d3‏ > ‏Home‏ > ‏

قواعد عامة

قواعد عامة تنطبق على كافة بحور الشعر العربي

 

هناك قواعد عامة تنطبق على كافة بحور الإيقاع البحري، والمقصود بهذا التعبير استثناء إيقاع الخبب فهو إيقاع متميز عن كافة البحور.

وهذه القواعد هي:

1

قاعدة التناوب بين الزوجي والفردي

الأصل في الشعر تناوب الأرقام الزوجية(2، 4، 6) مع الرقم الفردي الوتد 3، وناتج القاعدة الأهم أنه لا يتجاور وتدان أصيلان أبدا. فإن وجدت 33 فذلك راجع إلى أحد أمرين

أ-

إما أن تكون 33 أي أصلها  4 3 أو 3 3 أي أصلها 3 4 ( في آخر الطويل خاصة)

ب-

أن تكون داخلة في 331 غير المتبوعة بالرقم 3 أو في بيت يخلو من 2 3 أو 23 حيث 331=3211=(2)2 3=((4)3

والقول بخلو البيت من 23 كما في الرجز 233434 يستثني الوافر 3 4 3 4 3 2

وبالتالي فلا يأتي في الشعر العربي مستفعلن مفاعيلن = 4 3 3 4  أو متَفاعلن مفاعَلَتُن = 1 3 3 3 1 3

وإن وردت هذه الصيغة في الشعر فهي = 1 3 3 3 1 3 = 1 3 1 . 2 3 . 1 3 التي أصلها 3232232 فعلاتُ فاعلن فَعِلا=المديد، وليعذر قارئ الرقمي استخدامي للتفاعيل وحدودها، مناقِضاً للطرح الرقمي، وليصرف النظر عن ذلك، وإنما أوردتها لمن لا يألفون الأرقام

ومن نتائجها أن الرقم 1 مستقلا لا وجود له في وزن الشعر العربي فهو من سبب دوما إما:

أ

مفارق: أي أصله سبب خفيف 2=1ه وحذف ساكنه 1=1ه

ب

مرافق لمتحرك آخر في سبب ثقيل(2)=11 كما في 31 غير المتبوعة بالرقم 3 أو في بيت يخلو من32 و 3 2

وللمزيد يراجع التأصيل

2

لا تتجاور في الشعر العربي أكثر من ثلاثة متحركات إلا في 311 =1111ه في البسيط( ثقيلة) وفي السريع والرجز( قليلة الورود)

3

لا يتجاور في الشعر العربي أكثر من ثلاثة أسباب، أكبر رقم زوجي =6=222

ولهذا فلا يرد في الشعر العربي مفاعيلن مستفعلن = 3 4 4 3

4

لا يتعدى عدد الأوتاد في الشطر الشعري ثلاثة إلا في الطويل غير المحذوف فعددها أربعة

وهذا يفترض أن وزن البسيط =4 3 2 3 4 3 1 3 =4 3 2 3 4 3 ((4)  ( بعد الأوثق سببان)

5

مقاطع الشطر الشعري المؤصل تتبع هرم الأوزان باستثناء الطويل غير المحذوف

باعتبار  الطويل المحذوف = 3 2 3 4 3 1 3 2 = 3 2 3 4 3 ((4) 2

6

لا تخابّ في الحشو إلا في الوافر والكامل، ولا تخاب في سواهما إلا بعد الأوثق.

7

الرقم 4 في آخر الصدر :

 الرقم 4 في آخر الصدر :

رجوعا إلى جدول البحور :

 http://sites.google.com/site/alarood/r3/Home/23-alaareed-wal-adhrob

 

4 = 2 2 لا تجيء في آخر الصدر - في غير التصريع -   إلا في حالتين وذلك حيث  يخلو الوزن من الرقم 2  (وهما أشبه  بالحالة الواحدة ):

 

 أ – مجزوء الوافر .            ر ج م = 17 – 18

يأتي آخر الصدر في القصيدة الواحدة أي من  3 1 3 = 3 ((4)  و 3 2 2 = 3 4

 

يجوز انتهاء عجز القصيدة الواحدة إما ب 3 1 3 = 3 ((4)  أو 3 2 2 = 3 4 ولا يتجاوران في آخر عجز ذات القصيدة ( التزاما بالقافية)


وقد ورد على نحو غير واضح ولعله يخص هذا المقام ما يلي :


http://www.alwaraq.net/Core/dg/dg_topic?ID=2960


 وإن كان البيت قبل الأخير قد جاءت عروضه معصوبةً، أى دخلها العصب وهو اسكان الحرف الخامس المتحرك من مفاعلتن وقد قبلها كثير من العروضيين المحدثين , ورفضها الدكتور أمين عبدالله سالم , متابعا القدماء.


