مسامحةٌ

נשלח 13 ביוני 2019, 8:11 על ידי חביב פרח

مسامحةٌ

قَسا قلبُها بعدَ لينِهِ 
وكأنّها كانت ثمرةً لم تنضجْ بعدُ 
اشتقتُ إلى تلكَ الكلماتِ الطَّيّبةِ
اشتقتُ إلى مداعبتِها لي 
ولكنْ، ماذا أفعلُ الآنَ، لم اعدْ أرى، أو أسمعُ، أو أشعرُ بأحدٍ منهم
أصبحتْ قسوتُها عنواني
وصياحُها، دائمًا، ما يَطُنُّ بآذاني 
رأيتِ الشّمسَ في بيتِك فنسيتِ النّجومَ 
أنا التي أحببتِ كلَّ تلكَ الكواكبَ السّبعَ منْ قبلي
وأحببتِ القمرَ والشّمسَ، وبعدَها وضعتِني
يا ليتني زهرةٌ منْ تلكَ الأزهارِ التي أحببتِيها
يا ليتني تلكَ الشّمسُ منْ بينِ كواكِبِكِ 
مَنسيةٌ أنا في مخيلتِكِ
وهلْ أنتِ راضيةٌ عنْ نسيانِكِ لي
أصبحَ قلبُكِ أقصى من ذاكَ الحجرِ

ينكسرُ الحجرُ عندَ اصطدامِهِ بقلبِكِ
سامحكِ الله من بعد ما سامحتُكِ


أنوار خطيب



Comments