامير بهاء الدين الجيوشي

مَتي يا كرامَ الحيِ عَيني تَراكُموا.. وأسمَع من تِلك الدِيار نِدَاكُمُوا

أمُرُ عَلَي الأبواب  مِن  غَير حَاجة..لَعَلي أرَاكُم  أو  أرى مَن يراكُمُوا

سَقَانِي الهَوىَ كأسا مِن الحُب صَافِيا .. فَياليتهُ لما  سَقاني سَقاكُمُوا

أيا سَاكن القلبِ و الروحِ  والحَشا.. فَحَاشاكُمُوا  أن تَقْطَعُونِي حاشاكُمُوا

إن  تَطْردونِي كُنْت  عَبدا  لعَبْدِكُم .. أو تَصِلوني كان  قَصْدِّى رِضَاكُمُ

أيا قُرّة العَينِ يا غَاية المُني  ...      ترى هَل تجُودُوا باللقاء لأرَاكُمُ

خُذُوني عَبدا لعَبدكم      ..    مَمْلُوكِكُم من بَيعكُم  وشِراكُمُ

دا أنا عَبدكُم إن كُنت حَيا و مَيتا  ..  وان شَحّت الامْوال رُوحِي فِدَاكُم

إن  تَرحَمُوني كَان مِنكُم  تَفْضُلا ..  عَلي الله  رَب  العَالمين جزاكُمُ

إن  أحَظَ مِنكُم قَبل  مَوتي بِِنَظرَةٍ ..  رَضِيتُ من الدُنيا بِنورِ ضِياكُمُ

إن كان في الدين  عِز  و نِصرة..        فَلي بِكمُوا عِزا  ورُوحي فِدَاكُمُ

أسائلكم بالله إن مِتُ فاكْتُبوا..       علي  لوحِ قَبْرَى إن  هذا مُتَيَمُ

لَعل فَتي  مِثلي  اضَر بهِ الهَوى..        إذا  ما رأى  قَبْرى  عَليَّ  يُسَلِمُ

ولا تَدْفَنُونِي تَحْت كَرّمٍ    وإنَمَا  ..  عَلي جَبل  عَالي  و عَيني تَراكُمُ

وقُولُوا  عِند قَبرى  وأنشدني  باسمِكُم  .. تحِن  عِظَامي ما سَمِع نِدَاكُمُ

قُولُوا  رَعَاكَ  اللهُ  يا مَيتَ  الهَوَى .. وأسكَنكَ  فِرُدوُسَنا  انك مُغرمٌ

سَقَاني الهَوَى كَأسَا مِن الحُبِ..     صَافِيا فيَاليتَهُ لمّا  سَقَاني سَقَاكُمُوا

 

 

يا سقي القوم من شذاه    الكل لما سقيت تاهو

 تاهوا بالمكر فيك غابوا  ...  صرحوا با لهوى وفاهوا

يا عازلي خليني وما مربي فلست تدرى الشراب ما هو

ما أحتسي الكأس وإجتلا   إلا محب قد اصطفاه

قم إجتلي  خمره العلا  في صفوه الكأس إذا جلاه

واسمع إذا غنت المثانى  تقول يا هو لبيك يا هو

ما قلت لقلبى أين حبي     إلا  وقال الضمير ها هو

احبيت مولي إذا تجلي   يقتبس الدن من سنهاه

ولا أسميه غير إنى   إن غلب الشوق قلت يا هو

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