كلمة مدير المدرسة

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 " وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون " صدق الله العظيم .
 
بكل الشوق والحب نلقاكم ، لنستعرض لكم - وبكل تواضع - ما أُنجز وسينجز من مشاريع وبرامج تطويرية في مدرسة الغجر الابتدائية في المستقبل القريب .
إخواني الأعزاء : زيارتكم لموقع المدرسة والاطلاع على إنجازاتنا وإنجازات أولادكم ، تشكل دعماً كبيراً ودافعاً قوياً لنا ، كي نستمر بالعطاء والإبداع في مجالات التربية والتعليم التي لا حدود لها .
استمراراً لمسيرة العطاء التي بدأها من سبقنا على هذا الطريق المديران السابقان أحمد الخطيب وحسن الخطيب المحترمان ، ففي العام2006/2007 تسلمت منصبي كمدير في مدرسة الغجر الابتدائية وكان لزاماً عليَّ مواكبة عجلة التطور العلمي ، فشحذنا الهمم وأخذنا نعدُّ البرامج التربوية والتعليمية ونستعين بأصحاب الخبرات والأخصائيين ، فطرقنا كل الأبواب ولا نزال وسنبقى لأجل مصلحتنا السامية ، برفع مستوى طلابنا ومدرستنا وقريتنا لمستوى المجتمعات العريقة الراقية .
 
- لقد قمنا بتقسيم المعلمين إلى طواقم تختصُّ بمختلف المواضيع التدريسية ، حيث يقوم كل طاقم من خلال جلساته الدورية ببحث الخطوات المناسبة ، بهدف رفع المستوى التحصيلي للطلاب.
- يتوجه المعلمون جميعاً لدورات استكمال تتعلق بمواضيعهم مباشرةً ، للحصول على أساليب وطرق إضافية لتلك التي امتلكوها سابقاً.
- تم إعداد برامج جديدة للامتحانات ، حيث توفر جوّاً مريحاً للطلاب والأهل عند التحضير والاستعداد لهم .
- تقوم الإدارة بمشاركة المعلمين بالتحضير المستمر لفعاليات تربوية تعليمية على مدار العام الدراسي، تتعلق بالحياة والقيم الاجتماعية لنشر الوعي الفكري والإبداعي والقيم الاجتماعية بين الطلاب .
- تجهيز برنامج متكامل للرحلات المدرسية المنظمة حسب أعمار الطلاب وما يناسبهم، مع اعتبار المكان والزمان والمسافة والمبالغ التي يحتاجها الطالب خلال العام.
- وجود طاقم من مستشار تربوي وأخصائية نفسية لمعالجة الحالات الخاصة عند الضرورة، ومرافقة المعلمين لحل مشاكل تستلزم المهنية .
- العمل الجاد لإدخال برنامج الحوسبة المتطور بداية العام القادم ، بكل ما له من أهمية في العملية التربوية الحديثة .
 
أما من حيث الإمدادات المالية لشراء المستلزمات المدرسية الكثيرة التي تحتاجها المدرسة بصورة دائمة ، فيقوم المجلس المحلي مع جزيل الشكر والامتنان ممثلاً برئيسه  الأخ والأب الفاضل أحمد فتالي المحترم ، حيث لا يتوانى ولا يتردد بتقديم المبالغ المطلوبة لسد الفجوات حتى قبل حصولها ، وليس هذا فحسب ، بل يتقدم بعرض مشاريع لم نطلبها نحن في المدرسة .
كل ذلك تقديراً ودعماً منه لمسيرة العلم الرائدة . ولا يتّسع المجال هنا لذكر جميع المشاريع والخطوات التي تمت وتلك التي ستُنفذ مستقبلاً .
وآخر عمل كبير على وشك الإنجاز ، هو بناء ملجأ واسع وملاصق للملجأ السابق ، حيث حل مشكلةً كبيرةً جداً في المدرسة تتعلق بأمن الطلاب والمعلمين . وإن كان الشكر لا يكفي ، فلا نمتلك أكثر ولم نجد أكبر ، فالشكر كل الشكر لرجلٍ لم يكتف بتقديم القليل ، ولن تتوقف عطاءاته بإذن الله .
 
مع المحبة والاحترام
حسن خضر فتالي
مدير المدرسة
   

Comments