معلومات عن عيد الاضحى

 عيد الاضحى المبارك
عندما يزورنا العيد لا نفتقد الا لوجودهم
وعندما نمتلئ بالدموع لا نبكي الا شوقا اليهم
وعندما نحلّق بخيالنا لا يهبط بنا الخيال الا في ارضهم
وعندما نبحر فوق امواج الشوق لا تلقي بنا الامواج الا على شواطئهم
عندها نصرح ونقول : صلّى الله عليهم
ولتبقى ايامكم كلها اعياد ..
 
 
عيد الاضحى المبارك 

هو أكثر الأعياد قداسة لدى الدروز. هذا العيد يذكّر المؤمنين بالآخرة وبيوم القيامة وانه على جميع المؤمنين أن يكفّروا عن ذنوبهم ويعملوا من اجل الغير, إضافة إلى زيارة أفراد العائلة والأصدقاء, وأداء الصلوات من اجل السلام والأخوة وأداء فريضة تقديم الهدايا.

يحل العيد سنوياً يوم  العاشر من ذي الحجة, حسب التاريخ الهجري (وهو هجرة النبي محمد من مكة المكرمة إلى يثرب).  تسبق العيد عشرة أيام مقدسة للدروز وهي "أيام العُشر المباركة" فيها يقوم المتدينون بأداء الصلوات يومياً ومنهم من يصوم صوماً كاملا أو جزئياً لتطهير النفس والجسد. وأهم هذه الأيام, يوم "الوقفة " الذي يحل قبل يوم من العيد وهو الأٌقدس والأهم بالنسبة للمؤمنين الدروز.

 في أيام عيد الأضحى يزور الدروز قبور الأنبياء, وقد أصبحت هذه الزيارات أعيادا معترفا بها رسميا في الدولة.

من المعتاد تهنئة المحتفلين ومُعايدتهم  بقول "كل عام وأنتم بخير" , "كل سنة وأنتم سالمون".

العيد

العيد سُميَ عيداً لأنه يعود بالفرح والسرور على أهله، فأصل المعنى الاصطلاحي للعيد هو كل يوم فيه جمعٌ، فالعيدُ فرحةٌ متأصلة في قلب كل إنسان. والبشرية منذ أن وجدت وأخذت ترتقي في سلم الحضارة والتقدم، وحددت الزمن بمواقيت، جعلت لها محطات من أجل الترويح عن النفس عند كل مناسبة سعيدة وأطلقت على تلك المحطات اسم العيد فالعيد مظهر يشتمل على عدّة معانٍ اجتماعية ودينية.

 في المعنى الاجتماعي، العيد هو يوم تجديد وتمتين للروابط الاجتماعية على أساس من الحب، والوفاء والإخاء. في هذا اليوم يتذكر الغني أخاه الفقير، والقوي الضعيف، فيتصدق الناس الخيّرون وعندها تشمل الفرحة كل بيت، فلا تُشرق شمس العيد إلا والبهجة تغمر القلب والبسمة تعلو الشفاه.

أما في المعنى الديني، فالعيد هو شكر لله على تمام العبادة، كلمة لا يقولها المؤمن الموحد بلسانه فقط بل تعتلج في قلبه رضاً واطمئناناً لتظهر في علانيته سروراً وابتهاجاً.

 

Comments