مدرسة الحكمة الابتدائية في باقة الغربية تحصد جائزة التربية والتعليم للعام الدراسي 2017-2018

تم الإرسال في ٢١‏/١١‏/٢٠١٧ ١١:٣٠ م بواسطة נעים ביאדסי   [ تم تحديث ١٢‏/١٢‏/٢٠١٧ ١١:٢٤ م ]

بكثير من الفخر والاعتزاز استقبلت مدرسة الحكمة خبر استحقاقها لجائزة التربية والتعليم عن لواء حيفا للعام الدراسي 2017-2018.

وكانت مدرسة الحكمة قد استقبلت بعد ترشيحها لهذا المنصب وفدا وزاريا يشمل لفيفا من المفتشين وكبار المسؤولين من لواء حيفا للاطلاع عن قرب على سيروراتها المميزة والتعرف على المدرسة، قيادتها التربوية، مناخها ورؤيتها ،استراتيجياتها، مجالات تخصصها وخط تميزها.

 وجاء في رسالة مفتش المدرسة لمديرة المدرسة فور تسلمه خبر الفوز ما يلي:

 السيده أزل ملك المحترمة وطاقم مدرسة الحكمة المتألق

 أبارك لكم فوزكم المميز بجائزة التربيه والتعليم في لواء حيفا للعام 2017-2018.

أعضاء وطاقم لجنة التحكيم أثنت كل الثناء على عملكم المهني والتربوي وأشادت بكل البرامج وطرائق التدريس المتنوعه في مدرستكم.

هذا وسام شرف تستحقونه وبجداره فاستمروا بعملكم دون كلل فقد أبدعتم .

بوركتم ومبارك عليكم ،فخورين بكم وان شاء الله ستنيروا الحفل الخاص بهذا الانجاز مع مطلع العام الدراسي القادم كما جرت العاده ان شاء الله.

الرجاء نقل تحياتي لطاقم المدرسه وكل العاملين بها.

قدما والى الأمام.

 وبهذا تتقدم مدرسة الحكمة الابتدائية بكافة طواقمها بالشكر الجزيل لبلدية باقة الغربية الممثلة برئيسها  ولكافة طواقمها وأقسامها بالشكر الجزيل وتخص بالشكر قسم المعارف ومديره السيد وليد مجادلة.

 وللتعاون والشراكة مع وزارة المعارف الممثلة بمفتش المدرسة الاستاذ أحمد كبها دور كبير في هذا النجاح، حيث قام بترشيح المدرسة لهذا المنصب المرموق وأبدى ايمانا كبيرا بجودة سيرورات المدرسة واستحقاقها لمثل هذه الجائزة.

 كما تتقدم المدرسة بأكملها بالشكر الكبير  لأولياء الأمور في المدرسة عامة ولرئيس لجنة أولياء الامور المحلية السيد علي بلبل ولجنة أولياء المدرسية خاصة ورئيسها السيد برهان بواقنة على التعاون الدائم وحسن المشاركة والتشجيع المستمر وعلى الحرص الكبير لكل ما هو في سبيل رفعة المدرسة وتقدمها.

 أما اجمل الشكر فهو لأسرة مدرسة الحكمة وكافة طواقمها، لأعضاء الهيئة التدريسية حاملي الرسالة الذين يبذلون الجهود الكبيرة ويوصلون الليل بالنهار لتكون الحكمة منارة تاجها العطاء وتتربع  على عرش التميز والتفوق.

 واختتمت مديرة المدرسة المربية أزل ملك قولها

لطلابنا الأعزاء، فلذات الأكباد وباقة العزيزة نهدي هذا النجاح... ونعدكم ان تستمر مدرسة الحكمة بالسعي قدما والى الأمام كي تبقى الحكمة المثل الأعلى والنموذج الأفضل للعمل المشترك بين كافة الأطراف للارتقاء بطلابها الى أعلى المستويات والى انجازات اخرى ومن قمة الى قمم أعلى باذن الله وتوفيقه.


لمشاهدة المزيد من الصور

الرجاءالضغط هنا