 

ب- الهزج :                 ر ج م = 30

 

وما تقدم  يعتبر من استئثار هذين البحرين.

 

وفي سواهما لاتأتي  4= 22  في آخر الصدر ( مستقرة ) على الأعم الأغلب. وإنما ينتهي الصدر دوما ب

3 1 3 = 3 ((4) ويتنهي عجز القصيدة الواحدة إما ب 3 1 3 = 3 ((4)  أو 3 2 2 = 3 4 ( التزاما بالقافية)

 

ويشمل ذلك

 

الرقم 

البحر 

رقم الجدول

المتسلسل ر ج م

التمثيل:              للصدر ..........والعجز

 في السطر الأعلى ل 3 ((4) .......3 ((4)

في السطر الأسفل ل  3 ((4).........3 4

1-

المديد

 8 - 9

كلما جد البكاء بهِ     زادت  الأسقام في بدَنهْ

ليت شعري ما أماتهمُ ....نحن أدلجنا وهم فاتوا

2 -

البسيط

10 - 11

ما كنت قبلَكِ ماذا كنتُ أفعلهُ

                     هل كان قبلك لي قبلٌ أسلسله

لمثل هذا يذوب القلب من كمدٍ

                    إن  كان في القلب إسلامٌ وإيمانُ

3-

الكامل

22 - 23

الشمس منذ رحلتِ مطـفأةٌ

                 والأرضُ غيرُ الأرضِ بعـدهما

 وتلفّتت عيني فمذ خفيتْ

                    عني الطلول تطلْـلَع الـقلبُ

4-

السريع

44

النشر مسكٌ والوجوه دنا

                 نيرٌ وأطراف الـأكفْـفِ عنمْ

ويكاد هذا يكون الكامل 22 لولا خلوه من الفاصلة وجواز الزحاف فيه

يا أيها الزاري على عمَرٍ

                    قد قلت فيه غير ما تعلمْ

ويكاد هذا يكون الكامل 23 لولا خلوه من الفاصلة وجواز الزحاف فيه

5-

المنسرح

47

كَفانِيَ الذَمَّ أَنْـنَني رَجُلٌ

                     أَكرَمُ مالٍ مَلَكـتُهُ الـكَرَمُ

أَفرَسُ مَن تَسبَحُ الجِيادُ بِهِ

                            وَلَيسَ إِلّا الحَديدَ أَمواهُ

6-

المقتضب

56

تضحكين من سقَمي

                     صحتي هي العجبُ

للحسين بن الضحاك :

عالـم بحبْــبِيــهِ        مطرق من التْـتيهِ
يوسف الجمال وفر   (م)    عون في تجنْـنيهِ
لا وحقْـقِ ما أنا من        عطفه أرجْـجـيهِ
ما الحياة نافـعة            لي على تأبْـبـيهِ

 

 

 

أوضاع الرقم     2   (السبب) في الوزن

وهذه أحكام عامة للسبب حسب موقعه،وثمة روابط أشرت إليها يصعب على من لم يألف لغة الرقمي استيعابها.

 

 

 

 

2

3

قبل الوتد مباشرة يكون السبب بحريا يجوز حذف ساكنه ولكن لا يجوز تحريكه فلا وجود في الشعر لـ (2) 3

 

 

2

2

3

في البحور التي تحوي 32 يكون هذان السببان بحريين يزاحف أحدهما دون الآخر ( زحاف السببين معا ثقيل شاذ في البسيط قليل الورود في بحري ( الرجز والسريع بحري تكرار 4و3 في وجود 23 أو 32)

 

 

2

2

3

في البحور التي لا تحوي 32 وحيث تقتصر على 4و3، يكون هذا السبب خببيا في الحشو،

 

2

2

2

3

أيما سبب زاد عن 22 قبل الوتد فهو خببي سواء كان في الحشو أو بعد الأوثق، أما في الحشو فيمتنع بسبب الاستئثار

 

2

2

2

3

يميل الوزن إلى التخلص من خببية الرقم6 في الحشو بزحاف السبب الأوسط إلا في الخفيف والمنسرح بدرجة أقل

 

2

2

2

3

هذا السبب لا يزاحف لما يسببه زحافه من إيقاع خببي لتجاور 4 أسباب

 2

2

2

2

3

لا وجود لهذه الصيغة في الشعر وحيثما وجدت انتفى شكل الشعر، فالرقم 2222=8 وهو وما زاد عنه خببي جملة ولا وتد في الخبب، ولا تعتبر 431 خببية إلا بسبب قبلها

2

2

2

2

 

هذا خبب ليس إلا

3

2

2

2

 

بعد الأوثق أحد هذين السببين قابل للتخاب.

 

 

Comments